نشرة خدمات صدى البلد.. أسعار الذهب والدولار والدواجن والحديد ومواقيت الصلاة    فرج عامر: الأهلي لا يفاوض أي لاعب يريده الزمالك    الرئيس الجزائرى يوجه بمواصلة إثراء مشروع قانون الحريات النقابية وممارسة الحق النقابي    الصين تعلن حصيلة إصابات فيروس كورونا    ضربات رادعة للمتعدين على الأراضى الزراعية بالشرقية    شبانة يهاجم رمضان صبحي بعد التطاول على الزمالك متطولش تعدي جنب سور النادي ..عبد الملك يؤكد إنفراجة فى أزمة طارق حامد مع الزمالك ويقول أيمن منصور صاحب لقب أقدم قاضية فى لقاءات القمة    فضت غشاء بكارتها.. تلميذة تهتك عرض طفلة جيرانها بالمنصورة    برج الجدي اليوم.. سوف تجد حلاً لمشكلتك    وسائل إعلام: بولندا تلقت ضربة غير متوقعة من الاتحاد الأوروبي    خبراء الأمراض المعدية يحذرون الولايات المتحدة من خطر فقدان السيطرة على جدري القرود    حازم نصر يكتب .. مستقبل التعليم الفني في مصر    طلاب جامعة الدلتا التكنولوجية يبدأون التدريب الصيفى بالهيئات والشركات | صور    مواقيت الصلاة اليوم الاثنين 4 -7 -2022 في القاهرة والمحافظات    أستراليا.. إخلاء ضواحي سيدني بسبب الأمطار الغزيرة والرياح القوية    وزير الداخلية السعودي ينشر فيديو لاستعدادات قوات أمن الحج    افتتاح قسم الصيدلة الإكلينيكية بمستشفى الصالحية المركزي| صور    الاحصاء: 11 مليار دولار قيمة تحويلات المصريين العاملين بالسعودية لمصر    أبرز 5 سيارات تويوتا SUV في السوق السعودي.. صور    الثانية على الجمهورية فى الشهادة الفنية: بحلم أكون دكتورة فى الزراعة لخدمةًً أهالى الوادي الجديد    مصرع طفلة صدمها «فنطاس صرف صحي» بمركز دار السلام بسوهاج    الجيش البريطاني يعلن استعادة حسابه على «تويتر» و«يوتيوب»    بكلمات مؤثرة.. حسن الرداد ينعي شقيقه فادي في الذكرى 19 لرحيله    إلهام شاهين عن ثورة 30 يونيو: كانت بمثابة المنقذ الحقيقي للمستقبل المصري    علي جمعة: الحجاب فرض.. والنقاب عادة وليس عبادة «فيديو»    كامل الوزير: مهندس في أمريكا قالي ياريت يبقى عندنا مونوريل زي اللي موجود في مصر    علاجات منزلية سريعة فعال للعيون الحمراء    حماية الأجنة من التشوهات.. فوائد العنب للحامل    طريقة عمل الثومية السوري    الصحة الكويتية: إتاحة الجرعة التنشيطية الثانية للقاح كورونا    رابطة الأندية: التحكيم المصري قدرته 50% ونستهدف تطبيق العقاب الفردي على المشجعين    دعمًا للصناعة .. المالية: أنفقنا أكثر من 35 مليار جنيه خلال ال3 سنوات الماضية    جودة عبد الخالق: لدي رؤية خاصة بالاقتصاد وما وصل إليه وإجراءات الخروج    دول العالم تواصل تسجيل إصابات ووفيات جديدة جراء عدوى فيروس كورونا    ضبط 78 كيلو شعر طبيعي مهرب من بيروت مع راكب في مطار القاهرة    إصابة 3 في تصادم سيارتين على طريق مصر الإسماعيلية الصحراوى    مصرع شخص وإصابة 2 آخرين في حادث تصادم بالبحيرة    الشرطة الدنماركية تعلن حصيلة ضحايا إطلاق النار في كوبنهاجن    النائب العام السوداني يُشكل لجنة للتحقيق والتحري في أحداث مسيرات 30 يونيو    وزير المالية في رسالة طمأنة: الخزانة العامة للدولة تفي بكل التزاماتها واحتياجات المواطنين    هاني شاكر يتقدم باستقالة رسمية من منصب نقيب الموسيقيين    أيمن القيسوني يكشف أسرار تقديمه لبرنامج الدائرة.. فيديو    3 ساعات من المتعة والإبهار .. المنتج محمد حفظي يشيد بفيلم كيرة والجن | شاهد    أيمن القيسونى: يوسف ضحية فى مسلسل يوتيرن    من 1600 ل 1800 راكب في الرحلة.. القومية للأنفاق: القطار الخفيف يمثل أحدث تكنولوجيا النقل    متى تبدأ عرفة 2022 ؟.. استعد لصيامها بعد 99 ساعة    بالمواعيد.. تعرف على منافسات مصر يوم الإثنين بدورة ألعاب البحر المتوسط    كأس رابطة الأندية المحترفة    ملف مصراوي.. انطلاق دوري السوبر.. تأجيل أمم إفريقيا.. وفيوتشر والمحلة إلى نهائي كأس الرابطة    اتحاد الكرة: وحيد خليلوزيتش مرشح لتدريب منتخب مصر    أحمد دياب: مكافأة بطل كأس الرابطة أكبر من بطل الدوري    مصرع شخص فى حادث تصادم دراجة نارية بعربة كارو بالمنوفية    اليوم.. طقس البحيرة شديد الحرارة نهارا    البطلة بسنت حميدة: حلمى حصد ميدالية أولمبية    أخطاء شرعية يقع فيها الحاج والمعتمر    أخبار التوك شو.. السيسي: الإخوان عندهم مشكلة في عدم الفهم.. الوزير: تغليظ عقوبة التدخين أو التهرب من التذكرة    مسؤول بالأوقاف: صلاة عيد الأضحى في الساحات والمساجد الكبرى.. وأطفال البرنامج الصيفي يشاركون    ما حكم التدخين أثناء أداء مناسك الحج والعمرة ؟.. أمين الفتوى يجيب    جبالي: تعديلات "قادرون باختلاف" تشمل اسم الصندوق فقط وليس قانون ذوي الإعاقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



القصب والقلقاس بهجة الأقباط في عيد "الغطاس"
نشر في البوابة يوم 18 - 01 - 2016

"شوية مطر وقداس وعودين قصب وحلة قلقاس.. يبقى أحلى عيد غطاس"، "إلى الناس أهدى أرق إحساس عيد الغطاس ولبشة قصب وحلة قلقاس" و "كل سنة وأنتم طيبين اللي ماياكلش قلقاس يصبح من غير راس والى ماياكلش قصب يصبح من غير عصب والى ماياكلش يوستفندى مايبقاش أفندى" و"حبايبنا يا أعز الناس.. يا دهب فى ميزان حساس.. نهنئكم بعيد الغطاس.. برتقال قصب قلقاس بعد القداس"، هكذا يتبادل الاقباط بعضهم البعض خلال احتفالهم بعيد الغطاس المجيد، علي مدار اليومين المقبلين، وهو العيد الذى يؤمن فيه المسيحيون بأنه قد حل فيه الروح القدس على السيد المسيح بعد تعميده من يوحنا المعمدان وجاء صوت من السماء يقول "هذا هو ابني الحبيب الذي به سررت"، ويعتبر هذا العيد من الأعياد السيدية الكبرى "نسبة للسيد المسيح" الذى تحتفل به الكنيسة ضمن سبعة أعياد كبرى في السنة.
واعتاد الأقباط في هذا العيد الاحتفال به بتناول وجبات القلقاس والقصب، وهى من العادات التى توارثتها الكنيسة حيث في عيد الغطاس تمتلئ البيوت "بالقلقاس" وليس عبثاً الأكل بهذا الطعام بالذات في عيد الغطاس، وطبقا للرموز الروحية داخل الكنيسة القبطية فأن القلقاس مادة سامة ومضرة للحنجرة، وهي المادة الهلامية، إلا أن هذه المادة السامة إذا اختلطت بالماء تحولت إلي مادة نافعة ومغذية، ونحن من خلال الماء نتطهر من سموم الخطية كما يتطهر "القلقاس" من مادته السامة بواسطة الماء.
وعيد الغطاس يسمى عيد الظهور الإلهي ويأكل الأقباط القصب كنبات ينمو في الأماكن الحارة، ربما يذكرنا ذلك بأن حرارة الروح تجعل الإنسان ينمو في القامة الروحية ويرتفع باستقامة كاستقامة هذا النبات ونبات القصب ينقسم إلى عقلات وكل عقلة هي فضيلة اكتسبها في كل مرحلة عمرية حتى نصل إلى العلو، وعندما نداخل القصب نجد القلب الأبيض والقلب الأبيض مملوء حلاوة أما القلقاس فيرمز للمعمودية فيجب، وضعه في الماء أولا وتنقيته ليخرج بمادة فائدة للطعام وبداخله اللون الأبيض رمزا للنقاء.
هذا العيد سمى أيضا بعيد الأنوار، حيث كانت الكنيسة ترمز إلى مفهوم الأنوار الإلهية في عيد الغطاس بالشموع الكثيرة في طقس هذا العيد ونفس الشيء كان في البيوت أيضا، حتى إن بعض الكنائس الغربية أطلقت عليه عيد الشموع، وبعض المؤرخين من المسلمين كتبوا عن كيفية الاحتفال بعيد الغطاس خاصة في عهد الخلفاء الفاطميين، أن المسيحيين كانوا يزينون كنائسهم بالشمع وجميع أنواع الزينات وكان عيدا عاما وموسما جليلا في القاهرة، في حين أن مخطوطات المقريزي أوضحت أن عيد الغطاس كان في الديار المصرية عيدا رسميا يشترك فيه حاكم البلاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.