الأوقاف: "النور في القرآن" موضوع خطبة الجمعة المقبلة    برلماني: نجاح نواب التنسيقية بهيئات المكاتب إيمان حقيقي بتمكين الشباب    «التعليم» تنتهي من تطوير منهج الصف ال4 الابتدائي ليطبق العام القادم    الدينار يتراجع 11 قرشا.. العملات العربية تنخفض بثاني أسبوع من 2021    غدا.. مصر للطيران تسير 64 رحلة جوية لنقل 7730 راكبًا    (تعرف على) طريقة تقديم شكوي ارتفاع قيمة فاتورة التليفون الأرضي    حصاد الوزارات.. الصحة: توزيع لقاح كورونا لا يتم على أى أسس طبقية أو اجتماعية    المطارات الأمريكية: تكلفة الجائحة قد تبلغ 40 مليار دولار    قوات إسرائيلية تجتاز الحدود.. والجيش اللبناني يعلن الاستنفار    إف بي آي يحذر من استخدام عبوات ناسفة خلال احتجاجات قبل تنصيب بايدن    اليمن تدين الاعتداءات الحوثية على السعودية وتؤكد وقوفها مع المملكة    أوكلاند بؤرة "كورونا".. لماذا انسحب "البطل الاستثنائي" من مونديال الأندية؟    شيخ الأزهر يعزى إندونيسيا فى ضحايا زلزال سولاويسى    برشلونة يعلن رسمياً تأجيل انتخابات رئاسة النادى لأجل غير مسمى    مدرب بايرن ميونخ: طوينا صفحة الكأس ولاعبونا يعانون من نقص فى التواصل    تونس تستضيف مباريات منتخب مصر في إياب التصفيات المؤهلة لبطولة إفريقيا    مران الأهلي.. عودة مروان محسن.. جلسة لموسيماني مع اللاعبين.. وتدريبات قوية للحراس    إنبي يخطف الفوز علي سيراميكا بهدفين مقابل هدف في اللحظات الاخيرة    ضبط ثلاجة بداخلها كمية من الأسماك غير مطابقة للمواصفات بالقليوبية    أمن الدقهلية يضبط ديلري حشيش    أمن القليوبية يكشف غموض سرقة مجوهرات بقيمة 300 ألف جنيه من شقة ببنها    هدد بالانتحار .. ضبط المتهمين بالتعدى على شخص من ذوى الاحتياجات الخاصة    السياحة: QR code لتحويل الزائر على صفحة معبد إيزيس إلى موقع الوزارة    صور.. رانيا يوسف بملابس «Cat Woman»    "كُنا إخوات".. ماذا قالت ريهام عبدالغفور عن دينا الشربيني؟    «الأساطير لا تموت».. حفيدة صفوت الشريف تنعاه وتشكر تلامذته وأحبابه    الإفتاء: مصر تخوض معارك عديدة على جبهات متفرقة - فيديو    بسبب "كورونا".. إغلاق 112 منشأة مخالفة في بني سويف    أطباء يكشفون أسباب ومؤشرات تراجع نسبة شفاء فيروس كورونا    إندونيسيا.. البدء في تحليل تسجيلات الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة    "التضامن" تبحث مع العمالة غير المنتظمة مد مظلة الحماية الاجتماعية    حبس عاطل لسرقته 15 شاشة من فندق فى الأزبكية    انخفاض جديد في درجات الحرارة.. بيان عاجل من الأرصاد بشأن طقس الغد    متأثرا ب كورونا.. وفاة القمص رويس يعقوب كاهن كنيسة العذراء بمدينة نصر    اليوم.. قطع المياه عن عدة مناطق ب الجيزة    تأجيل انتخابات رئاسة برشلونة بسبب "أزمة كورونا"    نجم تورينو على أعتاب ميلان    إيمان السيد تعلن تعافيها من كورونا: رجعت شُغلي    فيديو..محمد فؤاد يتصدر تريند يوتيوب بأغنيته الجديدة "ليه"    «باب الجمال» ل«الكينج» تحقق رقم قياسي جديد | فيديو    مونديال اليد| مدرب البرتغال: حققنا فوزًا مستحقًا على أيسلندا    وزير الأوقاف:الزكاة فريضة ثابتة وعدم إخراجها من الكبائر ويجوز إخراجها في علاج الفقراء أو توفير اللقاح لهم    خطيب الجامع الأزهر: الإسلام رحمة للعالمين ورسالة لمعالجة النوازع البشرية    الكنيسة الأرثوذكسية تقدم خدمات طبية للجالية الفلبينة في مصر    رفع 140 طن مخلفات من 6 شوارع و5 مجالس قروية ب«الفشن»    كاس العالم لكرة اليد ..اكتشاف اول حالة كورونا بالمنتخب الدانماركي    الصحة: عملية توزيع لقاح كورونا لا تتم على أى أسس طبقية أو اجتماعية    استمرار فعاليات برنامج منشطي الرياضة في الأحياء السكنية بالفيوم    تمنياتي لك بالشفاء.. شوبير يوجه رسالة ل محمد بركات بعد إصابته بكورونا    «جامعة القاهرة»: دعم العلماء والباحثين بزيادة مكافآت النشر العلمي رغم كورونا    وزير الأوقاف: عدم إخراج الزكاة من الكبائر    وكيل صحة الغربية : لدينا متابعة لحالات العزل المنزلى على مدار الساعة    أماكن عرض الفيلم الكوميدي «وقفة رجالة» بالسينمات    محافظ شمال سيناء: إعلان حالة الطوارئ لمواجهة الطقس السيئ    بث مباشر.. أول صلاة جمعة من مسجد النور بعد غلقه 15 يوما بسبب كورونا    كارثتان في إندونيسيا خلال أسبوع و100 قتيل    سيولة مرورية في شوارع القاهرة والجيزة    إعلامي: رمضان صبحي يحاول إقناع فايلر بتدريب بيراميدز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الشورت» الفرعوني.. مفاجآت في ملابس المصريين القدماء
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 02 - 12 - 2020

كانت الأزياء في مصر القديمة شيئًا في غاية الأهمية، وكانت ملكات الفراعنة ترتدي ثوبين، واحدًا فوق الآخر، وكن يرتدين في الجزء الأسفل ثوبًا فضفاضًا طويلاً أو شفافًا.
يقول د. حسين عبد البصير مدير متحف الآثار- مكتبة الإسكندرية، ل«بوابة أخبار اليوم»، إنه على سبيل المثال كانت الملكة نفرتاري ترتدي ملابس بيضاء طويلة، وكان هناك حزام حول زيها، وكان من فوق ذلك رداء ذو حمالتين أو ذو كمين طويلين أو قصيرين، وأحيانًا كن يلبس فوق الرداء "روبًا" له كُم طويل ومفتوح.
اقرأ أيضًا| بعد «فوتوسيشن سقارة».. شاهد الأزياء الحقيقية للرجال والنساء في مصر القديمة
وأضاف عبد البصير، أن الملكة نفرتيتي، زوجة أخناتون، ظهرت في تمثال لها في متحف اللوفر بفرنسا بشكل مجسم بدرجة كبيرة، وملابسها شفافة للغاية وملامحها الأنثوية ظاهرة بشكل لافت.
كما يوجد على التمثال "تكسيرة" بشكل طولي وعرضي؛ وذلك بسبب دعوة الملك أخناتون الدينية الجديدة التي كانت تقوم على تقديس الإله آتون والديانة الشمسية في شكل قرص الشمس، وكانت تمنح علامة الحياة، وتصل الحياة إلى الشعب عن طريق الملك.
وبسبب التأثر بالديانة الشمسية جعلوا الملابس النسائية تشبه أشعة الشمس على جسم الملكة نفرتيتي وبناتها، وكان عندها ست بنات ارتدين مثل هذه الملابس، وحدث هذا في فترة الملك أخناتون فقط.
أما الرجال فكانوا يرتدون ملابس مختلفة عن النساء، عبارة عن نقبة قصيرة، أي فوق الركبة، وكانت أشبه ب«الشورت» الحديث.
وكانوا يصنعونها من الكتان من قطعتين يربطهما حزام جيدًا. وبالنسبة للجزء الأعلى للرجل، فكان عاريا، وكانت تلك هي ملابس الرجال سواء من الملوك أو النبلاء، ولكن كان الملك يكتب أسمه الخاص به في خرطوش فوق ملابسه.
فصل الشتاء
فكان الرجال يرتدون طبقات من الملابس تغطي جسدهم من الأعلى، وكان للكهنة أشياء إضافية من الجلد يضعونها فوق ملابسهم على الكتف، وكانت ملابسهم طويلة.
وكانوا يحلقون الشعر حتى لا تكون به أية حشرات، وكان الكهنة المصريون القدماء على درجة عالية من النظافة، وكانوا يستحمون مرتين في اليوم.
وكانت سيدات المجتمع يتشبهن بالملكات ويرتدين ملابس ذات "حملات"، وأشياء تشبه الخرز، وملابس تصنع من دوائر صغيرة، وأحيانًا أخرى من السلك.
وقد صنع الفراعنة ملابسهم بشكل متقدم جدًا، وكانوا يصنعون عقدًا أعلى الكتف بحيث كانوا يربطون بها زي النساء، وفي نفس الوقت كانت السيدة ترتدي شالاً فوقه، وكان من الممكن أن يكون الشال طويلاً، يغطي الجسم أو يغطي الكتف.
وكانت الطبقة العامة ترتدي ملابس عادية حتى تؤدي مهامها، وكانت طبقة الخادمات في الحفلات والولائم ترتدي ملابس شفافة تستر العورة فقط، شيء أشبه بالبكيني الآن، وكن يرقصن للنساء، وليس للرجال، وكان رقصهن يتم في مجتمع نسائي للترفيه عن النساء فقط.
ملابس المصريين القدماء احتفظت بالاحتشام على عكس تماثيل الفترة الرومانية التي تظهر النساء عاريات الصدور والأعضاء الجنسية، وكان الأطفال الفراعنة يصورن عراة، واضعًا الطفل إصبعه في فمه، بينما كانت البنت تظهر بضفيرة شعر، كدليل على الطفولة.
وكان الملوك والملكات الفراعنة في المناسبات يتزينون بأفضل الأزياء، ويختلفون من خلال التيجان؛ إذ كانت لهم أنواع كثيرة جدًا منها، وهناك العديد من الملكات اللواتي كن يتمتعن بجمال وأناقة، وأبرزهن كانت نفرتاري ونفرتيتي وحتشبسوت.
أغلب ملابس الفراعنة كانت تُصنع من الكتان الذي كان يعتبر الأفضل في مصر القديمة، ولم تكن هناك أنواع أخرى منتشرة مثل القطن الذي دخل في عهد محمد علي، أو الحرير.
a href="https://akhbarelyom.com/news/newdetails/2597084/1/كيف-احتفل-الفراعنة-برأس-السنة-" -أعياد-ال" title="كيف احتفل الفراعنة برأس السنة " أعياد الكريسماس " "أقرا أيضا | كيف احتفل الفراعنة برأس السنة " أعياد الكريسماس "
أما الصوف فاعتبره القدماء المصريين "نجسًا"، كما استخدموا الكتان في لفائف التحنيط الخاصة بالمتوفى، واستطاعوا التفنن بشكل عام في ألوان الملابس مثل صبغها من نبات النيلة ليعطيها اللون الأزرق، وأيضًا كانوا متميزين في الرسومات على الأزياء والتطريز والنقوش وغيرها، كما كان لديهم خياطون للملابس، وكان البلاط الملكي مليئًا بالكثير من تلك الشخصيات، ونعرف وظائفهم من المقابر، وكان لديهم مصففون للشعر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.