15 يونيو.. موعد التقديم لرياض الأطفال بالمدارس الحكومية في السويس إلكترونيا    "المالية" : 566 مليار جنيه فوائد خدمة الدين في الموازنة الجديدة    طارق السيد: الزمالك أحق بنادي القرن من الأهلي    هاني رمزي ل محمد هنيدي: "ألف سلامة عليك يا صاحبي"    الآثار تبث جولة افتراضية من كنيسة أبي سرجة    بالصور...وزيرة الصحة توجه بزيادة عدد أسرة الرعاية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي بجميع مستشفيات القاهرة    "خايف على نفسي".. طفل أقصري يضع ل"حماره" الكمامة للوقاية من كورونا    اليابان تفتح ببطء المواقع السياحية وسط مخاوف من تفجر كورونا    بالصور.. شريف سلامة وحمدي الميرغني بالكمامات في الطائرة    الخارجية الروسية: الولايات المتحدة فقدت أي حق في توجيه ملاحظات لأحد بشأن حقوق الإنسان    فيديو ..حزب الشعب التركى المعارض: لا يمكننا فعل شيء في المتوسط دون الاتفاق مع مصر    محافظ الدقهلية: ضبط 3 أطنان و700 كيلو جبن رومي وسكر غير صالحين للاستهلاك    غدًا.. الحكم على 9 متهمين بالتورط في حرق كنيسة كفر حكيم    السيطرة على حريق سيارة نقل مواد بترولية بطريق السويس    كوم الحساب وأسئلة مشروعة    المتحدثة باسم البيت الأبيض: لا يمكن السماح باستمرار العنف والتخريب    السودان يمدد حظر التجول أسبوعين ويمنع الحركة بين الولايات    المركزي الأوروبي يؤكد استعداده لتعزيز برنامج الطوارئ للحد من آثار "كورونا"    ارتياح في الاتحاد السكندري بعد تجديد الثقة في طلعت يوسف    اورنج تطلق أكبر وأول تحدي رقمي لدعم الشركات الناشئة    قناة السويس تسجل عبور 1601 سفينة خلال شهر مايو    إنطلاق حملات النظافة ورفع التراكمات بالمنطقة المركزية بالدقهلية    أول رسالة دعم من مسئول بالأهلي لمحمد سراج    نادي قضاة مجلس الدولة يخاطب وزير العدل لتوفير مستشفيات للقضاة المصابين بكورونا: نسعى ألا يحرموا من حق لهم    مستقبل وطن بالبحر الاحمر يوزع 500 كرتونة علي الاسر المتضررة بمدينة القصير    تقارير: ريال مدريد يخوض باقي مباريات "الليجا" على ملعب تدريب    ليفربول يعلن.. تأجيل ظهوره بقميص نايكي حتى الموسم الجديد    "برشلونة عرض 65 مليون يورو بالإضافة إلى لاعبين اثنين مقابل نجم بريشيا"    سواعد مصرية.. "مصراوي" داخل مصنع إنتاج الإطارات في بورسعيد (صور)    نائب وزير الاتصالات لمصراوي: الإقبال على دفع مخالفات المرور وتجديد التراخيص إليكترونيا زاد 30 مرة بعد كورونا    البرلمان العربى: تنظيم السعودية مؤتمر المانحين لليمن امتداد لإسهاماتها لدعم الشعب اليمنى    الأرصاد: اليوم ارتفاع بدرجات الحرارة بكافة الأنحاء والعظمى بالقاهرة 34 درجة    جامعة الأزهر تحذر الطلاب من الاعتماد على الاقتباس في الأبحاث المقدمة    فيديو جرافيك.. 11 خطوة قبل التقديم للمدارس    الأحوال المدنية والجوازات والمرور تستقبل المواطنين وسط إجراءات وقائية مكثفة    ضبط 37 متهما في حملات أمنية بالجيزة    مصر والصين عبر السنين    وصول خامس ناقلة وقود إيرانية إلى فنزويلا    مشاهد من قداس عيد دخول العائلة المقدسة مصر برئاسة البابا تواضروس (صور)    نجل "البزاوي": "أنا خدت تنمر على اسمي لحد ما بقى عندي مناعة    الفنانة أمينة بعد إزالتها "ورم" من الحالب: أنا بصحة جيدة    بالصورة.. شيماء سيف تحتفل بعيد ميلاد هشام جمال وهذه رسالتها له    بريطانيا تسجل أدنى حصيلة وفيات يومية بفيروس كورونا منذ بدء الإغلاق    لجنة الفتوى ب"البحوث الإسلامية" توضح تفاصيل وضوء الأطقم الطبية في مستشفيات العزل    بر الوالدين .. جزاؤه وكيفية برهما بعد الموت    الدعاء المأثور لقضاء الحاجة    الالتزام بالكمامة والمصلى الشخصي.. الأوقاف تعلن ضوابط العودة للمساجد    "تضامن النواب": البرلمان أقر 70 مشروع قانون و10 اتفاقيات دولية مؤخرًا    بالصور.. انتظام صرف معاشات يونيو في مكاتب البريد والمدارس بالإسكندرية    رسميا.. مانشستر يونايتد يمدد إعارة إيجالو    صور.. سلبية أول تحليل لطبيب القنطرة غرب فى الحجر الصحى بالإسماعيلية    سكرتير عام شمال سيناء يستعرض جهود المحافظة العامة في مواجهة كورونا (صور)    ريال مدريد يصدم "ميسى" بهذا القرار    مبادرة تكريم الشهداء    "قومي المرأة" يدين واقعة التعدي على طفل من ذوي الإعاقة ويثمن دور النيابة العامة للاستجابة    البابا تواضروس يترأس صلوات قداس عيد دخول السيد المسيح لمصر    حظك اليوم| توقعات الأبراج 1 يونيو 2020    الأزهر يجيز التباعد بين المصلين في الجماعة خشية كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرئيس مبارك بحث مع أبومازن التحرك العربي والفلسطيني
للتعامل مع مقترحات واشنطن
نشر في الأهرام المسائي يوم 22 - 11 - 2010

واصل الرئيس حسني مبارك مشاوراته العربية المكثفة بلقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس بالقاهرة حيث تركزت المباحثات علي جهود استئناف المفاوضات المباشرة مع إسرائيل والمصالحة الفلسطينية وبلورة رؤية عربية فلسطينية للتعامل مع المقترحات الأمريكية بشأن تجميد الاستيطان الإسرائيلي‏
وأكد الرئيس الفلسطيني أبومازن أن الجانب الفلسطيني لن يقبل باستئناف المفاوضات المباشرة مع الجانب الإسرائيلي في حالة عدم وقف الاستيطان بالكامل بما في ذلك القدس الشرقية‏,‏ وقال أبومازن في تصريحات للصحفيين عقب استقبال الرئيس مبارك له أمس بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة إنه بحث مع الرئيس مبارك قضيتين الأولي تتعلق بإمكان استئناف المفاوضات المباشرة‏,‏ والثانية تتعلق بتطورات الحوار الفلسطيني الفلسطيني‏.‏
وأوضح أنه بالنسبة للمفاوضات المباشرة فإنه حتي الآن لم يصل إلي الجانبين الفلسطيني أو الإسرائيلي من الإدارة الأمريكية أي مقترحات حتي يمكن التعليق عليها‏,‏ مشيرا إلي أن بعض المعلومات ظهرت في الصحافة منها ما يتعلق بالصفقة التي يتردد إبرامها بين الإدارة الأمريكية وإسرائيل‏,‏ وتتضمن تزويد إسرائيل بمعدات عسكرية متطورة مقابل تمديد وقف الاستيطان لفترة محدودة‏.‏ وقال أبومازن إنه أكد للجانب الأمريكي أنه لا علاقة للفلسطينيين بهذه الصفقة المزمعة والتي تدخل في إطار العلاقات الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وإسرائيل‏,‏ كما أكد رفض الجانب الفلسطيني للربط بين هذه الصفقة وبين استئناف المفاوضات‏.‏
وأضاف أن الفلسطينيين أوضحوا موقفهم الممثل في أنه لابد من التركيز علي قضيتي الحدود والأمن في حالة استئناف المفاوضات المباشرة‏,‏ مشددا علي رفض السلطة الوطنية الفلسطينية استئناف أي مفاوضات مباشرة في حالة استمرار إسرائيل لأنشطتها الاستيطانية‏.‏
وأكد ضرورة أن يكون وقف الاستيطان شاملا لجميع الأراضي الفلسطينية وأولها مدينة القدس‏.‏
وقال عباس إن الجانب الفلسطيني لايزال ينتظر الرد الرسمي من الإدارة الأمريكية‏,‏ الذي من المتوقع أن يصدر في وقت قريب جدا‏,‏ حتي يتم مناقشته أولا علي المستوي الفلسطيني‏,‏ ثم التوجه إلي لجنة متابعة مبادرة السلام العربية‏.‏
وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن إن مباحثاته مع الرئيس مبارك تناولت أيضا مسألة المصالحة الفلسطينية والفلسطينية‏,‏ ونتائج جولة الحوار الفلسطيني الفلسطيني في دمشق‏,‏ موضحا أنه حتي الآن لم يتم التوصل إلي اتفاق مع حركة حماس‏,‏ حيث إنها تراجعت عن بعض المواقف التي كانت قد وافقت عليها في بداية الحوار في الجولة الأخيرة بدمشق‏,‏ وأكد أبومازن أنه رغم هذا التراجع من جانب حماس إلا أننا سنواصل الحوار مع حماس علي كل المستويات حتي يمكن استعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية‏.‏
وردا علي سؤال حول وجود أمل في تحقيق السلام رغم الصعوبات التي تواجهها عملية السلام‏,‏ قال أبومازن‏:‏ نحن نحافظ علي الأمل إلي أن نصل إلي اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة‏,‏ ونحن نعلم أن هناك صعوبات بالغة بسبب الموقف الإسرائيلي حيث إن ما وصلنا إليه من حوار لا يوحي بشيء‏,‏ ولكن نقول إنه إذا حدث حوار رسمي فسوف نجرب ونعمل كل ما نستطيع من أجل الوصول إلي النتيجة التي تفضي إلي اقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس‏,‏ وحل كل قضايا المرحلة النهائية الست بالإضافة إلي قضية الأسري وهي من أهم القضايا للجانب الفلسطيني‏.‏
وردا علي سؤال حول إمكان الوصول إلي حل نهائي في ظل تعنت الجانب الإسرائيلي والتركيز فقط علي قضية الاستيطان‏,‏ قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس إن التوصل إلي حل حول القضايا المطروحة قد يكون أكثر صعوبة من قضية وقف الاستيطان‏,‏ مشيرا إلي أن هذا الوقف ليس مطلبا فلسطينيا فقط وإنما هو مطلب أمريكي ودولي وعربي‏,‏ بل إن هناك شرائح من المجتمع الإسرائيلي تطالب بوقف الاستيطان‏,‏ وبالتالي فإن المشكلة ليست معنا ولكنها بين الإدارة الأمريكية والحكومة الإسرائيلية‏,‏ وردا علي سؤال حول الرفض الفلسطيني للربط بين الصفقة الأمريكية المعتزمة لإسرائيل وبين وقف الاستيطان قال أبومازن‏:‏ نحن ليست لنا علاقة بالصفقة‏.‏ مشيرا إلي أن القيادة الفلسطينية تدرك جيدا مدي عمق وقوة العلاقة الأمريكية الإسرائيلية‏,‏ والتي ترجع لأعوام عديدة سابقة‏,‏ مشيرا إلي أن وزير الخارجية الأمريكي السابق هنري كيسنجر أعلن عام‏1973‏ أن إسرائيل لابد أن تبقي أقوي من كل الدول العربية مجتمعة‏.‏
وأكد أبومازن أنه لا يجوز للإدارة الأمريكية أن تقول أننا أعطينا إسرائيل شيئا مقابل وقف الاستيطان لمدة تسعين يوما‏,‏ لأن ذلك كلام غير منطقي وغير مقبول‏.‏
وشدد أبومازن علي رفض الجانب الفلسطيني وقف الاستيطان مع استثناء القدس‏,‏ وقال‏:‏ إننا نرفض ذلك مائة في المائة‏,‏ ولابد أن يشمل وقف الاستيطان مدينة القدس وإذا لم يكن وقف الاستيطان في كامل الأراضي الفلسطينية بما فيها القدس فلن نقبل به‏.‏
وردا علي سؤال حول ما إذا كان هناك إطار زمني تضعه السلطة الفلسطينية لاستئناف المفاوضات المباشرة قبل اللجوء إلي مجلس الأمن‏,‏ وقال أبومازن‏:‏ لدينا سبعة خيارات أولها المفاوضات المباشرة وعلينا أن نعطي هذا الخيار مدته وحقه‏,‏ وإذا فشلنا فإن الخيارات الأخري ستأتي فيما بعد متتابعة زمنيا‏.‏
حضر المباحثات أحمد أبوالغيط وزير الخارجية‏,‏ والوزير عمر سليمان‏,‏ ومن الجانب الفلسطيني ياسر عبدربه أمين سر اللجنة التنفيذبية لمنظمة التحرير الفلسطينية‏,‏ ود‏.‏صائب عريقات رئيس دائرة شئون المفاوضات في منظمة التحرير‏,‏ ود‏.‏نبيل شعث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبوردينة‏.‏


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.