رئيس جامعة الزقازيق يتقدم ماراثون للدراجات داخل الحرم الجامعي    رئيس قطاع التعليم: نسعى لتقديم خدمة تعليمية متميزة وعام منضبط    محافظ مطروح يفتتح مدرستين بعد تطويرهما | صور    القوات المسلحة: صفحة المتحدث العسكري على فيس بوك وتويتر الوحيدة التابعة لنا    مجلس الوزراء: توفيق أوضاع 1109 كنيسة ومبنى    "مدير المدرسة زوع".. محافظ أسوان غير خط سيره لضبط المخالفين    ماجدة بدوى: الاستقبال الحافل للرئيس بأمريكا يؤكد مكانته فى قلوب المصريين    "كرسوع" والحركة القضائية الثانية.. ماذا فعل "حسام الدين" بمجلس الدولة خلال أسبوع؟    البورصة المصرية تختتم جلسة اليوم بتراجع لكافة المؤشرات    رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمشروعات توصيل المرافق وتطوير المناطق العشوائية    الرئيس السيسى يلقى غدا كلمة مصر أمام قمة المناخ الدولية بنيويورك    "قطاع الأعمال": بيع الأراضي غير المستغلة لسداد ديون الشركات    كل ما تريد معرفته عن بورصة النيل    وزير النقل: نستهدف توطين الصناعة وتلبية احتياجات السكة الحديد والمترو محليا    متحدث الرئاسة: السيسى يلتقى اليوم فى نيويورك أعضاء غرفة التجارة الأمريكية    رئيسا وزراء لبنان السابقين يتهمون حزب الله بإلحاق الضرر بلبنان    وزير الدفاع الكويتي والسفير السعودي يبحثان العلاقات الثنائية    يونكر: بريكست "لحظة مأساوية لأوروبا"    شرطة هونج كونج تقتحم مركز تسوق بعد تحول الاحتجاجات للعنف    برج العرب يقترب من استضافة لقاء الإياب بين الزمالك وبطل السنغال    سحر عبد الحق: جهاز الكرة النسائية لديه خطة لكشف المواهب في جميع المحافظات    الصحف الإنجليزية تبرز تألق حارس مرمى إنبي أمام بيراميدز.. اقرأ التفاصيل    التشكيل النهائى للجنة الحكام الرئيسية باتحاد الكرة    ساسولو يقفز إلى المركز الرابع في الدوري الإيطالي بثلاثية في شباك سبال    التصريح بدفن طفل توفى غرقًا فى نهر النيل بالعياط    انقلاب مقطورة يغلق منزل محور 26 يوليو.. وشلل مروري بالقاهرة والجيزة    محافظ القاهرة: بدء العام الدراسي الجديد ب5253 مدرسة دون أية عقبات أو مشاكل    السعودية تُلقي القبض على صاحب فيديو "تعذيب الطفلة"    قرار عاجل من المحكمة بشأن مطربة شهيرة و20 آخرين في اتهامهم بالدعارة    إخماد حريق محدود بمركز أورام طنطا    في أول يوم دراسة.. سقوط سقف إحدى المدارس بالمنوفية    الليلة.. أولى حلقات حكاية "مين طفى النور" ضمن "نصيبي وقسمتك"    داعية إماراتي يصف الإخوان بخوارج العصر    إطلاق عقار جديد لعلاج مرضى فيروس «سي» والتليف الكبدي المتقدم والمنتكسين    طرح أول دواء مصري يخفض السكر عبر الكلى وليس البنكرياس    بولت: فان دايك يستحق لقب الأفضل في العالم    الابراج اليومية حظك اليوم الإثنين 23 سبتمبر 2019 | ابراج اليوم عاطفيا ومهنيا| al abraj حظك اليوم مع عبير فؤاد    بالفيديو.. ألبانيا تتعرض للزلزال الأقوى منذ 30 عاما    هل صلاة الرجل بزوجته تحسب جماعة ؟.. البحوث الإسلامية ترد    دجيكو وكلويفرت يقودان روما أمام بولونيا في الدوري الإيطالي    "الأوليمبية" تكشف مساعيها لرفع الإيقاف عن اتحاد "الأثقال"    فيديو.. المصريون يردون على دعوات التخريب: مش هنسمحلهم    اليوم.. كرنفال للفرق الدولية المشاركة بمهرجان "سماع"    إلغاء 400 رحلة جوية.. لهذا السبب    المدرّبون ينقلون 12 مشتركاً إلى المرحلة المقبلة من «The Voice»    مؤشر بورصة البحرين يصعد 1.64% في بداية تعاملات الأحد    وفد "خارجية النواب" يبحث مع نائب وزيرالخارجية الروسي تدعيم العلاقات المصرية الروسية    أطباء بريطانيون ينجحون في زراعة لسان لمريضة من جلد ذراعها    استشاري تجميل بالقصر العيني: "السوشيال ميديا" تسببت في الهوس بعمليات التجميل    الخريف يبدأ غدا.. والأرصاد: الطقس مستقر طوال الأسبوع والحرارة حول المعدل    المشاط تشارك في قمة منتدى الاقتصاد العالمي عن «التنمية المستدامة» بنيويورك    انطلاق ملتقى قادة الإعلام العربي بمقر الجامعة العربية    بهوت شورت وفستان شبه عاري.. 3 إطلالات جديدة ل فيفي عبده على الانستجرام    اليوم الحكاية ال4 من نصيبي وقسمتك.. «مين طفى النور»    الإفتاء توضح حكم قول "صدق الله العظيم" بعد قراءة القرآن (فيديو)    "التأمين الصحى الشامل": تشغيل أجهزة "الفيد باك سيستم" بالوحدات والمستشفيات    دعاء في جوف الليل: اللهم اجعلنا من أوليائِكَ المقرّبينَ وحِزبِك المفلحين وعبادِك المخلصين    تصنع النساء بالبكاء في العزاء.. هل هو رياء؟.. أمين الفتوى يرد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرصد الإفتاء: السنوات الماضية أثبتت للعالم صدق الرؤية المصرية تجاه الجماعة الإرهابية
نشر في بوابة الأهرام يوم 14 - 08 - 2019

أكد مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية، أنه لا يمكن لأي تيار أو تنظيم أن ينجح في تقويض دعائم الدولة والمجتمع عبر ترويج العنف واستخدامه تحت دعاوى دينية أو طائفية.
وذكر المرصد في تقرير أصدره بمناسبة الذكرى السادسة لفض الممارسات الإرهابية في ميداني رابعة والنهضة، أن أحداث رابعة والنهضة وما سبقها وتلاها من أحداث تؤكد أن جماعة الإخوان الإرهابية حاضنة للعنف في مصر والعالم عبر دعمها الفكري لتيارات التشدد المنبثقة عنها التي تعتبر فتاوى وآراء منظري الجماعة الإرهابية بمثابة المرجعية لهم في ممارسة أعمالهم التخريبية.
وأشار المرصد في تقريره إلى أن السنوات الست الماضية أثبتت للعالم صدق الرؤية المصرية تجاه الجماعة الإرهابية وأنها مصدر للفساد والتخريب تحت ذرائع دينية وتأويلات مشبوهة تسيء لسماحة الإسلام ووسطية أحكامه التي ترتقي بمفهوم الحماية والرعاية للإنسان والبنيان.
وأكد المرصد أن الذكرى السادسة لفض اعتصام رابعة والنهضة كشف أن التضامن المجتمعي كفيل بردع كافة محاولات التيارات والتنظيمات التي ترفع شعار "الإسلام السياسي" دون جر المجتمع والدولة إلى مربع العنف ودوامته الطويلة.
وقال المرصد، أثبتت تلك الأحداث أن الترابط المجتمعي للدولة المصرية هو الضمانة الأولى للحفاظ على تماسك الوطن وبقائه في زمن شهدت فيه دول أخرى انقسامًا وتشرذمًا وتفتتًا للوطن وحدوده.
وأشار المرصد إلى أن قيادات الاعتصام برابعة والنهضة قد دأبت على تجييش أتباعهم وأنصارهم ضد الدولة والمجتمع، وإمطارهم بوابل من الفتاوى التي تبرر الخروج على الدولة والمجتمع وممارسة العنف وتبريره، بل وجعله من الجهاد الشرعي، ثم تراجع غالبيتهم عن تلك الفتاوى والدعاوى العنيفة بعد أن تيقنوا من قوة وصلابة الدولة والمجتمع المصري، بل وتبرأ الكثير منهم من الدعوة إلى العنف أو المشاركة في تلك الاعتصامات، وبقي الشباب والشيوخ المضلل بهم ضحية لمطامع ومصالح سياسية لجماعات امتهنت الدين للفوز بالسلطة.
وأضاف المرصد أن غالبية تلك القيادات فروا إلى دول أجنبية لممارسة التحريض على العنف ضد الدولة والمجتمع، واستغلال أحداث الوطن والظرف الدقيق الذي يمر به ليبثوا سمومهم في أوصاله، متعاونين في ذلك مع كافة القوى والأطراف الخارجية المعادية للدولة المصرية ودورها الوطني والإقليمي.
ودعا المرصد إلى الضرب بيد القانون في مواجهة العناصر التكفيرية والمتطرفة التي تحاول ضرب الأمن والاستقرار في مصر، وإنهاك الوطن وقواه الأمنية على امتداد مساحاته المختلفة ومدنه الممتدة، والتيقن بأن الوطن باقٍ والجماعات والتنظيمات المسلحة والمتطرفة إلى زوال، ما بقي المجتمع متماسكًا ومتضامنًا ومساندًا لمؤسساته الوطنية الحامية والمدافعة عن أمنه واستقراره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.