افتتاح أول معارض مستقبل وطن للمستلزمات المدرسية بمركز قوص    المملكة المتحدة تؤجل مبادرة التحصيل الإلكتروني للضريبة حتى 2024    رئيس المجلس الرئاسي الليبي: ليبيا تمر ب«مرحلة مفصلية»    أمريكا.. قتيلان و 12 مصابا في إطلاق نار على متجر بقالة بولاية تينيسي    السلطات الإيطالية تعتقل منظم استفتاء انفصال كتالونيا عن إسبانيا    «أمطار مصحوبة بنشاط لحركة الرياح».. الأرصاد الجوية تكشف حالة الطقس    الأرصاد: طقس اليوم شديد الحرارة على هذه المناطق.. والقاهرة 30    السفير السعودي بالقاهرة: العلاقات مع مصر وصلت لمستوى متنام يليق بمكانتهم في المنطقة والعالم    تعرف على أنواع الظلم الثلاثة المذكورة فى القرآن الكريم    علماء أمريكيون يكشفون إمكانية رصد علامات المبكرة لمرض الألزهايمر فى جذع المخ    أمن أسوان يضبط خارجين عن القانون بعد تهديد أهالي سلوا بالأسلحة    الأرزاق تضيق وتتسع امتحاناً للعباد وحكمة من الله عز وجل    أزمة نفسية وراء انتحار فتاة شنقًا داخل فندق في الإسكندرية    اليوم .. انقطاع المياه عن مناطق بمدينة نصر    إزالة التعديات ومصادرة معدات ومواد البناء بالفيوم    مصر توقع علي برنامج تعاون فني مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية    البرهان: اتفاقات سابقة مع إثيوبيا بشأن مشكلة الحدود لم تر النور    شقيق عادل إمام ينفي إصابة الزعيم بكورونا: أرجوكو تحروا الدقة    قوات تيجراي تأسر قائدا في الجيش الإثيوبي |فيديو    وائل جمعة: كيروش توقع خسارة الأهلي السوبر المصري    تغييرات في الجهاز الفني للزمالك خلال الأيام المقبلة (تفاصيل)    تاج الدين: ترقب وبائي دقيق للغاية لوضع كورونا.. والزيادة الحالية «معقولة»    محافظة دمياط تشهد حملات مكثفة لتطهير وتعقيم المنشآت الحكومية والمدارس    التطيب وقراءة سورة الكهف.. الإفتاء توضح الأعمال المستحبة في يوم الجمعة    أسيوط تواصل الاستعدادات لسيول فصل الشتاء بتجهيز المخرات | صور    النشرة الدينية| الإفتاء توضح حكم حضور المسلم مراسم دفن في الكنيسة.. وحكم إزالة شعر الحواجب بالشفرة    دعاء في جوف الليل: اللهم احفظ علينا النعم وادفع عنا النقم    هطول أمطار خفيفة على سواحل شمال سيناء وانخفاض فى درجات الحرارة    وزير القوى العاملة: العمالة المصرية ستعود إلي ليبيا قبل نهاية 2021    نقابة الموسيقيين: قرار وقف مطرب المهرجانات حسن شاكوش نهائي ولا رجعة فيه    الصحة: تسجيل 722 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و 31 حالة وفاة    الوفد ترصد إقبال مواطني الأقصر لتسجيل بياناتهم لتلقي اللقاح بمبادرة "معا_نطمئن سجل الآن"    وزير التعليم: العام الدراسي الجديد سيكون في موعده.. ولا توجد نية لتأجيله    كومان مهدد بالغياب عن برشلونة ضد ليفانتى وأتلتيكو مدريد للإيقاف    فيضانات تغمر مدينة إسبانية وتغرق عشرات السيارات تحت الماء.. فيديو    حملة نظافة موسعة بشوارع بولاق الدكرور بالجيزة | صور    غلق 15 ورشة في جولة ليلية لمحافظ الغربية بطنطا وكفر الزيات    «دنيا محمد».. رسامة فذة تحاكي ملامح الزعماء والفنانين والمسئولين | صور    حظك اليوم الجمعة 24/9/2021 برج الثور    أول تعليق من حمادة هلال على حادث زوجته وأولاده    نيللى كريم تبكى بسبب رسالة راقصة باليه وتكشف التحضر لتحويل "ب100 وش" لفيلم    عودة ياسمين عبد العزيز الى القاهرة بعد تعافيها من أزمتها الصحية الأخيرة    برشلونة يواصل انطلاقته الهزيلة بتعادل مخيب مع قادش بالدوري الإسباني    بسمة: بعض أصحابي اتهموني بالجنون لمشاركتي في فيلم "ماكو"    بنزيما بعد تكريمه: ريال مدريد هو كل حياتي    اتحاد جنوب إفريقيا: ننتظر موقف «تاو».. وطلبنا استضافة مونديال الأندية    إصابة شخص قفز من عقار بعد اندلاع حريق بالقاهرة الجديدة    سقوط المتهم بتزوير المحررات الرسمية فى الدقهلية    عاطل يقتل طليقته طعنا بسكين لخلافات بينهما فى المنوفية    مورينيو: سنحاول التظلم ضد طرد بيليجريني    الشروق تكشف .. اجتماع مصيري يحدد مستقبل الإسباني باروندو مع منتخب اليد    أمين عمر حكما لبيراميدز وسموحة في كأس مصر.. اليوم    طارق شوقي: "المصروفات الدراسية ليست ديكور والكتب مصروف عليه"    رفع 269 طن قمامة وتراكمات مخلفات من قرى طنطا    طارق شوقي يكشف تفاصيل فتح باب التطوع لسد العجز في عدد المعلمين    خاص بالفيديو| مؤلف "عروستي": موضوع الزواج شائك ويحتاج أفلاما كثيرة    جامعة الأزهر: الدولة المصرية تولي أصحاب الهمم رعاية واهتمام كبيرين    رابط تنسيق الدبلومات الفنية 2021    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بدأت من «الصفر» وتعد أول مخرجة أفلام وثائقية مصرية بأمريكا.. سلمى سرحان: أفلامى لتوعية الناس وعرضى للواقع هدفه إصلاحه
نشر في الأهرام العربي يوم 09 - 01 - 2015

حوار: أحمد أمين عرفات
برغم أنها فى بداية مشوارها مع الفن، اختارت الطريق الصعب، وهو عالم الأفلام الوثائقية، الذى يعانى من قلة الاهتمام به فى السوق المصرى، استطاعت أن تثبت تميزها مع أول فيلم لها، ومع احتكاكها بهذه الصناعة فى أمريكا عرفت الكثير عنها ونالت جانبا من الخبرة ستحمله أفلامها المقبلة، إنها المخرجة الشابة سلمى سرحان ومعها كان هذا الحوار.
لماذا اخترت الأفلام الوثائقية لتكون عالمك؟
لم يكن يخطر فى بالى يوما أن أعمل فى هذا المجال، وأدين للمصادفة بذلك، لأنها كانت سبب اتجاهى للأفلام الوثائقية، ففى المرحلة الثانوية، ذهبت إلى أحد معارض الأدوات الطبية، وأثناء تجوالى فيه شدنى فيلما عن هذا التخصص، فتركت كل شىء وتفرغت له، عندها أدركت قيمة هذا النوع من الأفلام برغم أن ما شاهدته، لم يكن بالحرفية التى عرفتها فيما بعد، وهو ما جعلنى أقوم بتحويل نفسى من القسم الأدبى إلى العلمى، لألتحق بعدها بكلية الإعلام، وواصلت المصادفة معى دورها عندما سافرت إلى أمريكا للسياحة، فأوقعتنى مع فريق أمريكى يقوم بتصوير فيلم عن مصر، فطلبوا معاونتى بما أننى مصرية، وبالفعل شاركت فى تنفيذه خدمة منى لبلدى، خصوصا أنه كان يتحدث عن السياحة، وعندها أدركت أن القدر هو الذى يقودنى لهذا العالم الذى عشقته بشكل كبير.
ماذا عن أول فيلم لك وهو «ع الصفر»؟
هذا الفيلم تعاونت فيه مع ثلاث فتيات أخريات، عملنا معا كفريق واحد، وكان يتحدث عن حقوق الإنسان للطوائف المهمشة والفقيرة فى مصر، وصورناه فى أماكن عديدة منها الدويقة والسجون، وكانت مفاجأة لنا عندما حصل على جائزة أفضل فيلم وثائقى فى الحفل الذى أقيم بجامعة مصر الدولية أخيرا، وهو ما أصابنى بسعادة بالغة، وإن كان همى الأكبر أن تكون أفلامى طريقا للبسطاء لكى يعرفوا من خلالها حقوقهم، ففى هذا الفيلم تناولت قضايا حقهم فى المسكن والمشرب والصرف الصحى والتعبير عن الرأى والتعذيب فى السجون.
ولكن قد يرى البعض أن الأفلام التى تركز على العشوائيات والمناطق المعدومة والتعذيب تساعد على تشويه صورة مصر؟
أنا عاشقة لبلدى مصر وأريدها فى أجمل صورة، وهدفى استخدام الأفلام الوثائقية فى عرض واقع اجتماعى لإصلاحه وتوعية الناس بحقوقها.
ما حكاية عملك كمصورة أو «كاميرا مان» كما يطلقون عليها باعتبارها مهنة مرتبطة أكثر بالرجل؟
عقب تخرجى فى الجامعة، عملت بقناة سكاى نيوز كمصورة ومخرجة، وقد قمت بعمل تغطيات فترة سقوط الإخوان وفض اعتصام رابعة والمظاهرات التى تلك ذلك، وبرغم نظرات الاستهجان التى كنت أجدها فى عيون الناس، كفتاة تحمل كاميرا وترصد الأحداث بها وسط النيران والمخاطر، كنت سعيدة ولم أبال بكل المصاعب التى كانت تحيط بى.
وماذا عن تجربتك فى أمريكا؟
بعد مشاركتى فى تنفيذ الفيلم الوثائقى الأمريكى الذى كان يتحدث عن السياحة فى مصر، انتقلت للعمل فى شركة إنتاج أفلام وثائقية أكبر، فأسهمت معها فى إخراج أفلام عن مهرجانات ثقافية فى لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا، وإخراج فيديو كليب أغانى لمطربين أمريكيين معروفين والمساعدة فى إخراج برامج الواقع فى قنوات أمريكية، ووضع مقدمة عدة أفلام عالمية تم عرضها فى مصر.
هل هناك مشروعات تقومين بها حاليا؟
حاليا أعمل فيلما وثائقيا جديدا، يدور حول المقارنة بين حياة شابين أحدهما مصرى والآخر أمريكى، وكيف يعيش كل منهما يومياته، وكيف يتعاملان مع أحلامهما فى ظل الواقع الذى يحيط بهما، وأسعى للحصول على جائزة تشجيعية أخرى من خلال هذا الفيلم.
أخيرا ما أحلامك؟
أحلم بالنهوض بصناعة الأفلام الوثائقية فى مصر حتى تصبح مثل الأفلام الروائية، فهى ليس لها سوق حقيقى، وكذلك نقل التجربة الأمريكية وغيرها من الدول المتقدمة فى صناعة هذا النوع من الفن، كما أحلم بإنشاء قناة تليفزيونية لعرض تلك الأفلام أسوة بالأفلام الروائية الطويلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.