زيادة حجم المتعاملين مع بنك تنمية الصادرات بنسبة 100% بعد كورونا    وزير الخارجية التونسي يعلن إصابته بفيروس كورونا    مقتل 5 أشخاص بإطلاق نار في الولايات المتحدة    رئيس اتحاد اليد: مصر تواجه الدنمارك حال حصولنا على المركز الثاني بالمجموعة    موعد مباراة مانشستر يونايتد المقبلة فى الدوري الإنجليزي    أسرة عبلة الكحلاوي تعلن موعد ومكان صلاة الجنازة    قبل الافتتاح الرسمي مقتنيات القاعة الرئيسية بالمتحف المصري الكبير    لا ننتظر تلقى شكاوى من الأطراف.. جهاز المنافسة ومنع الاحتكار يكشف عن أدوات رصد أي مخالفة.. فيديو    اهداف ليفربول ومانشستر يونايتد في كأس الاتحاد الإنجليزي.. محمد صلاح يحرز هدفين    طولان: الفوز على البنك الأهلي خطوة جيدة.. وغير راضي عن الفار    البواب هو المسؤول.. عمرو أديب يعلق على تحويل إحدى المدارس إلى شبكة لممارسة الدعارة    تويتر يتحول لدفتر عزاء بعد وفاة عبلة الكحلاوي    الولايات المتحدة تسجل رقما كارثيا في وفيات كورونا    "تؤكد صدق القلب".. علي جمعة يوضح حكم صلاة صلاة التوبة ووقت أدائها    بالفيديو| أمين الفتوى يكشف هل يوجد حقًّا ما يسمى بالجن والسحر والحسد    وزيرة الصحة: ذروة الموجة الثانية كانت في نهاية ديسمبر ومطلع يناير (فيديو)    حين سيحكم التاريخ على ثورة 25 يناير    فشلت في علاجه من مرض نفسي.. أم تحتجز ابنها داخل غرفة لمدة عامين    محمد منير يطرح "أبطال رجالة" احتفالًا بعيد الشرطة 25 يناير    أشرف قاسم: الأندية لم تستفد من الفار.. وهذه حقيقة رحيل «باتشيكو» عن الزمالك    فيديو | سواريز يقود أتلتيكو للابتعاد بصدارة «الليجا الإسبانية»    نشأت الديهي: الرئيس السيسي يبني دولة جديدة.. فيديو    وسائل إعلام تتوقع إعادة انتخاب رئيس البرتغال ريبيلو دي سوزا    تبدأ اليوم.. الأرصاد تعلن الظواهر الجوية خلال فترة عدم الاستقرار (أمطار ورياح)    مصدر عسكري سوداني: لا إصابات في القصف الإثيوبي لحدودنا ونحتفظ بحق الرد    مستشار سفارة أوزبكستان بالقاهرة: مرصد الأزهر قدوة للعالم في مكافحة التطرف    محافظ بورسعيد: إنتاج مصنع إطارات السيارات سيغزو السوق الأفريقي    «حياة كريمة».. مشروع القرن لتغيير وجه الحياة بالريف المصري    الأهلي يوضح حقيقة التعاقد مع بديل محمد الشناوي    «الداعية التي تتحدث بقلبها».. أبرز فتاوى الراحلة عبلة الكحلاوي (فيديو)    للتحصين من الوباء.. عمرو خالد ينصح بترديد هذا الدعاء (فيديو)    «سولسكاير» يشيد بثنائية «صلاح» في مانشستر يونايتد    «الصحة»: خروج 321 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات    وزيرة الصحة تكشف أسباب تدهور الحالة الصحية ل"عبلة الكحلاوي"    الكرملين: رئيس المكسيك سيبحث مع بوتين توريدات لقاح "سبوتنيك V" الروسي إلى بلاده    وزير الزراعة: نتبنى خطة لتطوير وتحسين إنتاج قصب السكر    حكيم: النوم خميرة الصوت وممكن أغنى فى 3 أفراح فى يوم واحد    "أبويا الغالي".. مي كساب تحتفل بعيد ميلاد صلاح عبد الله    النائب محمود الشامي يبحث مع وزير قطاع الأعمال حل أزمة الغزل بمصانع المحلة    "أبارث" تطرح موديلات 595 الجديدة.. تعرف على التفاصيل    الفقي: العالم مقبل على حرب موضوعية لمحاولة تقليل عدد السكان الأرض    بطولات بحروف من ذهب.. حكاية اللواء عبدالرؤوف الصيرفي شهيد الوطن    جوجل تطرح إعادة تصميم لبحث الهاتف المحمول    إزالة مخالفات بالجيزة في استجابة سريعة للنائبة الوفدية الدكتورة رشا ابوشقرة    فيديو | مصطفى الفقي: السيسي غير خريطة الأحداث في العالم    وزيرة الصحة تكشف سبب وفاة الداعية الإسلامية عبلة الكحلاوى    ضبط المتهم بقتل عامل في الشرقية    شركة مشروع «عين القاهرة»: يجذب مزيدا من السائحين وتنفيذه في 18 شهرا    أول ممرض يتلقى لقاح كورونا يوجه رسالة للمواطنين: اللقاح كويس ومافيش مشكلة خالص    مساعد وزير الخارجية الأسبق لعمرو أديب: السادات كان يتابع قضية عمر خورشيد بنفسه    أشرف قاسم: أزمة مادية بالزمالك تمنعنا من ضم لاعبين    بالدرجات.. الأرصاد تحذر من حالة الطقس اليوم    الصحة: الدفعة الثانية من لقاح كورونا تصل مصر نهاية الأسبوع    شاهد.. أغنية عيد الشرطة الجديدة "قلبي مصري"    "التعليم السعودية" تحدد إجراءات وخطوات التقدم بطلب منحة داخلية    ياسمين الحصري عن «الكحلاوي»: رحلت الصابرة المحبة و«محدش هينساها»    «المتحدة» تطرح أغنية احتفالا بعيد الشرطة (فيديو)    سالم أبو عاصي: يجوز للزوج والزوجة الاشتراط كيفما يشاءون في عقد الزواج.. لكن بشرط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بدأت من «الصفر» وتعد أول مخرجة أفلام وثائقية مصرية بأمريكا.. سلمى سرحان: أفلامى لتوعية الناس وعرضى للواقع هدفه إصلاحه
نشر في الأهرام العربي يوم 09 - 01 - 2015

حوار: أحمد أمين عرفات
برغم أنها فى بداية مشوارها مع الفن، اختارت الطريق الصعب، وهو عالم الأفلام الوثائقية، الذى يعانى من قلة الاهتمام به فى السوق المصرى، استطاعت أن تثبت تميزها مع أول فيلم لها، ومع احتكاكها بهذه الصناعة فى أمريكا عرفت الكثير عنها ونالت جانبا من الخبرة ستحمله أفلامها المقبلة، إنها المخرجة الشابة سلمى سرحان ومعها كان هذا الحوار.
لماذا اخترت الأفلام الوثائقية لتكون عالمك؟
لم يكن يخطر فى بالى يوما أن أعمل فى هذا المجال، وأدين للمصادفة بذلك، لأنها كانت سبب اتجاهى للأفلام الوثائقية، ففى المرحلة الثانوية، ذهبت إلى أحد معارض الأدوات الطبية، وأثناء تجوالى فيه شدنى فيلما عن هذا التخصص، فتركت كل شىء وتفرغت له، عندها أدركت قيمة هذا النوع من الأفلام برغم أن ما شاهدته، لم يكن بالحرفية التى عرفتها فيما بعد، وهو ما جعلنى أقوم بتحويل نفسى من القسم الأدبى إلى العلمى، لألتحق بعدها بكلية الإعلام، وواصلت المصادفة معى دورها عندما سافرت إلى أمريكا للسياحة، فأوقعتنى مع فريق أمريكى يقوم بتصوير فيلم عن مصر، فطلبوا معاونتى بما أننى مصرية، وبالفعل شاركت فى تنفيذه خدمة منى لبلدى، خصوصا أنه كان يتحدث عن السياحة، وعندها أدركت أن القدر هو الذى يقودنى لهذا العالم الذى عشقته بشكل كبير.
ماذا عن أول فيلم لك وهو «ع الصفر»؟
هذا الفيلم تعاونت فيه مع ثلاث فتيات أخريات، عملنا معا كفريق واحد، وكان يتحدث عن حقوق الإنسان للطوائف المهمشة والفقيرة فى مصر، وصورناه فى أماكن عديدة منها الدويقة والسجون، وكانت مفاجأة لنا عندما حصل على جائزة أفضل فيلم وثائقى فى الحفل الذى أقيم بجامعة مصر الدولية أخيرا، وهو ما أصابنى بسعادة بالغة، وإن كان همى الأكبر أن تكون أفلامى طريقا للبسطاء لكى يعرفوا من خلالها حقوقهم، ففى هذا الفيلم تناولت قضايا حقهم فى المسكن والمشرب والصرف الصحى والتعبير عن الرأى والتعذيب فى السجون.
ولكن قد يرى البعض أن الأفلام التى تركز على العشوائيات والمناطق المعدومة والتعذيب تساعد على تشويه صورة مصر؟
أنا عاشقة لبلدى مصر وأريدها فى أجمل صورة، وهدفى استخدام الأفلام الوثائقية فى عرض واقع اجتماعى لإصلاحه وتوعية الناس بحقوقها.
ما حكاية عملك كمصورة أو «كاميرا مان» كما يطلقون عليها باعتبارها مهنة مرتبطة أكثر بالرجل؟
عقب تخرجى فى الجامعة، عملت بقناة سكاى نيوز كمصورة ومخرجة، وقد قمت بعمل تغطيات فترة سقوط الإخوان وفض اعتصام رابعة والمظاهرات التى تلك ذلك، وبرغم نظرات الاستهجان التى كنت أجدها فى عيون الناس، كفتاة تحمل كاميرا وترصد الأحداث بها وسط النيران والمخاطر، كنت سعيدة ولم أبال بكل المصاعب التى كانت تحيط بى.
وماذا عن تجربتك فى أمريكا؟
بعد مشاركتى فى تنفيذ الفيلم الوثائقى الأمريكى الذى كان يتحدث عن السياحة فى مصر، انتقلت للعمل فى شركة إنتاج أفلام وثائقية أكبر، فأسهمت معها فى إخراج أفلام عن مهرجانات ثقافية فى لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا، وإخراج فيديو كليب أغانى لمطربين أمريكيين معروفين والمساعدة فى إخراج برامج الواقع فى قنوات أمريكية، ووضع مقدمة عدة أفلام عالمية تم عرضها فى مصر.
هل هناك مشروعات تقومين بها حاليا؟
حاليا أعمل فيلما وثائقيا جديدا، يدور حول المقارنة بين حياة شابين أحدهما مصرى والآخر أمريكى، وكيف يعيش كل منهما يومياته، وكيف يتعاملان مع أحلامهما فى ظل الواقع الذى يحيط بهما، وأسعى للحصول على جائزة تشجيعية أخرى من خلال هذا الفيلم.
أخيرا ما أحلامك؟
أحلم بالنهوض بصناعة الأفلام الوثائقية فى مصر حتى تصبح مثل الأفلام الروائية، فهى ليس لها سوق حقيقى، وكذلك نقل التجربة الأمريكية وغيرها من الدول المتقدمة فى صناعة هذا النوع من الفن، كما أحلم بإنشاء قناة تليفزيونية لعرض تلك الأفلام أسوة بالأفلام الروائية الطويلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.