الزراعة: توقيع بروتوكول تعاون بين هيئة سلامة الغذاء ومعهد تكنولوجيا الأغذية بمركز البحوث الزراعية    "أصول الدين" تنعى رئيس قسم الدعوة والثقافة الإسلامية الأسبق    كيف ستكون تشكيلة الأهلي في وجود طاهر محمد طاهر وجاكسون موليكا؟    الثانوية الأزهرية 2020.. الهدوء يسود امتحان الأدب والنصوص للقسم العلمي    ضبط 1141 قضية تموينية متنوعة خلال 24 ساعة    ضبط 124 قضية تهريب خلال شهر    آخرهن ياسمين غيث.. مشاهير يروون حكايتهن مع التحرش    كورونا في قنا.. تعافي وخروج 172 حالة من المستشفى العام    محافظ الأقصر يتفقد أعمال رصف طريق المنطقة الصناعية بالبغدادي    الاتحاد للطيران الإماراتية تستأنف رحلاتها تدريجيا إلى 58 وجهة عالمية    المعهد القومي للإدارة يطلق برنامج "قيادة التغيير في وقت الأزمات" اليوم    هدوء والتزام بلجان الدراسات العليا المهنية بتجارة القناة    "معتقلون خلال العزل العام في ماليزيا".. تفاصيل وثائقي الجزيرة المشبوه    تأديب ل"أردوغان".. مصادر تحدد هوية الطيران الذي ضرب قوات تركية بسوريا    أزمة بين تركيا والاتحاد الأوروبي بعد خفض حصة تصدير أنقرة من الحديد    «النيل في العصر البريطاني».. أحدث إصدارات القومي للترجمة    كلوب: تألق ماني المستمر أبرز مثال على تطور ليفربول    رئيس برشلونة يصدم نيمار    الإمام الأكبر ورئيس أساقفة كنيسة كانتربري: (كورونا) أظهر حاجة الإنسانية للعمل المشترك    الأوقاف: زاوية البساتين ليست للصلاة    بالصور.. رئيس جامعة أسيوط: اتخذنا الاستعدادات كافة لاستقبال الطلاب المغتربين    الحكومة: استثمرنا مليارات الجنيهات لتحقيق هدف نبيل وضعه السيسى على أجندة أولوياته    نشرة "اليوم السابع".. السيسي يتقدم الجنازة العسكرية للفريق محمد العصار.. التحفظ على صفوت الشريف أثناء نظر قضية الكسب غير المشروع.. فتح مسجد الحسين فى القاهرة.. ورئيس وزراء إثيوبيا: لن نضر حقوق مصر المائية    تخليدا لإسهاماتها.. بنك الطعام يطلق اسم "الجداوي" على قسم "التعبئة"    بعد حذف حلا شيحة لفيديوهات "تيك توك".. أحمد الشامي: "كل اللي عملوها هيندموا عليها"    فى اجتماع مع وزير السياحة والآثار: رئيس الوزراء يكلف بسرعة البدء فى تطوير ميادين طلعت حرب والأوبرا والعتبة على غرار ميدان التحرير    فنان شهير يعلن إصابة والده بفيروس كورونا    زوجة الشهيد المنسي تنشر صورة في ذكرى معركة البرث    إنهاء خدمة إمام وخطيب بأوقاف الجيزة    بتر قدم مراقب بالثانوية عقب سقوطه من قطار فى المنيا    الخطر الثالث.. الصحة العالمية تعلق على تفشي الطاعون الدملي    لمواجهة كورونا.. 10 إجراءات احترازية لدخول الامتحان لطلاب الجامعات    عوض بدوي يكشف ل"الفجر الفني" تفاصيل تعاونه مع إيهاب توفيق في أغنية "هيا دنيا"    اعتقال مسؤول في وكالة الفضاء الروسية بتهمة الخيانة    «جوارديولا» يكشف سبب خسارة السيتي للقب الدوري الإنجليزي    وزير التموين يعلن إطلاق خدمة الحجز الإلكترونى للعلامات التجارية    دراسات ونظريات تبريء ووهان من نشر فيروس كورونا في العالم    منذ تحويلها لمستشفى عزل .. تعافي 172 حالة مصابة بكورونا بمستشفى قنا العام    تعليم جنوب سيناء: غرفة العمليات لم ترصد أي شكوى والإجراءات تحقق امتحانات منضبطة وآمنة    اتحاد طنجة المغربي يعلن 3 إصابات جديدة بكورونا    القومي للمرأة: تلقينا 400 شكوى واستفسار خلال 5 أيام    بعد اتهامه بالتحريض على التحرش.. تميم يونس يحذف أغنية سالمونيلا    بيان قوي ودعم دولي.. كيف كشفت مصر أكاذيب الإخوان بشأن دورها بالقضية الفلسطينية؟    حوار| أحمد عكاشة: الإخوان نشروا فيروس "هشاشة الأخلاق".. و30 يونيو بداية العلاج    الحكومة: بدء تطوير ميادين طلعت حرب والأوبرا والعتبة على غرار ميدان التحرير    ضبط مرتكب واقعة مقتل سائق "توك توك" بسوهاج    كنت على سفر وفاتني العصر فهل أصليه ركعتين أم أربعًا؟.. البحوث الإسلامية يجيب    نجاح أول عملية لمسن مريض بكورنا بكفر الزيات    البرازيل تتمسك بعودة منافسات كرة القدم أغسطس المقبل    لمدة موسمين قادمين.. الشارقة يحسم ملف تجديد عقد علي زين    البابا تواضروس: للأسف .. الإنسان ينسى الخيرات التي يقدمها الله كل وقت    الاتحاد المغربي يرفض إقامة دوري الأبطال في الإمارات لهذا السبب    فايز أبو خضرة ناعيا الفريق العصار: قائد عسكري من طراز فريد    بقيمة تعويضية 53 مليون جنيه .. ضبط 124 قضية تهريب خلال شهر    جامعة الأزهر: التحرش سلوك منحرف ويجب محاكمة مرتكبه    صحيفة برازيلية تؤكد إيجابية اختبار كورونا للرئيس بولسونارو    ما هي مراتب الإيمان الثلاثة    تعرف على مصير روح الإنسان بعد الموت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلمة عابرة
هموم لا يعرفها الفقراء
نشر في الأهرام اليومي يوم 21 - 05 - 2019

ليس لدى الفقراء المحشورين فى مطحنة المجتمع ترفُ الخوض فى مجادلات حول مسائل عديدة، أو حتى التفكير فيها، رغم أنها تشغل غيرَهم وتأخذ من طاقتهم ووقتهم الكثير، مثل حق المرأة فى العمل، ومثل اختلاطها بالرجال من غير محارمها، ومثل الأخذ برأيها فى أمور الأسرة..إلخ!
لأن الحياة العسيرة وندرة الاختيارات تجبرهم على اللجوء مباشرة لما يعينهم على استمرار التنفس، وعلى التجنب التلقائى لما يزيد من معاناتهم. ولكن، وللأسف، فإن سلوكهم، الذى يبدو وكأنه أكثر تطوراً، والذى لا ينطلق من اختيارات واعية، يحمل تناقضات كثيرة، لأن حياة الفقر المدقع، وهذه من غرائب الطبيعة، قد تنتج الشىء ونقيضه، وأنهما يتجاوران معاً، وكأنما يدعم أحدهما الآخر!
فتجد المرأة على العموم أكثر إحساساً بالمسئولية تجاه أسرتها، وأنها تكدّ فى أعمال مضنية وتخترع الحلول اختراعاً لتلبية احتياجات الحد الأدنى، رغم ندرة الفرص وشُحّ النتائج، ثم تقوم بمسئولية البيت فى الطهو والتنظيف وتربية الأطفال..إلخ! ولكن، وفى الوقت نفسه، هناك بعض رجال خاملين يزيدون الأعباء على المرأة بدلاً من أن يقوموا بدورهم فى المسئولية، بل إنهم يثقلون عليها بأحمال أخرى لتوفير احتياجاتهم الشخصية، مثل السجائر والكيوف، ويمكن أن يتطاولوا عليها بالسباب والضرب، أحياناً لمجرد إثبات الفحولة! وليس للمرأة، فى حالات كثيرة، سوى أن تصمت وأن تتحمل، من أجل أن تسير المركب!
فى هذه البيئة، تعمل المرأة فى وظائف شاقة تتطلب العضلات، مثل أعمال البناء، وفى أعمال خطرة، مثل المدابغ، وفى أعمال أخرى يترفع عليها هؤلاء الرجال، مثل جمع القمامة، وقد تنفرد برجال أغراب، فى مثل العمل فى المنازل..إلخ. ومن المعضلات الاجتماعية، أنه إذا حدث استثناء تاريخى انتشل بعض هؤلاء من تراجيديا البؤس، فإنهم لا يُصلِحون مثل هذه الأعطاب، وإنما يحاكون الأنماط التى انتقلوا إليها، والتى تُولِى أكبر الاهتمام بتحريم وتأثيم نشاطات المرأة!
هذه مجرد مُشاهَدات لجانب من حياة العشوائيات، حيث تتشكل عقول وتترسخ أساليب حياة، ولكن المشاهدات فى حاجة لدراسات علمية، لا تكتفى بشرح الظاهرة ومخاطرها، وإنما توصى بحلول.
لمزيد من مقالات أحمد عبدالتواب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.