وزير الشباب يفتتح الموسم الثقافي في جامعة حلوان    أحمد موسى يعرض لحظة تأدية أبو العينين ل اليمين الدستورية بمجلس النواب    الإسماعيلية الوطنية للصناعات الغذائية تتصدر قائمة الأسهم الصاعدة بالبورصة    سؤال بريء ل”لصوص العسكر”.. أين تذهب قروض ومنح الكهرباء؟    ولي العهد السعودي يوجه بتطوير طرق العاصمة    وفاة 9 وإصابة 100 في زلزال بمنطقة حدود تركيا مع إيران    حوار| السير مجدى يعقوب: نجحت لإيماني برسالة الطبيب    مرتضى منصور: «ستحدث مجزرة بين اللاعبين لو لعبنا مباراة القمة»    صحة الشرقية تضبط 3.6 طن أغذية مجهولة بالعاشر    حتى نهاية الأسبوع.. تعرف على طقس الإمارات    الإسكندرية ترفع درجة الاستعداد القصوى لمواجهة النوة الحالية    تقلبات في الطقس وسقوط أمطارغزيرة بالمنوفية    محامى الطيار الموقوف يفتح النار على محمد رمضان من جديد    تكريم رموز السينما المصرية بحفل "مسابقة الفيلم المصرى 2019"    فيديو.. عبدالرحمن أحمد يقترب من المليون مشاهدة ب"بنده عليكِ"    صورة.. كريم عبد العزيز إعلامي أصلع في "البعض لا يذهب للمأذون مرتين"    تسكين 500 أسرة من أهالي حكر السكاكيني في الأسمرات خلال 8 أسابيع | فيديو    تعرف على نتيجة مسابقة أوائل الطلاب للمعاهد الأزهرية بالأقصر    حافظ أبو سعدة يكشف تفاصيل زيارة وفد حقوقي وإعلامي أجنبي لسجن المرج | فيديو    سرايا القدس تعلن مسئوليتها عن قصف المستوطنات الإسرائيلية    نهاية مأساوية لفتاة وعشيقها.. أجبرا الزوج على توقيع إيصالات أمانة وتسببا في وفاته    ترامب يتوجه إلى الهند في زيارة سريعة وحشود ضخمة في انتظاره    أولمبياكوس يحسم قمة اليونان بهدف عكسى فى باوك بمشاركة كوكا    نقابة الصحفيين تعلن عن 600 شقة لأعضائها (تفاصيل)    عبد الله السعيد عن وقف كهربا وعاشور: لعيبة بتعمل لقطات فاكرة إنها هتكسب بيها الجماهير (فيديو)    "الصحفيين" تكرم لجنة التحكيم في مسابقة جوائز الصحافة المصرية    يتداوله الكثيرون للتهنئة بشهر رجب.. الإفتاء: هذا الحديث لم يقله النبي    لتجنب المشكلات .. نصائح أمين الفتوى لأهل الزوجين    لبنان يعلن نتائج فحوصات أجريت ل27 شخصا يشتبه بإصابتهم ب«كورونا»    عاجل.. سيف عيسى يتأهل لأولمبياد طوكيو ويرفع عدد المتأهلين من التايكوندو لثلاثة    بمشاركة 15 مطورا.. "إيجي موف" تنظم 4 معارض عقارية بالمحافظات خلال 2020    الأعلى للجامعات: لا صحة لتقديم موعد امتحانات الفصل الدراسي الثاني    عضو بمجلس السيادة السوداني يشيد بدور الشرطة في حفظ الأمن    وزير البترول يتفقد مشروع المصرية للتكرير    محافظ دمياط ترأس إجتماع اللجنة العليا للتسعير    تجديد حبس قاتل زوجته بالدقهلية 15 يومًا    حكم دفن النساء مع الرجال في قبر واحد.. الأزهر يجيب    بالفيديو| الجندي يعلق على اندلاع حرائق بسبب الجن.. والسحر في الملاعب    النشرة الحقوقية| حبس 21 مواطنًا بالشرقية والقليوبية واستمرار جرائم الإخفاء    "السياحة والآثار" تستضيف وفدًا إعلاميًا بريطانيًا (صور)    صبحي: مراكز الشباب لن يكون لها صوت انتخابي في عمومية الاتحادات الرياضية    حمدى سليمان يهنئ الكويت بعيدها الوطنى    «قوى عاملة النواب» توافق على تعديلات بالخدمة المدنية    الدوري الإنجليزي .. إيفرتون يفرض التعادل على آرسنال 2-2 بالشوط الأول    إحالة أوراق المتهم باغتصاب طفلة وانجابها منه سفاحا بالمحلة لمفتى الجمهورية    غدا.. البرلمان يقرّ قانون حماية البيانات الشخصية مع استثناء البنك المركزي    يسرا تواصل تصوير "دهب عيرة" استعدادا لموسم رمضان 2020    سنة الوقوف تحت المطر.. التعرض للأمطار من السنن المهجورة    37 فنانة تشكيلية تشارك بمعرض «صاحبة السعادة» في روما    التعريف بمرض كورونا وطرق الوقاية منه ندوة بالتأمين الصحى ببنى سويف    «كبسولات مغلقة».. تطوير غرف العمليات بمستشفى الأورام الجامعي في أسيوط    بالصور.. جامعة القاهرة تسلم الدكتورة غادة عبدالرحيم شهادة المدرب المحترف    وفاة عمرو فهمي السكرتير العام السابق للكاف    العشري يتحدث عن عودة المصري لمساره وأزمة الإصابات    وكيل صحة الغربية يتفقد مستشفى محلة مرحوم    وفاة سادس حالة مصابة بفيروس "كورونا" في كوريا الجنوبية    بسبب كورونا.. الدوري الإيطالي مهدد بالإلغاء    بسبب «كورونا».. «وان بلس» تجهز إطلاقا غريبا لهاتفها الجديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السيسى لاحتفالية مئوية منظمة العمل الدولية: العامل هو خط الدفاع الأول والأخير فى كل المجتمعات لمواجهة المخاطر

* حريصون على الالتزام بالمعايير الدولية وضمان حصول العمال على حقوقهم

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى أن العامل هو خط الدفاع الأول والأخير فى كل المجتمعات لمواجهة المخاطر، ونحن حريصون على الالتزام بالمعايير الدولية وضمان حصول العمال على حقوقهم.
جاء ذلك فى كلمته فى الاحتفالية التى أقيمت بالقاهرة أمس بمناسبة مرور مائة عام على تأسيس منظمة العمل الدولية بحضور مسئولى المنظمة وعدد من الوزراء والمحافظين وسفراء الدول، والتى ألقاها نيابة عنه الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء.
وقال السيسى فى كلمته: «يسعدنى أن أتوجه بالتحية والتقدير لكل عامل وعاملة من الرجال والنساء حول العالم شارك فى بناء حضارتنا الإنسانية المشتركة عبر التاريخ، فلولا جهودكم المضنية وتفانيكم فى العمل ما كنا نصل اليوم إلى هذه المرحلة المتقدمة من التطور الحضارى والإنساني».
وأكد الرئيس حرص الدولة المصرية على المشاركة فى الاحتفال بمرور مائة عام على تأسيس منظمة العمل الدولية، مشيدا بدورها، باعتبار انها كانت وما زالت بمثابة صمام الأمان لحقوق العمال ببلدان العالم، ومثالا فريدا يجمع وعلى قدم المساواة بين الحكومات وأصحاب العمل والعمال فى سياق واحد.
وأشار إلى أنه قد مر العامل فى جميع أنحاء العالم وعلى مر العصور بمراحل مختلفة من التطور، حيث يعتبر خط الدفاع الأول والأخير فى كل المجتمعات لمواجهة المخاطر التى تتعرض لها سواء بسبب الأوضاع الاقتصادية، أو الاجتماعية، وجاءت إسهاماته لإثراء الإنسانية والنهوض بها، موضحا أن الطبقة العاملة وتنظيماتها النقابية بذلت جهودا كبيرة على صعيد العمل والإنتاج الاقتصادي، والمشاركة الفاعلة والفعلية فى التنمية البشرية، وهو ما كان له بالغ الأثر فى بناء مجتمعاتنا بناء حضاريا مزدهرا تنامى فيه دور المرأة فى كل ميادين العمل ومشاركتها مع الرجل، ودفع إلى بناء ثقافة تكاملية جديدة ورؤية موحدة وجادة لتكافؤ الفرص فى كل ميادين العمل.
واضاف: أحدثكم اليوم من أمام أهرامات الجيزة، وهى أقدم مثال على ما يستطيع العامل المصرى تحقيقه إذا ما عقد العزم على بناء حضارة بلده، وهو ما يواصله العمال المصريون بعزيمة وإصرار فى وقتنا الحاضر لوضع البلاد على الدرب الصحيح نحو التقدم والرقى الذى تستحقه مصر، والذى يضمن للأجيال القادمة الحياة الكريمة والمستقرة.
وأوضح أن العامل المصرى المعاصر الذى قام بحفر قناة السويس الثانية فى وقت قياسي، ويصارع الزمن لبناء عاصمة إدارية جديدة بالتوازى مع تشييد عشرات المدن الجديدة والمشروعات فى أنحاء الدولة المصرية، ويعمل على استصلاح وزراعة آلاف الأفدنة لمضاعفة الرقعة الزراعية ولبناء المصانع، كما شيد دور العبادة فى أبهى صورها، إنما يأتى ذلك انعكاسا لإيمانه الراسخ بأن تقدم الأمم إنما يعتمد على الإخلاص والعمل الدؤوب، والتعايش والتكامل والاندماج، وهو بذلك يبرهن على جذور امتداده للعامل المصرى الذى قام ببناء أقدم حضارات البشرية جمعاء منذ آلاف السنين، والذى قام بشق قناة السويس لتصل البحرين الأحمر والمتوسط، والتى باتت بمثابة أهم ممر مائى فى العالم يصل الشرق بالغرب.
وأضاف أنه فى عالمنا الحاضر، بذل المصريون خلال السنوات الماضية جهودا استثنائية للعبور ببلدهم إلى بر الأمان والاستقرار، وأظهر عمال مصر على وجه الخصوص حجم ما يتمتعون به من تفان وإخلاص وقدرة على العمل عندما تتاح لهم الظروف الملائمة للعمل والإنجاز.
وشددت كلمة الرئيس على أنه بفضل عمال مصر تشهد البلاد طفرة نوعية بالبنية الأساسية والتحتية، حيث تمكنا من الانتهاء من العديد من المشروعات القومية الضخمة فى وقت قياسي، وهو ما كان محل التقدير والإعجاب داخل مصر وخارجها، مشيرا إلى أنه تم اتخاذ العديد من القرارات والإجراءات الاقتصادية الجذرية والصعبة، مضيفا: «لا يسعنى هنا إلا الإشادة بعمال مصر وكفاحهم وتحملهم لعبء الإصلاح وحرصهم على توضيح صورة مصر أمام العالم بأننا شعب يتحمل مسئوليات جساما، ويتسم بالوعى والفهم العميق، ومستعد للتحمل من أجل وطنه وأسرته؛ لكى يبنى مستقبلا أفضل وينشر الخير والنماء».
وقال: إدراكا لقيمة العامل المصري، فإن الحكومة المصرية حرصت على الالتزام الكامل بمعايير العمل الدولية، وتطوير التشريعات والقوانين الوطنية بشكل مستمر لضمان حصول العامل المصرى على كامل الحقوق التى تمكنه من العمل والإنتاج، وذلك من خلال الشروع فى حوار مجتمعى مع الشركاء من العمال وأصحاب العمل لبلورة منظومة عمل متكاملة قادرة على استيعاب جميع أضلاع الهرم الإنتاجي، موضحا أن تلك الرؤية قد تجسدت فى اتخاذ مصر سلسلة من الخطوات الإيجابية لتطوير منظومة العمل الوطنية بالشكل المناسب، منها إصدار قانون المنظمات النقابية العمالية فى نهاية عام 2017، والذى راعى معايير العمل الدولية، والتزام مصر بالمواثيق الدولية، وسمح بتمثيل نقابى أكبر للعمال المصريين، بالإضافة إلى عقد الانتخابات العمالية فى يونيو 2018، وهما خطوتان بارزتان على طريق التمثيل العادل والفعال للعمال بمنظومة العمل الوطنية.
كما أشارت كلمة الرئيس إلى أن الدولة المصرية عملت أيضا على تطبيق منظومة حماية اجتماعية شاملة للعامل المصرى من شأنها ضمان الحياة الكريمة له، وذلك إدراكا من الدولة المصرية لدور العامل فى تحقيق النهضة التى تسعى إليها مصر، وهو الهدف الرئيسى من برنامج « تكافل وكرامة « المدشن مؤخرا من قبل الحكومة المصرية، وشهادة « أمان « التى تهدف إلى ضمان الأمن والحماية للعمالة المؤقتة والموسمية.
واختتم الرئيس كلمته بتقديم التهنئة لمنظمة العمل الدولية بمناسبة الاحتفال بعيدها المئوي، مؤكدا استعداد مصر الدائم حكومة وشعبا للمساهمة الايجابية والفعالة فى تعزيز بيئة العمل حول العالم، وضمان حصول العامل على كامل حقوقه بالشكل المناسب، الذى يضمن توفير عمل لائق وأفضل للجميع، قائلا « كل عام وانتم جميعا بخير، وعمال مصر على العهد دوما فى بناء وطنهم بالعمل والانتاج».
من جانبه ، أعرب موسى أومارو، نائب المدير العام لمنظمة العمل الدولية للعمليات الميدانية والشراكات، أن مصر تلعب بصفتها أكبر الدول العربية وبتاريخها الطويل، دورا مهما فى العالم العربي، وفى إفريقيا، وفى العالم. ولذلك لا يسعنا إلا أن نشيد باحتفال المنظمة بمئويتها هنا فى القاهرة، ونوه إلى أنه تم إنشاء منظمة العمل الدولية على أنقاض الحرب العالمية الأولي، فأصبحت المنظمة شعاع أمل فى سياقات الفقر والمرض والدمار والبطالة، حيث حمل مؤسسو المنظمة رسالة واحدة رئيسية: «من كان يبتغى السلام، فليزرع العدالة الاجتماعية».
و قال اريك أوشلان مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة: «من قمة هذه الأهرامات يطل علينا أربعون قرنا من التاريخ»، نقف فى ظلال الأهرامات لنحتفل بمئوية المنظمة، وإضافة إلى الاحتفال بصداقتنا مع مصر وشعبها، نحتفل بتاريخ هذه المنظمة، ويسعدنى ان اقدم النصح لجميع اصدقائنا بالخارج لزيارة مصر.
وقدم محمد سعفان وزير القوى العاملة الشكر والتقدير للرئيس عبدالفتاح السيسى على رعايته الكريمة للاحتفالية، مؤكدا أن ذلك يعكس اهتمام القيادة المصرية، بالعمل كقيمة اجتماعية، وحق أساسى من حقوق الإنسان، مشيرا الى توجيه الرئيس بتطوير التشريعات العمالية، لتوافق معايير العمل الدولية، وأن الحكومة المصرية تقدم جميع أشكال الرعاية، وتحقق العدالة الاجتماعية لعمالها وعاملاتها الشرفاء، الذين يساهمون بسواعدهم البناءة وعملهم المتفاني، فى بناء وطننا الحبيب الغالى مصر على مدار التاريخ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.