الزيات: تغيير سياسة مصر المالية النقدية بعد نجاح الإصلاح الاقتصادي    السياحة : تأهيل المنشآت المصرية لاستقبال السياح من ذوي الاحتياجات الخاصة    تفاصيل مذكرة التفاهم لإنشاء مصنع بوش الألماني للأدوات المنزلية بالعاشر من رمضان    30 مليار دولار حجم التجارة بين الصين والسعودية خلال خمسة أشهر    طرح وحدات سكنية بالعاصمة الإدارية والشروق.. والحجز إلكترونيا.. تفاصيل    بروتوكول تعاون بين هيئتي المواصفات والجودة وسلامة الغذاء    الكرملين : العقوبات الأمريكية الجديدة ضد إيران غير قانونية    لبنان: إحالة 19 إرهابيًا من داعش وجبهة النصرة إلى المحكمة العسكرية    عاجل.. وفاة المدعي العام الأثيوبي متأثرا بجراحه في محاولة الانقلاب الفاشل    ترامب يزور كوريا الجنوبية الأسبوع المقبل    أمم إفريقيا 2019| جنوب إفريقيا في اختبار صعب أمام الأفيال الإيفوارية    الكاف يطالب الاتحاد النيجيري بتقرير عن حالة «كالو» قبل مشاركته في المباريات    الأهلي يكشف تفاصيل معسكره المغلق في إسبانيا    الأرصاد الجوية تحدد موعد انكسار الموجة الحارة    تنفيذ 1754 حكما قضائيا على هاربين بالمنيا    السيطرة على حريق شب في مزرعة دواجن بطوخ    ننشر نموذج الإجابة الرسمي في مادة الأحياء لطلاب الثانوية العامة    فاروق حسني: فوز نوار وعصفور وشهاب بجائزة النيل مستحق    البحوث الإسلامية توضح حكم إلقاء السلام عند دخول المسجد لصلاة الظهر    قائد القوات البحرية الإيرانية: إسقاط الطائرة الأمريكية رد قاطع ويمكن تكراره    مصالح أم تواطؤ.. منظمات حقوقية تتجاهل الرد على افتراءات هيومن رايتس ووتش ضد مصر.. عازر: البقاء على الحياد يضر بالوطن.. نصري: لا يجب الامتناع عن الرد على الأكاذيب    بقبعة بيضاء .. صبا مبارك تشعل الانستجرام فى أحدث ظهور لها    ديوكوفيتش يحافظ على صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس    يخرج ويختار غيره.. علي جمعة يشرح معني الإستخلاف في الصلاة.. فيديو    مصرع شخص وإصابة ثلاثة آخرين إثر تصادم سيارتين بالسويس    مقيد ب«قميص حريمي».. التحقيق فى واقعة العثور على جثة موظف بالمعاش داخل شقته بطوخ    «الطفولة والأمومة» يدخل على خط حادث اغتصاب طفلة من ذوي الاحتياجات الخاصة    زلزال بحر باندا يتسبب في عمليات إجلاء بمدينة داروين الأسترالية    رغم اعتذارها.. دعوى قضائية ضد ميريام فارس    رجل برج السرطان| سليط اللسان وقلبه بركان مشتعل من العواطف    فيلم «توي ستوري 4» يتصدر إيرادات السينما الأمريكية    اليوم.. الدولار الأمريكي يسجل 16.65 جنيه للشراء.. واليورو 18.91 جنيه    سوبر كورة.. الأهلى يرفض وصايا لاسارتى فى الميركاتو الصيفى    دراسة: تطوير عقار تجريبى يكافح السبب الرئيسي للتقزم عند الأطفال    عمومية النصر للأعمال المدنية توافق على تعديل النظام الأساسي    نائلة جبر: تقرير خارجية أمريكا عن الاتجار بالبشر يشهيد بجهود مصر    اليوم.. محاكمة المطربة بوسي بتهمة التهرب الضريبي    ضبط 21 متهما بالبلطجة والسرقة بالإكراه خلال 48 ساعة    ارتفاع معدلات استخدام الماريجوانا والحشيش بين المراهقين في أمريكا    أمير الكويت: الهجوم على مطار أبها انتهاك للأعراف الدولية وتهديد لاستقرار المنطقة    صح الإسناد وفسد المعنى.. حقيقة القول بوجود عوالم أخرى ورسول ك محمد.. فيديو    السيسي يؤكد ضرورة الالتزام بالجدول الزمني لتنفيذ المتحف الكبير وتشغيله طبقاً للمعايير العالمية    فيديو| ملخص لمسات وأهداف جميع مباريات أمم أفريقيا أمس الأحد    حدث في مثل هذا اليوم.. ولد الأسطورة ليونيل ميسي    هكذا تصرف محمد صلاح مع عمرو وردة بعد أزمة التحرش    خلال الاحتفال بتخريج دفعة من طلاب كلية الهندسة .. محافظ أسيوط يشيد بخريجي الجامعة المتميزين    منظمة الصحة العالمية ترحب بالدعم المقدم من اليابان لحماية صحة المصريين    المصرية الفائزة بجائزة أفضل مغنية أوبرا من باريس: معلم وراء دخولي المجال    الجزائر ومريام فارس وهنا الزاهد.. أبرز ما بحث عنه المصريون الليلة    مقترح برلمانى بإنشاء مصنع لإنتاج أدوية منع الحمل لمواجهة «النقص الحاد» لها    رسميًا.. مرشح الحزب الحاكم يفوز برئاسة موريتانيا    وزارة الشباب والرياضة تطلق ملتقى الشباب الأفريقي الأول لروّاد الأعمال بأسوان    هاني شاكر يكشف ما تم مع ميريام فارس بعد تصريحاتها المسيئة    فهد كمال مشرفا على وحدة تصميم وتطوير البرمجيات بجامعة بني سويف    فيديو| "علاج الإدمان": نعمل لتوعية الجماهير من داخل المدرجات    «بيت العائلة» يعقد ورشًا تدريبية للوعاظ والقساوسة حول تقوية الترابط الأسري    رمضان عبدالمعز: هذه الآية تغلق أمامك أبواب النار | فيديو    رمضان عبدالمعز: القرآن نزل في 23 سنة لهذا السبب.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيديو وصور.. إزاحة الستار عن تمثال جديد للملك رمسيس الثانى بواجهة معبد الأقصر بعد ترميمه.. وزير الآثار: رجال الترميم المصريون أصروا على العمل بأياديهم دون مساعدة أجانب.. المحافظ: نسعى لإنهاء طريق الكباش قريبا
نشر في اليوم السابع يوم 21 - 04 - 2018

* أمين الأعلى للآثار: التمثال تعرض للتحطيم من حوالى 1600 سنة ويبلغ إرتفاعه 12 متر تقريباً ويزن حوالى 70 طنا من حجر الجرانيت الأسود
* رئيس الجامعة الألمانية بالقاهرة يسلم المحافظ دليل الهوية التسويقية للمحافظة

فى مشهد تاريخى للعام الثانى على التوالى، شهدت واجهة معبد الأقصر الفرعونى إزالة الستار عن تمثال جديد للملك رمسيس الثانى عقب أعمال ترميمه وإعادته لموقعه الأصلى بعد أن تعرض للتحطم منذ عشرات السنين، حيث قام الدكتور خالد العنانى وزير الآثار، برفقة محمد بدر محافظ الأقصر، والدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، بإزاحة الستار عن التمثال الذى تم ترميمه على مدار الشهور الماضية بأيادى مصرية خالصة.
وخلال حفل الإفتتاح صرح الدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، ورئيس البعثة الأثرية المصرية المشرف الأول على أعمال إعادة التمثال للحياة من جديد، أن الحدث للمرة الثانية فى نفس المعبد وفى إحتفالات يوم التراث العالمي، يؤكد أن رجال الترميم والآثار المصريين وأبناء آثار مصر العليا قادرون على التحدى ونجحوا بخبراتهم الكبيرة دون مساعدة من أى أجنبى لإعادة التمثال الثانى والأول العام الماضي، حيث أن العالم بأكمله كان ينتظر هذا الحدث العالمى فى العام الثانى على التوالى بنفس المكان فى واجهة معبد الأقصر، وهو ما تم بايادى مصرية خالصة، وبدعم كبير من الدكتور خالد العنانى وزير الآثار.

وأضاف رئيس البعثة الأثرية المصرية ل"اليوم السابع"، أن فريق البعثة المكون من مدير معبد الأقصر أحمد عربى، و10 أثريين، و10 من فريق الترميم الأثرى المصرى، و30 عاملا، قاموا بمجهود جبار خلال الفترة الماضية، ونجحوا فى إعادة التمثال لموقعه الأصلى، وتمت أعمال التجهيزات النهائية للافتتاح فى الجهة الشرقية لواجهة المعبد، مؤكداً على ضرورة توجيه الشكر لكل من، الدكتور خالد العنانى وزير الآثار لثقته فى رجال الترميم المصريين، للقيام بهذا المشروع الضخم لإعادة واجهة معبد الأقصر لما كانت عليه منذ آلاف السنين، ومحمد بدر محافظ الأقصر الذى وفر لرجال الآثار المساعدة من جديد وبكل قوة فى دعم هذا المشروع، بغرض إعادة التمثال لمكانه كما فعل فى التمثال الأول تماماً، ورجال الهيئة الهندسية للقوات المسلحة الذين قاموا بتوفير بعض الخامات لإنهاء التمثال الجديد فى موعده المحدد.

وفند الدكتور مصطفى وزيرى، تفاصيل التمثال مؤكداً أنه من المعروف من الرسومات القديمة لمعبد الأقصر كان أمامه 6 تماثيل، ولم يتبق منها حاليًا إلا تمثالين، وآخر من الجهة الغربية، وبجوار هذا التمثال كان هناك تمثال آخر من الجرانيت الرمادى، وتعرض فى القرن الرابع أو الخامس الميلادى لأعمال التكسير إلى أكثر من 84 قطعة، والجزء الموجود منه تقريباً 60% من التمثال والجزء الباقى مفقود، وبالفعل نجحت البعثة فى إعادته لموقعه فى حفل عالمى فى 18 أبريل العام الماضي، أما التمثال الجديد فتبين أنه تعرض أيضاً للتحطيم منذ أكثر من 1600 سنة حيث انتهت أعمال التسجيل والتوثيق وضم القطع للتمثال، والذى يبلغ ارتفاعه تقريباً 12 مترا بوزن حوالى 70 طنا من حجر الجرانيت الأسود، وذلك فى سابقة تاريخية لرجال الآثار المصريين بترميم تمثالين لأحد أعظم ملوك الفراعنة فى فترة وجيزة وإعادة تركيبها بمواقعها الأصلية بمعبد الأقصر.
الأقصر تعيد تمثال جديد للملك رمسيس الثانى بواجهة معبد الكرنك للمرة الثانية بيوم التراث العالمي


فيما قال محمد بدر محافظ الأقصر، أنه لشرف كبير نجاح أبناء الآثار المصرية فى كتابة التاريخ بإعادة التمثالين لموقعهما فى فترة وجيزة وبأيادى مصرية حقيقية دون أية مساعدات من أى بعثة أجنبية بالأقصر، حيث أنهم فى التمثال الأول عرضوا الأمر على الدكتور خالد العنانى وزير الآثار، ووافق فى الحال على العمل ودخلوا فى تحدى كبير ونجحوا فيه وتم إفتتاح التمثال الأول بالجهة الغربية العام الماضى.

وأضاف محافظ الأقصر – فى كلمته بالحفل – أن رجال الآثار دخلوا فى تحدى جديد مع أنفسهم بالتمثال الجديد وقاموا بكل ما يستطيعون لإنجاح هذه المهمة التاريخية التى تساعد الأقصر ومصر بأكملها فى بث رسالة للعالم أجمع، بأن أبناء مصر قادرون على تحقيق كل ما يخططون له بنجاح ودقة كبيرة، وأبرز مثال هذين التمثالين اللذين عادا لموقعيهما بعد مرور عشرات السنين على تعرضهما للتحطيم من قبل.

وأكد محمد بدر محافظ الأقصر، على أن المحافظة تسير فى عدة أعمال تاريخية آخرى بجانب تمثال الملك رمسيس بمعبد الأقصر، حيث يجرى العمل بصورة كبيرة على إنهاء مشروع الإضاءة الليلية بالمعابد خلال الفترة المقبلة لكى تتاح مساءاً فى فصل الصيف، بجانب العمل فى طريق الكباش الفرعونى الذى يعتبر حدث عالمى حقيقى يتم على أرض الأقصر وسيتم إعداد حفل عالمى له فى إفتتاحه.

وقال محافظ الأقصر أن الهوية البصرية للأقصر والشعار الجديد يهدفان معاً إلى تعديل الصورة الذهنية عن المحافظة الأثرية والسياحية، ويمكن السائحين من تمييزها عن غيرها من المدن، موجهاً الشكر لوزير الآثار على اختيار الأقصر للعام الثانى على التوالى لتكون موقع الاحتفال بيوم التراث العالمى فى تأكيد للعالم أن الأقصر كانت وستظل رمزاً للتراث والثقافة، كما وجه محافظ الأقصر الشكر لرجال السياحة ولأهالى الأقصر على تحملهم كافة أعمال التطوير التى تتم فى شوارع المدينة لتكون الأقصر فى أبهى صورة أمام زوارها من كافة أنحاء العالم، وشكر شركة برزينتشين التى لا تتوانى عن تقديم كافة أشكال التعاون مع محافظة الأقصر
وزير الآثار: رجال الترميم المصريون أصروا على العمل بأياديهم دون مساعدة أجانب

أما الدكتور خالد العنانى وزير الآثار، فقد أعلن بأنه فخور للغاية بهذا المجهود الجبار من رجال الآثار بمحافظة الأقصر وخاصة رجال معبد الكرنك الذين أكدوا على أنهم قادرون على تحقيق المستحيل بإعادة تمثالين لموقعها دون أدنى متاعب أو شكوي، بل وعندما عرضوا عليه الأمر عرض عليهم الإتيان بخبراء أجانب لمعاونتهم فى العمل، ولكنهم أصروا على إنهاء التمثال الأول والثانى بأياديهم المصرية القوية دون دعم من أية خبير أو بعثة أجنبية.

وقام وزير الآثار بتقديم الشكر لكل أبناء آثار مصر العليا ورجال معبد الأقصر على دورهم الكبير فى إنجاح هذا العرس التاريخى العالمى بتنصيب تمثال جديد فى موقعه الأصلى بعد تحطمه لعدد كبير من القطع والأحجار، والذى يبلغ طوله حوالى 14 متر، وقاموا بإرسال رسالة للعالم اجمع أن مصر كما هى زاخرة بالآثار والتاريخ الفرعوني، أيضاً زاخرة برجال الآثار والترميم بطراز عالمى حقيقى.

وعلى هامش الإحتفالية كرم محمد بدر محافظ الأقصر، والدكتور أشرف منصور رئيس مجلس أمناء الجامعة الألمانية بالقاهرة فريق العمل المكون من أعضاء هيئة التدريس والمعيدين بكلية العلوم التطبيقية والفنون بالجامعة، لجهودهم فى تصميم الشعار الجديد الخاص بمحافظة الأقصر، والذى تم تصميمه وإطلاقه بالجامعة الألمانية بالقاهرة، وذلك بالتزامن مع إزاحة الستار عن تمثال الملك رمسيس الثانى بعد ترميمه، ووضعه بواجهة معبد الأقصر، بحضور الدكتور خالد العنانى وزير الآثار.

ووجه محافظ الأقصر محمد بدر الشكر لجميع قيادات وأساتذة وطلاب الجامعة الألمانية على جهودهم فى إطلاق مشروع الهوية البصرية والشعار الجديد للمحافظة، مشيدا بالدور الذى تقوم به الجامعة فى عملية تطوير المحافظة وخلق صورة ذهنية إيجابية لدى كل السائحين الوافدين لمحافظة الأقصر، موضحاً أن الشعار الجديد يتمتع بروح الحضارة التى تتمتع بها المحافظة وهو ما يظهر فى الألوان الرائعة التى اختارها فريق عمل الجامعة الألمانية، وكذلك تمتع الشعار بالمزج بين "الأصالة والمعاصرة" التى تتمتع بها المحافظة.

ومن جانبه، أكد الدكتور أشرف منصور رئيس مجلس أمناء الجامعة الألمانية بالقاهرة، أهمية دليل الهوية التسويقية لمحافظة الأقصر، لافتًا إلى أن مصر يوجد بها آثار عظيمة للغاية وإمكانيات غير محدودة، وكانت تحتاج إلى رؤية للتناول والتعاون، وأن محافظة الأقصر تحديدا جديرة بالعناية وإلقاء الضوء عليها من كافة المؤسسات المصرية لما تملكه من تراث حضارى وإنسانى يهم العالم كله، موضحاً أن الخدمة الاستشارية التى قدمتها الجامعة الألمانية بالقاهرة، لمحافظة الأقصر غير مسبوقة، وأن هناك أكثر من 300 خبير من الجامعة مصرى وألمانى لتطوير المحافظة بالكامل وعمل مشروعات فى العمارة وموضوعات أخرى سيعلن عنها لاحقا فى التخطيط العمرانى وغيرها من المجالات، وأن الجامعة الألمانية سخرت كل قدراتها لدعم الاقتصاد والمواطن والتنمية بمحافظة الأقصر.

فيما قال الدكتور أحمد وهبى نائب عميد كلية الفنون والعلوم التطبيقية لشئون الطلاب وقائد فريق العمل الذى صمم الشعار الجديد لمحافظة الأقصر، إن تنفيذ وإطلاق الشعار الجديد استغرق جهد كبير، وأن الجامعة الألمانية سخرت كافة مجهودتها المادية والبشرية للخروج بالشعار بالصورة التى تليق بمصر وحضارتها العريقة والتى يشهد لها كافة دول العالم، مضيفاً أن الشعار الجديد شهد استخدام مجموعة من الألوان التى تظهر الطبيعة المميزة لمحافظة الأقصر، وكذلك ما تتمتع به من حضارة وآثار لا يوجد مثلها فى أى مكان فى العالم، كذلك استهدف خلق صورة ذهنية مميزة ترتبط فى أذهان السائحين القادمين من جميع دول العالم.وتجدر الإشارة إلى أن الشعار تم تصميمه من قبل فريق عمل مكون من أعضاء هيئة التدريس والمعيدين بكلية العلوم التطبيقية والفنون بالجامعة بإشراف الدكتور أحمد وهبى نائب عميد كلية الفنون والعلوم التطبيقية لشئون الطلاب وكل من دينا درويش وياسمينا صالح وياسمين سليمان وغادة والى، والشعار الجديد يعد رمزا وعنصرا مرئيا ذات خصوصية منفردة صمم بغرض خلق سمة شخصية جاذبة لمدينة الأقصر، انطلاقا من ضرورة وجود شعار ثابت لها يحافظ على شكلها وهويتها ويعكس صورة ثابتة لمعالمها ليجلعلها راسخة فى عقول وأذهان السائحين وهو ما يمكنهم من سهولة تميزها عن غيرها من المدن.

رجال الآثار بالأقصر نجحوا فى التحدى للمرة الثانية بتنصيب تمثال رمسيس الثانى الجديد

محافظ الأقصر: حدث تاريخى جديد ونعمل على إنهاء طريق الكباش قريباً

التمثال الجديد ينضم لواجهة معبد الأقصر على اليسار

احتفالية عالمية بتنصيب تمثال رمسيس الثانى الجديد بالاقصر

المحافظ يشكر أهالى المحافظة على تحملهم الفترة الماضية لإنهاء تلك المشروعات الضخمة

أمين الاعلى للآثار: التمثال تعرض للتحطيم من حوالى 1600 سنة

التمثال الجديد يبلغ إرتفاعه 12 متر تقريباً ويزن حوالى 70 طنا من حجر الجرانيت الأسود

تمثال الملك رمسيس الثانى قب ازاحة الستار عنه بمعبد الاقصر

جانب من ازاحة الستار عن التمثال الجديد

وزير الآثار والمحافظ يشاركان فى إزاحة الستار عن التمثال الجديد

الشعار الجديد لمحافظة الأقصر من الجامعة الألمانية

رئيس الجامعة الألمانية بالقاهرة يسلم المحافظ دليل الهوية التسويقية للمحافظة

المحافظ ووزير الآثار خلال حفل ازاحة الستار عن التمثال

وزير الآثار: رجال الترميم المصريون أصروا على العمل بأياديهم دون مساعدة أجانب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.