السيسي يقرأ الفاتحة على روح الرئيس الراحل السادات    سياسة واقتصاد القاهرة: أوشكنا على الانتهاء من نموذج محاكاة لمؤتمر قمة المناخ    التعليم: إتاحة نظام تقسيط مصروفات المدارس الرسمية بمنافذ الدفع الالكتروني    وزير الإسكان رئيسًا ل مجلس وزراء التعاونيات الأفارقة ثلاث سنوات    الخميس والسبت إجازة مدفوعة الأجر للقطاع الخاص بمناسبة ذكرى أكتوبر والمولد النبوي    ليه بنكسر في الكورنيش | محافظ الإسكندرية يرد .. فيديو    الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 9 فلسطينيين من الضفة الغربية    بولندا تستدعي السفير الروسي للاعتراض على ضم مناطق أوكرانية    قصر باكنجهام: الملك تشارلز يستقبل رئيس جنوب إفريقيا الشهر المقبل    استعدادا ل الاتحاد المنستيري.. تدريبات بدنية وفنية ل لاعبي الأهلي    فرج عامر: ليڤربول يواجه مشكلة تدهور مستوى الدفاع وضعف أداء محمد صلاح    24 ساعة راحة للاعبي الإسماعيلي بعد انتهاء معسكر 6 أكتوبر    فى حملة أمنية بأسيوط ..ضبط 26 قطعة سلاح نارى و6 قضايا مخدرات    مفاجأة في تقرير مستشفى الأمراض العقلية عن قاتل طالبة الزقازيق    مصرع شاب في مياه ترعة بحر هاشم بالغربية    مادلين طبر: محمد رمضان "ظاهرة"..وهذا ما قالته عن ارتداء البكيني| تفاصيل    عالم الوراثة السويدي سفانتي بابو يفوز بجائزة نوبل للطب 2022    برفقة سيد رجب.. ناهد السباعي: سعيدة باختيار فيلم 19ب لمهرجان القاهرة السينمائي    صلاة الظهر والعصر.. لماذا نقرأ في الأولى ضعف آيات الثانية ؟    سيدي يوسف القرضاوي    يؤدي للشيخوخة المبكرة .. هاني الناظر يحذر من الإصابة بهذا المرض    جنبّوا أولادكم 3 أمراض | نداء عاجل من الصحة للآباء والأمهات    رئيس النواب مهنئًا السيسي بذكرى نصر أكتوبر: نحني الجباه إجلالاً لشهدائنا    بعد انهيار سور مدرسة كرداسة.. نائب يطالب بتشكيل لجنة للتأكد من سلامة المدارس    إصابة 3 أطفال في حادث انقلاب تروسيكل أثناء ذهابهم إلى المدرسة بالقليوبية    ضبط سيارة محملة ب 9 أطنان أرز شعير داخل مضرب دون تصريح في البحيرة    الأوقاف: اعتماد 6 شيخات للمقارئ القرآنية من الواعظات والمحفظات    الأشعة تثبت إصابة عبدالله جمعة بكدمة في الكاحل.. ومحاولات لتجهيزه    استهلاك الغاز فى العالم يعانى من انخفاض قياسى بسبب ارتفاع الأسعار    الرئيس البرازيلي: التعاون مع روسيا في مجال الأسمدة مسألة حياة لنا    اشتباكات في اليمن بعد ساعات من إعلان تعثر تمديد الهدنة    وزير الدفاع الصومالى: مقتل القيادى الإرهابى لميليشيا الشباب هو بداية الثأر للشهداء    لمعاينة حريق نشب داخل شقة.. النيابة تنتدب المعمل الجنائي    هيئة البترول تضع خطة لزيادة إنتاج الزيت في الشركات    بطل مصر في التجديف يشارك بفعاليات أنشطة التوعية المائية بسوهاج    بالأسماء.. تحويل 2.7 مليون جنيه مصري ل77 عاملا مصريا غادروا الأردن    الخشت يلتقي مدير مؤسسة محمد بن راشد للمعرفة لبحث آفاق التعاون    مدير متحف مكتبة الإسكندرية: قلعة قايتباي في الحدود الآمنة من آثار التغير المناخي    بحضور محافظ الدقهلية..افتتاح مدرسة دنديط الثانوية المشتركة بتكلفة 11.5 مليون جنيه    منتخب سيدات تنس الطاولة يودع بطولة العالم من الدور الأول    محافظ كفر الشيخ ينعى معلم الرياضيات المتوفي في طابور الصباح    الحمص ب30 جنيها.. أسعار البقوليات اليوم الإثنين 3-10-2022 في المنيا    ارتفاع مؤشرات البورصة بمستهل جلسة الاثنين.. و9 شركات تشترى أسهم خزينة    غير صحيح وشائعة.. رئيس شعبة الأدوية يكشف حقيقة نقص علاجات الأورام    خالد عبد الغفار يؤكد أهمية دعم برامج تحسين المؤشرات الصحية للأطفال بالتعاون مع اليونيسيف        جونز هوبكنز: إصابات كورونا حول العالم تتجاوز ال618 مليون حالة        صلح على الهواء بين ابنة سعيد صالح وفكري صادق (فيديو)    «صناعة الدواء»: مشروعات لإنتاج عقاقير السرطان والمناعة والتخدير محليا    «الحوار الواطني» تلزم أعضائها بعدد من الإرشادات خلال الجلسات    سيراميكا كليوباترا يبدأ المرحلة الأخيرة من فترة الإعداد    «علمت أخويا شرب السجائر».. محمد الصاوي يحكي موقفًا طريفًا مع عادل إمام (فيديو)    عمرو أديب: نتيجة ديربي مانشستر مذلة.. وهالاند تهديد مباشر وصريح ل محمد صلاح    أنشيلوتي: كنا نستحق الفوز على أوساسونا.. وبنزيما لم يكن في يومه    محمد الصاوي: «شوفت رؤية لابني الراحل راكب سفينة وبيودعني» (فيديو)    أيمن بدرة يكتب: بدل الحلوى نتذكر كل كلمة    هل الشيطان يعيش في الحمام ويسكنه ليلا؟.. انتبه فله مكان آخر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هل تصمد النائبات فى وجه ترامب
نشر في الشروق الجديد يوم 29 - 08 - 2019

عكس تصويت 187 عضوا جمهوريا فى مجلس النواب، ضد مشروع قرار يدين تغريدات الرئيس دونالد ترامب ضد أربع نائبات بالكونجرس ويصفها بالعنصرية، وجود اتفاق داخل مؤسسات الحزب الجمهورى على دعم الرئيس. وصوت أربعة أعضاء جمهوريين فقط لصالح القرار بجانب الأعضاء الديمقراطيين وعضو مستقل واحد.
وأظهر استطلاع للرأى أجرته صحيفة «يو أس أيه توداى» ومؤسسة «أبسوس» موافقة 57% من الجمهوريين على تغريدات ترامب، ولم يوافق على التغريدات من بين الجمهوريين إلا 37%. وتكشف هذه الأرقام ارتفاع تكلفة معارضة ترامب بين أعضاء مجلس النواب خاصة وأن هناك انتخابات مهمة فى نوفمبر 2020 لكل أعضاء المجلس، ويحتاج النواب الجمهوريون دعم ترامب من أجل زيادة حظوظ إعادة انتخابهم.
***
ولم تتخذ المؤسسات الحزبية موقفا اعتذاريا من تغريدات وتصريحات ترامب، بل صاحب دعم الحزب الجمهورى للرئيس تفعيل هجوم الآلة الإعلامية المحافظة واليمينية لخطة محكمة فى الدفاع عن الرئيس ترتكز على الهجوم على النائبات، وتناولت وسائل الإعلام المحافظة مثل شبكة فوكس نيوز الإخبارية وتليفزيون وان أمريكا وتليفزيون نيوز ماكس خطابا هجوميا عدائيا، واستخدم عبارة (AOC + 3) وهو اختصار لاسم النائبة ألكسندريا أوكاسيو كورتيز، عند التحدث عن النائبات أحيانا، وفى أحيانا أخرى استخدم وصف (FarLeft Squad) الفرقة اليسارية المتطرفة لوصف النائبات. وجاء وصف كيليان كونواى كبيرة مستشارى الرئيس ترامب النائبات بأنهم «نقطة سواء فى تاريخ الولايات المتحدة»، ليسهل من توجيه اتهامات خماسية الأبعاد ضد ألكساندريا أوكاسيو كورتيز وإلهان عمر ورشيدة طليب وأيانا بريسلى. وعبر السيناتور الجمهورى ليندسى جراهام عن هذه الاتهامات مرة واحدة بالقول لمحطة فوكس الإخبارية «كلنا نعرف أن ألكساندريا أوكاسيو كورتيز وزميلاتها هم مجموعة من الشيوعيين الذين يكرهون إسرائيل، وهم يكرهون بلدنا، إنهم يدعون أن قوات حرس الحدود تدير معسكرات نازية. هم يتهمون من يدعمون إسرائيل بفعل ذلك مقابل المال. هم مجموعة من المعاديين للسامية، ومعاديين لأمريكا».
***
وانطلقت الآلة الإعلامية اليمينية موجهة أسهمها للنائبات فى خمسة اتجاهات على النحو التالى:
نائبات راديكاليات وفاشيون وشيوعيون
تحدث رئيس مجلس النواب السابق نيوت جينجريتش لبرنامج انجل انجرهام فى محطة فوكس وقال «أعتقد انهن فاشيات، وهن يردن استخدام قوة الدولة لتغييرنا جميعا. هن يردن أن نصمت فى الوقت الذى يقلن فيه ما يردن. وهن تعبير دقيق عن النماذج التاريخية التى قادت الحركات الفاشية. ووصف ضيف آخر النائبة إلهان عمر بأنها «عضوة شيوعية تريد أن تتبنى أمريكا النهج الشيوعى، وذلك مع قليل من الشريعة الإسلامية». وفى هذا الإطار يروج الإعلام اليمينى إلى أن النائبات يردن فرض المزيد من الضرائب، والإضرار برجال الأعمال وأسواق الأسهم والسندات وفرض نظم صحية تتبناها الدولة دون ترك أى خيارات للمواطنين.
نائبات تكره أمريكا
كرر الرئيس ترامب أمام حشد من مناصريه فى مؤتمر انتخابى بولاية نورث كارولينا مساء يوم الأربعاء أن «هؤلاء النائبات لا تحب أمريكا»، وأضاف ترامب أنهن «متشددات يرغبن فى تدمير البلاد»، ودعاهن ترامب مرة أخرى «لمغادرة الولايات المتحدة إن كان لا يعجبهن ما يجرى فيها». وكررت البرامج المسائية لمحطة وان أمريكا اليمينية ما قاله ترامب، واستضافت خبراء لا يظهرون على شاشات المحطات التليفزيونية التقليدية ليكرروا ويبرروا عبارات ترامب وتغريداته.
نائبات تعادى السامية ويكرهن إسرائيل
استضاف برنامج «انجل أنجرهام» بمحطة فوكس شخصية مسلمة مثيرة للجدل هى السيدة رحيل رضا، رئيسة مؤسسة «مسلمون يواجهون الغد». ونددت السيدة رحيل بسلوك النائبات التقدميات ووصفتهن بالعداء «ليس فقط لإسرائيل، بل لكل أتباع الديانة اليهودية». وأضافت رحيل أن «النائبة إلهان عمر تستغل كلمات وأحاديث الأنبياء للترويج لخطاب معادى للسامية ويروج للكراهية». وذهبت السيدة رحيل بعيدا فى اتهاماتها وقالت «دعنى أقولها بكل وضوح، مخاطر ما تقوله النائبة يتخطى العبارات العنصرية، إنها تسمح بنقل الكراهية للشباب والصغار، وهذا بدورة يؤدى للراديكالية وللعنف بعد ذلك».
نائبات يردن حدودا مفتوحة مع المكسيك
لا تتوقف الماكينة الإعلامية اليمينية عن وصف النائبات بأنهن يرغبن فى فتح الحدود بصورة كاملة مع المكسيك. ووصف برنامج شون هانيتى فى محطة فوكس النائبة أوكاسيو بأنها الرئيس الفعلى لمجلس النواب وليس نانسى بيلوسى؛ حيث إنها هى من تحدد أجندة الديمقراطيين. وعرضت محطة نيوز ماكس مقاطع للنائبة رشيدة طليب تصف ما يحدث على الحدود الجنوبية بأنها ممارسات غير إنسانية تشبه ممارسات النازيين فى معسكرات الاعتقال أثناء الحرب العالمية الثانية. وادعت محطة فوكس أن النائبة أوكاسيو ذكرت أن «المهاجرين غير الشرعيين أكثر أمريكية من الكثير من الأمريكيين ممن يريدون طردهم خارج البلاد».
نائبات ليس لهن شعبية
اتهم الرئيس ترامب النائبات أن شعبيتهن ضعيفة وأن ما يقمن به من أفعال هو لجذب الانتباه لهن بعد فشل سياساتهن خاصة فيما يتعلق بخدمة دوائرهن الانتخابية. وتخوض النائبات انتخابات فى نوفمبر 2020، ويحشد الجمهوريون كل طاقاتهم فى محاولة لإعادة منع انتخابهن. وفى هذا السياق، دخلت سيدة الأعمال السوداء شيرى مورى السباق للحصول على بطاقة الحزب الجمهورى لمنافسة النائبة ألكسندريا أوكاسيو كورتيز فى الدائرة 14 بولاية نيويورك.
وتمثل هذه الخطوة تحديا كبيرا؛ حيث نجحت النائبة كورتيز فى انتخابات 2018 اعتمادا على أصوات الأقليات والنساء.
***
ستتعرض هؤلاء النساء اللاتى أصبحن رمزا لمقاومة مواقف وسياسات ترامب العنصرية لاختبار عسير فى نوفمبر 2020 حين يحل موعد انتخابات مجلس النواب، ولن نعرف قبل ذلك إذا كان الناخب الأمريكى سينصف هؤلاء النساء، أم يقف فى صف الرئيس ترامب وينهى تجربة النائبات التقدميات الملونات.
كاتب صحفى يكتب من واشنطن


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.