إصابة نائب بابا الفاتيكان بفيروس كورونا    تخصيص مدارس بمحيط مكاتب البريد لصرف المعاشات في السويس    سعر اليورو اليوم الثلاثاء 31 مارس في البنوك المصرية    المؤشرات الكويتية تستهل التعاملات على صعود    جهاز مدينة بدر يزيل مخالفة بإحدى الوحدات السكنية لتغيير النشاط    ألمانيا: ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا المستجد إلى 550 حالة والمصابين إلى 62500    اليابان: مدمرة بحرية تصطدم بقارب صيد في بحر الصين الشرقي    مصرع طالب وإصابة آخرين في معركة بالآلي بسوهاج    كامل الوزير يتابع نقل ركاب 3 قطارات وصلت وقت الحظر    إعدام 13 طن منظفات مجهولة المصدر بباب الشعرية    الموت يفجع سلمان خان هذه التفاصيل    الطالع الفلكي الثّلاثَاء 31/3/2020..الطّيّبْ أحسَنْ!    أول تعليق ل"الوزير" على انسحابه من برنامج الإبراشي    "الزراعة": نستهدف خفض الأسعار 20%    "متفتحوش المقبرة".. تكشف سر وفاة الفتاة "ياسمين عباس"    "البنك المركزي": السياحة تحقق أعلى إيرادات في تاريخها خلال 2019 متجاوزة 13 مليار دولار    النشرة المرورية.. سيولة تامة بمحاور وميادين القاهرة والجيزة    بدء إنشاء طريق «الشوحط» ببئر العبد بتكلفة 2.5 مليون جنيه (صور)    اليوم.. مساهمو التعمير والاستشارات الهندسية يناقشون زيادة رأس المال    نجم إنتر ميلان يصدم برشلونة بقرار جديد    وزير البترول: تحديث أسطول نقل وتوزيع المنتجات البترولية    انتعاش أسعار النفط بعد بلوغها أدنى مستوى منذ 18 عامًا    في أول ظهور له على سوشيال ميديا.. محمود حميدة يوجه نصيحة للشباب بسبب كورونا | فيديو    شريهان عن فيروس "كورونا": نعيش حربا وجودية مصيرية    العليمي يقترح تقسيم "النواب" بين قاعتين في جلسة عامة واحدة متصلة    الصين تدعو إلى رفع العقوبات عن سوريا لتمكينها من مكافحة "كورونا"    الأرصاد عن طقس الثلاثاء: معتدل نهارا ورياح مثيرة للأتربة    في يوم واحد.. الداخلية تُنفذ 66 ألف حكم قضائي بالمحافظات    "عقول".. ترصد الشوك النابت دون زراعة    توجيهات الرئيس السيسي بتوفير السلع وتعزيز الاحتياطي الاستراتيجي تتصدر اهتمامات صحف القاهرة    تعرَّف على نصيحة إيمانويل أمونيكي إلى محمد إبراهيم في المقاصة    «فل وياسمين»| «الريحة الحلوة» تغزو السوشيال ميديا .. ما السر؟    عاجل| للمرة الثانية.. الجيش الليبي يعلن إسقاط طائرة تركية مسيرة    حكم احتساب شنطة رمضان من زكاة المال.. تعرف على إجابة الإفتاء    الصلاة من الله على العبد .. معناها وكيفيتها    ترامب: أكثر من مليون أمريكي تم اختبارهم للكشف عن كورونا    العلامات التجارية العالمية للسيارات تقترض لتواجه أزمة كورونا    البنتاجون يعلن وفاة أول جندي بسبب كورونا    أسباب خلاف أحمد فتحي والأهلي    عضو مجلس الاهلى السابق يفضح مجلس الخطيب    واشنطن تجدد فرض 4 قيود على البرنامج النووي الإيراني ل 60 يوما إضافيا    وزير الدفاع الأمريكى يعلن وفاة أول جندى فى البنتاجون بفيروس كورونا    إيناس عز الدين تكشف للوفد كواليس مستشفى حميات إمبابة    الأرصاد تحذر من التقلبات الجوية خلال الفترة المقبلة    بالأرقام .. أبرز جهود الإدارة العامة لمكافحة المخدرات لضبط تجار السموم خلال 24 ساعة    الأهلي نيوز : فايلر يكشف شرطه من أجل حصول صالح جمعة علي فرصة    أحمد صديق يكشف كواليس جلسته مع مرتضى منصور قبل الانتقال للأهلي    لوسي ل"الفجر الفني": لسه بنسمع العندليب وهنفضل نسمعه لحد ما ربنا يفتكرنا    أول تعليق للحضري على الهجوم ضده بسبب الزمالك    وزير السياحة يتفقد أعمال التطهير في المنطقة المحيطة لأبو الهول (صور)    داعية إسلامي: خطبة الجمعة الملغاة أهم خطبة في التاريخ بعد كلام الرسول    10 أخلاق في مواجهة فيروس كورونا.. تعرف عليها من الأزهر للفتوى    برلماني يناشد المواطنين مساندة الدولة في مواجهة كورونا    "كل شيء في حياتي".. دنيا سمير غانم تهنئ شقيقتها بعيد ميلادها    لاعب الأهلي السابق: شريف إكرامي يستحق الاستمرار مع فريقه    وزير التعليم العالي: طورنا "جهاز التنفس الصناعي الواحد" ليخدم 6 مرضى | فيديو    حملات مكثفة لتطهير مدارس العريش ودور العبادة    وزير الاتصالات: بطء الإنترنت مشكلة عالمية وليست محلية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الولادة في البحر.. كيف تعامل سفن الإنقاذ المهاجرات الحوامل؟
نشر في الشروق الجديد يوم 20 - 08 - 2019

تزداد مهمة إنقاذ المهاجرين من البحر تعقيداً بسبب رفض دول كإيطاليا السماح لسفن الإنقاذ بالرسو في موانئها. فكيف تتعامل فرق الإنقاذ مع الحالات الطبية الحرجة، وخصوصاً حالات الولادة؟
عندما يسافر المرء على متن سفينة سياحية فارهة، يلاحظ أن جميع وسائل الراحة الضرورية متوفرة على متنها، بما في ذلك وجود طاقم طبي مناوب، للتعامل مع العديد من الحالات الطبية، بدءاً من حالات الإصابة بدوار البحر وحتى الحالات الطبية الأكثر تعقيداً.
لكن هذه الخدمات الضرورية ليست متوفرة بهذا الشكل الفاخر لدى سفينة الإنقاذ "أوشن فايكنغ"، التي تديرها كل من منظمة أطباء بلا حدود ومنظمة "إس أو إس مديتيراني". فلا يوجد على متن السفينة التي تنقذ المهاجرين من البحر المتوسط سوى طبيب وممرضتين وقابلة، يتعاملون مع العديد من الحالات الطارئة، وليس مع الحالات البسيطة مثل التسمم الغذائي فحسب.
وتعتبر "أوشن فايكنغ" حالياً أكبر سفينة إنقاذ في البحر الأبيض المتوسط، بسعة 200 شخص لكن نظرا لقلة سفنن الانقاذ في المتوسط وكثرة عدد المهاجرين، فإنها تحمل على متنها أكثر من 350 مهاجراً، كما أن لديها أيضاً أربعة قوارب إنقاذ عالية السرعة.
الطفل يولد على متن السفينة
كما يوجد على متن سفينة الإنقاذ، التي تبحر تحت العلم النرويجي، عيادة تقع على حافة السفينة. وهي عبارة عن حاوية بيضاء فيها غرفة طوارئ وغرفة منفصلة مع ثلاثة أسرّة للنوم وغرفة ولادة. ورغم أنه ينبغي إجلاء النساء الحوامل اللواتي يقتربن من موعد الولادة إلى البر، إلا أن 35 طفلاً على الأقل وُلدوا في السنوات الأخيرة على متن سفن الإنقاذ في البحر المتوسط، وفقاً لوكالة فرانس برس. ستة أطفال منهم ولدوا على متن "أكواريوس"، السفينة التي أُجبرت على وقف عملياتها قبل ثمانية أشهر لتحل محلها "أوشن فايكنغ".
وفي مايو عام 2016، كان "ديزاير أليكس" أول طفل يولد على متن السفينة، وسُمّي على اسم قبطان السفينة. وولد بعده خمسة آخرون، كانت أسماؤهم في الغالب تعكس حالة وجدت الأمهات أنفسهن فيها: فافور (فضل) وميرسي (رحمة) وميراكل (معجزة) وكرايست (المسيح) ونويمان (رجل جديد). فالطفل كرايست –بحسب فرانس برس- ولد عندما كانت أمه لا تزال في قارب المهاجرين، وعندما تم إنقاذه من قبل طاقم "أكواريوس" كان الطفل لايزال مربوطاً بها بالحبل السري.
وعندما وُلد فافور (فضل) في ليلة عاصفة في ديسمبر عام 2016، كانت القابلة مارينا، التي تعمل الآن مع الفريق الطبي على متن "أوشن فايكنغ"، وقتها هناك. تقول مارينا لفرانس برس إنها طلبت إجلاء الأم للولادة، لكنها أضافت أن ذلك لم يكن ممكناً في ظل الظروف الجوية آنذاك. وبعد ليلة طويلة على متن قارب مترنح، وُلد فافور (فضل) في صباح اليوم التالي وكان بصحة جيدة.
وكانت أم الطفل، وهي نيجيرية فقدت زوجها في ليبيا، قد توسلت إلى المهربين في ليبيا لكي يسمحوا لها بالصعود على متن القارب ك"فضل"، ومن هنا جاء الاسم الذي أطلقته على طفلها. تشير القابلة مارينا إلى أنها لاحظت أن حركات القارب، خاصة أثناء العاصفة، كانت تعزز انقباضات الولادة، مضيفة أن شعور الأمهات بالارتياح
عمل شاق
وخلال فترة عملها على متن "أكواريوس"، قابلت مارينا المئات من النساء الحوامل. ففي عام 2016 كانت 4;4 بالمائة من النساء اللواتي أنقذتهنّ السفينة حوامل. وبحلول عام 2018، وصلت هذه النسبة إلى 10 بالمائة. وفي بعض الحالات، كانت لنساء لا تعرفن أنهنّ حوامل. ومن بين حوالي 4700 امرأة أنقذتهن "أكواريوس" خلال ثلاث سنوات، قالت معظم النساء إنهن تعرضن للتحرش الجنسي والاغتصاب. وتؤكد مارينا على أهمية مساعدة النساء اللواتي تعرضن للاغتصاب بشكل خاص.
وتقول مارينا موجهة كلامها للمهاجرات "أقول: إذا كنت حاملاً أو تعتقدين أنت قد تكونين حاملاً، تعالي إليّ لأعاينك، وسيبقى ذلك سراً". فعندما لا تعرف النساء أنهن حوامل، غالبا ما يكون الكشف عن الحمل مهمة مارينا. وبسبب العدد الكبير من حالات الحمل غير المرغوب به، تقدم فرق طبية من منظمة "أطباء بلا حدود" إمكانية إجراء الإجهاض على متن السفينة. وتوضح مارينا: "لم نكن نحمل حبوب الإجهاض معنا فيما سبق، لكن كان لدينا الكثير من الطلبات عليها"، وتضيف: "لا تقول كثير من النساء أنهنّ حوامل، أو يقلن ذلك قبل النزول من السفينة مباشرة".
لكن لم تكن جميع ضحايا الاغتصاب اللواتي عالجتهن مارينا حوامل. فقد عالجت القابلة العديد من الفتيات الصغار اللواتي أجبرن على ممارسة الدعارة، وخاصة في ليبيا. ولذلك فإن ما تقوم به مارينا قد يكون أكثر بكثير من المهام المعتادة التي تقوم بها القابلات.
تحتاج السيدات الحوامل من المهاجرات إلى عناية مكثفة
تحضيرات أكثر
وبجميع الأحوال، يتوقع الطاقم الطبي الموجود على متن "أوشن فايكنغ" أن ترتفع نسبة المواليد على متن السفينة، خصوصاً بعد رفض الحكومة الإيطالية السماح لسفن الإنقاذ بالرسو في موانئها. ويقول الطاقم إنهم يستعدون للبقاء طويلاً في البحر قبل أن يسمح لهم بالرسو في أحد الموانئ. وتشير ستيفاني، وهي ممرضة ألمانية على متن السفينة إلى أنهم "مجهزون جيداً"، لكنها تأمل بنفس الوقت ألا يضطروا للتعامل مع هذا الوضع لفترة طويلة.
وعندما تتوجه "أوشن فايكنغ" إلى منطقة الإنقاذ قبالة السواحل الليبية، تكون مارينا وستيفاني مشغولتان بالتحضيرات للحالات الطبية الطارئة. كما تقوم مارينا برسم أشكال بعض الحيوانات على المكان الذي سيأوي المهاجرين على متن السفينة، وذلك للترحيب بالأطفال المهاجرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.