بحضور المفتي وأمين البحوث الإسلامية ورئيس الجامعة ..افتتاح معرض جامعة الأزهر للكتاب بالتعاون مع هيئة الكتاب    وكيل لجنة القوى العاملة: موقف وزيرة الهجرة مشرف وندعمها    الوزراء: مصر تتولى رئاسة الاتحاد الإفريقي العام المقبل ..فيديو    شيخ الأزهر: حريصون على دعم اليمن في كافة المجالات التعليمية والدعوية    تركيا تسجل فائضا في الحساب الجاري خلال سبتمبر الماضي    مجلس جامعة بنى سويف يقر نظام الشكاوى الإلكتروني    رسميًا فيات تطلق موديلا خاصا من أيقونتها 500    المقاومة الفلسطينية تدرس الرد على عدوان الاحتلال    نشر قوات أفغانية إضافية لشن عملية عسكرية واسعة شرقي البلاد    ترامب يشكر رجال الإطفاء بولاية كاليفورنيا    بيراميدز يهزم المقاصة بثنائية ويطارد الزمالك    تيتي يستدعي رافينيا لقائمة السامبا استعدادا لوديتي أوروجواي والكاميرون    اتحاد المكفوفين: الجمارك تهدد بطولة العالم لرفع الأثقال بالأقصر    ضبط مهندس زراعى و تاجر هاربان من 14 حكم قضائى بالإسماعيلية    بعد حادث تصام أتوبيس بسيارة نقل.. أهالي سيوة يستغيثون بالرئيس السيسي    فيديو| نقيب المهن التمثيلية: «بيكا وشطا» خطر على سمعة مصر    بالصور.. وزيرة الثقافة تسلم جوائز مسابقتي الغناء والعزف بختام مهرجان الموسيقى العربية    «إفريقية النواب» تبحث مع السفير الياباني رؤية اللجنة تجاه القارة السمراء    البرلمان يقرر حذف التربية من وزير التعليم    طارق الجيوشي: أسعار الحديد تراجعت بشكل كبير    شيكابالا يصنع هدف أبولون فى الدوري اليوناني    محافظ البحيرة: مبادرة «ابني وطنك» تستهدف إعادة بناء الإنسان والنهوض بالدولة    المحافظين يعد خطة تهدف لزيادة أعداد السائحين في مصر    مصدر أمني عراقي: اعتقال 6 دواعش شمال غربي الموصل    المشدد 10سنوات لمحافظ المنوفية المرتشي وتغريمه 15مليون جنيه    الحرب العالمية الاولي أكثر الصراعات دموية في التاريخ    41 قتيل ومصاب من الحوثيين إثر مواجهات مع الجيش اليمنى شمالى الضالع    عامان على رحيل «الساحر»    بالفيديو.. بوسي شلبي تزور قبر محمود عبد العزيز في الذكرى الثانية لوفاته    مباردة من أجل مصر بثقافة أحمد بهاء الدين للطفل    الأرصاد: طقس الثلاثاء معتدل والعظمى بالقاهرة 24 درجة    فيديو| أستاذ قانون: لا بد من إعادة النظر لكل الأحزاب الدينية بمصر    4 مكاسب من فرض ضريبة على إعلانات «فيس بوك»    أبو العينين يفوز بجائزة الاقتصاد من منظمة البحر المتوسط    رد مفتي الجمهورية على المتشددين محرمي شراء حلوى المولد    "ما كانش داخل يعمل جراحة".. "بنها الجامعي" مبررًا عدم إجراء عملية لمريض الإضراب    مجلس الإسماعيلى: لن نفرط فى أى لاعب للقلعة الحمراء    الزمالك يصرف مكافآت الفوز قبل الإجازة    تجديد حبس متهم بتهمة الانضمام لجماعة إرهابية    بسبب الديون... انتحار بواب فى الإسكندرية    البابا تواضروس الثاني يستقبل سفير بريطانيا بالعباسية    بالفيديو.. رمضان عبدالمعز: الزواج لا ينتهي بالوفاة.. وعلى ابن أبي طالب غسّل زوجته    "عبدالعال" محذرًا وزراء حكومة "مدبولي": لن نقبل التهاون في الرد علينا    بالصور|| «الأهرام العربي» ترصد أهم معارض «فن أبو ظبى» وحى دبى للتصميم    شركات الأدوية تتحدى "الصحة" برفع الأسعار سرًا    في غياب الشحات.. العين يتأهل لربع نهائي كأس الخليج العربي    الصحة العالمية: اختلافات كبيرة في استهلاك المضادات الحيوية حول العالم    أوقاف القليوبية تنظم مؤتمر محمد رسول الإنسانية    تسمم 11 تلميذًا بعد تناول مياه غازية في الإسكندرية    مقال ب"وول ستريت جورنال": هيلاري كلينتون ستترشح للرئاسة عام 2020    أمير كرارة يصور برومو برنامجه الجديد "سهرانين" وعرضه على on e قريباً    وزير البيئة للنواب: أغلقنا بعض المدافن.. وخطة لإعادة تأهيل منظومة القمامة    تطوير عقار من زيت السمك للوقاية من النوبات القلبية    أمين الفتوى يكشف عن نصائح لكل من يتكاسل عن الصلاة    فرق طبية تجوب المصانع والشركات للكشف عن "فيروس سي" بالقليوبية    عضو مجمع البحوث الإسلامية: ليس من الشرع إنجاب الأطفال دون الإنفاق عليهم    مصرع أشخاص 4 وإصابة 19 فى تصادم أتوبيس مع سيارة نقل بمطروح    رئيس الوزراء الإسرائيلي يقطع زيارته لفرنسا على خلفية هجوم غزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نهاد شغلته‏ يعمل لك‏ غسيل‏ دماغ‏ !‏
نشر في بوابة الشباب يوم 01 - 07 - 2011

" أنا‏ طويل‏ وأهبل‏ مش‏ قصير‏ أزعة‏ " كلمة‏ لا‏ ننساها‏ قالها‏ عبد‏ المنعم‏ مدبولي‏ في‏ أحد‏ الأفلام‏ لشخص‏ ل‏كي‏ يعالجه‏ من‏ شعوره‏ بالقصر‏ وغيرها‏ من‏ الصور‏ النمطية‏ التي‏ ارتبطت‏ في‏ أذهاننا‏ مع‏ الأفلام‏ القديمة‏ عن‏ التنويم‏ المغناطيسي‏ الذي‏ يفعل‏ المعجزات‏ وبه‏ تستطيع‏ التحكم‏ في‏ الآخرين‏.. نهاد‏ رجب‏ شاب‏ مصري‏ متخصص‏ في‏ التنويم‏ الإيحائي‏ - المغناطيسي‏ سابقا‏ - كما‏ أنه‏ متخصص‏ في‏ عمليات‏ غسيل‏ الدماغ‏, ستفهم‏ أكثر‏ عن
تصوير : أميرة عبد المنعم
يقول نهاد رجب : عمري 25 سنة وخريج لغات وترجمة إنجليزي وعملت موقعا يجمع كل الشباب الذين يريدون الحصول علي دورات في أي مجال ثم حصلت علي دورات في تخصص ' معالج بالتنويم الإيحائي ' كيف تري الناس وتدخلهم في حالة أقرب إلي النوم ويخرجون بشخصية مختلفة ويتقبلون مقترحات مثل ترك التدخين أو التخسيس تدربت مع علاء مرسي وجيرالد كي وغيرهما من المدربين الأجانب ودرست مع عالم روسي علم التنويم الضمني وهو شكل متقدم من التنويم الإيحائي وهي فكرة غسيل المخ .
هل درست كل ما سبق في مصر؟
نعم فالدراسة في مصر متوفرة وتستطيع بعدها أن تحصل علي شهادة دولية .
ما الذي جذبك لهذا المجال؟
كنت في البداية متشوقا لمعرفة التنويم الايحائي ولكني عندما تعمقت فيه وجدته عالما كبيرا جدا يمكن أن يفيد الكثيرين ويغير فيهم من يأتي ليعالج بالتنويم يكون شخصا فاقد الأمل جرب كل الطرق وفي النهاية ذهب للمعالج بالتنويم .
هل ثقافة العلاج بالتنويم موجودة في مصر؟
ناس كثيرون يأتون لي ممكن نغير كلمة علاج بتغيير السلوكيات مثلا .
وما السلوكيات التي يأتي الناس لك لتغيرها فيهم؟
مثلا شخص لديه مشكلة في الثقة بالنفس أو عنده أي نوع من أنواع الفوبيا أو الخوف هناك من يأتون للتخسيس أو لترك التدخين أو لعلاج الضعف الجنسي .
ولكن لنأخذ التخسيس كمثال , هذا يحتاج لعلاج عضوي وليس نفسيا؟
نحن نتعامل مع العقل اللاواعي فكل إنسان لديه عقل واع وعقل لا واع العقل الواعي يتحرك من خلال توجيهات يعطيها له العقل اللاواعي ' العقل الباطن ' وهو مثل جهاز كمبيوتر مليء ببرامج كثيرة معقدة فيها مثلا أنك تحب الكرة وتكره ممارسة الرياضة أنت تحب الأكل كثيرا فعن طريق وصولي للعقل الباطن أستطيع زرع الأفكار الجديدة مثلا اقول للشخص مخاطبا عقله الباطن ' أنت من اليوم لن تأكل إلا مقدار احتياجاتك وستمارس الرياضة لأنك تحبها وحتي تحصل علي الوزن المثالي '.
وكيف تخاطب عقله اللاواعي؟
عن طريق التنويم الإيحائي .
هل التنويم الإيحائي هو نفسه التنويم المغناطيسي؟
هو نفسه ولكن المسمي مختلف التنويم المغناطيسي بدأ استخدامه عام 1776 حيث اكتشف العالم مسوخ بالصدفة أنك إذا مررت مغناطيسا علي مريض يعالج وبمجرد أن عرف الناس الفكرة انتشرت فالتنويم الإيحائي هو فكرة الإيحاءات أنت توحي للشخص أن هذا الحجر فيه قوة علاجية فعندما يصدق المريض في قوة المغناطيس يبرأ من مرضه مع أنه في الحقيقة ليس له أي قوة هو عولج بالإيحاءات ولذلك تم تغيير هذا العلم للتنويم الإيحائي .
ولكن هناك فكرة موجودة عندنا عن التنويم المغناطيسي مما رأيناه في الأفلام العربية حيث يستطيع المعالج التحكم في الشخص الموجود أمامه ..
لا هذه الفكرة مغلوطة تماما لو كانت هذه الفكرة صحيحة لأصبح المعالجون بالتنويم الإيحائي هم حكام العالم ولكن في نفس الوقت لو كنت تعرف تقنيات متطورة من التنويم الإيحائي وهي التنويم الضمني يمكنك أن تصبح رئيسا للجمهورية وهو المربوط بغسيل المخ .
وما الفرق بين التنويم الضمني والإيحائي؟
الايحائي هو تنويم علاجي يجب أن يكون الشخص فاهما لمعناه ويأتي للمعالج وهو مقتنع بذلك إنما التنويم الضمني يمكن أن تؤثر به علي شخص دون أن يشعر .
التنويم الإيحائي لابد أن تغمض فيه عينيك وتستسلم للمعالج التنويم الضمني لا يشترط ذلك ممكن أكون بكلمك وأستخدم أنماطا لغوية معينة دون أن تدرك وبالتالي لن تقاومني وتدريجيا أدخلك في حالة تقبل فيها اقتراحاتي مثلا لو قلت لك ' الواحد في الحر بيكون جعان قوي ' فأجدك ترد علي قائلا ' فعلا أنا جعان قوي ' مع أني قلت ' الواحد ' ولكنك أخذتها علي نفسك فالتنويم الضمني يسمونه العملية السوداء .
ولكنك لو قلت له مثلا ' من النهارده لن تدخن مرة أخري ' ستظل عنده أسباب عضوية منها نقص النيكوتين تدعوه للتدخين ..
أنا تعاملت مع ناس كثيرين يريدون ترك التدخين ونجحت , عندما تقنع الشخص أن المياه يمكنه أن يحصل منها علي النيكوتين الذي يحتاجه سيشعر بذلك لو هناك شيء عضوي لا أستطيع التعامل معه ولكن لو الأمر نفسي أستطيع التعامل معه وبالنسبة للتدخين يعالج في ثلاث جلسات علي الأكثر .
من أغلب من يأتون إليك و يريدون أن يتعالجوا؟
تدخين وتخسيس وضعف جنسي .
كيف تصل لفصل الشخص عن الواقع؟
عن طريق الاسترخاء فالشخص أقول له اقعد علي الكرسي وسيب نفسك خالص وخد نفسك بطريقة معينة وأنت مسترخ وضاعف شعور الاسترخاء بداخلك وأبدأ في حكاية قصص له الشخص يدخل حالة استرخاء وليس نوما ولو نام أصحيه وأمشيه في هذا الوقت يكون منفصلا عن الواقع وبالتالي أستطيع مخاطبة عقله الباطن عقله الواعي ممكن يكون مشغولا بأي شيء آخر ممكن يكون مشغولا بالجنينة بعد ذلك يدخل في حالة الاسترخاء الذهني فأبدأ في إعطائه الاقتراحات لماذا تعمل هذه الاقتراحات لأن عقله الواعي غير موجود .
وكأن كلامك يندمج مع وعيه فيصبح إرادته؟
نعم فهو عندما يخرج من حالة الاسترخاء لا يتذكر ما قلته له ولكنه يتصرف وفقه وفي بعض الأحيان لا يتذكر أنه دخل في حالة التنويم أصلا في إحدي المرات كنت أعالج شخصا من التدخين وبعد ثاني جلسة غاب عن الثالثة كلمته بعد شهر لأسأل عنه فقال لي : أنا بصراحة حسيت إن التنويم لم يؤثر في وأنا كده كده قررت إني مش هرجع للسجاير تاني هو دخل في الحالة ولكنه لا يتذكرها .
ولذلك فأنا احاول أن أنسيه ما قلته له في آخر جلسة حتي يكون أعمق تأثيرا فيه ويكون ذلك مثلا عن طريق أن أحكي له قصة وفي وسطها أقطعها وأقول له المقترحات وبعد ذلك أكمل القصة بعد ان يفيق يتذكر القصة ولا يتذكر ما قلته له .
وماذا عن تأثير التنويم الإيحائي في حالات الحب مثلا؟
لا يستطيع أن يجعل شخصا يحب شخصا أو يكره شخصا أو يلعب في أخلاقياته إلا إذا كان عنده استعداد لذلك التنويم الضمني يستطيع ذلك .
هل هناك عمر معين يأتي لك؟
تعاملت مع أعمار كثيرة من أول اطفال عندهم 9 سنوات ولكن كلما كبر الشخص في السن يسهل علاجه .
هل يشترط مكان معين لإجراء الجلسة؟
مكان هادئ ولا يدخل أحد علينا .
وماذا عن التنويم الضمني؟
سنة 1935 اكتشف جيرالد ادواردز والذي كان يعمل مبشرا للديانة المسيحية أن الناس عندما يدخلون في حالة عاطفية يكونون عرضة لتنفيذ الاقتراحات التي تطرح عليهم بمعني يبدأ يكلمهم عن جهنم وربنا والكفر والشرك فتبدأ الناس في البكاء وتكون في حالة ضيق من نفسه في هذه الحالة لو قلت للشخص أي شيء سيؤمن به وهناك نماذج كثيرة للناس المؤمنين بعقيدة معينة وانتحروا انتحارا جماعيا بسبب شخص استطاع أن يؤثر فيهم ويوجههم .
معني غسيل الدماغ هو أن تفهم الشخص أن كل الاعتقادات الموجودة في عقله خاطئة هناك شيء اسمه كسر الشخصية أن تحول الموضوع كي يدافع الشخص عن نفسه مثلا في مقابلة عمل يقول لك مسئول الموارد البشرية : هل عندك سيارة هل عندك مهارة كذا هل تستطيع تكلم الفرنسية هو أمامه السيرة الذاتية لك ولكنه يسألك عن اشياء يعرف أنك لا تملكها ثم في النهاية يقول ' هناك وظيفة قد تكون مناسبة لك ولكن مرتبها كذا ' ساعتها لن ترفضه لأنه كسر شخصيتك .
وهناك طرق أخري كثيرة هناك طريقة ' العين الشريرة ' وهي أنك تكلم الشخص وأنت تنظر إلي النقطة الموجودة وسط عينيه بعد نصف دقيقة سيدخل الشخص في حالة دوخة وهذه الدوخة هي بداية التشوش العقلي بعدها تبدأ في الكلام بنمط لغوي معين هناك 52 نمطا لغويا مثلا عن طريق ذكر بعض الحقائق التي سيوافق الشخص الموجود أمامك عليها ثم بعد ذلك أقول لك اقتراحا مختلفا وستوافق عليه لأني أصبحت شخصية تملك قيادتك .
هناك قادة سياسيون يستخدمون تقنيات مثل هذه مثلا لو دخلتم علي جوجل وبحثتم ستجدون ملفا من 300 صفحة يحلل تقنيات التنويم الضمني الذي استخدمها أوباما في حملته الانتخابية وقت الثورة حاول النظام السابق استخدام تقنيات التنويم الضمني مع الناس مثل إعلانه عن وجود بلطجية حتي يرهب الناس .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.