أمين عين شمس بحزب المؤتمر بمحافظة القاهرة يتقدم باستقالته    بالأسماء.. خضوع 7 مرشحين محتملين لانتخابات مجلس الشيوخ بالأقصر للاختبارات الطبية    "عين شمس" ضمن أفضل خمس جامعات مصرية بتصنيف شنغهاى 2020    لماذا ارتفع التضخم السنوي رغم تسجيل الشهري معدلا سالبا في يونيو؟    15 سفينة إجمالي حركة تداول الحاويات والبضائع بميناء دمياط    أسعار الحديد مساء اليوم الخميس 9 يوليو 2020    القوى العاملة تتابع صرف مستحقات العاملين بمصنع في الكويت    توقيع عقد إنشاء أكبر مصنع غزل فى العالم بالمحلة    قتل 628 في شهر..تحذير من التهاب رئوي أخطر من "كوفيد 19" في كازاخستان    المكسيك: إصابات كورونا تتجاوز 275 ألفا والوفيات 32796 حالة    صحيفة ألمانية: 30 مليون دولار رواتب شهرية لمرتزقة أردوغان في ليبيا    تعرف على الجدول الكامل لمباريات الدوري الفرنسي بالموسم الجديد    بعد التعديل الوزاري.. رئيس وزراء السودان: سنمضي في درب البناء والتعمير    بومبيو: واشنطن تواصل العمل لإقامة حوار مع كوريا الشمالية    أمريكا تدعو الصين لمحادثات بشأن الحد من التسلح    بعثة الزمالك تتوجه إلى برج العرب استعدادًا لإقامة معسكر الإعداد    جوارديولا: دافيد سيلفا ضمن أفضل من شاهدتهم في حياتي    راموس في تدريبات قاسية على ضربات الرأس فى الجيم..(فيديو+صور)    مباحث مدينة نصر تضبط عصابة سرقة المواطنين تحت تهديد السلاح    الأزهر : ضبط 11 حالة غش وإلغاء ندب رئيس لجنة و7 اعضاء في امتحانات الثانوية    محافظ الجيزة يكلف بضبط أصحاب البناء المخالف وعدم الاقتصار على الإزالة فقط    باللهجة المصرية.. هيفاء وهبي تطرح أغنيتها الجديدة «ولا الهوا»    نقابة المهن التمثيلية تكشف حقيقة تعرض أحمد عيد لغيبوبة سكر    إيمان العاصى في أحدث ظهور لها عبر "إنستجرام"    كانى ويست يكشف عن إصابته بفيروس كورونا.. ويعلن: الله يختار الرئيس    المؤلف والمنتج أحمد الإبيارى ل«روزاليوسف»: أبو السعود الإبيارى هو المدرسة.. والمعهد.. والأكاديمية!    الأوقاف: تجهيز مصلى السيدات بمسجد السيدة زينب لفتحه السبت    السيطرة على حريق الورديان بالإسكندرية (صور)    تعافي 27 مصابا بكورونا وخروجهم من مستشفى الواسطى ببني سويف    الصحة: إضافة القسطرة الطرفية والمخية لمباردة قوائم الانتظار    فض سوق قرى الكمايشة وطوخ دلكا بتلا فى المنوفية منعا للتزاحم    قصة أمانته تهز القلوب.. سائق توكتوك "يحتاج إلى بتر قدمه" وأعاد كيسا من الذهب إلى صاحبه    مصطفى فكري ل "الوفد" : نجاح ونحب تاني ليه فاق توقعاتي    عبد الغفار يلقي كلمة مصر أمام الدورة "25" لمؤتمر "الألكسو" العام    مواعيد مباريات النصر السعودي في دوري أبطال آسيا    رسمياً.. مانويل بيليجريني مديرًا فنيًا ل ريال بيتيس    "منشوراته تحض على الإلحاد".. جامعة الأزهر تتحرك ضد "أستاذ طب جامعتها"    فيديوجراف.. كيفية التسجيل في مبادرة تمكين الشباب للعمل المهني الحُر    ميناء الإسكندرية: دخول وخروج 10337 شاحنة عامة خلال 24 ساعة    7 أكتوبر.. الحكم على المتهمين في قضية فض اعتصام رابعة    بعد ضم طاهر.. الأهلي يخطط لضم صفقة مدوية    برلمانية تتقدم بتعديل تشريعي لتغليظ العقوبة في حالات الاعتداء على الأولاد    محافظ بورسعيد: سوق بورفؤاد الجديدة جاهزة للافتتاح    مصرع شاب غرقا في مياه النيل بمدينة العياط بالجيزة    الكلية الفنية العسكرية تنظم المؤتمر الدولي العاشر لها عبر "فيديو كونفرانس"    العشر من ذي الحجة.. مستشار المفتي يضع روشتة لاغتنامها والفوز بثوابها    أدركت الجماعة في صلاة الفجر فهل أقضى صلاة السُنة بعد الفريضة؟.. البحوث الإسلامية يرد    "الأموال العامة": ضبط 4 قضايا غسل أموال وتزوير عملة خلال 24 ساعة    رئيس الوزراء يستعرض الإصدار الأول من سلسلة "ذاكرة المدينة"    طقس الجمعة مائل للحرارة.. والعظمى بالقاهرة 35    اختفاء رئيس بلدية العاصمة الكورية الجنوبية سيول.. والشرطة تبحث عنه    «النقض» تؤيد المؤبد ل«بديع والشاطر ورشاد» في «أحداث مكتب الإرشاد»    فيديو.. مع حلول عيد الأضحى : تعرف على نصائح الزراعة لشراء اللحوم    5 ملفات شائكة فى وجه "فايلر"    هل زواج المحلل والمحلل له حلال أم حرام.. أمين الفتوى يجيب    جماهير الزمالك تستجيب لإدارة النادي وتحتفل بلقب القرن الأفريقي    طعم إثيوبيا الذي ابتلعته الدول.. يكشفه الفقي    تعرف على دعاء الزواج وتعجيله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشيشيني وتكوينات جديدة بين الطبيعة والإسلاميات
نشر في محيط يوم 01 - 03 - 2010


الشيشيني وتكوينات جديدة بين الطبيعة والإسلاميات
محيط – رهام محمود
تحت عنوان " أربعين سنة فن " عرضت الفنانة السكندرية د. نعيمة الشيشيني أعمالها في معرضها الاستيعادي في قاعة "إيزيس" بمتحف محمود مختار ، والفنانة أستاذ بكلية الفنون الجميلة بالإسكندرية وعضو الجماعة الدولية للفن الإسلامي الذي يعد محور إهتمامها، فقد نشرت فيه العديد من الأبحاث وأبحرت في أسراره وجمالياته.
شمل المعرض مجموعة منتخبة من أعمالها التي استعرضت فيها مراحلها الفنية على مدى رحلتها بالحركة التشكيلية، والتي شاركت فيها بالعديد من المعارض الخاصة والدولية، كما مثلت مصر على الصعيد الدولي بمعرض الفن المصري المعاصر بالعديد من الدول "فرنسا – يوغوسلافيا – ألمانيا – أسبانيا – الأردن – النمسا – الهند – أوزبكستان ...." كما حصدت العديد من الجوائز من أبرزها وسام بدرجة فارس من فرنسا.

بدأت مراحل الفنانة بمرحلة " الطبيعة المتحركة " التي استمرت نحو عشر سنوات من عام 1969 وحتى عام 1979، والتي عرضت منها مجموعة من اللوحات التي رسمت خلالها بعض الأشخاص والزهور، التي صاغتها برؤيتها الخاصة والمميزة المعتمدة على إثراء اللوحة بتكوينات لونية غنائية.
وفي مرحلتها الثانية التي استمرت تسع سنوات "1980 – 1989" وتسمى ب "رحلة الشكل مع ثقافة الشرق" بدأت الفنانة استخدامها للخطوط والكلمات والزخارف الإسلامية في أعمالها، والتي تظهرها بإحساس تجريد تعبيري متفرد معتمدا على المزاوجة بين تلك الخطوط وتكويناتها اللونية التي تسيطر على اللوحة، مما يجعلها لوحات تصويرية وليست خط عربي كما تعودنا أن نراها، فنجدها تحمل كل القيم الفنية التشكيلية التي يجب أن تستوفيها اللوحة، وتبرز خلالها الكلمات أو الأحرف الإسلامية التي تتشكل من نسيج الألوان في بنائيات تأخذنا إلى عالم يبدو صوفيا ، إلا أنه يحمل مجموعة لونية خاصة جدا مهتمة فيه الفنانة بالملمس اللوني الذي نستشعره في جميع لوحاتها.
" رحلة أخرى إلى الشرق " هو عنوان المرحلة الثالثة للفنانة التي استغرقت خمس سنوات منذ عام 1990 وحتى 1995، والتي عرضت منها بعض اللوحات في المعرض، والتي ظهر فيها الملمس بشكل أعمق في اللوحات ممتزجا بروح الطبيعة التي غنت بها اللوحة من أزهار وأغصان متشابكة وأماكن خضراء في حوار لوني غنائي يحمل إيقاعات خطية تعكس مدى عشق الفنانة للتاريخ والتراث الإسلامي الذي ينبع من بين ثنايا اللوحة وكأنه تواشيح إسلامية.
عادت الفنانة نعيمة الشيشيني في مرحلتها الرابعة إلى " انتصار الطبيعة " والتي امتدت أربع سنوات من عام 1996 وحتى عام 2000، حيث بلورت الفنانة إحساسها بالطبيعة وقدمت لوحات تحتفي بالأزهار والنباتات وتشابك الأغصان والصيف والربيع والخريف، وذلك حينما عادت من رحلاتها من بلاد الشرق الأقصى الغنية بالمشاهد الطبيعية الثرية الملهمة للفنان.
أما عن المرحلة الأخيرة للفنانة فهي مرحلة "الوجد" والتي استمرت سبع سنوات منذ عام 2001 وحتى عام 2008، والتي أتقنت فيها استخدامها للخط العربي والأحرف وبعض الجمل الإسلامية، حيث برزت تلك الخطوط أكثر في بعض لوحات هذه المرحلة عن سابقيها، فنجدها تظهر أحيانا باللون الأزرق الدافئ، على خلفية لونية نارية ساخنة صفراء فاقعة اللون ذات إيقاعات لينة، مما يجعلها أكثر وضوحا، كما تتناثر الأحرف في بعض اللوحات الأخرى على تكوينات الفنانة اللونية التي تشكل خلفية اللوحة ولكنها رسمتها مجردة بشكل أكبر، مما يظهرها وكأنها ذائبة الملامح تسبح في نسيج اللوحة.
قال عنها الفنان محسن شعلان رئيس قطاع الفنون التشكيلية أنها فنانة تعتمد على لغة اللون وعلاقاته وبنائياته التي لا تخلو من توهج وطاقات جمالية شديدة الحبكة الفنية. كما أشار الناقد محمود بقشيش إلى أنه يغلب على تكويناتها الاتجاه إلى المساحات والخطوط الأفقية، فتكاد تحتوي على مساحات أفقية أساسية حيث تأخذ المساحة الوسطى دور الارتكاز المحوري للوحة.
بينما أوضح كمال الجويلي شيخ النقاد أن أعمال الفنانة يمكن أن نطلق عليها "التجريد الموضوعي" فهي تعكس رؤية ثقافية تختلط بحس رقيق في محاولة للتعبير عما يعتمل بأعماق الذات في صدق .. مشاعر مختزنة تنساب.. صراع التضاد.. اللون يتصارع.. لونان كأنهما في حلبة.. موجة تصد موجة.. أو تحتويها.
كما ذكر الفنان د. فاروق وهبة أن تجربة الفنانة مع نهاية الثمانينات تنصب في الإثراء اللوني ونسج السطح بحركة الفرشاة من خلال استيحاء أشكال من التاريخ ومن عبق الماضي، انتهت بأعمال جرافيكية على الورق للمحات من الإسكندرية القديمة. كما قال عنها الفنان د. مصطفى عبد المعطي: في أعمالها الأخيرة إنما هي صدى لرحلاتها إلى بلاد الشرق الأقصى، حيث وقعت أسيرة في حب الطبيعة هناك. رأت في الطبيعة الشيء المختلف عن طبيعة كثير من بلاد زارتها شرقا وغربا. وبشفافية الطفولة التي لازالت تسكن الفنانة تركت لعينيها وأحاسيسها العنان للانطلاق لارتشاف كل هذا الجمال الخاص.
وأخيرا نوه الفنان د. مصطفى الرزاز بأنه: تتضح في أعمال الفنانة نعيمة الشيشيني آثار واضحة لفن الصباغة الشرقية "الباتيك" بتأثيراته اللونية والملمسية والشكلية المميزة، وهي تستخدم طرقا مغايرة للمصورين التقليديين في نقل المؤثرات اللونية على سطوح اللوحات القماشية البيضاء ك"النطر، والتسييل" بالألوان.
من لوحات المعرض ...


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.