منى زيدو تكتب: دور المرأة في قيادة المجتمع    «صندوق النقد» يحذر من تفشي فيروس كورونا فى جسد الاقتصاد الدولى    محافظ كفر الشيخ يناقش موقف تنفيذ مشروعات الخطة الإستثمارية للعام المالي 2019-2020م    رئيس المصرية للمطارات يتفقد حركة التشغيل وخدمات المسافرين بمطار الأقصر    متحدث البرلمان: القيادة السياسية تسعى لبناء اقتصاد قوي    خبير استراتيجي: زيارة رئيس بيلاروسيا لمصر خارطة طريق جديدة للعلاقات    نائب محافظ الوادى الجديد تتابع أعمال المعرض الدائم بالخارجة    الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأجسام معادية    الحريري: نصف الدين العام في لبنان سببه أزمة قطاع الكهرباء    البرلمان العراقي يتسلم طلب علاوي لعقد جلسة منح الثقة    أساس توسعة المسجد النبوي.. 4 أحجار وضعها الملك سعود بيديه | شاهد    الاتحاد الاوروبي يتوقع مفاوضات "صعبة" حول العلاقة المستقبلية مع لندن    الصحف المصرية: مصر خالية من فيروس كورونا.. الدولار يسجل 15.55 جنيه مصرى.. السيسى لرئيس بيلاروسيا: فرص واعدة للاستثمار فى مشروعات مصر القومية.. مدبولى: مبادرة لتوفير السلع بأسعار مخفضة الشهر المقبل    ترقيات لقيادات فى القوات المسلحة ومجلس السيادة بالسودان    إصابة جديدة في صفوف صن داونز قبل لقاء الأهلي    مصروف رونالدو لجورجينا يشعل السوشيال ميديا    وزير الشباب يناقش استعدادات المؤتمر الكشفي العالمي مع مسئول المنظمة الكشفية العالمية    الزمالك يعلن الحرب ضد لاعبه الهارب    مصرع مستأجر محل ملابس بمنية النصر علي يد مالك العقار    الاستعلام عن الحالة الصحية لعامل ضربه زميله ب"شومة" في التجمع    النيابة تطلب التحريات عن المتهمين بالاتجار في النقد الأجنبي    اخلاء سبيل فتاتين ب "أحداث 20 سبتمبر"    خناقة شوارع بمدرسة بكفر شكر.. و"تعليم القليوبية" تقيل مدير المدرسة    فيديو.. رانيا يوسف تدعم أغاني المهرجانات    محمد قبلاوى عضو لجنة تحكيم المهرجان الوطني للفيلم في طنجة    الثلاثاء..وزيرة الثقافة تفتتح المعرض العام بدورته ال41 وتكرم 4 فنانين راحلين    صورة| بعد شهور.. 3 أغانٍ للهضبة تزيح "بنت الجيران" من صدارة "أنغامي"    كواليس وفاة المذيع عمر نجيب متأثرا بموت والدته    عالم أزهري: أغاني المهرجانات تدعو للرذيلة ويجب منعها    انتهاء اليوم الأخير من الحملة القومية للتطعيم ضد مرض شلل الأطفال    مسؤول الصحة العالمية يكشف مفاجأة: ارتداء الكمامات دون داعٍ قد تضرك (فيديو)    قرارات رادعة.. إيقاف 5 معلمين عن العمل وإحالتهم للتحقيق بمدرسة الشيشة في 6 أكتوبر    الإنجيلية تستضيف 100 قس وشيخ بمؤتمر "لأني أب"    وزيرة الهجرة تكشف مزايا تطبيق «كلم مصر» للمقيمين بالخارج    لافروف: نأمل ألا تعرقل نتائج الانتخابات في أفغانستان التحرك نحو التسوية    "أوتار مصرية" يوثق الدور التاريخي للسمسمية في مكتبة القاهرة    للجمعة.. تأجيل انطلاق فعاليات الجولة الرابعة من مهرجان شرم الشيخ الدولي للهجن    الصحة أولاً.. حملة مكبرة على مصانع الأغذية في الشرقية .. صور    أجويرو يقود هجوم مانشستر سيتي أمام وست هام    رئيس جامعة الأزهر يفتتح مبنى مركز البحوث الزراعية ومنتجاتها بفرع أسيوط    السيسي منحهم وسام الجمهورية.. وزير الدفاع يكرم القادة المتقاعدين    "من كان منكم بلا خطيئة".. هكذا دعمت بسمة وهبة الفنانة منى فاروق    دعاء سقوط المطر| أبرز الأدعية المستحبة عند نزول المطر    «اتأكد قبل ما تشيّر».. ندوة لمواجهة الشائعات والمعلومات المغلوطة بالقليوبية    محافظ بورسعيد يوجه بسرعة الانتهاء من تطبيق ميكنة أجور العاملين بالتعليم    لفتة إنسانية.. محافظ البحر الأحمر يستجيب لمواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة بتوفير مكان لبيع الخضار والفاكهة    هل تجوز الصدقة على غير المسلم.. أمين الفتوى    أخبار الحوادث اليوم.. المرور تحذر من السرعة الزائدة بسبب الأمطار    البورصة تفحص تعاملات مصر الجديدة حفاظا على حقوق صغار المستثمرين    إصابة 13 في تصادم أتوبيس بسيارة بالمنيا    ندوات توعية لطلاب صيدلة وطب بيطري المنصورة من خطورة فيروس"كورونا"    وزير الأوقاف: دولة المواطنة الحديثة هي الحل لقضايا التعايش السلمي    إجلاء بعض ركاب السفينة اليابانية أميرة الألماس لانتهاء حجرهم الصحي.. فيديو    مفاجأة.. "ترامب" يستعد لحضور أولمبياد طوكيو باليابان    "بعد أقوم أبوسك".. ليلى علوى مطلوبة على جوجل    الصحة العالمية: عدد الإصابات بفيروس كورونا وصل ل73 ألف حالة    تعرف على حكم استرجاع المرأة التي كانت تكره الوالدين    رد حاسم من عالم أزهري بشأن تقدم ساعة "القيامة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعلان عن تفاصيل الدورة ال 16 من مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة
نشر في مصر الجديدة يوم 18 - 05 - 2013

في مؤتمر إعلامي أقيم يوم الخميس بمركز الإبداع بدار الأوبرا المصرية، تم الكشف عن شخصيات أعضاء لجان تحكيم في مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة، وأعلن رئيس المهرجان السينمائي كمال عبد العزيز رئيس المركز القومي للسينما عن فاعليات الدورة ال 16من المهرجان وحفل افتتاحه، كما كشف مدير المهرجان السينارست والمنتج محمد حفظي عن تفاصيل الأفلام المشاركة بالمهرجان الذي سيبدأ في الرابع من يونيو - حزيران المقبل.

وتضم لجان تحكيم مسابقات مهرجان الإسماعيلية المخرج والمنتج الإيطالي جيان فيتوريو بالدي رئيساً للجنة تحكيم مسابقة الأفلام الوثائقية، بمشاركة عضوين هما المخرجة الجزائرية صافيناز بوسيبا والمخرجة الوثائقية المصرية تهاني راشد، أما مسابقة الأفلام القصيرة والرسوم المتحركة فيترأس لجنة التحكيم بها الفرنسي ميشيل دريجيز، مع العضوين اللبناني شادي زين الدين والمخرج المصري شريف البنداري، بينما تترأس فيولا شفيق لجنة تحكيم منتدى الإسماعيلية للإنتاج المشترك، وبعضوية هانيا مرويح ومالك خوري.

وأوضح كمال عبد العزيز أن معايير اختيار الأفلام في المهرجان هي معايير فنية بحتة، حيث يهم المهرجان أن يقدم رؤى جديدة من دول مختلفة. وعن حفل الافتتاح تحدث عبد العزيز قائلاً "هذا العام نسعى لتقديم سينما تسجيلية جديدة، ولهذا قد يكون حفل الافتتاح في أضيق الحدود، فكل ما يهمني هو تدعيم الصناعة، ومراسم الافتتاح هي طقوس رسمية، ولهذا سنحاول تقديم كل ما هو جيد بعيداً عن البهرجة".

وكشف محمد حفظي أن هذه الدورة ستشهد مشاركة أكثر من 52 فيلماً تنتمي إلى 30 دولة، منها 18 فيلماً خارج المسابقة، وسيحظى المهرجان بالعرض العالمي الأول لتسعة من الأفلام المشاركة والتي لم يسبق عرضها في أي مهرجان آخر. وتحدث حفظي عن تجربته في أول دورة له مديراً للمهرجان "أشعر بالإثارة لأن هذه أول مرة لي أشارك في تنظيم مهرجان مهم وكبير، وفي البداية كنت قلقاً لأنها أول مرة يتم تكليفي بتنظيم مهرجان، كما أنني قررت الاستعانة بفريق من شباب السينمائيين المحترفين للمساعدة في التنظيم، وأسفر هذا عن اختيار مجموعة متميزة من الأفلام تليق بسمعة المهرجان، حيث توجد منافسة رهيبة على الأفلام، خاصة من جانب المهرجانات العربية التي لا نستطيع منافستها من حيث الميزانية".

ويحتفي المهرجان بمواطني مدن القناة ومنهم مدينة الإسماعيلية التي تستضيف مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة في جميع دوراته، حيث أعلن كمال عبد العزيز أن المركز القومي للسينما أعاد إحياء 15 فيلماً من أرشيفه تتحدث
عن نضال وكفاح أهالي مدن القناة البواسل الإسماعيلية وبورسعيد والسويس منذ عام 1954 إلى 1974، وسيتم عرض بعضها خصيصاً لجمهور مدينة الإسماعيلية وأيضاً جمهور المهرجان هذا العام تقديراً وعرفاناً بدورهم ومعاناتهم ويلات الحروب من أجل مصر وطننا الحبيب، وكشف عبد العزيز أن معظم هذه الأفلام تُعرض للمرة الأولى، وأن هذه الافلام صنعت بأيدي شيوخ وكبار مخرجي السينما في مصر، كما استعانت إدارة المهرجان بمائة متطوع من أهل الإسماعيلية والمدن المجاورة لتعميق تجربة المجتمع المحلي بالمهرجان.

ويكرم المهرجان هذا العام المخرج والمنتج الإيطالي المخضرم جيان فيتوريو بالدي الذي أنتج أكثر من 200 فيلم قصير، بالإضافة إلى 18 فيلماً روائياً طويلاً، وتضم خزانة جوائزه أكثر من 100 جائزة منها الأسد الذهبي من مهرجان فينسيا السينمائي، وسوف يعرض له المهرجان فيلماً عن إنجازاته السينمائية. كما يتم تكريم المخرجة الوثائقية المصرية تهاني راشد، وسوف يُعرض لها أحدث أفلامها نفس طويل على هامش المهرجان.

وعلى هامش المهرجان، تُقام الدورة الأولى من منتدى الإسماعيلية للإنتاج المشترك الذي يستضيف 8 مشروعاً لأفلام قيد التطوير أو في مرحلة ما بعد الإنتاج، حيث سيتم دعوة صناع الأفلام لقضاء 3 أيام في الإسماعيلية ابتداء من يوم 5 يونيو-حزيران، وسيحصل ممثلو المشاريع على فرص لإجراء مقابلات فردية مع الخبراء، وكلاء المبيعات والممولين، وهذا إلى جانب الجوائز التي يقدمها المنتدى والتي يبلغ مجموعها 20 ألف دولار.

"نحن لا نخترع جديداً والمهرجانات ما هي إلا أسواق والمهم أن تتم دعوة المهتمين الحقيقيين على مستوى العالم، مع تكثيف اللقاءات" قال حفظي متحدثاً عن منتدى الإسماعيلية، وأضاف شارحاً "الندوات التي سيتم إعدادها كلها ندوات عن الصناعة وتنميتها، كما توجد هذا العام ورشة للمونتاج لثلاثة مشاريع في مرحلة المونتاج بمشاركة مونتيرين متخصصين من أميركا ولبنان ومصر.. لقد بدأنا من أربعة أشهر وقمنا بتنفيذ كل الأفكار الجديدة للنهوض بالصناعة".

وعن النشاط السينمائي الوثائقي للمركز القومي السينما قال عبد العزيز "أرشيف المركز يحتوي على كنوز هامة وهي أمانة للأجيال القادمة، وأنا الآن أعمل على تحويل هذه الأفلام إلى صيغة رقمية ومشروعي الطموح هو إطلاق قناة للأفلام الوثائقية، حيث أنتج المركز مجموعة أفلام وثائقية تقترب من 600 فيلم، نعمل حالياً على اختيار 15 فيلماً منها وهذه الأفلام سوف يتم عرضها في الخارج للتعريف ببدايات الفيلم الوثائقي، وهذه ستكون رسالة من مصر لأكثر من 25 دولة، وحالياً أنا بصدد تجميع كل ما أنتج عن الثورة، وكلفت بعمل فيلم عنها".

ورداً على سؤال حول التغيير المتتالي لإدارات المهرجان، رد عبد العزيز بأن المهرجان لن يتوقف عن تقديم الجديد، وأن إدارة المهرجان لا يتم توريثها، "نحن على مستوى إدارة المهرجان قليلين جداً ونسعى لإدخال وجوه جديدة وشابة، ولهذا دفعنا بالشباب لإدارة الدورة على رأسهم محمد حفظي".

وعن التمويل قال عبد العزيز إن وزارة الثقافة تدعم المهرجان، وكذلك تلقى المهرجان دعماً من الجامعة الأميركية بالقاهرة والمركز الثقافي الفرنسي، وكشف عبد العزيز الذي يترأس المركز القومي للسينما أن الإنفاق على المهرجان كان يتم من خلال ميزانية المركز، حتى استطاع خالد عبد الجليل الرئيس الأسبق للمركز أن يرفع ميزانية المركز إلى مليون جنيه، وهذا المبلغ لم تتم زيادته من يومها.

ويُعد مهرجان الإسماعيلية أحد أعرق المهرجانات في العالم العربي وأول المهرجانات العربية التي تتخصص في الأفلام الوثائقية والقصيرة، حيث بدأت أولى دوراته في عام 1988 على يد المخرج هاشم النحاس. وقدم المهرجان الفرصة لصناع الأفلام من كل أنحاء العالم لعرض أفلامهم والتنافس بها في تجمع فريد في نوعه، وبجانب تخصصه الرائد في الأفلام الوثائقية والقصيرة، ضم المهرجان لعدة دورات قسماً خاصاً للأفلام التجريبية، كما أقام مسابقة خاصة لأفلام التحريك والرسوم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.