محافظ الإسكندرية: التضامن الاجتماعي قدم خدمات طبية ل747 من دور المسنين    10 ملايين جنيه رأسمال «أبوظبي الإسلامي للتمويل الاستهلاكي»    ظهور 4 صفقات جديدة في قائمة بيراميدز لمواجهة المقاصة في الدوري    الفيفا يكشف موعد وتوقيت مباراتي مصر ضد أنجولا والجابون بتصفيات المونديال    السيطرة على كسر بماسورة خط مياه بحي المناخ في بورسعيد    المفتي: دعم مبادرات تحسين أحوال المصريين واجب وطني على كل مصري بالخارج    أمين الفتوى: كلمة «عليّ الطلاق» ليست طلاقا    مع قرب فتح باب التسجيل… المشير حفتر الأوفر حظاً للفوز في الانتخابات الرئاسية    أميرة اليابان تتخلى عن لقبها بعد زواجها من "حبيب لا يعوّض"    28 أكتوبر .. اللقاء التعريفي الأول لوحدة الابتكار وريادة الأعمال بألسن عين شمس    التضامن تخصص 30 مليون جنيه لحسابات الإغاثة استعدادا للشتاء    مدرب فيوتشر يكشف أسباب غياب ناصر ماهر أمام فاركو    صلاح: أشعر طوال الوقت أنني أفضل لاعب في العالم    بيراميدز ل كيروش: لا تعرضنا للخطر في مشوار الكونفدرالية    تعرف على قائمة الأهلي لمباراة الإسماعيلي في الدوري    عبر الفيديو كونفرانس.. محافظ جنوب سيناء يفتتح كورنيش رأس سدر    ضبط 3 أشخاص وبحوزتهم أقراص مخدرة بالقاهرة    إطلالات اليوم: مايا دياب جريئة.. وهند صبري ناعمة    ياسمين صبري ترد.. هل تتدخل في اختيار أبطال مسلسلها الجديد؟    إلهام شاهين رئيس لجنة تحكيم مسابقة العروض الكبرى بمهرجان شرم الشيخ المسرحي    تقرير: مساعد مخرج فيلم Rust سبق طرده من فيلم عام 2019 بسبب "سلاح"    تامر حسني يشوق جمهوره لأغنيته الجديدة: «لن أنتظر الصيف المقبل»    مؤسسات التمويل الدولية تناقش فرص تنفيذ مشروعات تحلية المياه في مصر    18 سفينة إجمالي الحركة الملاحية بموانئ بورسعيد    وزيرة الصحة: مطار القاهرة يستقبل 250 ألف جرعة من لقاح استرازينيكا    سفير مصر فى بودابست يشهد شحن 250 ألف جرعة لقاح استرازينكا هدية من المجر    الأهلي يحسم قراره النهائي بشأن رحيل أليو ديانج في الميركاتو الشتوي    اتحاد المرأة الفلسطينية بمصر يشيد بصمودها في غزة والضفة والقدس    شاهد.. عملية إنقاذ نادرة من البحرية الروسية لسفينة تجارية حاول القراصنة سرقتها    طبخة اليوم| دجاج بالسبانخ وصلصة البارميزان    نيابة الدخيلة تتحفظ على أرز وعدس داخل مصنع تعبئة بدون ترخيص بالإسكندرية    إصابة شقيقين سقطا من أعلى عمود إنارة بالمنيا    أول قرار لمحافظ كفر الشيخ في واقعة اعتداء ُمعلمة على طالب ب"سكين" داخل مدرسة    طقس السلوم.. غيوم جزئية وتوقعات بهطول أمطار    خلاف أوروبي بشأن كيفية التعامل مع ارتفاع أسعار الغاز    مدبولي يوقع مذكرة تفاهم مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بباريس لتدشين برنامج قطري مدته 3 أعوام    محافظ الشرقية: تحرير 10 محاضر مخالفة لحرق قش الأرز لمواجهة السحابة السوداء    مدير تعليم المنوفية يلتقي فريق كرة القدم لطلاب مدارس التربية الفكرية    رئيس الأسقفية: إيقاف العمل ب" الطوارئ" طفرة سياسية وتعكس الاستقرار    «تريند يوتيوب من امبارح»..محمد رمضان يحتفل بأغنيته «جو البنات» (صور)    114 مليار متر3 سنويا.. وزير الري يشرح كيف يتم سد الاحتياجات المائية لمصر؟    قناة السويس للحاويات: حريصون على دعم حركة التنمية في مصر    البرهان يكشف مكان ومصير حمدوك: "مبادرته اختطفت وأقصوا القوات المسلحة"    ليبيا تسجّل 651 إصابة جديدة بفيروس كورونا    كازاخستان توفر ممر عبور إنسانيا للقاضيات الأفغانيات والمشرعين وأفراد أسرهن    نصائح ضرورية للتخلص من الشعور بالوحدة    "قومي المرأة": نعيش عصرا مزدهرا للمرأة بفضل إيمان القيادة السياسية بدورها في المجتمع    عصام عبد الفتاح: الأهلى والزمالك لم يطلبا حكما أجنبيا للقمة.. والمصرى جاهز    متحف الآثار بمكتبة الإسكندرية ينظم مسابقة «ارسم وابحث»    صفعه ودفعه على الأرض.. ضبط عاطل تسبب في وفاة شخص بالزيتون    المؤبد ل 3 تجار مخدرات .. وتجديد حبس صبي بتهمة هتك عرض طفل في القليوبية    5 أبراج تعشق السفر.. من بينهم "الحمل"    برلمانية: إلغاء مد حالة الطوارئ قرار تاريخي| فيديو    هل يؤثر على صحة الزواج؟.. الإفتاء توضح حكم اشتراط المنقولات للزوجة في عقد الزواج    الصحة تعلن عدد مصابي ووفيات كورونا    تعرف على اسم الله الصمد وفضله    تعرف على اسم الله الماجد وفضله    طارق هاشم يعلن سبب تمرد لاعبي المصري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأزمة بين باريس وواشنطن تفرض نفسها على الجمعية العامة للأمم المتحدة
نشر في مصراوي يوم 20 - 09 - 2021

ستكون الأزمة الدبلوماسية غير المسبوقة بين الولايات المتحدة وفرنسا حاضرة اعتبارًا من الاثنين في أروقة الجمعية العامة السنوية للأمم المتحدة في وقت أعلنت واشنطن إعادة فتح حدودها مع الاتحاد الأوروبي.
ينتظر وصول وزيرا خارجية الولايات المتحدة أنتوني بلينكن وفرنسا جان-إيف لودريان، إلى نيويورك الاثنين، لكن حتى الآن ليس من المقرر عقد أي لقاء ثنائي من أجل طي صفحة الخلاف.
كان الإعلان في 15 سبتمبر عن تحالف أمني أبرم بين الولايات المتحدة وأستراليا وبريطانيا للتصدي للصين، وراء الأزمة لأنه جاء بدون علم الفرنسيين الذين خسروا عقدًا ضخمًا لبيع غواصات طلبتها كانبيرا.
في اليوم الأول من هذا التجمع الدبلوماسي العالمي الكبير، سيعقد وزير الخارجية الأمريكي اللقاء الأول مع وزيرة الخارجية البريطانية الجديدة ليز تروس.
وقال مسؤول أمريكي كبير إن الرئيس جو بايدن "يتطلع" لكي يبحث "الطريق الواجب اتباعه" خلال اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي قرر هذه السنة عدم التوجه إلى نيويورك.
وأضاف "نحن نتفهم الموقف الفرنسي رغم اننا لا نشاطره".
وكانت باريس أعلنت ان بايدن طلب شرح موقفه مع نظيره الفرنسي وسيحصل اتصال هاتفي "في الأيام المقبلة".
وفي دليل على الأولويات الدبلوماسي للرئيس الأمريكي، لن يلتقي الثلاثاء على هامش الجمعية العامة إلا رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون قبل أن يستقبل لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في البيت الأبيض.
حاولت واشنطن خلال نهاية الأسبوع التودد لحليفتها فرنسا ولأوروبا بشكل أشمل. وأعلن البيت الابيض صباح الاثنين إعادة فتح حدود الولايات المتحدة أمام المسافرين الأوروبيين والبريطانيين الملقحين ضد كوفيد-19.
لكن باريس التي نددت ب"طعنة في الظهر" و"كذب" و"خيانة للثقة" واستدعت سفيريها في الولايات المتحدة وأستراليا في بادرة غير مسبوقة، لم تبد أي إشارات تنمّ عن تراجع غضبها.
ويعقد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اجتماعًا الاثنين على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة لمناقشة الاتفاق الأمني الأسترالي-الأمريكي-البريطاني الذي دفع بكانبيرا إلى إلغاء صفقة غواصات مع فرنسا.
واعتبرت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين الاثنين أن الطريقة التي تمّ التعامل بها مع فرنسا بشأن صفقة الغواصات "غير مقبولة".
علاقة "ودية جدا"
وبعدما لزم وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الصمت نسبيًا حتى الآن، يعقدون اجتماعًا مساء الإثنين على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة يبحثون خلاله عواقب الشراكة الإستراتيجية الجديدية الأمريكية البريطانية الأسترالية.
وقال متحدث باسم المفوضية الأوروبية إنه من المتوقع أن يقدم وزير خارجية الاتحاد جوزيب بوريل "تقريرًا عبر بيان" عن هذا الاجتماع.
وكان من المقرر أن يبحث وزراء خارجية الاتحاد خلال هذا اللقاء التقليدي في نيويورك، الانسحاب الفوضوي الذي فرضته إدارة جو بايدن من أفغانستان، والذي أثار استياء عدد من الدول الأوروبية.
وقال وزير الخارجية الفرنسي لصحيفة "ويست فرانس" إن "الكثير من الدول الأوروبية عبرت لنا عن دهشتها" مضيفا "هذه ليست قضية فرنسية - أسترالية فحسب انما خيانة للثقة في التحالفات، مع حلفائنا، ومسألة تموضع كل طرف في ما يتعلق باستراتيجية المحيطين الهندي والهادئ".
ويدعو الفرنسيون إلى الأخذ بهذه المسألة في إعادة تحديد المفهوم الاستراتيجي للحلف الأطلسي، وكذلك في تحقيق قدر من الاستقلالية الاستراتيجية تطالب بها فرنسا للاتحاد الاوروبي.
هل ستدفع قضية الغواصات الأوروبيين إلى تشديد موقفهم معا حيال الرئيس الأميركي الديموقراطي، بعدما رحبوا في بادئ الأمر برغبته في إعادة إطلاق العلاقات عبر الأطلسي مع الحلفاء بعد التوترات التي سادت في عهد سلفه دونالد ترامب؟ كل الأنظار ستكون متجهة الى بيان جوزيب بوريل.
كما يمكن أن تتضح لهجة فرنسا خلال مؤتمر صحافي لوزير الخارجية جان ايف لودريان في نيويورك، في غياب الرئيس الفرنسي.
كذلك حاول رئيس الوزراء البريطاني مهادنة حليفه الفرنسي على متن الطائرة التي أقلته إلى نيويورك.
وقال جونسون للصحافيين إن بريطانيا وفرنسا تربطهما "علاقة ودية جدا" ذات "أهمية كبرى" مؤكدا أن "حبنا لفرنسا لا يتزعزع". لكن من غير المعروف ما اذا كانت هذه الكلمات كافية لتهدئة غضب وزير الخارجية الفرنسي.
وفي دليل على استمرار التوتر، ألغت فرنسا لقاء كان مقررا هذا الأسبوع بين وزيرة القوات المسلحة الفرنسية فلورنس بارلي ونظيرها البريطاني بن والاس.
من جهته أكد نائب رئيس الوزراء الأسترالي بارنابي جويس الاثنين أن بلاده "لا تحتاج الى إثبات ارتباطها بفرنسا" في إشارة الى الجنود الذين أرسلوا للقتال خلال الحربين العالميتين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.