عيار 18 يسجل 555 جنيها.. أسعار الذهب والعملات الأجنبية بالأسواق اليوم ..فيديو    نتيجة أولى ثانوي 2019.. تعرف على كواليس تصحيح الامتحانات الإلكترونية    بيان عاجل من الداخلية يكشف مخطط إخواني لضرب الاقتصاد المصري    ضبط شخص استولى على مبالغ مالية من أشخاص بزعم تعيينهم بسوهاج    الصحة: بدء التأمين الجديد في بورسعيد أول يوليو بتشغيل تجريبي لمدة شهرين    المرور تكثف حملاتها لرصد متعاطي المواد المخدرة وتنشر سيارات الإغاثة    بالأسماء.. وزارة الداخلية تكشف عن مخطط إخواني لضرب الاقتصاد    الصين: حمى الخنازير الأفريقية تحت السيطرة    مصطفى مدبولى يكرم اليوم هانى عازر باحتفالية السفارة المصرية فى برلين    قطع المياه عن مدينة قها لمدة 3 ساعات لغسيل الشبكات بالكلور    الأوروجواي تتصدر وتنجو من "فخ" كولومبيا    اجتماعات ثنائية عدة لترامب بقمة العشرين.. وملف إيران حاضر    أجندة الثلاثاء.. الأخبار المتوقعة 25 يونيو 2019    الأرصاد: طقس الثلاثاء «معتدل».. والقاهرة 39    نشرة الفن.. القضاء الكويتي يخذل أنغام.. ومنة فضالي تحدث جدلا ب تيشيرت محمد صلاح.. وشمس الكويتية ترد على الشاعر السعودي عبد العزيز السالم.. وعاصي الحلاني يفاجئ ميادة الحناوي    مدرب أوروجواى: خسارة بيرو بخماسية من البرازيل لن تخدعنا    بالأسماء.. مقتل 5 عناصر من تنظيم القاعدة في غارات أمريكية باليمن    عشرات الإصابات الجديدة بالحصبة في الولايات المتحدة    أول محطة وقود كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية.. شحن السيارة في 10 دقائق    «ملحق».. وزير التعليم يوضح معنى «فرصة إلزامية أخري»    حارس غينيا يخضع للأشعة قبل مشاركته أمام نيجيريا في «كان 2019»    50% انخفاضا فى أسعار الطماطم والبطيخ والكوسة.. والليمون ب8 جنيهات خلال أسابيع    عشرات الآلاف من التطبيقات المزيفة على بلاي ستور    خطة النواب: عقدنا 25 اجتماعا في المجلس لمناقشة الموازنة الجديدة    سفير إيران لدى الأمم المتحدة : الولايات المتحدة لا تبدي إحتراما للقانون الدولي    مدرب موريتانيا: لن ندع الخسارة الكبيرة أمام مالي تحبطنا    هروب «ملك الكوكايين» الإيطالي من السجن في أوروجواي    كوبا أمريكا.. تعادل الإكوادور واليابان يؤهل باراجواي إلى ربع النهائي    إسماعيل منتصر يكتب: مناحة إخوانية !    «إعلام غربى»: إمام أوغلو سيطيح بأردوغان فى الانتخابات الرئاسية التركية 2023    لماذا غابت الصحافة المصرية عن أحداث السودان؟    ضبط أدوية مجهولة المصدر داخل مخزن في طنطا    طائرة كويتية تتعرض لحادث في فرنسا دون إصابات    قانون جديد يري النور.. «تشريعية البرلمان» توافق على تشريع لنقابة المحامين    في 4 أيام.. ياسمينا العلواني تحصد أكثر من 2 مليون مشاهدة ب أول ألبوم    رسميا.. المغرب يشارك في مؤتمر البحرين حول صفقة القرن    انسي آلام الإمساك بتناول كوب من هذا الخليط السحري    أسهل طريقة لعمل الجبنة الرومي في المنزل    فيديو| زكي عبد الفتاح: «أحمد الشناوي الأحق بحراسة مرمى المنتخب»    هذا ما قاله "أديب" عن احتفال جنيفر لوبيز بعيد ميلادها في مصر    سامح شكري: مصر لن تتنازل عن ذرة رمل من سيناء    فرجاني ساسي يوجه رسالة إلى جماهير الزمالك    بعد غياب 5 سنوات.. هنادى تعود ب"أنواع الوجع" بتوقيع متيم السراج    مشاركة فى حفل كأس الأمم: تدربت على الرقص الأفريقى مع 42 راقصا    شريف مدكور يكشف تفاصيل جديدة عن إصابته بالسرطان    سفير طوكيو: الثقة المصرية في نظم التعليم اليابانية مسؤولية كبيرة    ترتيب المجموعة الخامسة فى أمم أفريقيا 2019.. مالى بالصدارة    "أيفاب" يشكر عبد الفتاح لترجمة قوانين اللعبة للعربية    تعرف على التقرير الطبي النهائي لحالة النيجيري صامويل كالو    رفع علم المثليين في حفل "موازين" بالمغرب    حكم دفن أكثر من ميت في قبر واحد    ننشر نص موضوع خطبة الجمعة المقبلة.. مظاهر السماحة والتيسير في الشريعة    إقرار قوانين الهيئات القضائية رسالة طمأنة للقضاة    الاقتصاد.. وزيارات الرئيس    علي جمعة يوضح كيفية استمرار العبد على التوبة    يجب تجنبها.. الأزهر يحذر من فعل 9 أمور أثناء الحج    هل يُغني الحج عن أداء الصلوات المكتوبة وبه تسقط الفرائض الفائتة؟    الزوجة الصالحة خير متاع الدنيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عالم مصريات : شم النسيم كان رمزا للبعث والحياة في مصر الفرعونية
نشر في مصراوي يوم 08 - 04 - 2018

ارتبط عيد الربيع وشم النسيم في مصر، بالكثير من الأساطير الفرعونية، واكتسب الكثير من العادات والطقوس المصرية القديمة تعود لعصور الفراعنة.
ونقل المصريون والعالم الكثير من طقوس ذلك اليوم ، وما تركه الفراعنة من نقوش ورسوم على مقابر ومعابد الأقصر والجيزة وأسوان وقنا وسوهاج.
وربما نقل الإغريق فكرة بيضة الفصح ، من الفراعنة إلى بلدان أوروبا، حيث اعتبر الفراعنة قبيل آلاف السنين، أن البيضة هي رمز للبعث والحياة، وبحسب معتقدات قدماء المصريين، فإن الإله خرج من بيضة مقدسة.
وقال عالم المصريات فرنسيس أمين لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ ) اليوم الأحد إن كثيرا من عادات قدماء المصريين، في الاحتفال بشم النسيم باقية إلى اليوم، مثل تناول السمك المملح والفسيخ والبصل والبيض، وبعضها بدأ في الإندثار مثل تناول الملانة، أي الحمص الأخضر.
وأشار إلى أن قدماء المصريين ، اعتبروا فصل الربيع الذى يعرف لديهم باسم " شمو " هو أهم تلك الفصول التي كانوا ينتظرون قدومها بسعادة وفرح، وكانت بدايته عيدا ، وأقاموا بهذه المناسبة احتفالات دينية وشعبية، وكان " شمو " هو الفصل الذى تزهر فيه النباتات، لطقسه الربيعي المعتدل، واعتبر قدماء المصريين بداية هذا الفصل من العام، بأنه رمز للبعث والحياة.
ولأن استنشاق نسيم أول أيام فصل الربيع " شمو " كان بمثابة بعث لحياة جديدة لدى قدماء المصريين، فقد كانوا يخرجون في ذلك اليوم، منذ ساعات الصباح الباكر ليستنشقوا النسيم، وينطلقون وسط النيل على متن القوارب، لتنسم هواء الربيع بين مياه النهر المقدس.
وكان شم النسيم عيدا دينيا أيضا، ومناسبة للتقرب للآلهة بتقديم القرابين التي كانت تتكون من سمك مملح وفسيخ وخس وبصل وملانة وهى الأطعمة التي ارتبطت بذلك اليوم في الماضي والحاضر.
ارتبطت بعض تلك الأطعمة مثل الخس والبصل، بالإله " مين " وهو إله التناسل بحسب اعتقاد قدماء المصريين، أي استمرار الحياة على الأرض، حيث ارتبط شم النسيم ، وأطعمته بيوم خلق العالم، وازدهار الحياة ، كما عُرف البصل كطارد للأرواح الشريرة، وكان يوضع في يوم شم النسيم على أبواب المنازل لمنع الأرواح الشريرة من الدخول للمنزل.
وبحسب فرنسيس أمين، فإن المصري القديم، اعتقد أن الله خلق العالم في ذلك اليوم، يوم شم النسيم، وبداية فصل الربيع ( شمو ) ، وأنه اليوم الذى يتساوى فيه الليل بالنهار من حيث عدد الساعات.
وأوضح أمين أن المصريين عبر العصور، بما فيها العصور الإسلامية، كانوا يخرجون إلى النيل والحدائق للتنزه في ذلك اليوم، وأن مدينة الفيوم كانت مزارا مهما في يوم شم النسيم لكل المصريين، بكل طوائفهم، عبر العصور، وذلك لارتباطها بالماء واساطير بدء الخلق .
وحول علاقة يوم شم النسيم وعيد الربيع، بالسمك المملح والفسيخ قال أمين إن المصريين القدماء هم أول شعب يعرف صناعة تجفيف الأطعمة، مثل الأسماك والخضروات والفاكهة أيضا.
وأشار إلى أن السمك كان له مكانة كبيرة في مصر القديمة، وأن هناك مدنا مصرية عبدت الأسماك، مثل مدينتي إسنا في جنوب الأقصر، والبهنسا في المنيا.
ولفت إلى أن المدينتين اشتهرتا أيضا بصناعة السمك المجفف (الفسيخ) ، وأن جبانة من السمك المحنط وجدت وسط الرمال في مدينة إسنا.
وأشار إلى أن مقابر الفراعنة ومعابدهم تمتلئ بمناظر تجفيف وتحنيط الأسماك، وأن هناك مشاهد تصور المتوفى (صاحب المقبرة) في صورة سمكة .
وقال عالم المصريات فرنسيس أمين إن نقوش معابد دير المدينة في غرب مدينة الأقصر، تروى كيف أن السمك المملح، كان وجبة شعبية منتشرة في أوساط العمال وعامة الشعب نظرا لأنها كانت وجبة رخيصة الثمن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.