«إسكان النواب» تُهنئ القوات المسلحة بذكرى تحرير سيناء    رحلة البحث عن الرجل الثانى بعد التعديلات الدستورية    مفتي الجمهورية للقوات المسلحة: تقدمون أرواحكم بطيب خاطر لحماية تراب الوطن    الأمم المتحدة تكشف إجمالى أعداد النازحين الأفارقة بالعالم.. فيديو    التعليم: لا صحة لتغيير أماكن انعقاد امتحانات الطلاب بمدارس المتفوقين    الرئيس السيسى يشهد احتفالية عيد العمال نهاية الشهر الجاري    استقرار أسعار الذهب المحلية بداية تعاملات الأربعاء    مفاجأة من التموين لمواطني الجيزة.. اليوم    بالصور.. محافظ أسيوط يتابع الأعمال النهائية بمحطة مياه شلش بديروط    تعاون مشترك بين أكاديمية البحث العلمي وشبكة العالم الثالث بماليزيا    المصرف المتحد يتيح خدمة السداد الإلكتروني للمدفوعات الحكومية    سريلانكا تكشف تفاصيل جديدة عن المتورطين في التفجيرات الدامية    خامنئي يقلل من تأثير عقوبات واشنطن على طهران: لن تحقق شيئًا    ثلاثى الزمالك تحت الاختبار الطبى قبل مواجهة النجم الساحلى    لاسارتي يعقد محاضرة مع لاعبي الأهلي قبل المران الأخير لمواجهة المصري    وائل جمعة يحتفل بمرور 112 سنة أهلي برسالة مؤثرة    المرور: ضبط 13 حالة قيادة تحت تأثير المواد المخدرة    تحرير 1784 مخالفة مرورية خلال 24 ساعة    فيديو.. تعرف على حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الخميس    محافظ القاهرة :غرفة عمليات لتلقى الشكاوى خلال شم النسيم وعيد القيامة    بالصور.. محمد صلاح يخطف الأنظار فى نيويورك بعد لقائه ب "رامي مالك"    شاهد.. محمد رمضان يوجه رسالة شكر لنبيل شعيل لهذا السبب    الحكومة تنفي ما تردد حول خصخصة مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد    تعيين الأول على دبلومة المعهد القومى للسكر منسقا علميا لحملة 100 مليون صحة    موعد ديربي مانشستر بين يونايتد والسيتي والقناة الناقلة    «الأهلي» يشطب "مهند جمال" ويوقف 9 لاعبين بكرة الماء    ليفربول يواجه دورتموند ضمن 3 وديات بالولايات المتحدة الصيف المقبل    أماني الطويل تحذر من أحزاب ممولة من قطر تهدف لزعزعة السودان.. فيديو    زعيم كوريا الشمالية حول زيارته لروسيا: نأمل أن تكون بناءة وفعالة    نتنياهو يستفز العرب ويطلق إسم " ترامب " على إحدى المستوطنات بهضبة الجولان المحتلة    مدير مكتب حفتر: حكومة الوفاق ودول أخرى تدعم الميليشيات لنشر العبث فى ليبيا    ضبط متهمين بالتزوير للاستيلاء على قطعة ارض بسوهاج    الإفراج عن 3094 سجينا بموجب عفو رئاسى بمناسبة ذكرى تحرير سيناء    إنقاذ شخصين سقطت بهما سيارة نقل بمياه الملاحات بالإسكندرية    قاض جزائري يأمر بإيداع الإخوة كونيناف في الحبس المؤقت    الريف المصري: الحكومة تقدم العديد من التيسيرات للشباب وصغار المزارعين    السبت.. ختام مهرجان الدولي للطبول بالقلعة    متحف الطفل ينظم احتفالية خاصة بمناسبة عيد تحرير سيناء.. غدا    افتتاح ميكنة محاكم جنوب سيناء ضمن الجيل الثانى | صور    الحكومة: لا خصخصة لشركات الأدوية الحكومية    عزل 19 راكبا بالمطار لعدم حملهم شهادات الحمى الصفراء    دراسة: النساء في الهند الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض السكري    تباين أداء مؤشرات البورصة بمستهل تعاملات الأربعاء    عاطل يعترف باستخدام قطع يشتبه فى أثريتها للنصب على المواطنين بالبدرشين    مستقبل وطن بكفر الشيخ: المصريون ظهروا بصورة مشرفة في الاستفتاء    الليلة.. ختام فعاليات ملتقى الرواية العربية .. تعرف على البرنامج    علي جمعة يوضح حكم تشغيل إذاعة القرآن الكريم بالمنزل دون سماع.. فيديو    اليوم| ختام مباريات الدور ربع النهائي من بطولة الجونة الدولية للإسكواش    زلزال بقوة 6.1 درجة يضرب ولاية أروناتشال براديش الهندية    الرجالة البرنسات اختفوا.. وكيسنجر تزوج نسخة منى ليتذكرنى فيها    هل يجوز ارتداء قفازين عند مسك المصحف بدون وضوء.. أمين الفتوى يجيب    7 قرارات مهمة لمجلس «الخطيب»    خبراء في تايلاند يعلنون عن نتائج إيجابية لعلاج سرطان الدم ب"الخلايا القاتلة"    تعرف على حكم تأخير الدخول بالزوجة بعد العقد بفترة من الزمن    عمرو عبد العزيز: الحياة من غير نت وبرامج السوشيال ميديا هتكون أحسن    هاني سلامة ينتهي من تصوير "قمر هادي" بالعين السخنة.. إليك التفاصيل    المفتي يُحدد ٤ حالات يجوز معها إفطار الطالب في رمضان    «الإفتاء»: أداء الأمانات واجب شرعى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





د.الخشت .. في حوار جريء مع "الجمهورية":
لامكان لأعضاء "الارهابية" والتطرف .. في جامعة القاهرة
نشر في الجمهورية يوم 24 - 03 - 2019

في حوار جريء مع "الجمهورية".. أعلن الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة أن الفكر الإرهابي المتطرف لم يعد له مكان داخل الجامعة وان جميع الكليات "نظيفة" تماما من الجماعات المحظورة بعدما تمت مواجهتهم بالفكر المستنير وتوعية الطلاب من خلال الندوات واللقاءات والمؤتمرات وأيضا الأنشطة بكافة أنواعها.
قال الخشت ان جامعة القاهرة نجحت بامتياز في تطوير المنظومة التعليمية والبحثية وكان لها السبق في نشر ثقافة ريادة الأعمال والتحول من ثقافة الاستهلاك إلي ثقافة الانتاج.. كما أنها شاركت في كافة المبادرات التي اطلقتها الدولة لخدمة المواطنين ومنها "100 مليون صحة" و"حياة كريمة" و"عينك في عيننا" بالاضافة إلي "صنايعية مصر" حيث تم تنظيم دورات تدريبية في مختلف الحرف والمهن لمن يرغب داخل الجامعة للحصول علي شهادة معتمدة.
أكد احتلال الجامعة المركز 101 علي مستوي العالم بمجالي الصيدلة والهندسة المعمارية مشيرا إلي انه تم إنشاء ادارة للبحوث المسئولة عن تطبيق البحث العلمي علي أرض الواقع والعمل علي تحويل ثقافة المواطن من الاستهلاك إلي الإنتاج بجانب اقرار مادتي النقد الفكري وريادة الأعمال لاكمال خطة تطوير ما قبل الجامعي.
قال ان مستشفيات جامعة القاهرة ستشهد طفرة تاريخية بتنفيذ مشروع تطوير قصر العيني وبناء أبوالريش الياباني وزيادة الطاقة الاستيعابية لمعهد الأورام بنسبة 30%.
اضاف ان الجامعة تخلصت من ديونها وأصبحت لها موارد خاصة بها وذلك من خلال زيادة اعداد الطلاب الوافدين ووضع أكثر من 173 برنامجاً غير مدفوع الأجر.
* كيف واجهتم الفكر المتطرف؟
** اطلقت الجامعة مبادرة محاربة الارهاب ونبذ التعصب والتطرف بتفعيل الأنشطة والفنون المختلفة واجراء العديد من المسابقات الابداعية والتأكيد علي القيم الوطنية والإنسانية وخصصت الجامعة دعما كبيرا للمسابقات الداخلية والخارجية حيث حققت العروض الفنية المختلفة علي مدار السنوات السابقة حركات ابداع غير عادية وابرزت العديد من المواهب ونأمل دخول عصر جديد للفن المصري علي ايدي طلاب جامعة القاهرة يقوم فيه الفن باصلاح الوجدان المصري والحس الجمالي وعودة الروح ومحاربة كل فكر متطرف يسعي لهدم البلد أو محاولة تدمير عقول أبنائها.
والجامعة سوف تقدم مزيدا من الدعم للفرق المسرحية بالكليات غير المدعومة من كلياتها بمبلغ 15 ألف جنيه في منافسات الجامعة الداخلية والمشاركة في مسابقة ابداع السابعة بعشرين ألف جنيه فنحن نقدر قيمة المسرح وفعتبره وسيلة لمحاربة العنف ونبذ الإرهاب والتأكيد علي القيم الوطنية والإنسانية حيث ان هذا الأمر ساهم في نجاح الجامعة في عبور أزمتها ومواجهة هذه الهجمة الشرسة لهذا التيار الإرهابي المتخلف الذي يعادي الدين والوطن وان الفنون المسرحية تعد بجميع أنواعها من أهم الاسباب التي تؤدي لرقي الشعور وتهذيب الأخلاق.
والفنون تعتبر وسيلة لنقل الأفكار بصورة محببة للعقل البشري والنفس البشرية ومن ثم كان للفن المسرحي وكتابه في شتي بلدان العالم دور رائع في تنمية الوجدان والاحساس بالقيم الانسانية والوطنية والعروض المسرحية التي أنتجتها الجامعة خلال الفترة الأخيرة تميزت بحركة ابداع غير عادية من جانب الطلاب كما اننا قمنا بازالة تراب تراكم ثورة 25 يناير لأن المسرح كان شبه مغلق.
* في رأيكم هل دور الجامعة اختلفا عما قبل؟
** الجامعة يجب ان يتجاوز دورها التعليمي الحالي إلي خدمة الأهداف القومية والوطنية وخدمة الاقتصاد الوطني وتخريج أجيال تمتلك مهارات ريادة الأعمال والقدرة علي الابتكار والجمع بين التعليم والبحث العلمي واستغلال المعرفة وانتاج قيمة مضافة للاقتصاد الوطني والنظرة المستقبلية هي الحاكمة لمسيرة التعليم في جامعة القاهرة لبناء إنسان مصري جديد وخريجين مؤهلين لتحقيق التنمية في المجتمع بواسطة تطوير التعليم وتحقيق التميز في أداء الباحثين.
فمثلا كلية العلوم قامت بتمويل 20 مشروعا تخرج لطلاب المستوي الرابع ببرنامج البيوتكنولوجي لتعزيز فرص التواصل مع سوق العمل واكتساب المهارات البحثية وتم اختيار لجنة محكمين لمشروعات الطلاب من بين أساتذة الجامعات والأساتذة العاملين بالمراكز البحثية ومشروعات الطلاب جاءت وفقا لما طرحناه من رؤية حول ربط مشروعات التخرج للطلاب بريادة الأعمال وفكرة المشروعات الصغيرة المرتبطة بالتنمية في الدولة كخطوة لتحقيق نظام الجيل الثالث الذي تسعي إليه الجامعة وقد قمنا بالمشاركة بالعديد من المبادرات كمبادرة "100 مليون صحة" والتي لاقت اقبالا كبيرا ومبادرة كش فالمخدرات والتي يتم ارسال تقرير يومي لمعرفة ان كان هناك حالات تعاطي ومبادرة "صناع مصر" و"نور الحياة" ونقوم بعمل قوافل طبية وبيطرية.
* اضافت الجامعة مؤخرا مقرر النقد الفكري فما هو الهدف من ذلك؟
** اقرار مادتي النقد الفكري وريادة الأعمال بداية نظام تعليم جديد محازاة وتزامنا للتعليم ما قبل الجامعي لأنها يكملان بعضهم البعض وطرح فكرة التابلت والعمل علي تطوير الثانوية العامة ونظام الامتحان فيجب ان يكون التطوير علي التوازن حتي يتخرج الطالب من التعليم قبل الجامعي متطوراً ويدخل سقف الجامعة لتكمل نفس المسيرة وان هذه المواد ليست مجرد مواد نظرية بل انها من وسائل مواجهة الإرهاب والفكر المتطرف وغير السليم وانها تعد من المواد التطبيقية ولها نسبة 75% حضوراً من أجل النجاح.
* وكيف تنظرون إلي وظيفة البحث العلمي؟
** البحث العلمي أولي خطواتنا للتطوير وذلك من خلال مجموعة بحثية من ضمنها توفير بديل علف للأسماك المستورد وبديل علف للدواجن المستورد ومشاريع بحثية في واحة سيوة لتوفير مياه المشروع المليون ونصف المليون فدان من أجل تحويل ثقافة المواطن من ثقافة الاستهلاك إلي ثقافة الانتاج والاقتصاد الندرة ونعمل علي الابحاث التي تخص الاقتصاد القومي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.