افتتاح معرض "اهلا رمضان" بالاسكندرية    فيديو جراف.. 9 معلومات عن حجم العلاقات التجارية المصرية الصينية    أحدث وأكبر سفينة ركاب في العالم تعبر قناة السويس    أرباح شيفرون من النفط تهبط إلى 2.65 مليار دولار فى الربع الأول من 2019    "والى" تفاجئ أصحاب المعاشات بمناسبة رمضان    «استئناف الرحلات الجوية الروسية».. تفاصيل مباحثات السيسي وبوتين على هامش «الحزام والطريق»    نزيف الدماء لا يتوقف.. استمرار الهجمات الإرهابية في سريلانكا    مبعوث روسيا الخاص لسوريا: اللجنة الدستورية السورية في طور الاتفاق    ليفربول ضد هدرسفيلد.. الريدز يبحث عن مسك الختام فى أبريل السعيد    الأمن والتعاون الأوروبي: تركيا تعامل الصحفيين كإرهابيين    الولايات المتحدة تطالب إيران بالإفراج عن أمريكيين معتقلين    هروب أكثر من 1000مهاجر من مركز احتجاز في جنوب المكسيك    مقتل 5 من عناصر تنظيم داعش شرق أفغانستان    محمد هاني خارج حسابات مباراة طلائع الجيش    لويس سواريز يتمنى إحراز هدف في شباك ليفربول    انطلاق مسيرة مشي بمشاركة 500 شاب وفتاة تحت شعار «سيناء أرض السلام»    الزمالك يطلب تأجيل مباراة الإنتاج الحربي    محافظ الجيزة: فتح حديقة "بانورما الجيزة" مجانا للمواطنين احتفالا بأعياد شم النسيم    إغلاق موانى السويس لسوء الأحوال الجوية    ضبط ٧٧٠ كيلو فسيخ وسردين فاسد في حملات تموينية بالإسكندرية    محافظ كفر الشيخ: انتظام العمل في مستشفى مطوبس المركزي بعد حادث "الماس الكهربائي".. وعودة أطفال الحضانات | صور    شاهد.. أحمد حلمي لجمهوره: "شريف مدكور هيخف بدعواتكم"    رسميا.. رامي مالك ينضم إلى أحدث أفلام "جيمس بوند"    صور| ناصيف زيتون يُشعل أولى حفلات مهرجان «طابا هايتس»    مؤشر العمرة السعودي: 342 ألف و562 معتمرًا مصريا وصلوا المملكة منذ بداية الموسم    وزير الزراعة يشارك في اجتماعات محافظي الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي    مقترح برلماني باستحداث آلية صحية محددة لتخزين منتجات اللحوم    قوافل طبية بعدد من السجون للكشف المبكر عن فيروس "c"    مصرع طالبتين من عائلة واحدة في البحيرة بأقراص الغلة القاتلة    شاهد.. مباراة الوداد المغربي وصن داونز في نصف نهائي أبطال أفريقيا    وزير الأوقاف يفوض محافظ شمال سيناء في توزيع الإعانات على الأهالي    البابا تواضروس يترأس صلوات عيد القيامة بكاتدرائية العباسية.. غدا    بالصورة.. داليا مصطفي تواصل تصوير مشاهدها في "قمر هادي"    بالفيديو.. 18 فكرة جديدة لتلوين البيض في شم النسيم    السفير اليمني يشيد بمستوى الرعاية الطبية بمستشفى المعلمين (صور)    التشكيل المتوقع.. صلاح أساسي في هجوم ليفربول أمام هدرسفيلد    المليجي: دعوة أعضاء العلميين لانتخاب نقيب جديد باطلة    عصام الحضري يهنئ على جبر بمناسبة حفل زفافه    أخبار الأهلي : بالأسماء : 4 نجوم كبار في الأهلي يتخدون قرار الرحيل والإعتزال نهاية الموسم    أتليتكو مدريد يحاول الإطاحة ب دييجو كوستا بسبب 10 ملايين يورو    «القومي للمسرح» يناقش عرض «شباك مكسور»    وزير الأوقاف: الدول تبنى بالأفعال والتضحيات والعرق    وزير الأوقاف في خطبة الجمعة: الدول تبنى بالأفعال والتضحيات والعرق    وزير الأوقاف يكشف مخطط الإرهابيين لتضليل الناس في هذا التوقيت.. فيديو    الانتهاء من إجراءات إعارة 121 طبيبا إلى مستشفيات سوهاج الجامعية    صحة البحر الأحمر تكثف حملات المكافحة المتكاملة استعدادا لأعياد الربيع    حدائق القاهرة جاهزة لاستقبال الزوار بأعياد شم النسيم    مجرد فكرة..بقلم : حسين الحانوتى    تفاصيل لقاء السيسي مع نخبة من مجتمع رجال الأعمال الصيني (صور)    بث مباشر.. نقل شعائر صلاة الجمعة من مسجد الحامدية الشاذلية    اليكِ طريقة عمل سلطة السلمون مع الأفوكادو والحمضيات للرجيم    في ذكرى تحريرها.. «السادات» أعاد الأرض و«السيسي» أطلق المشروعات لتنميتها    سعفان: صرف 429.3 مليون جنيه إعانات طوارئ ل 255 ألف عامل| صور    حكم من كان عليه قضاء صيام ومر عليه رمضان التالي.. فيديو    اليمين المتطرف فى المدرجات و«الضغط العالي» على السينما!    بريد الجمعة يكتبه: أحمد البرى..    5 مشاهد تختصر مسيرة العبقرى الهادئ    بحث ضخ استثمارات عُمانية فى مجال الدواء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رضوخًا للغضب الشعبي.. “البشير” يعلن الطوارئ ويشكل حكومة كفاءات ويجمد “الترقيعات”

جدد الرئيس السوداني عمر البشير دعوته للجلوس على طاولة الحوار لتجنيب الوطن المصائب، كما صدق ما أعلنه مدير المخابرات السودانية بشأن أنه أعلن فرض حالة الطوارئ في البلاد لعام واحد وحل حكومة الوفاق الوطني والحكومات الولائية وتعهد بالمشاروة لتشكيل حكومة كفاءات، متعهدا بتدابير اقتصادية محكمة ينبغي أن تتخذ بحكومة مهام جديدة.
كما دعا البرلمان إلى تأجيل النظر في تعديلات دستورية تسمح بتمديد استمراره في الحكم.
وجاء خطاب البشير، مساء الجمعة، بعد عشرات الأخبار والشائعات التي انطلقت بعد تأخر خطابه.
أخبار وشائعات
ورشحت عن مدير المخابرات السودانية إعلانه (على لسان البشير) حالة الطوارئ في السودان وحل الحكومتين (المركزية والولايات)، كما أعلن أنه سيوقف إجراءات تعديل الدستور، التي تسمح له بالترشح لفترة رئاسية جديدة، وفقا لرئيس جهاز الأمن والمخابرات السوداني، صلاح عبدالله (قوش).
وقال قوش في تصريح مقتضب لرؤساء تحرير الصحف اليومية السياسية: إنهم عازمون على محاربة الفساد، مؤكدا أن البشير سيكون رئيسا لجمهورية السودان فيما سيبحث المؤتمر الوطني عن رئيس آخر.
كما رشح أن أنه سيتم حل الحكومة ودخول أسماء جديدة وعودة بعض الحرس القديم ونسبت الصحيفة إلى المصادر احتمال عودة وزير الخارجية الاسبق ونائب الأمين العام للحركة الإسلامية علي كرتي إلى الواجهة دون أن تحدد موقعه الجديد.
وجاء الخطاب على خلفية تسريبات عن وقوع الرئيس السوداني تحت الإقامة الجبرية التي فرضها “قوش”، الذي حاز رضا المخابرات الأمريكية حال تنحي البشير، في الوقت الذي يقود فيه جهاز الأمن والمخابرات نفسه قمع المظاهرات بالرصاص الحي في الخرطوم، ومطالبات دبلوماسيين غربيين يطالبون البشير بالتنحي، مقابل تجميد مذكرة الجنائية الدولية.
كما جاء خطاب البشير بعد ساعات قليلة من المظاهرات الحاشدة التي تجددت بالخرطوم والتي دعت إلى ضرورة تنحي البشير، في إطار احتجاجات مستمرّة في السودان منذ أكثر من شهرين، في حين اعتقل عدد من قادة المعارضة.
وشملت مظاهرات اليوم مناطق وسط الخرطوم، وبُرّي، وود نوباوي في أم درمان، وأربجي جنوب الخرطوم، بمشاركة قادة من المعارضة، وهو ما اعتبر تطوراً نوعياً.
السودان تنتفض
هذا في الوقت الذي ما زال فيه المتظاهرون ينتفضون في العاصمة والمدن السودانية، مع تشجيع يلقونه من دول الربيع العربي، منذ 19 ديسمبر الماضي، من عطبرة (شمال)؛ بسبب تردي الأوضاع الاقتصادية وغلاء المعيشة، وقد جابهتها السلطات بالقوة؛ ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 57 شخصًا.
ورغم أن المظاهرات جاءت متأخرة عن موجة الربيع العربي الأولى 2011، لكن برأي مراقبين أن تأتي متأخرًا خير من أن لا تأتي، ولعلها تكون بحسبهم بداية لربيع عربي ثان، دفع فيه الشباب السودانيون حياتهم واجسادهم من اجل هذا الحرية وأحلامهم وطموحاتهم المشروعة.
وكشفت صحيفة “الأحداث” أن تصريحات مدير المخابرات أن تشكيل الحكومة بحاجة المشاورات مع الأحزاب”، مؤكدة أن الترتيبات المعلنة تمت بالتشاور مع “نداء السودان” وأحزاب الحوار.
إعداد للخطاب
وقالت تقارير صحفية محلية في السودان، أمس الخميس، إن الرئيس عمر البشير يعتزم اجراء تعديلات وصفت بالواسعة على هياكل حزب المؤتمر الوطني الذي يرأسه بجانب تعديلات في مناصب الولاة ومؤسسة الرئاسة.
ونقل موقع “سودان تربييون” عن مصادره أن البشير غاضب حيال وضع حزبه وتراخي قياداته عن مواجهة الأزمة الراهنة وترك الساحة لقوى المعارضة التي علا صوتها وهي تدعو لتنحيه.
ويشهد السودان احتجاجات شبه يومية منذ 19 ديسمبر، تفجرت في بادئ الأمر بسبب زيادات في الأسعار ونقص في السيولة لكن سرعان ما تطورت إلى احتجاجات ضد حكم البشير القائم منذ ثلاثة عقود.
ويقول نشطاء: إن نحو 60 شخصا قتلوا في الاحتجاجات، بينما تشير الأرقام الرسمية إلى مقتل 32 شخصا منهم ثلاثة من رجال الأمن.
والبشير مطلوب في المحكمة الجنائية الدولية بتهمة تدبير إبادة جماعية في منطقة دارفور لكنه ينفي التهم الموجهة إليه، ويضغط من أجل رفع اسم السودان من قائمة الدول التي تعتبرها واشنطن راعية للإرهاب.
ويشهد السودان صعوبات اقتصادية متزايدة مع بلوغ نسبة التضخم نحو 70% وتراجع سعر الجنيه السوداني مقابل الدولار الأمريكي وسائر العملات الأجنبية.
وسجل الجنيه السوداني الخميس تراجعا قياسيا امام الدولار بالغا 71 جنيها في التعاملات النقدية مقابل 90 جنيها للتعامل الآجل (الشيك).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.