«النواب» يوافق على تغليظ عقوبة «التهرب من النفقة».. ويرفض اعتباره «جريمة مخلة بالشرف»    وزير الري: نحمل المجتمع الدولي مسئولياته كاملة بشأن قضية سد النهضة    قضية ندرة المياه    بنك صينى يدرج سندات بمليار دولار فى ناسداك دبى    عام للصناعة    وزارة التضامن الاجتماعي تطلق برنامج للبطاقات الذكية يغطي مجتمع ذوى الاحتياجات الخاصة في مصر    محافظ كفر الشيخ: اعتماد 222 مليون جنيه لرصف الطرق    وزير الخارجية السعودي يستقبل السفير المصري المعين لدى المملكة    الحكومة البريطانية تصر على الخروج في الموعد من الاتحاد الأوروبي    مان يونايتد ضد ليفربول.. راشفورد قاهر عمالقة البريميرليج ب11 هدفا.. فيديو    مروان محسن يواصل برنامجه التأهيلي    ختام ناجح لبطولة مصر الدولية الخامسة للريشة الطائرة    أبوالرجال ثاني مساعد مصري يظهر في كأس العالم للأندية.. ولا وجود للساحة    سيف عيسى يتوج بفضية الجائزة الكبرى للتايكوندو    مصرع وإصابة 12 شخصًا في حادثي تصادم بالطريق الحر بشبرا الخيمة (صور)    تأجيل دعاوى التلاميذ الراسبين في الصف الأول الثانوي ل3 نوفمبر    ضبط المتهم بقتل ابن عمه جنوب بني سويف    انهيار منزل من 4 طوابق في طوخ دون خسائر بشرية    هل تجوز صلاة الزوج بزوجته «جماعة»؟.. «الإفتاء» تجيب    غدا.. «صحة المنيا» تنظم قافلة طبية بقرية دمشاو هاشم    ننشر صور آثار القصف العشوائى الهندى فى ولاية جامو وكشمير    رئيس النواب لمرتضى منصور: عايزك تتكلم دايما بالراحة    تعرف على حالة الطقس غدا    على غرار هوليوود.. منى زكي أول فنانة مصرية في ممر مشاهير دبي    بعد فيديو «اقتحام النقابة».. أول رد من «الموسيقيين» على حمو بيكا    تامر حسني يوجه رسالة ل تركي آل الشيخ | شاهد    صوتنا واحد وعلمنا واحد.. نانسي عجرم تنشر صورا من احتجاجات لبنان    "محمية الغيل" بالإمارات تستقطب الطلاب بعروض الطيور الجارحة والصقور    خبيئة العساسيف تتصدر الصفحات الأولى للجرائد العالمية.. صور    "لجنة الزراعة" تؤجل مناقشة مشروع قانون تأمين البحيرات والثروة السمكية    تنسيقية «شباب الأحزاب»: نستهدف خلق حوار مجتمعي لتنمية الحياة السياسية    استشاري جراحة : السيدات الأكثر عُرضة للإصابة بمرض هشاشة العظام    "جاله هبوط حاد".. موظفة تعتدي على مُسن بالحذاء في مكتب تأمينات العاشر    شيخ الأزهر: حريصون على تعزيز التعاون مع دول القارة الأفريقية    ذكرى وفاة محمد فوزي| قصته مع «فاتنة المعادي» التي مات في أحضانها    مانشستر يونايتد يقترب من تجديد عقد نجم الفريق الشاب    حكم شراء الحلوى والتهادي بها في المولد النبوي.. المفتي يجيب    حكايات| بطل من حديد.. حقنة فاسدة تقود «الشربيني» لرفع أثقال    الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر تطلق جديد حول استغلال أطفال بلا مأوى    أشرف صبحي أمام النواب: القيادة السياسية تولي اهتماما كبيرا بملف الشباب    مانشستر يونايتد يُجهز مبلغًا ضخمًا لضم نجمي برشلونة    محافظ كفر الشيخ يعتذر للتلميذة هيام ويقدم لها هدية | صور    مقتل 3 أشخاص جراء حريق بأحد المتاجر وسط الاضطرابات في تشيلي    «عبدالعال» يرحب بوفد «النواب الليبي»: المجلس بجميع أدواته وإمكانياته تحت تصرفكم    محطة صرف صحي الجبل الأصفر تنتج 50% من احتياجاتها من الكهرباء    تأجيل دعوى تقنين «الطلاق الشفوي» ل1 فبراير    الإمام الأكبر: الأزهر حريص على تعزيز التعاون مع دول القارة الأفريقية    تأجيل محاكمة أب وأبنائه بتهمة إحراز أسلحة نارية لجلسة 21 نوفمبر    "صحة البرلمان" تطلب تفاصيل خطة تطبيق نظام التأمين الصحي الشامل بحنوب سيناء    "تعليم الإسكندرية" تنفي إصابة 4 طلاب بمرض الالتهاب السحائي    رئيس "النواب": المحكمة الدستورية علامة بارزة في القضاء المصري    البابا تواضروس يهدي أيقونة "العائلة المقدسة" لقنصل مصر بجنوب فرنسا    الصبر مفتاح الفرج.. من ابتلاه الله عليه بهذه الأدعية    كوريا الجنوبية تعلن اكتشاف مرض الإنفلونزا فى فضلات الطيور البرية    الابراج حظك اليوم برج الحوت الإثنين 21-10-2019    والي: مبادرة حياة جديدة لتشغيل الصم وضعاف السمع للعمل بالمطاعم    حكم صيام وصلاة المرأة عن زوجها المتوفى    خبراء في جراحة العمود الفقري والحنجرة وزراعة الكبد بالمستشفيات العسكرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





داعش يصعد هجومه ضد الجيش ويقتل 15 جنديًّا والسيسي يعاقب أهالي سيناء

تصاعدت وتيرة العمليات العسكرية التي شنها تنظيم ولاية سيناء على أفراد وضباط وكمائن وسيارات تابعة للجيش والشرطة في سيناء، وأعلن التنظيم مسئوليته عن عدة هجمات خلال الأسابيع الماضية.
وأعلن “ولاية سيناء”، التابع لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مسئوليته عن هجوم على كمين كان يتمركز في الطريق المؤدي إلى مطار العريش قرب بلدة “الجودة 3″، وقام بالاشتباك مع أفراد الكمين، وقتل وأصاب 15 فردًا من قوات الجيش بينهم ضابط، في حين شرع الطيران الحربي وقوة التدخل السريع في ملاحقة المهاجمين.
يأتي ذلك في الوقت الذي تستمر فيه الحرب الشاملة التي يشنها الجيش في سيناء ويزعم نظام الانقلاب العسكري أنها حققت نجاحات كبيرة، رغم العمليات التي يخرج بها تنظيم الدولة الإرهابي بين الحين والآخر، وتعتمد على الكرّ والفرّ وأسلوب حرب العصابات.
أهالي سيناء
في حين يعتمد نظام الانقلاب العسكري على الانتقام من الأهالي في سيناء والتنكيل بهم، معتبرًا أنهم سبب وحيد لانتشار الإرهاب في سيناء والمواجهات التي تحدث مع الجيش عن طريق دعم الإرهابيين ومساعدتهم في الاختباء، على حد زعمه.
وتبنى التنظيم الإرهابي عدة هجمات على نقاط تفتيش عسكرية وآليات، في الوقت الذي تشهد عمليات التنظيم امتدادا مكانيا في مدن شمال سيناء الثلاث العريش والشيخ زويد ورفح، كما تشهد تحولا نوعيا من خلال استهداف قوات الجيش في البحر، بينما تحاول تلك القوات في المقابل مواجهة هذه العمليات عبر استخدام القوات البرية والجوية.
ويرى مراقبون أن الاستقرار في سيناء بات مفقودا، والأمور مرشحة للتصاعد، في ظل تصاعد الهجمات المسلحة رغم الإجراءات الأمنية المشددة والضربات المتتالية للجيش المصري ضد المسلحين.
مقتل وإصابة 15 عسكريا
وأعلن المتحدث باسم الجيش تامر الرفاعي مقتل وإصابة 15 من عناصر الجيش المصري – بينهم ضابط – إثر هجوم على موقع أمني في شمال سيناء صباح السبت.
كما قُتل سبعة من المهاجمين، حسبما أوضح الرفاعي، في بيان، بصفحته الرسمية بموقع فيسبوك.
وتجري حاليا عمليات تمشيط واسعة في المنطقة لضبط المشتبه بهم.
وذكر شهود عيان ومصادر محلية أن الهجوم استهدف قوة أمنية كانت تتمركز في الطريق المؤدي إلى مطار العريش قرب بلدة “الجودة 3″، وأن الطيران الحربي وقوة التدخل السريع شرعت في ملاحقة المهاجمين.
وفي يوم السبت قبل الماضي، أعلن تنظيم “ولاية سيناء”، التابع لتنظيم داعش، مسئوليته عن عمليات استهداف، أسفرت عن مقتل عدد من الجنود والضباط المصريين.
وأضاف التنظيم، في بيان نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي، أنه تمكن من أَسر مواطن مسيحي يعمل في إدارة البحث الجنائي بالشرطة المصرية، في 18 يناير الماضي، إثر ما قال إنه هجوم واشتباك مع قوات أمنية.
وقال الجيش المصري: إن “قوات الأمن قتلت 59 متشددا بشبه جزيرة سيناء في الآونة الأخيرة”، واعترف بخسارة سبعة من رجال الأمن.
هجمات مسلحة
وذكر الجيش أن “الأرقام تغطي الفترة الأخيرة”، دون تحديد تواريخ أو أماكن للعمليات، ولم يكشف عن هويات المشتبه فيهم أو انتماءاتهم.
وتشهد سيناء هجمات مسلحة بين الحين والآخر تستهدف مسؤولين وأمنيين ومواقع عسكرية وشرطية، تبنّى أغلبها التنظيم الذي أدرجته حكومة الانقلاب تنظيما إرهابيا.
وأطلقت سلطات الانقلاب العملية الشاملة “سيناء 2018” في فبراير الماضي، للقضاء على “المتشددين الموالين لتنظيم داعش”، لشن هجمات خلال السنوات القليلة الماضية، أسفرت عن مقتل المئات من قوات الأمن والمدنيين.
وأدت هذه العملية حتى الآن إلى مقتل أكثر من 350 من “التكفيريين”، وما يزيد على 30 عسكريا، بحسب بيانات الجيش وأرقامه.
وانتقدت منظمات حقوقية دولية أكثر من مرة، النتائج المترتبة على حياة المدنيين في شمالي سيناء جراء العملية الشاملة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.