دولة المكاشفة| السيسي أول رئيس يصارح شعبه بكل صغيرة وكبيرة    فنزويلا تدعو الولايات المتحدة لإعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين    عميد الدراسات الإسلامية للبنات بكفر الشيخ: لا نسمح للطالبات بدخول الكلية ب البنطلون.. جحود الأوطان أشد حرمة من عقوق الوالدين.. والأزهر الشريف محور الارتكاز في محاربة الفكر المتطرف    الخطيب بيحاول يقلدني.. مرتضى منصور يكشف سر إصابة مؤمن زكريا    بعد نهاية الميركاتو الصيفي.. 6 صفقات تزين قائمة وادي دجلة للموسم الجديد    حادث إطلاق نار بشيكاغو.. وسقوط 3 قتلى    سحب «زانتاك» من الأسواق: احتمالية لوجود شوائب مسرطنة    اليوم.. فتح باب التظلمات للمحذوفين من بطاقات التموين    رئيس الزمالك يعلن تعديل موعد مباراة السوبر المصري    "لو ناوي تخرج".. طقس آخر أيام الأسبوع ودرجات الحرارة في مصر والعالم    المحافظات تستعد للعام الدراسى الجديد ب 185 مدرسة جديدة .. وصيانة شاملة للقديمة    لمواطني الإسكندرية.. "خلي بالك" مناطق بدون مياه لمدة يومين    الجريدة الرسمية تنشر قرارا لمجلس الوزراء يهم كل المصريين    الجيل الجديد من Defender يحترم تاريخ الطراز ولكن لا يتقيد به    مرسيدس GLB35 تأتي بنظام 4MATIC    انفتاح سامح شكرى!    خاص| كواليس استقدام بريش لإدارة السوبر.. المونديالي كلمة السر    حول «فؤاد سلطان»    البنتاجون: الولايات المتحدة مستمرة في إرسال أسلحة للأكراد السوريين    مصرع عامل بطلق ناري في بني سويف    "لشكه فى سلوكها".. أب يقتل ابنته ويقطع جثتها بالإسكندرية    شكرًا ونطلب المزيد    بروتوكول تعاون بين «التجريبى والمعاصر» والهيئة العربية للمسرح لتوثيق الأعمال المسرحية    المنتج ح يجيبنى ليه؟    «محمد أركون» وفى البدء كان العقل    إيمي طلعت زكريا عن حادث سيارتها: "قلبي كان حاسس"    "آيات" تطلب الخلع: "جوزي بيتهمني بأكل المناديل"    سوبر كورة.. كيف وصفت صحف إسبانيا هزيمة ريال مدريد أمام باريس سان جيرمان؟    "بومبيو": أمريكا تقف مع السعودية وتؤيد حقها في الدفاع عن نفسها    بعد مزاعم احتوائه على مواد مسرطنه.. إليك دواعي استعمال عقار "زانتاك"    بالأرقام : جهود الإدارة العامة لشرطة التموين لضبط الأسواق ومكافحة الغش خلال 24 ساعة    خاص سوبر في الجول – طارق يحيى: ميتشو سيفاجئ الجميع.. ومعلول نقطة قوة الأهلي    اتحاد الكرة يكشف ل«الشروق» حقيقة الإعلان عن تولي إيهاب جلال تدريب المنتخب الوطني    أول تعليق من نبيل قروي بعد رفض القضاء التونسي الإفراج عنه    محافظ المنيا: الاعلام وسيلة فاعلة في بناء الدولة    ننشر نص عظة "كونوا رجالًا" للبابا تواضروس    طارق صبرى فى زيارة للمعهد القومي للأورام ..صور    أحمد مراد يكشف تفاصيل لأول مرة عن أقراص الفيل الأزرق ..فيديو    وزير المالية السعودي: برنامج طرح شركة «أرامكو» يسير وفق الخطط المعلنة    مستشهدًا بحديث نبوي.. مستشار المفتي: الموتى يشعرون بأفراحنا وأحزاننا    بومبو في اجتماعه مع «بن سلمان»: أمريكا تدعم أمن السعودية في مواجهة الأعمال الإجرامية    بالأرقام .. ننشر جهود الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات خلال 24 ساعة    بعد العثور على شوائب مسرطنة.. سحب "زانتاك" و21 منتجا تحتوي على "الرانتدين" من الصيدليات    جامعة الإسكندرية: ضرورة الاستفادة من المشروعات البحثية لتحقيق أهداف التنمية    خبير اقتصادي: القوى الناعمة رسخت صور ذهنية خاطئة لدى المواطن المصري    نشرة الحوادث: مقتل 9 عناصر إرهابية في تبادل إطلاق النار مع الشرطة    ضياء رشوان: "أتحدى محمد علي أن يظهر ورقة تثبت صحة كلامه"    محافظ أسوان يوافق على تحويل طلاب مدارس خاصة إلى حكومية في منطقة كركر    تامر حسني بصحبة زوجته وكارول سماحة بإطلالة أنيقة.. 10 لقطات لنجوم الفن خلال 24 ساعة    بالقيديو .. ضبط عاطلين بالقليوبية وبحوزتهما 119 طربة حشيش وكيلو أفيون وأسلحة نارية وذخائر    بالصور- "صحة أسوان" تنظم دورة تدريبية لممرضات الاستقبال والطوارئ    5 أشياء تعلمناها من مواجهة سان جيرمان وريال مدريد.. قطعة أكملت أحجية توخيل وخطأ زيدان    سعر الذهب والدولار اليوم الاربعاء 18 -09-2019 في البنوك المصرية وسعر اليورو والريال السعودي    مواقيت الصلاة اليوم الخميس 19 سبتمبر 2019    نتنياهو يحذر من حكومة «خطيرة» تدعمها الأحزاب العربية    أحمد حمودي وويلفريد كانون ينتظمان في تدريبات بيراميدز (صور)    فيديو.. رمضان عبدالمعز: الوقوف بجانب المهموم مفتاح للخير    بلاغ يتهم فاطمة ناعوت بازدراء الأديان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في بيوت الله| مسجد السيدة سكينة.. في براح حفيدة "الزهراء"
نشر في الوطن يوم 31 - 05 - 2018

أحياء تضم عبقًا تاريخيًا منذ قديم الأزل، تحوي بداخلها جثامين أحفاد الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، لا يعرف البعض عنها الكثير من المعلومات بسبب بعدنا التاريخي عن حضارتنا الدينية التاريخية الأصيلة.. في منطقة حي الخليفة بالقاهرة يوجد العبق التاريخي الغائب الحاضر توجد مساجد لها من الروحانيات ما لا تصفه الكلمات إلا أن قلبك ينشرح فرحًا وسعادة حينما تطأ قدماك مساجد ضمَّت بداخلها أضرحة أئمة وسلف صالح هم أحفاد رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.
مسجد "السيدة سكينة" يقع بحي الخليفة بمنطقة السيدة عائشة، وهي السيدة آمنة بنت الحسين بن علي بن أبي طالب رضوان الله عليهم أجمعين، أمها رباب بنت امرئ القيس بن عدي بن أوس سيد بني كلب، ولدت سنة 47 ه، وسميت باسم جدتها أم النبي صلى الله عليه وسلم، ثم لقَّبتها أمها ب"سكينة" وذلك لأن نفوس أهلها وأسرتها كانت تسكن إليها لفرط مرحها وحيويتها.
تزوجت مصعب بن الزبير ثم عبدالله بن عثمان بن عبدالله ثم زيد بن عرور بن عثمان بن عفان، وكانت السيدة سكينة أول من سنَّت الندوات في المدينة المنورة وكانت تمتاز بالأدب الرفيع والعلم الغزير والشعر الرقيق، حتى إنه في مكان الضريح يوجد بعض المعلقات الشعرية الملقاة في حب السيدة سكينة عليها رحمة الله.
"يأتي المحبون لهذه الأماكن من بقاع عدة وذلك للتصدق ولتوزيع الشنط الرمضانية ولما لهذه الأماكن من روحانيات عالية"، هكذا بدأ الشيخ سليمان محمد محمد، إمام مسجد السيدة سكينة، حديثه عن المسجد وروحانياته الرمضانية التي لا تخفى على أعين الناظرين، فنفحات الشهر الكريم تهفو إلى جنب روحانيات المسجد ومقامه الكريم الذي يحوي جسد السيدة "سكينة" بنت الإمام الحسين وحفيدة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.
يتابع إمام المسجد قائلاً في ارتياح شديد وهو يتحدث عن فيض خير أحفاد الرسول وآل بيته الكرام، ليثني عليهم بكل خير ويصف الروحانيات الرمضانية التي تكاد أن تطل من جنبات المكان قائلا: "يأتي من كل مكان مصلون قاصدين هذه الأماكن في الشهر الكريم لما لها من روحانيات عالية وارتباط نفسي مع الكثيرين منهم"، الرجل الذي بات في العقد الرابع من العمر وباتت عليه علامات الهدوء والطمأنينة، فوجهه الأبيض ولحيته السوداء المهذبة وعيناه السوداوان ونظارته الطبية وصوته الدافئ وملامح وجهه الأقرب للشبابية، باتت كل هذه سمات تتماشى وقدسية المكان العظيمة.
"يستضيف المكان الفقراء والمساكين والأغنياء وكل أبناء الحي فالمكان هنا لا يزال يتمسك بسمات أزلية منها ترابط الأهل والعشيرة والجيران، فالحب والمودة من أبرز ما يميز سكان الحي"، يتابع الرجل وصف المكان وقاطنيه ليؤكد أنهم رجال يفيضون بالحب والترابط ليأتي الشهر الكريم لتظهر هذه المودة بدرجة كبيرة من ذي قبل ليعج المكان بالروحانيات والمودة والرحمة وكأنك في بؤرة إيمانية وتتمنى لو ظللت فيها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.