مشيرة خطاب: ليس هناك ما يتم إخفاءه في ملف حقوق الإنسان    "التنمية المحلية" تواصل فعاليات الخطة التدريبية للعام الحالي للعاملين في المحليات    غادة والي من 19 شارع المراغي ب العجوزة إلى الأمم المتحدة .. 9 أسباب قادتها لتولي منصب وكيل السكرتير العام ل الأمم المتحدة .. ومنحت جائزة أفضل وزارة في العالم من منظمة الصحة العالمية    ماليزيا ترفض الموقف الأمريكي بشأن المستوطنات الإسرائيلية    اليونان تأسف ل"الابتزاز" التركي في قضية المهاجرين    أول تعليق من نتنياهو على اتهامات الفساد الموجهة له    "سوريا الديمقراطية" تتهم تركيا بارتكاب جريمة حرب فى كوبانى    مصدر ب"كاف" يوضح ل"يلا كورة".. موقف ستاد القاهرة من استضافة نهائي الأبطال    أشلاء على القضبان .. انتحار واختلال توازن.. مآسي ضحايا القطارات    أحمد شوقي: الإقبال على مهرجان القاهرة كبير.. وتخصيص شباك تذاكر للنقاد    بعد انقطاع سنوات عن الإعلام.. زينة في أول حوار: نفسي أشوف نادية الجندي في عمل ضخم    «اشتغل فني».. ملتقى التوظيف في الدقهلية ينطلق الأربعاء بمشاركة 40 شركة    "فارس": عودة خدمة الإنترنت تدريجيا في إيران    الجيش اللبناني يمنع متظاهرين من قطع طريق قرب القصر الرئاسي    رانيا يوسف تخطف الأنظار في ثاني أيام مهرجان القاهرة السينمائي    بيراميدز ينهى معسكر مراكش ويبدأ رحلة العودة إلى القاهرة    جامعة سوهاج تكرم 55 صحفيا وإعلاميا في احتفالية «لقاء الأجيال»    ضبط مصنع لتصنيع المواد المخدرة بطنطا    "برودة وشبورة".. تعرف على تفاصيل طقس الجمعة (بيان بالدرجات)    150 فرصة عمل للخريجين.. «تمريض الإسكندرية» تحتفل بتخريج الدفعة 60 للبكالوريوس والبرنامج المكثف    وزير القوى العاملة يصل أسيوط لافتتاح فعاليات الملتقى التوظيفي السبت    مرجان وجون سينا.. فيديو فكاهي ساخر يلخص مؤتمر محمد علي في لندن    محمد رمضان يطلق الرصاص على المسرح ويشعل حفله بموسم الرياض | فيديو    كل عيد وصوتك وطن.. نجوم الفن يهنئون فيروز بعيد ميلادها الرابع والثمانين    أفعل الذنب وأتوب ثم أعود .. دار الإفتاء ترد .. فيديو    "الشباب والرياضة " تدعم 52 مركز شباب بالقليوبية بمبلغ 169ألف جنيه    صور.. حملات مسائية للتصدى للبناء المخالف بأحياء المنتزة ووسط الإسكندرية    كيف أنشأ الإخوان المجتمعات الموازية في الخارج؟    بكري: مجلس النواب سيبدأ حركة واسعة لتفعيل دوره الرقابي    ماوريسيو بوكيتينو يدخل دائرة المرشحين لتدريب بايرن ميونخ    «الصحفيين» تفتح أبوابها الجمعة لمشاهدة نهائي أمم إفريقيا    إيدرسون يقترب من المشاركة في مباراة السيتي ضد تشيلسي    قطار يدهس ربة منزل ونجلها بالمنوفية    زوجة هادى الجيار تنفى شائعة وفاته وتكشف تفاصيل حالته الصحية    رئيس جامعة أسيوط يعين 12 رئيس قسم جديد بكليات الجامعة    أفضل بنايتين طويلتين في العالم    فيديو.. خالد الجندي: المرأة عليها أن تقبل فرضية الله للحجاب    ما فائدة مضغ العلكة بعد الطعام؟    9.2 مليار دولار استثمارات بنك الاستثمار الأوروبى فى مصر    سيارة تقتحم مبنى البيت الأبيض.. والشرطة تعتقل المنفذ    غير المسلم يدخل الجنة أم النار؟ خالد الجندي يجيب    بالصور.. الآثار تنظم احتفالية للأطفال بالمتحف المصري    المؤتمر الدولي السابع لطب الكبد بمعهد المنوفية يستعرض 3 حالات اكلينيكية استقبلتها وحدة المناظير    محمد بن راشد يُعدل قانون إنشاء صُندوق دبى للدّعم المالي    إصدار أول عملية توريق قصيرة الأجل في مصر ب 167 مليون جنيه    إحالة أوراق حداد مسلح متهم بقتل شخص في كفر الشيخ للمفتي    مدرب بتروجت يكشف سر سعادته بالرباعية في سبورتنج    تعليم المنيا: لا توجد إصابات فيروسية بمدارس المحافظة    لافروف: واشنطن تطلب حلاً لكل شيء دفعة واحدة مع كوريا الشمالية    حريق يلتهم 7 آلاف طن قش أرز في مركز تجميع بالدقهلية    تفاصيل الاجتماع الأسبوعي للحكومة برئاسة مدبولي    أولياء أمور "عبدالعزيز درويش" يطالبون تعليم الشرقية بتخفيض كثافة الفصول    فيديو- بعد إعادة يده المبتورة إلى مكانها.. أحمد: "فقدت الأمل لكن ربنا نجاني"    بعد 77 يوما من إصداره.. السيسي يلغي هذا القرار    «الإفتاء»: الإسلام حرَّم العدوانَ على حياةِ الجنينِ بالإجهاضِ    دراسة: سكان المدن الخضراء يعيشون عمرا أطول    الأهلي نيوز : الأهلي يعلن جاهزية مروان للقاء الجونة .. ويكشف موقف أجاي    فيديو| زوجتي تمتنع عني بحجة التعب.. هل أتزوج بأخرى؟| «الإفتاء» تجيب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صيدليات "19011" تبتلع سوق الأدوية
نشر في الفجر يوم 13 - 04 - 2019

ظهرت منذ 18 شهرًا وملاكها مجهولون واعتماداتها بالشركات 140 مليون جنيه
استحوذت على "إيمدج" وتسعى لشراء "سلسلة رشدي" بمليار جنيه
لا يوجد صيدلى أو مريض لا يعرف "19011"، سلسلة الصيدليات التى انتشرت فى سوق الدواء بشعار يثير الرعب فى قلوب أصحاب المهنة، وهو "رقمنا هو اسمنا"، إذ إن السلسلة الجديدة استطاعت خلال 18 شهرا فى التوسع السرطانى فى السوق، ليصبح الرقم مطبوعاً فى ذهن أى مواطن عادى لوجوده فى إعلانات ضخمة على الطرق ووسائل المواصلات.
هذا الانتشار أثار شكوكاً فى المستثمر الذى يقف خلال هذا الغول الجديد فى عالم الدواء، الذى يعتبر مسألة أمن قومى، خصوصاً أن السلسلة تستخدم آليات جديدة على هذا السوق الخاص، بتقديم عروض على الأصناف وكأنها محال ملابس أو عطور، أو أحذية أو غيرها من السلع المعتادة.
صيدليات "19011" افتتحت 70 فرعاً خلال ال3 أشهر الأخيرة، أحدها وصلت تكلفته ل75 مليون جنيه ب"الدون تاون"، وآخر ب80 مليون جنيه، دون معرفة من اسم مالك السلسلة وهو ما أدى بلبلة بين الصيادلة، خصوصاً أن السلاسل تؤثر بشكل كبير فى السوق القائم على الملكية الفردية.
لم يكن الرعب الذى أصاب الصيادلة أمرا وهميا، ولكن تحركات "19011"، وقدرتها على الحصول على اعتمادات ب 140 مليون جنيه من شركات الأدوية كان مخيفًا، إذ مكنها من الإعلان عن تخفيضات تصل ل 20% من السعر المعلن للأدوية.
كما أعلنت سلسلة "19011" عن عروض غريبة من نوعها آخرها تقديم هدايا للعملاء من الذهب والسوليتير والأدوات المنزلية، وشراء صنف والحصول على آخر مجاناً.
ما يخيف الصيادلة الأفراد، حجم الرواتب المرصودة للعاملين ب"19011"، لأنها ستؤدى لرفع الأجور بشكل عام فى السوق، خصوصاً مع توسعات السلسلة، إذ يصل الحد الأدنى للأجور ل3 آلاف جنيه وتزيد حسب خبرة الصيدلى، ويصل عدد العاملين بالمقر الإدارى للسلسلة إلى 1000 موظف، غير العاملين فى الصيدليات التابعة على مستوى الجمهورية.
1
اتجاه للاستحواذ على سلسلة «رشدى»
ومن المعرف أن صيدليات "19011" استحوذت على سلسلة "إيمدج" بفروعها المنتشرة، كما تتردد أنباء قوية فى السوق عن عزم السلسلة الغامضة على الاستحواذ على مجموعة صيدليات رشدى مقابل مليار جنيه.
وجود سلسلة صيدليات تحمل اسماً ومالكا واحداً، مخالف أصلاً لقانون مزاولة مهنة الصيدلة، حسب الدكتور على عوف، رئيس شعبة الأدوية، فإن القانون يحظر على الصيدلى امتلاك أكثر من صيدليتين، وتتحايل هذه السلاسل بتأسيس شركة تتضمن أنشطتها الصيدلة، ولكن يجب أن يدون على كل فرع اسم صيدلى ويكون الترخيص باسمه، وهو ما لا يتم على أرض الواقع، وأحياناً تنزع حملات التفتيش الصيدلى، اللافتة الخاصة بالسلسلة لكنها لا تمس محتويات الصيدلية.
ويحذر عوف، من تأثير انتشار السلاسل على الصيدليات المملوكة لأبناء المهنة كأفراد ويصل عددها ل72 ألف صيدلية. صيدليات "19011" استغلت الانشقاق داخل نقابة الصيادلة، لتتوغل بدرجة متسارعة فى السوق بافتتاح مزيد من الفروع، ليصبح وجودها بالسوق أمراً واقعاً.
2
أنباء عن تمويل «الفطيم» ل«19011»
وعلمت "الفجر" أن سلسلة "19011" يملكها 4 صيادلة، ينتمى اثنان منهما للقاهرة، والبقية من الإسكندرية، وتتردد فى أروقة سوق الأدوية أن مجموعة ماجد الفطيم الإماراتية القابضة المالكة لسلسة مراكز تسويق ومحال تجزئة، ومؤسسات ترفيهية بالشرق الأوسط، ستضخ أموالاً ضخمة فى السلسلة لتبتلع سوق الأدوية.
3
إعلانات ب800 ألف جنيه شهرياً
سلسلة "19011" ظهرت منذ نحو 18 شهراً، وحسب الدكتور محمد سعودى، الوكيل السابق، للنقابة العامة للصيادلة، عضو اللجنة العامة للإشراف على انتخابات التجديد النصفى للنقابة، فإن سلسلة 19011، تنظم حملات إعلانية وتصل تكلفة الإعلان الواحد فى كثير من الأحيان ل200 ألف جنيه، وتصل الإعلانات ل800 ألف جنيه شهرياً، رغم أن أرباحها لا تتناسب مع الربح المعروف فى الصيدليات أو السلاسل.
4
تمويل غير شرعى
الأخطر فى حالة سلسلة "19011"، أن أصحابها ليس لديهم أصول لضمان القروض البنكية لأن المقار مؤجرة، كما أن كميات الأدوية الموجودة يمكن إعادتها للشركات أو بيعها لصيدليات أخرى، ما يعنى أن أموال البنوك ستتبخر وفى حال أراد أصحاب السلسلة سداد القروض إذا تم تفعيل القانون وغلق المجموعة سيلجأ أصحابها لحرق الأدوية وبيعها بأقل سعر ما سيؤدى لانهيار فى السوق، لافتاً إلى أن النقابة حذرت كثيراً من خطورة السلاسل على الأمن القومى الدوائى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.