رسالة جديدة من أبو مازن إلى رئيس أمريكا    وفاة جيمس مايكل تايلر أحد أبطال مسلسل "فريندز" عن 59 عامًا    متى يستحب الدعاء باسم الله الرؤوف ؟    محافظ المنيا يتابع معدلات تنفيذ مشروعات «حياة كريمة» بالعدوة    تعرف على الفرق بين الرأفة والرحمة    حبس لص الشقق السكنية بحلوان    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليّ مبلغًا أكبر من عبدالله السعيد    ماعت: أغلب جرائم الإبادة الجماعية التاريخية بدأت بخطابات تحريضية    مصرع اثنين وإصابة 3 بينهم سيدتان في حادث تصادم بالواحات    تريد أن يكون يقينك في الله 100% .. طرق بسيطة ينصح بها عمرو خالد    عمرو الورداني: الشوق إلى الله ليس هو الشوق للموت.. وهذه علاماته    عروض من السهام النارية.. «السويس» تحتفل بذكرى انتصارات المقاومة الشعبية    عصام عبد الفتاح يكشف هوية حكام مباراة الزمالك والأهلي    أحمد فتحي: الزمالك عرض عليا مبلغا أكبر من عبد الله السعيد ورفضت    الإسماعيلي يكشف موقفه النهائي من إذاعة مباراة الأهلي بالدوري    بوغطاس يفسخ تعاقده مع إنبي.. ويشكو النادي بسبب المستحقات المتأخرة    الأوقاف: افتتاح 12 مسجدًا في 6 محافظات الجمعة    رئيس جامعة الأزهر يشارك في احتفال صيدلة القاهرة بالطلاب الجدد    ضبط عاطل عذب زوجته حتى الموت بالدقهلية    التموين: سعر تكلفة إنتاج طبق البيض 38 جنيهًا.. ويصل للمستهلك ب45    محاضرات وورش وأمسيات بثقافة الأقصر    «العنانى».. هل يخلف الفرنسية «أودرى أزولاى» فى قيادة اليونسكو    مخرج حكاية «هدف نبيل»: حرصنا أن نظهر معدن المصرى الأصيل وردود الأفعال أسعدتنى    محافظ مطروح: إجراءات هامة لتخفيف كثافة الطلاب بالفصول المدرسية    البرازيل تسجل 187 وفاة و6204 إصابات جديدة بكورونا    "بلومبرج" : لا خسائر بعد زلزال إثيوبيا .. وموقف سد النهضة منه    «داعش» يتبنى هجوماً بعبوة ناسفة في أوغندا    شوبير : لن أخوض انتخابات اتحاد الكرة المقبلة    أحمد حسن: محمد صلاح أحد أحد رموز الكرة العالمية    شوبير يكشف دوره في احتراف محمد صلاح في صفوف بازل السويسري    الأزمة خطيرة.. الصحة تصدر بيان كورونا اليومي    نيجيريا تدعو تحالف أوبك بلس إلى التزام الحذر بشأن زيادة الإنتاج    اليوم.. إطلاق خطة لتطوير صناعة العسل الأسود    ألعاب نارية ومسيرات.. الآلاف يحتفلون على كورنيش السويس بعيد المحافظة (صور)    أول تعليق للمخرج مجدي الهواري على شائعة ارتباطه بأنغام (فيديو)    متحف ملوى يحتفل بالمولد النبوى الشريف بأنشطة دينية للأطفال    ترامب: أمريكا «تسممت» بسبب المهاجرين القادمين عبر الحدود    برلسكوني يرفض فكرة إجراء انتخابات مبكرة في إيطاليا    كاسبرسكي تكشف عن منظومة Kaspersky Antidrone لمكافحة الدرونات    محافظ بني سويف يحيل واقعة سوء رصف أحد طرق مركز أهناسيا للشئون القانونية    لنشرة الدينية| الإفتاء توضح حكم زراعة عضو من الخنزير في جسم الإنسان.. ورأي الشرع في التوسل بالنبي    فيديو.. عبدالمنعم سعيد: مصر أحد المستفيدين من أزمة الطاقة العالمية    تعرف على فوائد قشور الموز.. أبرزها علاج عين السمكة    طرق طبيعية للتخلص من الأكياس الدهنية بالعين    طقس اليوم.. معتدل على أغلب الأنحاء ومائل للبرودة ليلا والعظمى بالقاهرة 27    طارق هاشم: المصري البورسعيدي سيكون "بعبع" الأندية في الفترة المقبلة    بالصور .. آداب عين شمس تواصل إحتفالاتها بإنتصارات أكتوبر    حبس سائق توك توك متهم بالشروع فى قتل آخر بسبب خلاف على أولوية المرور بالجيزة    تفاصيل سقوط عاطل فى كمين قبل ترويجه تذاكر الهيروين بالجيزة    وزارة الصحة تعلن تسجيل 15 محافظة "صفر انتظار" لرسائل تلقى لقاح كورونا    تعرف على التهم الموجهة للمتهمين في القضية المعروفة إعلاميا ب"تقديم الكفن"    برج السرطان.. حظك اليوم الإثنين 25 أكتوبر: لا تجادل    ملتقى القاهرة الدولى للمسرح الجامعى يكرم صلاح عبد الله بحفل الافتتاح    زيادة غير مسبوقة بأسعار السلع بعد رفع الدعم عن الوقود في لبنان    غدا.. محاكمة متهمى «خلية المفرقعات بالمطرية»    على هامش أسبوع القاهرة.. وزير الري يلتقي نظيره اللبناني ونائب وزير البيئة السعودي    هبة قطب : بعض النساء تطلب الطلاق لاختبار زوجها وقياس مدى حبه لها    محافظ كفر الشيخ يفتتح مدرسة قلين الثانوية التجارية بتكلفة 7 ملايين جنيه (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رئيس الوفد المصري في جوبا: لم نقف ضد مصالح دول حوض النيل..ومصر فقيرة مائيا واعتمادها الكلى على "النيل"
نشر في صدى البلد يوم 20 - 06 - 2013

بدأت صباح اليوم أعمال الاجتماع الوزاري العادي لمبادرة حوض النيل في جوبا وتسلم جنوب السودان للرئاسة الدورية للمبادرة بحضور الدكتور برنابا ميريال بنجامين المتحدث باسم حكومة جنوب السودان وزير الإعلام والبث الإذاعي نائبا عن رئيس جنوب السودان سيلفاكير ميارديت ووزير الموارد المائية والري بول مايوم ووزراء وممثلين عن دول حوض النيل والجهات الدولية المانحة.
وترأس الوفد المصري المهندس أحمد بهاء الدين محمد رئيس قطاع مياه النيل ممثلا عن وزير الموارد المائية والري إلى جانب السفير المصري في جنوب السودان أيمن الجمال وممثلين عن وزارة الخارجية.
وأكد بهاء الدين ، في كلمة مصر أمام الاجتماع ال20 لمجلس وزراء مبادرة النيل ، أن مصر لم ولن تقف ضد مصالح أي دولة من حوض النيل في التنمية طالما أن ذلك لا يؤثر على الأمن المائي لمصر أو يضر بروح التعاون بين الجميع".
وأشار إلى أن "مصر تلتزم التزاما كاملا بالتعاون الإيجابي والمستمر مع كافة الأشقاء من حوض النيل، وتربطنا علاقات ثنائية وإقليمية مع كافة دول حوض النيل".
وأوضح أن "مصر من الدول الفقيرة مائيا وتعتمد اعتمادا كاملا على نهر النيل وهو ما يضع مصر في موقف صعب بسبب الزيادة السكانية المطردة والتغيرات المناخية التي سيكون لها تأثيرات كبيرة على موارد مصر المائية ".
وأضاف أن روح التعاون المكمل للإرادة السياسية والفهم المتبادل الذي كان موجودا منذ مبادرة حوض النيل حتى عام 2010 يستند إلى قصص نجاح وانجازات بما يؤكد على تحركنا معا يدا بيدا.
وقال إنه "من المؤسف أن هذا المشوار واجهه أوضاع صعبة منذ التوقيع الجزئي على الاتفاقية الإطارية لحوض النيل "عنتيبي"، التي خرقت قواعد التوافق التي التزمنا بتأسيسها في مبادرة حوض النيل".
وأشار إلى أن المبادرة ملك لكل دولها وينبغي أن تبقى مظلة للتعاون بين الجميع بتطوير اتفاقية شاملة تخدم مصالح دول النيل ولا تتجاهل مصالح أي طرف لذلك تدعو مصر دول النيل لاتباع روح التعاون والتعامل مع المبادرة بنية طيبة والبحث عن الحلول الممكنة للتحدي الذي نواجهه الآن.
وأوضح بهاء الدين أن التعاون بين الدول في إطار مبادرة حوض النيل منذ بدايتها كان يشجع المانحين لدعم المشروعات في إطار المبادرة ويزيد الاستثمارات المباشرة وهذا يؤكد أن مصر كانت تشجع مشروعات التنمية في الحوض اعتمادا على سياسة عدم الاضرار بالاخرين في حوض النيل.
من جانبه، قال اليمايو تننجو وزير المياه والطاقة الإثيوبي إن بلاده تلتزم التزاما كاملا تجاه دول حوض النيل لخدمة المصالح المشتركة.
وأشار إلى أن إثيوبيا ساهمت بشكل كبير خلال ال 15 عاما الماضية بالعمل مع كافة الدول لتحقيق الاستفادة المرجوة من موارد مياه النيل.
وأوضح أن إثيوبيا اتخذت خطوة مهمة عندما قام البرلمان بإعادة النظر مؤخرا في الاتفاقيات التي أبرمت خلال الحقبة الاستعمارية ، حيث لم تكن معظم دول حوض النيل قد نالت استقلالها.
وأضاف أن قرار البرلمان كان من أجل الوصول لصيغة مستقلة وفقا لاحتياجات التنمية والنهضة في بلادنا.
وشدد على أن بلاده لن تسمح بأن تتحكم دول بعينها في مياه النيل ويكون لها اليد العليا عليها، مضيفا أن ذلك لن يحقق الاستقرار والتنمية والاستفادة المرجوة من تنمية موارد مياه النيل.
وقال إن النمو السكاني في إثيوبيا يجب أن يصاحبه مشروعات تنمية في مجالات توليد الكهرباء و الصحة والتعليم ومحاربة الفقر.
ودعا كافة دول حوض النيل للالتزام بالعمل والتعاون المشترك لإنجاز مشروعات التنمية في اطار مبادرة حوض النيل.
بدوره، قال سيف حمد وزير الري السوداني الأسبق ومسئول ملف المياه في جمهورية السودان الذي رأس وفد السودان في الاجتماع إن دولة جنوب السودان تلعب دور الوسيط لخدمة مصالح حوض النيل ، مضيفا أن الخرطوم وجوبا ملتزمتان بحل الخلافات بين دول حوض النيل.
وأشار أن دورنا هو تحقيق الاستفادة من الموارد المائية لتحقيق التنمية خاصة في مجال استصلاح الأراضي والزراعة والثروة السمكية لكن هذه المشروعات ينقصها التمويل والاستثمار اللازم من جانب الدول المانحة.
ودعا جميع الأطراف في حوض النيل للعمل بجد لفتح أبواب النقاش والتعاون من أجل مشاركة تعتمد على نجاح كافة المشروعات والأهداف المشتركة بين الأعضاء.
من جهته ، قال بول مايوم وزير الموارد المائية والري إن جنوب السودان جزء من الثقافة والمجتمع الأفريقي ضمن دول حوض النيل.
وأشار إلى أن انضمام بلاده لمبادرة حوض النيل يوفر لها فرصا قوية للتنمية والنهوض بالبلاد على المستوى الزراعي وتوليد الطاقة والتنمية المجتمعية والنقل النهري.
وأوضح أن جنوب السودان هذه المبادرة توفر فرصا استثمارية متوقعة في مجال الطاقة عبر انشاء عدد من المحطات الهيدرومائية بطاقة تصل إلى 2100 ميجاوات، علاوة على فرص إقليمية تتعلق بالربط النهري الأمن والنقل وتطوير المجري الملاحي للنهر بطول جنوب السودان لتعزيز حركة التجارة الاقليمية وتنميتها .
وأكد أن بلاده تدعم مشروع "دراسة البارو عطبرة السباط لتنمية مصادر المياه" التي تهدف لتعزيز تخطيط وإدارة مصادر المياه لمنطقة الأحواض الفرعية لدول حوض النيل الشرقي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.