في عيد الصليب .. افتتاح كنيسة الأنبا موسى والشهيدة بشبرا الخيمة    سفير مصر بهولندا يشيد بجهود مركز الأزهر للفتوى في مواجهة فوضى الفتاوى    مطار الغردقة يستقبل أولى رحلات «إنتر إير» وشرم الشيخ «إير مولدوفا» السياحية    أرمينيا: أنقرة زودت أذربيجان بمعدات عسكرية.. وطائرات تركية قرب قره باغ    طارق يحيى: وجود لاعبي الأهلي بالجونة صعب المباراة.. والأهداف التي تلقيناها "تهريج"    أشرف صبحي ومحافظ سوهاج في جولة بالممشي السياحي    التحفظ على حلوى منتهية الصلاحية بمصنع غير مرخص بطنطا    قبل 20 يوما من الدراسة.. أيام الحضور والمناهج في 30 رسالة من وزير التعليم لأولياء الأمور    إصابة 6 أشخاص نتيجة حادث تصادم بالمنوفية    فيديو.. محمود سعد: مبارك كان يحب المنتصر بالله لأن وجوده كان بيعمل بهجة    أستاذ اقتصاد يكشف كيفية الاستغلال الأمثل لثروات مصر الطبيعية    الأعلى للثقافة يحتفل بمرور 50 عاما علي رحيل الزعيم جمال عبد الناصر    نائب محافظ الإسكندرية تتابع أعمال فرق مبادرة الرئاسية 100 مليون صحة    بارزاني يستقبل مستشار الأمن الوطني العراقي    مدرب الإسماعيلي السابق يؤازر الدراويش قبل مواجهة الطلائع    مزيكا تطرح محتاج سنة ل أحمد جمال على نجوم FM    عارفة عبد الرسول ترد على منتقديها بعد ظهورها بالمايوه: "لقيت الطبطبة"    مجمع البحوث الإسلامية يوجه الشكر لسائل.. إعرف السبب    الرئيس الفلسطيني بذكرى إنشاء الأمم المتحدة: قضيتنا تبقى الامتحان الأكبر للمنظومة الدولية ومصداقيتها    محافظ شمال سيناء يرأس اجتماعا لبحث استعدادات العام الدراسي الجديد    دور المرأة السيناوية في تنمية المجتمع وازدهاره.. ندوة لواعظات الأزهر بسيناء    عضو بالشيوخ عن سبب اختيار 30 سبتمبر للتظاهر: قوى الشر تستهدف إحراج الرئيس أمام الأمم المتحدة    افتتاح ملعب يحمل اسم بطلة الإسكواش رنيم الوليلي بوادي دجلة    فيديو.. خالد الجندي: فضائيات الإخوان تصد عن سبيل الله    استمرار حبس طبيب الحميات المتهم بالتحرش بمريضة بني مزار    كمال عكاشة: 70% من المحاضرات أونلاين    مساهمة قطاع التأمين المصري في علاج العاملين بالقطاع    وزيرة الدفاع اللبنانية: الجيش سيتصدى للإرهاب ومحاولات العبث بالأمن والاستقرار    على خطى المخلوع مبارك.. السيسي للمصريين: أنا الدولة وسقوطي يعني الفوضى    فضائح بلحة العرض مستمر.. مجمع تكرير مسطرد أسسه مرسي وافتتحه السيسي العام الماضي    مصر على طريق الاحتلال الاقتصادي.. المنقلب يبيع 3700 أصل مملوك للدولة    حمدالله يقود تشكيل النصر لمواجهة التعاون فى دوري أبطال آسيا    هوفنهايم يقسو على بايرن برباعية في الدوري الألماني ويفسد احتفالاته بالسوبر الأوروبي    المتحف الكبير يحصل على شهادة الأيزو للسلامة والصحة المهنية    محافظ شمال سيناء يبحث الاستعدادات للعام الدراسي الجديد    التعاون الإسلامي تُدين إطلاق الحوثيين طائرة مُفخخة تجاه السعودية    تعرف على خطوات تصويت المصريين بالخارج فى انتخابات مجلس النواب    القائم بأعمال الأمين العام لمجلس الشيوخ يستقبل النواب الجدد.. صور    بالصور.. عبد الرحيم على يزور مطرانية الجيزة لتقديم التهاني للأقباط بأعيادهم    دندرواى الهوارى يوضح مجهودات الدولة فى ملف الحماية الاجتماعية.. فيديو    النائب العام يأمر بإخلاء سبيل 68 طفلاً متهماً بالمشاركة في أحداث الشغب الأخيرة    الأطباء تنعي الدكتور حسن عبد اللطيف يوسف بعد وفاته بكورونا    «الأرصاد» : طقس حار الاثنين.. العظمي 35 والرطوبة 75%    22 عاما على تأسيس جوجل    تقرير: الرجاء لم يفقد الأمل في لحاق مدافعه بمواجهة الزمالك    رئيس الوزراء يتابع برامج التدريب للموظفين المنتقلين للعاصمة الإدارية    بتفعيل القانون وحظر نقلها بين المحافظات.. كيف نجحت الدولة في إنقاذ صناعة "الدواجن"؟    بعد وصول وفد «فتح» للقاهرة.. حماس: نتمنى أن تستمر تلك الجهود لانهاء الانقسام    ما حكم زكاة الذهب الأبيض؟..الإفتاء ترد    وفاة أحمد الفولي رئيس الاتحاد الأفريقى للتايكوندو    السيسى يوجه بمراجعة مستشفيات التأمين الصحى والحميات قبل بداية الشتاء.. فيديو    ستولتنبرج: يجب أن يقدم الناتو المزيد لمواجهة التغير المناخي    برشلونة يتعاقد مع صفقة جديدة    تعرف على حد السرقة فى الإسلام    ابنة الفنان المنتصر بالله تدخل في نوبة بكاء على الهواء بعد رحيل والدها (فيديو)    تنسيق المرحلة الثالثة "علمي": آداب حلوان 72.9%.. دار العلوم القاهرة انتساب 73.9% وزراعة بنها 74.4%    فضل اغتنام سن الشباب فى طاعة الله    إجراء سريع من وزارة الداخلية بعد تعدي سائق على مساعد شرطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لعبة الدومينو سبب إنشائه.. القصة الكاملة لتأسيس بنك مصر

يخدم بنك مصر تلك المؤسسة العريقة قطاع عريض من المواطنين المصريين داخلها وخارجها منذ أن شرع محمد طلعت حرب باشا أحد أهم أقطاب الاقتصاد المصري فى تأسيس الكيان الاقتصادى 1920.
وتميز بنك مصر ولعب دورا رياديًا تخطى كونه مجرد بنك بأموال مصرية خالصة بل استطاع توفير كافة الاحتياجات المصرفية لعملائه، من تعظيم القيمة لأصحاب رأس المال، وتنمية ولاء العاملين مع القيام بدور رائد في رخاء وتنمية مصر ضمن أهم الأهداف التي يسعى لتحقيقها دائمًا.
حكاية نشأة بنك مصر
أسس طلعت حرب بنك مصر عام 1920 بعدما شرع فى تمصير الاقتصاد المصري وتحريره من قبضة الأجانب آنذاك، وأثلج صدور المصريين عندما ألقى خطبته على الشعب المصري قائلا: «اليوم نستقبل دارنا الجديدة بقلوب فرحة، ووجوه ضاحكة مستبشرة ». عمل طلعت حرب جاهدًا على خلق منظومة اقتصادية متكاملة، لتحرير مصر اقتصاديًا، فأنشأ 22 شركة خلال الفترة من عام 1920 وحتى عام 1940، في مجالات اقتصادية مختلفة تشمل الغزل والنسيج والتأمين والنقل والطيران وصناعة السينما بغرض استخدام المواد الخام الموجودة في مصر وإنتاج منتجات مصرية، وظلت ملكية هذه الشركات لبنك مصر، إلى أن تم تأميمها، وأصبحت ملكًا للدولة بعد ثورة 23 يوليو 1952. وقد استمر البنك في دعم جميع أنشطته بنفس معدل النمو.
وبعد أن أسسه لم يتولى طلعت حرب رئاسة بنك مصر، بل اكتفى بمنصب العضو المنتدب للبنك؛ ليستطيع مباشرة أعمال البنك والمنظومة الاقتصادية التابعة له.
سر تسمية شركاته مقترنة ب "مصر"
واستمر بنك مصر، في إنشاء الشركات فقام بتأسيس أول شركة تابعة للبنك وهي مطبعة بنك مصر سنة 1922، لتتولى مهمة طباعة الأوراق الخاصة بالبنك لتوفير تكاليف الإنتاج، ثم أنشأ شركة مصر للغزل والنسيج في المحلة الكبرى سنة 1927، وأقيمت على مساحة 100 فدان وكان يعمل بها وقت الافتتاح 12 ألف عامل، وافتتح الشركة رسميًا «الملك فؤاد». أما شركة مصر لمصايد الأسماك تم تأسيسها في عام 1926، تلاها في عام 1927 تأسيس شركة مصر للكتان.
والملفت في أسماء تلك الشركات التي ارتبطت بالبنك اقتران اسمها باسم "مصر"، لربط المصريين بهذه الشركات، خاصة وأنه تم إنشاؤها ومصر في فترة الاحتلال لإثبات كيان الدولة المصرية كدولة قوية اقتصاديًا.
دومينو رواء إنشاء بنك مصر
يجذب متحف بنك مصر فى المقر الرئيسي له أنظار الزائرين علبة دومينو، خاصة ب طلعت حرب باشا، والذي كان يعرف عنه "محترف" فى لعبها، ، فقد كانت لعبة الدومينو سببًا في إنشاء بنك مصر.
من محامي ل مؤسس بنك مصر
عندما تخرج طلعت حرب من كلية الحقوق لم يكن لديه وظيفة، فقام بإنشاء مكتب محاسبة، ولكن هذا المكتب في البداية لم يحقق النجاح، لذلك بدأ ينزل ل«الزبائن» بنفسه، ومنها منطقة التجار بالموسكي، وهناك التقى ب«إسماعيل جاد بركات»، وكان يلعب وقتها بالدومينو، وقام طلعت حرب بهزيمته، فاقتنع به التاجر إسماعيل جاد بركات، ولذلك قام بإعطاء طلعت خرب الدفاتر الخاصة بحسابات المحلات.
وبعد تولي طلعت حرب مسئولية دفاتر التاجر، فإزدادت أرباحه، وذاع صيته، لذلك تم إنشاء أول فرع لبنك مصر فى الموسكى سنة 1920، وذلك قبل إنشاء المقر الرئيسي الحالي للبنك.
مشروعات بنك مصر
يصل عدد المشروعات التي يساهم فيها البنك حاليا إلى عدد 162 مشروعا فى عدة مجالات مختلفة لخدمة الإقتصاد القومى منها 8 بنك مشترك و 24 مشروع صناعي و 21 مشروع سياحي و 22 مشروع سكني و 20 مشروع زراعي و غذائي و 28 مشروعًا ماليا و 15 مشروعًا خدميًا و9 مشروعًا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات هذا بالاضافة إلي 15 مجموعة د. أحمد بهجت. كما قام البنك بإنشاء اثنين من أكبر صناديق الاستثمار في مصر .
ويظهر دور بنك مصر جليا في جميع المجالات الاقتصادية معتمدًا في ذلك على انتشاره الجغرافي من خلال فروعه العديدة داخل الجمهورية وخارجها وشبكة المراسلين في كافة أنحاء العالم.
ويعتبر بنك مصر البنك الرائد في إرساء أحدث القواعد للنظم والخدمات المصرفية في مصر، ويمتلك مركزًا للحاسبات الآلية يرتبط به معظم فروعه ويعد هذا المركز واحدًا من أكبر مراكز الحاسبات الآلية في الشرق الأوسط. وتمتد شبكة اتصالات الحاسب الآلي لتغطي معظم فروعه على مستوى الجمهورية كما يمتلك بنك مصر شبكة كبيرة لآلات الصرف الآلي التي تنتشر في معظم أنحاء الجمهورية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.