هل ينجح «المثلي» ‫بيت بوتيجيج في قيادة الولايات المتحدة؟    بث مباشر| الأرجنتين في مواجهة حاسمة أمام براجواي في كوبا أمريكا    كولومبيا تفوز على قطر وتحجز بطاقة الدور الثاني بكوبا أمريكا    أبو ريدة: استضافة مصر لمونديال الشباب واردة.. ونتطلع لاحتضان السوبر الأوروبي    ننشر رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة " اليوم العالمي للاجئين "    مروان محسن: لا ألتفت إلى الانتقادات.. وأعد الجماهير المصرية بلقب كأس الأمم    ضبط 34 من قائدى السيارات أثناء القيادة خلال 24 ساعة .. أعرف السبب    ضبط 3 قطع سلاح وتنفيذ 743 حكم قضائى و23 قضية تموينية متنوعة خلال 24 ساعة بأسوان    فيديو| مفتي الجمهورية عن «الشعراوي»: لا نرفض نقد آراء العلماء    أسعار الخضروات اليوم الخميس 20-6-2019 في مصر    خليفة حفتر: الإخوان المسلمين عطلوا الانتخابات طيلة العام الماضي    17 قتيلا في هجوم إرهابي شمالي بوركينا فاسو    صور| كلمة الرئيس السيسي بعد منحه درجة الدكتوراه الفخرية من جامعة بوخارست    المترو: تخفيض سرعة قطارات الخطين الأول والثاني اليوم بسبب الحر الشديد    فيديو| مفتي الجمهورية يتحدث عن كواليس رؤية هلال عيد الفطر    مفتى الجمهورية: هناك من أخذ الإفتاء إلى حيز ضيق.. والإسلام لم يأت لإقصاء أحد    شاهد.. بدير :" أنا بلعب أحسن من أحمد صلاح حسني"    مفتي الجمهورية: منهجية الأزهر بعيدة عن التحزب والاتجاهات السياسية    دراسة تدعو للكسل..العمل ليوم واحد أسبوعياً يحمي صحة عقلك    الأنبا إرميا يستقبل 100 شاب أفريقي بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي    الاتحاد التونسي يعلن بيع 15 ألف تذكرة لمباراة أنجولا    تعرف على تفاصيل التحقيق في شكوى عمرو دياب ل الأعلى للإعلام    إليسا مع أصدقائها عبر إنستجرام: أشعر بالأمان    ب الفستان الأبيض.. وفاء عامر تتألق في أحدث إطلالة    عن الإمام أبو حنيفة النعمان.. وفد الأزهر يشارك في مؤتمر عالمي بأفغانستان    «الأرصاد» تحذر من طقس «الخميس».. والعظمى بالقاهرة 39    طريقة تحضير شاي بالحليب والقرنفل الهندي وفوائده    توفى إلى رحمة الله تعالى    بسبب الخلافات المالية..    سقوط عصابة سرقة «حمولات» سيارات النقل    طالب جامعى يقتل عاطلا لخلاف على أولوية المرور    شغلتك على المدفع بورورم؟.. حكاية أشهر شاويش بالسينما المصرية مع الفن فى "أول مشهد"    انتقل للأمجاد السماوية    كلمه حق    مدرب بنين: نحلم بالفوز ولو بمباراة واحدة    قطارات قطاع خاص.. ومجارى أيضا!    أزمة إدارة الانتقال فى المنطقة العربية    الممر    فازت عنه بالجائزة الذهبية فى أعرق المسابقات الدولية..    الإنجازات المبهرة لقطاع الكهرباء    طريق السعادة    البرهان: لا نسعى لاحتكار السلطة ولا نضع شروطا للتفاوض    ملاحقة زراعات الأرز المخالفة بالمحافظات..    «الصحة»: بدء العد التنازلى لإطلاق منظومة التأمين الصحى الشامل    بالمصرى    بوضوح    ندوة عن فضائل الصحابة الكرام بمسجد صلاح الدين    الخارجية: «مفوضية حقوق الإنسان» تخدم دولاً تحولت إلى سجون لمواطنيها    بيليات يشارك أمام الفراعنة فى الافتتاح    استاد جامعة الإسكندرية جاهز للبطولة    الفريق أول محمد زكى يعود إلى القاهرة بعد زيارته لفرنسا    كراكيب    دفعة جديدة من المجندين بالقوات المسلحة.. أكتوبر 2019    مناقشة تعزيز العلاقات «المصرية - الكورية» وبحث التعاون بين الجانبين لتعظيم الاستفادة المشتركة    دعم التعاون مع المنظمات الدولية المعنية بترويج الاستثمارات    113 عامًا على العلاقات التاريخية بين «القاهرة» و«بوخارست»    حياة كريمة    الإفتاء: لا مانع من إعطاء الزكاة ل زوج البنت الفقير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كتل السلطة في أوروبا تفقد السيطرة على البرلمان في انتخابات 2019
نشر في صدى البلد يوم 27 - 05 - 2019

فقدت الكتل الكبرى من يمين الوسط ويسار الوسط في البرلمان الأوروبي أغلبيتها مجتمعة وسط زيادة في الدعم لليبراليين والخضر والقوميين.
ولا يزال من المتوقع أن تكون الأحزاب المؤيدة للاتحاد الأوروبي هي الأغلبية، لكن الكتل التقليدية ستحتاج إلى البحث عن تحالفات جديدة.
أمضى الليبراليون والخضر ليلة سعيدة، بينما انتصر القوميون في إيطاليا وفرنسا والمملكة المتحدة، في الانتخابات التي شهدت نسبة الإقبال فيها أعلى نسبة منذ
20 عامًا، بعد تراجعها لعقود.
وعلى الرغم من أن الأحزاب الشعبية واليمينية المتطرفة قد حققت مكاسب في بعض البلدان، إلا أنها لم تحقق المكاسب الكبيرة التي توقعها البعض.
إذ يظل حزب الشعب الأوروبي الذي يمثل يمين الوسط هو أكبر كتلة، وحول ذلك يقول المحللون إنه من المحتمل تشكيل ائتلاف كبير مع كتلة الاشتراكيين والديمقراطيين، بدعم من الليبراليين والخضر.
وفي المملكة المتحدة، حقق حزب استقلال بريطانيا المنشأ حديثًا فوزًا كبيرًا، وجاء الأداء القوي للديمقراطيين الأحرار وسط خسائر فادحة للمحافظين والعمل.
وخالفت المشاركة فترة طويلة شهدت نسبة طويلة من الانخفاض في أعداد الناخبين، حيث ارتفعت إلى ما يقل قليلًا عن 51٪ من الناخبين المؤهلين في جميع الدول الأعضاء البالغ عددها 28 دولة.
ويساعد البرلمان الأوروبي في صياغة تشريعات الاتحاد الأوروبي وستؤدي النتائج إلى دور كبير في تعيين مناصب رئيسية في المفوضية الأوروبية، وهي السلطة التنفيذية للاتحاد.
كان من المتوقع أن يفوز حزب الشعب الأوروبي ب 179 مقعدًا، منخفضًا من 216 مقعدًا في عام 2014.
وبدا الاشتراكيون والديمقراطيون على وشك الهبوط إلى 150 مقعدًا من 191.
ومتوقع أن تحتل الأحزاب المؤيدة للاتحاد الأوروبي أغلبية المقاعد، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى المكاسب التي اتخذتها كتلة الليبرالية والديمقراطية، وخاصة قرار اتخذه حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للانضمام إلى المجموعة.
وهزم تحالف عصر النهضة من قبل رالي مارين لوبان الوطني اليميني المتطرف.
وقال جاي فيرهوفشتات، زعيم مجموعة تحالف الليبراليين والديمقراطيين من أجل أوروبا «لأول مرة منذ 40 عامًا، لن يكون للحزبين الكلاسيكيين، الاشتراكيين والمحافظين ، الأغلبية».
وأضاف «من الواضح أن أمس جسد لحظة تاريخية، لأنه كان هناك توازن جديد للقوة في البرلمان الأوروبي».
وكانت هناك نجاحات كبيرة للخضر، حيث تشير استطلاعات الخروج إلى أن المجموعة ستقفز من 50 إلى حوالي 67 من أعضاء البرلمان الأوروبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.