اليكم موجز للأخبار المتوقعة اليوم الخميس    الخارجية الأمريكية تدعو الحكومة والجيش بلبنان لتأمين سلامة المتظاهرين السلميين    زيدان يتحدث عن تعاقدات الفريق في يناير بعد الفوز بكأس الملك    شريف منير مع كريم فهمي وياسمين عبدالعزيز من كواليس "نحب ليه تاني"    ارتفاع الإصابة بفيروس كورونا الجديد إلى 571 حالة ووفاة 17    حبس قائد السيارة الطائشة المتسببة في وفاة شاب وسيدة بكورنيش بني سويف    تعرف على حالة الطقس اليوم في مصر    الجاني هرب.. مقتل وإصابة 6 أشخاص في إطلاق نار بمدينة سياتل الأمريكية    توقعات دولية باستمرار التباطؤ الحاد في نمو الاقتصاد العالمي خلال 2020    زلزال بقوة 5.2 ريختر يضرب جنوب إيران    بعد تفشي كورونا.. قرار صارم من الصحة السعودية بشأن القادمين من الصين    البيت الأبيض: ترامب سيشارك في مسيرة مناهضة للإجهاض غدا    ترتيب مانشستر يونايتد في جدول الدوري الإنجليزي بعد خسارته أمام بيرنلي    ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى 571 في الصين    اليوم .. محاكمة محمد بديع و46 آخرين ب«أحداث قسم شرطة العرب»    وزير الثقافة تستقبل نظيرها من السنغال وسفيرها بمعرض القاهرة الدولى للكتاب    حوار| نيفين جامع: الرئيس السيسي يسعى لوجود منتجات بجودة عالية تحمل شعار «صنع في مصر»    خالد النبوي قبل مرضه ل"الفجر الفني": حب الجمهور يمنحني الشجاعة لاستكمال مهمتي    وزير التعليم: لن يتم قبول معلمين في المنظومة الجديدة قبل الخضوع للكشف النفسي | فيديو    لحظة السقوط المدوي ل"مان يونايتد" بثنائية أمام بيرنلي بالدوري الإنجليزي | فيديو    الصين: ارتفاع حصيلة المصابين بفيروس كورونا إلى 571 شخصا    شاهد بالفيديو .. محافظ الإسكندرية داخل منطقة الفلكي لرصد مشاكل المواطنين وإيجاد حلول عاجلة    بعد دفاع جمال عيد عنهم.. ننشر السجل القضائي للعناصر الإخوانية المحبوسة    أول تعليق من "آل الشيخ" على بيان النادي الأهلي    أحمد حسن بعد دخوله قائمة المرشحين لتدريب «المقاصة»: ميدو عانده الحظ    بالصور .. وفد رئاسى ومحافظ أسوان يتفقدون المشروعات التنموية بقرى نصر النوبة وكركر    دعاء في جوف الليل: اللهم إني أعوذ بك من فضيحتي الفقر والدَّين    أمن مصر القومي يجبرها على هذا الأمر بشأن الأزمة الليبية    مدرب ليستر سيتي يكشف كواليس إصابة جيمي فاردي    حمادة عبد اللطيف : حلم جماهير الزمالك تحول ل«واقع»    وزير التعليم: "طالب سرق واي فاي المدرسة علشان محدش يمتحن"    محلل سياسي: بريطانيا تسعى لفتح استثمارات في أفريقيا عن طريق مصر    عزمي: النشرة البحثية لتنسيقية شباب الأحزاب لجميع المواطنين    شوقي: تجربة تطوير التعليم في مصر محط أنظار العالم    رواد تويتر يشيدون بفيلم «لص بغداد» في اليوم الأول لعرضه    المؤتمر الصحفي للدورة الأولى لمهرجان the big5 (صور)    محافظ البحر الأحمر: انتهاء مشكلات الصرف الصحي بالغردقة مايو المقبل    تعرف على حكم النذر لغير الله؟    ما حكم الاستعاذة بغير الله؟    تعرف على معنى قول الله أيشركون ما لا يخلق شيئا وهم يخلقون؟    رئيس «شؤون القبائل والعائلات المصرية»: الملتقى نواه لظهير شعبي غير مسيس    إزالة 30 حالة تعدٍ على زراعات مركز الواسطى فى بنى سويف    قطاع التكنولوجيا يقود ستاندرد آند بورز 500 لصعود طفيف    ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا الجديد بالصين إلى 17 ومخاوف من حدوث وباء    الصحة العالمية تحسم غدا إعلان حالة طوارئ دولية بسبب "كورونا"    مارتينيز يشعل الصراع بين مانشستر يونايتد وبرشلونة    #بث_الأزهر_مصراوي.. شيخ قال لي "عليك جن عاشق".. ماذا أفعل؟    الغردقة تستضيف الحفل الختامى للمسابقة الدولية لاختيار أجمل عارضة أزياء    خبير: جهاز الشرطة أعاد بناء نفسه من جديد في وقت قياسي    العثور على طفل حديث الولادة داخل كرتونة أمام مسجد بالغردقة    فيديو| مجلس الوزراء: إعفاء المصانع من الضريبة العقارية قرار ثوري    سوبر كورة.. ساسي يثير غضب مجلس الاسماعيلي بسبب صفقة فخر الدين بن يوسف    زوجة المصرى المحبوس بالسعودية: السيسى "أب رحيم" وسعداء لإعادة محاكمة زوجى    وزير القوى العاملة: نلزم أصحاب العمل بصرف العلاوات طبقًا لقدراتهم المالية    أسعار الذهب اليوم الخميس 23-1-2020.. تراجع جديد في سعر المعدن الأصفر    خبير: وجدنا جثثا مقتولة بحرفية شديدة وملقاة في الشارع خلال أحداث يناير    مواقيت الصلاة اليوم الخميس 23 يناير 2020    رئيس وزراء لبنان الأسبق: الشعب يريد تشكيل حكومة تكنوقراط لحل أزمات البلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر الإقليمى حول ختان الإناث... تجربة اثيوبيا و تشاد لمعالجة الظاهرة
نشر في الأسبوع أونلاين يوم 20 - 06 - 2019

خلال اليوم الثاني من فعاليات المؤتمر الاقليمي حول القضاء علي زواج الأطفال وختان الإناث الذى يعقد تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، و نظمه المجلس القومي للمرأة بالتعاون مع وزارة الخارجية والمجلس القومي للطفولة والأمومة و الإتحاد الافريقي ، بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي ومنظمات الأمم المتحدة وهيئة بلان انترناشيونال، تم عقد الجلسة الاولى والتي ناقشت افضل الممارسات وتجربة كل من دول اثيوبيا وتشاد وملاوي وبوركينا فاسو في مواجهة ختان الاناث والزواج المبكر .
حيث اشارت مدام زارة راتو جين مدير الطفولة في وزارة المرأة وحماية الطفولة المبكرة والتضامن الاجتماعي بدولة تشاد ان الوزارة تقوم بتنفيذ العديد من المبادرات علي المستوي الوطني في مختلف المناطق والاقاليم لمواجهة الممارسات الضارة ضد النساء والفتيات ، مشيرة ان تشاد لديها خريطة طريق وطنية لمكافحة زواج الاطفال وختان الإناث، واشارت الى إصدار قانون في عام 2015 يجرم زواج الاطفال وختان الاناث ، مضيفة أن لديهم 50 لجنة مراقبة في الأقاليم بالإضافة إلي لجان حماية داخل المجتمع تعمل علي تطبيق آليات حماية الطفل من الممارسات الضارة . مشيرة أن هناك جهود كبيرة تتم في تشاد بالتعاون بين الحكومة والمجتمع المدني والبرلمانيين والشباب والكثير من المتطوعين لمكافحة هاتين الآفتين.
وأكد سيد جوزيف كليلو ضابط بوزارة النوع الاجتماعي والطفل والاعاقة والرعاية الاجتماعية بدولة مالاوي أن الوزارة تعمل علي حقوق النساء ومواجهة زواج الأطفال وكل الممارسات السلبية التي تتم ضد النساء والفتيات، وأشار أن دولة مالاوي من البلاد التي ينتشر بها زواج الأطفال فهي لم تحرز تقدما كبيرا في مواجهة هذه المشكلة ، و لإدراكنا أنه أحد الممارسات السلبية ضد النساء والفتيات ويؤثر علي حقوق المرأة والتنمية في البلاد ، قمنا بتبني قانون حول زواج الأطفال ، القانون كان يسمح بزواج الفتيات عند سن 16 عام، وتم رفع سن الزواج الي 18 عام، وتم العمل علي مزيد من القوانين لحماية الفتيات من الزواج المبكر .
واشار ان رئيس الجمهورية وزعماء دوليين تبنوا حملات ضد الزواج المبكر والممارسات السلبيه وهو يعبر عن ارادة قومية ضد هذه الممارسات، بالإضافة إلى تبني عدد من الاستراتيجيات ضد ختان الاناث والعنف ضد المرأة ، والتعاون مع القادة الدينيين للقضاء على هذه الممارسات، وزعماء القبائل بما لهم من مكانة كبيرة داخل القبيلة من خلال شرح مخاطر الممارسات السلبية، مشيرا انه تم تنفيذ جلسات لرفع الوعي والتوعية بالقانون، وكان لابد من اشراك الرجال والشباب لمواجهة المشكله لكي يقوموا بدور ايجابي للتوعية ضد هذه الممارسات، وقمنا بخدمات داعمة للضحايا من النساء والاطفال،
واشار اننا ندرك اهمية تمكين النساء والفتيات لمقاومة زواج الاطفال هناك ضحايا هذا الزواج ندربهن ونساندهن لمواجهة هذه المشكله، ومساعدتهن علي القيام بمشاريع لتمكينهن اقتصاديا . مؤكدا انه لكى نقضي علي زواج الأطفال نحتاج لارادة سياسية وإشراك المجتمع المدني كما ان المجتمعات لها دور لمواجهة هذه الممارسات ودعم الجميع للجهود التي تتم، واشار ان من اهم التحديات التي تواجهنا مشكله زيادة حجم السكان لا نستطيع الوصول بالخدمات الاجتماعية الي جميع الافراد و الى مناطق معينه.
واكدت السيدة الفوسين سوادجو السكرتير الدائم في المجلس القومي للقضاء علي ختان الاناث بدولة وركينا فاسو علي تفشي و في بوركينا، مشيرة الي دور الدولة في مجابهة هذه الظاهرة والمبادرات التي تم تبنيها ، مشيرة أن بوركينا وضعت خطة للوصول إلي صفر في ختان الإناث من هنا حتي عام 2030، وأشارت أن الدولة قامت بحملة شرسة ضد هذه الممارسة الضارة، مؤكدة أنها تتم في كل المناطق الحضرية والريفية ، وأضافت ان المجلس القومي لمكافحة هذه الممارسة الضارة في بوركينا لديه امانه عامة دائمة تقوم باطلاق حملات بالتعاون مع مختلف المجالس المعنية بهذا الشأن في البلاد ولدينا خطة استراتيجية يتم وضعها كل 5 اعوام لمواجهة مشكله ختان الإناث، ولدينا خلية داخل كل قرية لمتابعة الجهود ورصد نتائج الحملات التي تتم أولاً باول، كما لدينا وحدات صحية داخل كل قرية تعطينا بيانات حول مواجهة مرض الإيدز وختان الإناث . *وأعربت السيدة زيمزم منسق مشروع تحالف الدفاع عن الفتيات بمنظمة بلان انترناشيونال اثيوبيا عن شكرها لمصر علي هذا المؤتمر، مشيرة اننا نعمل مع الحكومة لإبراز الاستراتيجيات والسياسات التي تتخذ لمكافحة زواج الاطفال وختان الإناث ولدينا مبادرات واستراتيجيات وتشريعات تهدف للقضاء علي هذه الممارسات، مشيرة ان أثيوبيا قامت بالتصديق علي وثائق الأمم المتحدة وحقوق الطفل الأفريقي والقضاء علي كافة انواع العنف ضد المرأة السيداو واشارت الى المبادرات التى تم اتخاذها فى هذا الشأن ومنها مراجعة القانون الجنائي عام 2005 ،ثم تجريم عدد من الممارسات الضاره، وتم مراجعة القوانين المتعلقة بختان الإناث وتعدد الزوجات وميراث الأرامل، وتم تحديد 18 سن حد أدني للزواج للذكور والإناث.
واشارت ان هناك تحالف قومي ضد زواج الأطفال وختان الإناث يشمل كل الأطراف الحكومة والقطاع المدني للمشاركة في القضاء علي ختان الإناث وزواج الأطفال


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.