استكمال الاستعدادات لاستقبال المصريين بالمغرب للإدلاء بأصواتهم على التعديلات الدستورية    «قومي المرأة» في القاهرة يعقد ندوة عن أهمية المشاركة في التعديلات الدستورية    جامعة الأزهر: الطلاب الوافدون قوة ناعمة ولهم دور بارز في نشر سماحة الإسلام    ندوات للتعريف بالتعديلات الدستورية بمستشفيات قنا الجامعية    أداء متباين للبورصة عند إغلاق آخر جلسات الأسبوع ورأسمالها يربح مليار جنيه    فيديو| تحت شعار «التحدي والإنجاز».. متحدث الرئاسة يستعرض إنجازات الدولة في عدة مجالات    محافظ أسيوط يفتتح وحدة مرور منفلوط ومدرسة تعليم أساسي بقرية بني عديات بتكلفة 17 مليون جنيه | صور    سكرتير عام المنوفية: تسليم مشروعات للصرف الصحي بتكلفة إجمالية 70 مليون جنيه    ندوة للتوعية بالمشاركة فى استفتاء تعديلات الدستور بأسوان.. صور    رئيس الوزراء العراقي يؤكد أهمية علاقة بلاده بمجلس التعاون الخليجي    كريم عريبى يسجل أول أهداف النجم الساحلى ضد الهلال فى نهائى البطولة العربية    غصة فى حلق أردوغان.. كيف نجح أكرم أوغلو فى تحدى الرئيس التركي؟    وزير الخارجية التونسي يؤكد على ضرورة إنهاء الاقتتال في ليبيا والعودة إلى المسار السياسي    وزير العدل الأمريكى: تقرير مولر لم يثبت تواطؤ بين حملة ترامب الرئاسية وروسيا    شيلونجو يقود هجوم الإسماعيلي في مواجهة الزمالك    عبد الله السعيد هداف مباريات الأهلي وبيراميدز    كليوباترا يتقدم بهدف على القناة.. وتعادل سلبي بين نادي مصر والمريخ بالمظاليم    الإعلان عن المباريات الودية للمنتخب الوطني خلال أيام    وزير الرياضة: أطالب الشباب بضرورة المشاركة الإيجابية في الاستفتاء    شاهد بالفيديو .. استعدادات وزارة الداخلية لتأمين لجان الإستفتاء على التعديلات الدستورية    إحباط تهريب أدوية وكريمات جنسية إلى السويد عبر مطار القاهرة    الداخلية تضبط 162 قطعة سلاح و165 قضية مخدرات    «الأرصاد» تحذر: رياح مثيرة للأتربة وسقوط أمطار غدًا    السجن 15 سنة لزوجة وإعدام شقيقها ونجل عمها لقتلهم زوجها فى شهر العسل بالشرقية    عمال الحفائر بالأقصر يقدمون لوحة "أسماء الله الحسني" لرئيس الوزراء    محافظ أسيوط يفتتح معرض نتاج ورش قافلة القومي لثقافة الطفل "عيالنا"|صور    خريطة التوك شو.. غادة عادل وأسامة منير ضيفا "أنا وبنتى" على ON E .. سهرة غنائية مع النجم محمد محى فى "شريط كوكتيل" .. نجوم الدورة الرابعة من مهرجان شرم الشيخ الدولى للمسرح ضيوف "عين"    وزير العدل الأمريكى: حجب بعض نصوص تحقيق "مولر" نظرا لحساسيتها    أحمد أمين متحدثًا في منتدى الإسكندرية للإعلام بالجامعة الأمريكية السبت    محافظ القاهرة يكرم 90 من أوائل المسابقة الدينية    الإفتاء توضح حكم صيام غدٍ الجمعة وفضله    بالصور..محافظ الجيزة: اقبال كبير علي ملتقي التوظيف والشركات ستتولي تدريب وتأهيل الشباب    مفتي الجمهورية يستقبل السفير الإثيوبي لبحث أوجه تعزيز التعاون الديني بين الدار وإثيوبيا    "قوات الحماية" تسيطر على حريق اندلع في 3 محلات بطهطا    الصين: نمو الاستثمار الأجنبي المباشر في الصين 6.5% باليوان في الربع الأول    غادة والي ميكنة خدمات الوزارة كافة لخدمة المواطنين بالتعاون مع وزارة الاتصالات    الاسماعيلي يوضح أسباب إستبعاد " بامبو" في بيان رسمي    سبورتنج يتوج ببطولة كأس مصر للسباحة القصيرة    الكرملين: بوتين يلتقي مبعوث الحكومة الفرنسية لشئون العلاقات مع روسيا    7مسرحيات يقدمها «البيت الفني» للجمهور في «الويك إند»    بالصور. ختام رائع لمهرجان مسرح الجنوب.. مصر والمغرب تحصد جوائز الدورة الرابعة    ميركل تعرب عن حزنها لمصرع سياح ألمان فى حادث سير بالبرتغال    نقيب الصحفيين يشكل لجنة لمتابعة التغطية الصحفية للاستفتاء    الكشف علي 799 مواطنا بقافلتين طبيتين لجامعة جنوب الوادي بقريتي "هو" و"بركة" | صور    رئيس الوزراء يزور مستشفى أرمنت النموذجي الجديد بالأقصر    الذرة أرجوانية اللون تعمل على تقليل الالتهابات ومرض السكر    وزير الشباب السابق عن محمد صلاح: "عايزين زيه في المسرح والموسيقى والإعلام"    ضبط 3836 مخالفة مرورية متنوعة.. خلال 24 ساعة    القبض على متهم بتزوير مستندات وشهادات علمية وترويجها عبر «فيس بوك»    وزير التعليم لطلاب «تحدي القراءة العربي»: شرفتوا مصر    الإسكان: إعفاء غرامات التأخير ل3شهور للسكني والإداري والمحال وقطع الأراضي    رئيس جامعة كفر الشيخ يفتتح المؤتمر السنوي لأمراض الكبد.. صور    فيلم "اللعبة الأمريكاني".. إقبال ملحوظ وإيرادات تتجاوز نصف مليون جنيه    «الإفتاء»: الشريعة قررت مبدأ المسؤولية الفردية والجماعية.. والتقصير فيها خيانة    الكرملين: بوتين يلتقي مبعوث الحكومة الفرنسية لشؤون العلاقات مع روسيا    الإفتاء توضح مدى صحة دعاء النصف من شعبان    علي جمعة يوضح كيف كان تحويل القبلة في شهر شعبان    اعرفي طريقة عمل السمك الأبيض في المنزل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كسوف الشمس وخسوف القمر بين العلم وانبهار الجماهير
نشر في أخبار مصر يوم 01 - 08 - 2008

في الوقت الذي تابعت فيه المراصد الفلكية "كسوف الشمس" أول أغسطس/ آب 2008 كان القلق ينتاب كثيراً من الناس الذين لا يرون البعد العلمي في هذه الظواهر الفلكية ويتوجسون من تأثيرها على كوكب الأرض، فيما حرص الملايين على متابعة الظاهرة.
ويعد الكسوف الكلي للشمس في الجمعة أول أغسطس/آب واحداً من 4 ظواهر فلكية خلال 2008 تتمثل فى كسوفين للشمس وخسوفين للقمر ، حيث حدث كسوف حلقى للشمس فى 7 فبراير/ شباط وخسوف كلى للقمر فى 21 من الشهر نفسه ثم كسوف كلى للشمس أول اغسطس، فخسوف جزئى للقمر يوم 16 من أغسطس عندما يكون القمر بدرا، يستمر لمدة 3 ساعات و9 دقائق.و يمكن رؤية الخسوف الجزئى للقمر فى عدة دول منها مصر والقارة القطبية الجنوبية وأستراليا .
وقد حظيت الظاهرة الأولى وهى الكسوف الكلى للشمس باهتمام فائق حيث احتشد نحو مليار شخص فى أنحاء متفرقة من أسيا على طول طريق الحرير القديم ،مرتدين النظارات الواقية من الأشعة فوق البنفسجية لمشاهدة لحظة احتجاب قرص الشمس ومعايشة أجواء كوكب الأرض المثيرة وقت ظلام الكون.
وتابعت الجماهير هذا الحدث فى سماء الأردن و المنطقة القطبية الشمالية وشمال أوروبا وأسيا ما عدا اليابان و فى شمال كندا وسيبريا ومنغوليا والصين بينما كان الكسوف جزئياً فى سماء عشر دول عربية فى حين تعذرت رؤيته بسماء مصر وباقى دول إفريقيا.
لحظات وراء الشمس :
وهناك 3 أنواع للكسوف ، هي : الكسوف الكلي، الذي يحدث عندما يصل ظل القمر إلى سطح الأرض، حيث يختفى قرص الشمس بأكمله ويسود الظلام الدامس مع البرودة المفاجئة، وكان آخر كسوف كلي شهدته المنطقة العربية يوم 29 مارس/ آذار 2006.
أما النوع الثاني من الكسوف فهو "الحلقي" ويحدث عندما يكون القمر في نقطة بعيدة عن الأرض، فيكون قرص القمر أصغر من أن يحجب كامل قرص الشمس، والثالث هو الكسوف الجزئي الذي يقع في المناطق التي يسقط فيها شبه ظل القمر على سطح الأرض، ومن المنتظر أن يحدث الكسوف الجزئى المقبل بالمنطقة العربية يوم 15 يناير/ كانون الثاني 2010 .
وتعد ظاهرة الكسوف الكلى من الظواهر الفلكية النادرة التى تحدث فى المكان الواحد مرة كل 200 عام تقريبا لكن يمكن أن تتكرر كل ثلاث أو أربع سنوات فى أماكن متفرقة من الكرة الأرضية.
ويصاحب ظاهرة كسوف الشمس عدداً من الظواهر الحيوية حيث تقل درجة الحرارة حوالى ثمانى درجات مئوية وتظهر النجوم لامعة فى المناطق المظلمة البعيدة عن الهالة الشمسية المحيطة بقرص الشمس المظلم ، وتعود معظم الطيور لأوكارها بينما تخرج الحشرات الليلية من جحورها وعندما ينتهى الكسوف الكلى تعود الحياة إلى طبيعتها مرة أخرى.
ظل القمر :
وتحدث ظاهرة الكسوف عندما يحجب القمر ضوء الشمس عن الوصول إلى كوكب الأرض , فإذا كان الاحتجاب كليا يتحول النهار إلى ليل خلال دقائق معدودة ويحدث هذا في شريط محدود على سطح الكرة الأرضية أما البلدان التي تقع شمال وجنوب هذا الشريط،، فإنها تشاهد الكسوف جزئيًّا ومقدار الجزء المحتجب من الشمس يعتمد على مدى الابتعاد عن هذا الشريط الضيق .
وأوضحت د. رباب هلال استاذ ابحاث الشمس والفضاء ورئيس معمل الأبحاث الشمسية بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية في تحليلها لظاهرة الكسوف الكلي للشمس أن هذه الظاهرة تعد من الظواهر الكونية المهمة التى تحدث علي فترات متباعدة.. والسبب الرئيسي لهذه الظاهرة ان الارض تدور في مدارها حول الشمس.. والقمر يدور في فلكه حول الأرض ومع أول كل شهر عربي يأتي القمر في موقع متوسط بين الشمس والأرض.. وتكون الأجرام الكونية الثلاثة (الشمس والأرض والقمر )علي خط مستقيم واحد.. فيحجب القمر قرص الشمس عن الأرض ويحدث الكسوف الكلي.
أما عن سبب عدم تكرار ظاهرة الكسوف الكلي شهريا رغم أن أسبابها تتكرر مع بداية كل شهر عربي ،فيرجع إلى أن الخط المستقيم بين الأجرام الثلاثة قد يحدث له ميل مداري بحوالي 5.4 درجات.. فلا يحدث الكسوف الكلي وإنما كسوف جزئي فقط.
وتعود أهمية هذه الظاهرة فى رأى العلماء ، إلى أنها تمثل فرصة لرؤية ودراسة الأطراف الخارجية لقرص الشمس التي يطلق عليها "الهالة الشمسية أو الأكليل الشمسي"، الذي يصل امتداده إلي الفراغ بين الكواكب ويمتد أيضا إلي الأرض.. وهي عبارة عن طبقات يبدو لمعانها ضعيفا أثناء سطوع الشمس مما يصعب عملية رؤيتها ورصدها.
أما في وقت الكسوف الكلي للشمس فيسهل رصدها ورؤيتها وتحليل هذه الهالة لمعرفة عتاصرها وأسرارها .. فإذا كانت منتفخة ، يعني هذا أن هناك نشاطا شمسيا تترتب عليه ظواهر كونية أما لو كانت ضعيفة، فهذا يعني أن الشمس في حالة هدوء.
ظل الأرض :
تنشأ ظاهرة خسوف القمر في منتصف الشهر القمري عندما تحجب الأرضُ ضوءَ الشمس أو جزءاً منه عن القمر، وتحدث بمعدل خسوفين كل سنة، والمرة الوحيده التي حدث فيها الخسوف ثلاث مرات ، كانت عام 1982 م .و تبدأ بدخول القمر منطقة شبه ظل الأرض ، التي يحجب فيها بعض ضوء الشمس عن القمر بسبب الأرض، فيخفت النور الصادر عنه .
وتدريجيا يدخل القمر منطقة ظل الأرض ، التي تحجب فيها الشمس كاملة عن القمر بسبب الأرض. فيبدأ الخسوف الجزئي، ثم يختفى كل قرص القمرعند اكتمال دخوله إلى المنطقة.
بعد ذلك يبدأ القمر الخروج من منطقة ظل الأرض، فينتهي الخسوف الكلي.ثم يخرج القمر تماماً من منطقة ظل الأرض،فينتهي الخسوف الجزئي.وأخيرا يخرج القمر من منطقة شبه ظل الأرض ،فتنتهي ظاهرة الخسوف ويستعيد ضياءه .
والخسوف يحدث عندما يكون القمر والأرض والشمس على خط واحد مستقيم عبر مسافة تمتد نحو 93 مليون ميل بين الأرض والشمس مقابل نحو 23 ألف ميل بين الأرض والقمر. ويدور القمر حول الأرض دورة كل 29.5 يوماً، وخلال رحلة دورانه الشهرية يمر بعدة أطوار فيبدو هلالاً ثم بدراً ثم يعود هلالاً وهكذا.
وجدير بالذكر أن كسوف الشمس أكثر حدوثا من خسوف القمر، و مع ذلك فإن عدد المرات التي يمكن مشاهدته فيها أقل من عدد المرات التي يشاهد فيها خسوف القمر لأن الكسوف لا يظهر إلا في منطقة صغيرة جدا بسبب تناقص مساحة مخروط ظل القمر بسرعة في المسافة المحصورة بينه و بين الأرض.. فقد استمر أطول خسوف كلي للقمر ساعة و 40 دقيقة فى حين لم يستمر أطول كسوف كلي للشمس أكثر من 7 دقائق و 40 ثانية.
و يمكن الاستفادة من ظاهرتى الكسوف الشمسى والخسوف القمرى للتحقق من بدايات ونهايات الاشهر الهجرية, حيث أن هذه الظواهر تعكس بوضوح حركة القمر حول الأرض و الشمس ،إذ يشير الكسوف الشمسى لقرب ميلاد الهلال الجديد ويحدث الخسوف القمرى فى منتصف الشهر الهجرى عندما يكون القمر بدرا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.