محافظ مطروح يتابع ثاني أيام الاستفتاء على التعديلات الدستورية    التعديلات الدستورية 2019| انتهاء التصويت على الاستفتاء في الصين وماليزيا والفلبين    شاهد بالصور .. عميد ألسن عين شمس تستقبل لجنة وحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي    صور.. اللواء أحمد راشد يتفقد لجان الحوامدية بالجيزة    وزير الزراعة: مصر تخطو خطوات عملاقة وغير مسبوقة في مسيرة التنمية    وزير خارجية الصومال يدعو إلى تعاون عربي إسلامي لإنقاذ القضية الفلسطينية    السعودية تُدين سلسلة الهجمات الإرهابية في «سريلانكا»    تقرير.. بعبع الكبار.. شباب أمستردام الحصان الأسود في دوري الأبطال    ضبط عصابة الإتجار فى الأسلحة النارية ببنى سويف وبحوزتهم 7 فرد محلى وذخائر    محافظ بورسعيد: نعمل في منظومة متكاملة لتذليل العقبات أمام الناخبين .. فيديو    سفيرة مصر لدى البحرين: السيدات يتصدرن مشهد التصويت على التعديلات الدستورية    وزير دفاع سريلانكا: القبض على 7 أشخاص مشتبه بهم على خلفية تفجيرات الفصح    تراجع جماعي لمؤشرات البورصة في مستهل الHسبوع ورأسمالها يخسر 6 مليارات جنيه    تراجع جديد في سعر الدولار بالبنوك (الأسعار)    نجوى فؤاد تدلي بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. فيديو    هبة عبد الغني تدلي بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.. صور    فريق عمل مسلسل قيد عائلي في 6 أكتوبر    وفاة بشير السباعي عن عمر يناهز 75 عاماً.. صور    رئيس جامعة طنطا يستقبل العالم المصري مصطفي السيد    اليكِ طريقة عمل شوربة الكوسا للتخسيس    فحص 3.5 مليون مواطن ب«100 مليون صحة» في الشرقية    نص عظة البابا تواضروس في قداس «أحد الشعانين» بوادي النطرون (صور)    البنك الأهلي يمد ساعات العمل في 64 فرعًا لتحصيل الضرائب إلكترونيًا    إصابة 6 أشخاص في تصادم سيارتين بطريق أسوان-أبو سمبل البري    ضبط شخص يبيع الأدوية المهربة عبر الفيس بوك    إصابة 8 أفراد في حادثي سير ببني سويف    شاهد.. لحظة تفجير كنيسة سانت أنطوني في سريلانكا    وكيل الأزهر يدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية | صور    وفد اللجنة الأولمبية والاتحادات برئاسة حطب يدلون بأصواتهم في الاستفتاء    شاهد.. نانسي عجرم تحتفل بعيد ميلاد نجلتها إيلا    بالفيديو.. محمد رمضان يستعرض سيارته اللامبورجيني على السوشيال ميديا    أشهر البطاقة الحمراء ضد راموس وطالته اتهامات فساد.. من هو حكم مباراة الزمالك في الكونفيدرالية؟    أول تعليق ل تركي ال الشيخ عقب هجوم الرياض الإرهابي    أحمد الطيب ينصح الخطيب بالتنحي عن رئاسة الأهلي    وزير التعليم العالي: القصر العيني كان وما زال صرحًا طبيًا كبيرًا بأساتذته وطلابه    مريم متولي تودع بطولة الجونة    جبر الحوات: زيادة التبادل التجاري بين مصر وتونس إلى 500 مليون دولار    إصابة 6 أفراد بينهم 3 سياح في حادث بأسوان    دراسة طبية جديدة .. 15 طريقة للتخلص من الاكتئاب بدون أدوية    وزارة الآثار تكشف حقيقة وضع تمثال رمسيس الثانى فى واجهة معبد الأقصر    احباط هجوم على مركز مباحث في السعودية وقتل المهاجمين    ايفرتون ضد مان يونايتد.. التشكيل الرسمى لموقعة الدوري الإنجليزي    تعرف على أسعار صرف الدولار في البنوك اليوم    الأهلي يواصل تدريباته استعدادًا للقاء المصري    اتحاد الكرة يتلقى موافقة 3 منتخبات لمواجهة الفراعنة وديًا    شاهد.. لوك جديد وشبابي ل سميرة سعيد في أغنيتها الجديدة    الإفتاء: صيام نهار ليلة النصف من شعبان ليس بدعة.. فيديو    تعرف على حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة غدًا الاثنين    القبض على عامل شرع فى قتل فكهانى فى بنها    "الإسكان" ترد على استفسارات حاجزي الإعلان الثامن ب"الإسكان الاجتماعي" بمدينة 15 مايو    مصادر سودانية تكشف الوزراء المرشحين للحكومة الجديدة    البعثة الدولية لمتابعة الاستفتاء: انتشار مظاهر الاحتفال أمام اللجان    منظمة خريجي الأزهر تدين التفجيرات الإرهابية بسريلانكا    مفتى الجمهورية يدين تفجيرات كنائس سريلانكا    بوتين يعرب عن تعازيه بضحايا تفجيرات سريلانكا    الإفتاء: الصبر على البلاء ثوابه جزيل عند الله    تعرف على صفات برج الثور    أمين الفتوى يوضح حقيقة رفع الأعمال في ليلة النصف من شعبان.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل سبق أن دعوت ولم يستجب لك؟ اعرف لماذا
نشر في بص وطل يوم 14 - 05 - 2012

{وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}.
في هذه الآية أسرار ومعان عظيمة تعال نتدارسها معا..
إن المؤمن الحق يدرك أن لا ملجأ من الله تعالى إلا إليه، وفي هذه الآية الكريمة يؤكد الحق -عز وجلّ- أنه قريب من عباده يجيب دعاءهم ويلبي نجواهم.
وقد روي أن إعرابيا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم قائلا: يا رسول الله، أقريب ربنا فنناجيه أم بعيد فنناديه؟ فسكت النبي -صلى الله عليه وسلم- فأنزل الله: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ}.
ويقول -صلى الله عليه وسلم- عن رب العزة: "يقول الله تعالى: أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه إذا ذكرني".
وعن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: "إن الله تعالى ليستحيي أن يبسط العبد إليه يديه يسأله فيهما خيرا فيردهما خائبتين".
وعن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: "ما من مسلم يدعو الله عز وجل بدعوة ليس فيها إثم ولا قطيعة رحم، إلا أعطاه الله بها إحدى ثلاث خصال: إما أن يعجّل له دعوته، وإما أن يدخرها له في الآخرة، وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها"، قالوا: إذن نُكثر. قال: "الله أكثر".
ويقول الشيخ الشعراوي في تفسير هذه الآية إن الحق حين يقول: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ}؛ فالعباد الذين التزموا لله بالمنهج الإيماني لن يسألوا الله بشيء يتنافى مع الإيمان وتكاليفه.
والحق يقول: {فليستجيبوا لي}؛ لأن الدعاء يطلب جواباً، وما دمت تطلب إجابة الدعاء فتأدّب مع ربك؛ فهو سبحانه قد دعاك إلى منهجه، فاستجب له إن كنت تحب أن يستجيب الله لك..
وبعد ذلك يتكلم الحق -سبحانه وتعالى- في كلمة "الداعِ" ولا يتركها مطلقة، بل يقول: "إذا دعان"؛ لأن الإنسان قد يتجه بالدعوة إلى غير القادر على الإجابة، أي يتجه بها لغير الله تعالى، وفي هذه الحالة لا يكون الله تعالى مسئولا عن إجابة دعوته.
والأصل في الدعاء أن الإنسان يحبّ الخير، ولكنك قد تخطئ الطريق إلى فهم الخير أو الوسيلة إلى الخير، لذلك قد تكون إجابة الله تعالى على الدعاء بمنع إجابة الدعوة إن كانت لا تصادف الخير بالنسبة لك، وهذا معنى قوله تعالى: {فليؤمنوا بي}، ولذلك يجب ألا نفهم أنه حين لا تجاب دعواتنا كما رجونا وطلبنا أن الله لم يستجب لنا، فيقول الداعي: لماذا لم يستجب الله لي؟ لا لقد استجاب لك، ولكنه نحّى عنك حمق الدعوة أو ما تجهل بأنه شرّ لك.
فالذي ندعوه رب حكيم؛ فيقول سأعطيك الخير، والخير الذي أعلمه أنا فوق الخير الذي تعلمه أنت، ولذلك فمن الخير لك ألا تجاب إلى هذه الدعوة.
والعلماء يقولون: إن الدعاء إن قصدت به الذلة والعبودية يكون جميلا، أما الإجابة فهي إرادة الله، وأنت إن قدّرت حظّك من الدعاء في الإجابة عليه فأنت لا تقدّر الأمر. إن حظك من الدعاء هو العبادة والذلة لله؛ لأنك لا تدعو إلا إذا اعتقدت أن أسبابك كبشر لا تقدر على الإجابة، ولذلك سألت من يقدر عليها، وسألت من يملك، ولذلك يقول الله في الحديث القدسي: "من شغله ذكري عن مسألتي أعطيته أفضل ما أعطي السائلين".
لذا فليس كل من يسأل يُستجاب له بسؤاله نفسه؛ لأن الألوهية تقتضي الحكمة التي تعطي كل صاحب دعوة خيراً يناسب الداعي لا بمقاييسه هو ولكن بمقاييس من يجيب الدعوة.
ويذيّل الحقّ الآية بقول: "لعلهم يرشدون"، فما معنى "يرشدون"؟ إنه يعني الوصول إلى طريق الخير وإلى طريق الصواب.
رزقنا الله الرشاد وألهمنا الدعاء والأدب مع الله وحسن الإيمان به وجميل التوكل عليه.. قل آمين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.