وصول طائرة مساعدات أمريكية إلى بيروت لدعم الشعب اللبنانى بعد انفجار المرفأ    فرج عامر: أرفض إهانة رئيس الأهلي.. وسموحة نادي القرن!    تعرف على صفات ملك الموت    أثيوبيا تتعنت وتضرب بكل التفاوضات عرض الحائط    كيف تحافظ مصر على حقوقها في المتوسط بعد توقيع اتفاقية ترسيم الحدود مع اليونان؟    تسجيل أكثر من 8300 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في جنوب أفريقيا    "البنتاجون": مستعدون للمساعدة بالتحقيق في انفجار بيروت    منافس الأهلى.. الوداد يسقط بثنائية أمام نهضة بركان بالدوري المغربى    القومي للمرأة بأسوان يواصل توعية السيدات بالمشاركة فى انتخابات مجلس الشيوخ.. صور    إبراهيم سعيد ل"مصطفى محمد": كرة القدم غدارة    تشكيل ليون الفرنسي المتوقع أمام يوفنتوس في دوري أبطال أوروبا    المصري: طالبنا اتحاد الكرة بعدم إسناد أي لقاء لنا ل محمد عادل بسبب "مجاملة"الزمالك    فرج عامر : هذا الرباعي كان قريب من الانضمام ل سموحة    تعرف على تفاصيل صراع الزمالك وبيراميدز لخطف رمضان صبحى من هيدر سفيلد قبل الأهلي    النيابة العامة: استخراج 3 جثث من أسفل عقار الغربية المنهار    "صحة الغربية": وفاة 4 أشخاص وإصابة 3 أخرين فى انهيار منزل المحلة الكبرى.. واستمرار البحث عن مفقودين    إعانات عاجلة للأسر المتضررة من المنزل المنهار بالمحلة    وكيل صحة الغربية يتابع حالة مُصابي انهيار منزل الرجبي بالمحلة    الأكاديمية العربية للعلوم: منحة للطالبة سامية عبد الرحمن الأولى على الثانوية للمكفوفين    رضوى الشربيني تعلن موعد أولى حلقات برنامجها "هي وبس"    صور| «الحجار» يهدي شعب لبنان «طبطب بروحك».. وعلم مصر يخطف الأنظار    كل دي فران .. أحمد حاتم يشارك جمهوره بصورة غريبة عبر إنستجرام    أول تعليق لزوجة رامي عياش بعد إصابتها في انفجار بيروت    مميش يكشف تفاصيل الحوار مع وزير المالية السابق لتمويل حفر قناة السويس الجديدة    دعاء في جوف الليل: اللهم خفف عنا ثقل الأوزار وارزقنا عيشة الأبرار    ماذا نقول إذا رأينا في المنام ما نحب أو نكره؟    الوزراء يحظر تنقل السائحين خارج المحافظات بدون تحليل Pcr    نجم الأهلي يتعافي وجاهز لمواجهة إنبي    إيبراشية منفلوط تقرر فتح أديرتها أمام الزائرين    مميش يروي تفاصيل مكالمة "6 الصبح" مع السيسي بسبب قناة السويس الجديدة    أحمد رزق يقطع إجازته ويعود إلى القاهرة بسبب "في يوم وليلة"    الاندبندنت تصف مرفأ بيروت ب"قنبلة عائمة" وتبرز القبض على 16 موظفا    إيطاليا: نؤيد ردًا دوليًا بعد انفجار بيروت    أسامة ربيع: 27 مليار دولار إيرادات قناة السويس الجديدة منذ افتتاحها    سورة الملك كاملة مكتوبة.. اقرأها قبل النوم تنجو من عذاب القبر    حمادة أنور يكشف موقف مرتضى منصور من رئاسة بعثة الزمالك أمام الرجاء في المغرب    تعافى 19 حالة من كورونا وخروجهم من حميات بنى سويف ومستشفيات العزل بالإسكندرية    ارتفاع حالات الشفاء من كورونا إلى 3009 مرضى بسوهاج    الصحة تقدم 8 نصائح هامة للوقاية من فيروس كورونا في الفنادق    أهم الأخبار .. تحذير للمصريين بسبب كورونا .. النار تحاصر العالم .. صفعة جديدة ل تركيا    الاتحاد الدولى للغاز: جائحة كورونا ستخفض الطلب العالمى 4%    مستقبل وطن بالنزهة يحث شباب الكشافة على دعم مرشحي الحزب في انتخابات الشيوخ    لطلاب الثانوية العامة.. تعرف على كيفية أداء اختبارات القدرات بتربية فنية حلوان    ننشر أسماء أوائل الثانوية العامة بالإسماعيلية    مواعيد الصلاة في جميع المدن المصرية عن يوم 7 أغسطس    فادي بدر يطلق صرخة وجع "التابوت"    رفعت سلام يعلن نجاح المرحلة الأولى من علاجه    دراسة: أفضل أنواع الزجاج في روما القديمة مصنوع فعليًا في مصر    ناشد المواطنين بالإدلاء بأصواتهم.. رئيس الوفد يشيد بدور الهيئة الوطنية للانتخابات    حيازات صناديق المؤشرات من الذهب تزيد 166 طنًا في يوليو    الأسهم الأمريكية تصعد مع تطلع الأسواق لحزمة مساعدة    الصحة العالمية: نحتاج 15 مليون دولار لتقديم دعم فوري إلى لبنان    أقلها ركعتان ولا حد لها.. تعرف على 5 أحكام توضح حكم وكيفية ووقت صلاة الليل    حلقة خاصة.. تفاصيل الظهور الأول ل "أسامة كمال" على قناة المحور    توقيف مدير مرفأ بيروت و15 آخرين على ذمة التحقيق في حادث الانفجار    جريمة هزت الشرقية.. مهندس يقتل شقيقه "طالب الطب" بسبب شقيقتهما الطبيبة    مصرع وإصابة ثمانية اشخاص في 3 حوادث سير على الطريق الدولي بمطروح    عودة شاطئ الموت.. مصرع سيدة غرقا في "النخيل"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وحدات الغسيل الكلوي بالمستشفيات الحكومية غير مطابقة للمواصفات!
نشر في صوت البلد يوم 29 - 08 - 2010

فجرت لجنة الصحة بمجلس الشعب خلال الأيام الماضية كارثة جديدة تسببت فيها وزارة الصحة بسبب استخدامها لأجهزة وفلاتر خاصة بالغسيل الكلوي غير مطابقة للمواصفات الفنية والطبية داخل المستشفيات التابعة لها الأمر الذي أكده المتخصصون مشيرين إلي وجود 6 آلاف ماكينة غسيل كلوي في أنحاء مصر تعالج أكثر من 42 ألف مريض سنويا.
وأوضح عدد من الأطباء أن وحدات الغسيل الكلوي ليست علي المستوي المطلوب خاصة وأن الصحة تعتمد علي الفلاتر والمحاليل الأرخص سعرا مما أدي إلي تدني مستوي وحدات الغسيل الكلوي وعدم جديتها في علاج الفشل الكلوي.
في البداية يقول د. محمد غنيم جراح الكلي العالمي أنه لا توجد مواصفات فنية موحدة للفلاتر الخاصة بعمليات الغسيل الكلوي في المستشفيات والوحدات الخاصة بها مؤكدا علي ضرورة تدوين شرط عند استيردا أو استخدام زي جهة حكومية لهذه الفلاتر أن تكون بمواصفات موحدة واستخدام الفلتر مرة واحدة فقط لا يتسبب في إلحاق الضرر بأي مريض آخر، بالإضافة إلي ضرورة وجود مواصفات قياسية لهذه الفلاتر وأشار غنيم إلي أن وحدات الغسيل الكلوي بالمستشفيات الحكومية أو حتي الخاصة ليست علي المستوي المطلوب ولابد من تطويرها حتي تستطيع تخفيف آلام المرضي الذين يعانون مرض الفشل الكلوي لأن أي مصاب بهذا المرض أمامه حل من اثنين أولهما إجراء عملية جراحية باستئصال الكلي أو الغسيل الكلوي بواقع مرتين كل أسبوع.
وأضاف غنيم أن مستشفي المنصورة يعالج ما يزيد علي 100 مريض يوميا ويستورد الكثير من المرشحات المتسخدمة في عمليات الغسيل الكلوي، موضحاً أن وزارة الصحة لم تفتش علي مراكز الكلي الخاصة أو الحكومية ولم تتأكد من سلامة الفلاتر والمرشحات الخاصة بالغسيل الكلوي وقال إن الإصابة بالفشل الكلوي تعود إلي أسباب وراثية أو نقص المناعة بالإضافة إلي التلوث البيئي الذي انتشر بشكل كبير الفترة الأخيرة مشيرا إلي أن أمراض الكلي تزداد بشكل كبير سنويا وتؤثر علي صحة العديد من المواطنين.
ويقول د. أحمد عادل أمين عام الجمعية العربية لأمراض الكلي أنه يوجد حوالي 35 ألف مريض مصاب بالفشل الكلوي في مصر بالإضافة إلي حالات تعاني من أمراض في الكلي ولم يتم اكتشافها بعد فهناك 10 آلاف شخص مصابون بمشاكل في الكلي ولم تصل للفشل الكلوي، مضيفاً أن قلة الامكانيات تتسبب في تأخير غسيل الكلي للمريض علي الرغم من أنه في الخارج يبدأ المريض الغسيل الكلوي بمجرد اصابته لكننا في مصر نبدأ الغسيل بعد وصول حالة المريض لمرحلة معينة تكون فيها الاصابة أصبحت بالغة بسبب قصور الكلي عن أداء وظيفتها في تخليص الجسم من السموم فهذا بدوره يضر القلب والمعدة والعظام ويصيب المريض بالانيميا.
وأوضح عادل أن هناك فوارق في الجودة بين مراكز غسيل الكلي تتوقف علي الميزانية وهناك محاليل أرخص تستخدم في كثير من وحدات الكلي مثل السرنجات والفلاتر والمحاليل والخراطيم والأخطر من ذلك إصابة 52% من مرضي الغسيل الكلوي بفيروس "سي" عن طريق العدوي التي تتعدي 80% في بعض وحدات الغسيل الكلوي وفقا لاحصائيات جمعيات الكلي المختلفة في العالم.
وقال د. أسامة جميل مدير الاقتصاد العلاجي ووحدات الفشل الكلوي بوزارة الصحة إن عدد ماكينات الغسيل الكلوي يقرب من 6 آلاف ماكينة في ربوع مصر تعالج أكثر من 24 ألف مريضا سنويا ومنها أكثر من ألف ماكينة في القاهرة يتردد عليها 4189 مريضا سنويا ويوجد أقل عدد حالات غسيل كلوي في محافظة الوادي الجديد وعددهم 29 مريضا وعدد الماكينات بالمحافظة 26 ماكينة أما أقل عدد ماكينات 17.5 في محافظة مطروح وتعالج 40 مريضا يعالجون في المستشفيات الحكومية كما يوجد في كل المحافظات وحدات غسيل كلوي بالمستشفيات الجامعية والتأمين الصحي التي توفر للمرضي الجلسات مجانا دون أن ينتقل إلي القاهرة للغسيل خاصة أنه يحتاج للذهاب 3 مرات اسبوعيا.
وأشار أسامة جميل إلي أن وزارة الصحة تستورد أفضل المرشحات والفلاتر من أفضل أماكن في العالم ويراعي مطابقتها لمواصفات وزارة الصحة كما تنفق وزارة الصحة 300 مليونجنيه سنويا علي علاج الفشل الكلوي.
ومن جانبه يقول النائب محمد الجزار عضو مجلس الشعب إن الحكومة تتجاهل صحة المواطن ولا تسعي لرعاية الحالة الصحية له مؤكدا أن وزارة الصحة تستخدم العديد من الفلاتر داخل المستشفيات التابعة لها غير مطابقة للمواصفات الفنية والطبية.
وأكد الجزار أن العديد من المرضي الذين يقومون بالغسيل الكلوي يتعرضون للكثير من عمليات النصب مشيرا إلي أن جلوسهم علي ماكينات الغسيل الكلوي غير مجدية نهائيا لأن الماكينات غير صالحة ولا تفيد المرضي في شيء لأن الفلاتر الموجودة بها لا تساعد علي تنقية الماكينات من شوائب الهواء التي تتخللها الأمر الذي يجعل الغسيل علي هذه الماكينات غير مجد وكأنه لا يحدث اطلاقا، مؤكداً أن الحكومة تتعامل مع المواطن البسيط دون أدني شفقة ولا تسعي للإنفاق علي الصحة من دخلها القومي مما جعل المستوي الصحي في مصر متدنيا للغاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.