صوت الشعب مهنئأ الإعلاميين بعيدهم: مهمومون بقضايا الوطن    صلاح فوزي: حكم الإدارية العليا بحل حزب البناء والتنمية دستوري    نائب وزير الاتصالات يكشف الهدف من التحول الرقمي    ترامب: أعمال العنف في مينيسوتا منظمة ولا علاقة لها بمقتل فلويد    الجيش الليبي يأسر مرتزقة ويسقط 3 طائرات تركية    الأردن تدرس فتح قطاعات جديدة للعمل    وزير خارجية إيطاليا: لن نقبل بالتعامل معنا كمستعمرة الجذام    الجبهة اليسرى خارج التدعيمات الصيفية للزمالك    تعليم المنوفية: إعلان نتيجة الشهادة الإعدادية خلال أيام    حملة أمنية بمحطة قطارات طنطا لمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية    تفاصيل جديدة في واقعة تخويف كلب لطفل من ذوي الاحتياجات الخاصة    مياه القليوبية تتابع إجراءات التعقيم والتطهير.. قبل انتظام العمل غداً الأحد    تعقيم وتطهير منشأت القطاع الشمالى للمنطقة الإقتصادية بعداجازة عيد الفطر    الاتحاد الأوروبي يفكر في نقل نهائى بطولة دوري أبطال من تركيا بسبب كورونا    حبس متهمين بإصابة فردى شرطة بأعيرة نارية بالموسكي    أحمد حلمي ومحمد هنيدي وكريم عبد العزيز ينعون الفنان حسن حسني    بالفيديو.. خالد الجندى: "لا تجعلوا علاقتكم بالله رمضانية"    «كورونا» يمنع المصريين من التنزه في الحدائق.. الرى: سلامة المواطنين أهم من الخسائر المادية.. ونستغل الغلق للتطوير    من البداية إلى النهاية.. أزمة تركي آل الشيخ ومحمد سراج الدين عضو الأهلي    رئيس جامعة عين شمس: 8 أبحاث علمية لمواجهة كورونا    ارتفاع الإصابات بكورونا إلى 1191 حالة في لبنان    إزالة 16 تعديا على أرض زراعية في الإسماعيلية    البورصة تستأنف جلسات تداولاتها غدًا بالمواعيد الاعتيادية    مصدر بالقوى العاملة: لا نية حاليا لإضافة فئات جديدة إلى مستحقي منحة ال500 جنيه    لم نهدد رئيس "كاف".. محامي الترجي يكشف تفاصيل جلسة قضية مباراة الوداد    غير قابل للإيقاف.. بايرن يرفض التهاون أمام دوسلدورف بخماسية    اللجنة الخماسية تطمئن على حالة محمود سعد    تقرير..ليفربول يضع ديمبلي ضمن أهدافه في هذه الحالة    اينتراخت يتفوق على فولفسبورج في الشوط الأول بالدوري الالماني    رصد وإزالة 5 مخالفات تغيير نشاط لوحدات سكنية في 6 أكتوبر    رئيس «مصر للطيران»: جاهزين لتشغيل حركة الطيران الخارجي..وفي انتظار موافقة الحكومة    الإعلان عن وظائف حكومية بجميع المحافظات    تعرف على خطة الطائفة الإنجيلية لعودة فتح الكنائس    محاكم ونيابات الإسكندرية تبدأ تفعيل قرار الحكومة بإلزام الجميع بارتداء الكمامات    فيديو.. جهود "الداخلية" في شهر مايو.. ضبط 141 ألفا و547 مخالفا لحظر التجوال    السيطرة على حريق محدود بورشة تصليح سيارات في "الحرفيين"    التصريح بدفن جثتين لعاملي صرف لقيا مصرعهما في بالوعة بقليوب    علاء عابد يتقدم ببلاغ للنائب العام بشأن اعتداء شابين على طفل من ذوي الهمم    حظك اليوم السبت 30/5/2020 برج القوس على الصعيد المهنى والصحى والعاطفى.. صاحب نظرة ثاقبة    حفل محمد منير يتخطى ال300 ألف مشاهدة على "يوتيوب"    "بعد ارتفاع درجة حرارتها أمس".. بدرية طلبة تكشف الحالة الصحية لرجاء الجداوي    ماجدة منير: صفحتي على "فيسبوك" اتسرقت بعد دوري في "الاختيار"    الكنيسة القبطية تعلن استمرار وقف الصلوات حتى 27 يونيو القادم    علماء بالأزهر عن فتح المساجد: رخصة الصلاة بالبيت قائمة    3 أقوال فى حكم الجمع بين نية قضاء رمضان وصيام الست من شوال    والي القضارف: هناك أطماع واضحة للجانب الأثيوبي في الأراضي السودانية    حسني: هيدروكسي كلوروكين فعال في علاج كورونا    آخر حاكم بريطاني لهونج كونج: رئيس الصين يجازف بإشعال فتيل حرب باردة    النائب محمد الحناوي يطالب الحكومة بتوفير الكمامات بأسعار مناسبة لمحدودي الدخل    برلماني يطالب بفيديوهات دعم نفسي للمواطنين بسبب كورونا    هل يجوز للمرأة قراءة القرآن بدون حجاب؟.. الإفتاء تجيب    إعلامية تنعي حسن حسني بكلمات مؤثرة    دعاء في الصباح أوصى النبي بترديده 3 مرات ليرضيك الله يوم القيامة    خالد أنور: مشهد المواجهة مع حلا شيحا في "خيانة عهد" استغرق 26 ساعة لتصويره    شاهد.. أرقام في مسيرة الفنان الراحل حسن حسني    الاثنين.. أول أيام التسجيل لرياض الأطفال بالمدارس الرسمية واللغات بالجيزة (رابط إلكتروني)    أسعار الدواجن والبيض اليوم السبت 30-5-2020.. كرتونة البيض تسجل انخفاض غير مسبوق    جامعة بنها تحصل على المركز 59 عالميا في تصنيف الجامعات العالمية 2020    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفتح المبين.. الجيش الليبي يحرر طرابلس والعالم يطالب بالحل السياسي
نشر في الوفد يوم 09 - 04 - 2019

لفتت ليبيا أنظار العالم مجددًا عقب اعلان المشير خليفة حفتر عن انطلاق العملية العسكرية التى أطلق عليها اسم "الفتح المبين" فى الرابع من ابريل بهدف تحرير طرابلس العاصمة من الجماعات الارهابية والعصابات المتواجده داخلها وتحقيق الامن والاستقرار داخلها.
فى الوقت الذى كانت قوات الجيش الوطنى الليبى تتقدم باتجاه العديد من المدن القريبة من طرابلس، لتصل إلى مدينة "غريان"، فى ساعة مبكرة من صباح ذات اليوم لتسيطر على المدينة التى تبعد عن طرابلس نحو 120 كيلو مترًا.
كشف المشير خليفة حفتر في كلمة صوتية مسجلة له عن انطلاق العملية العسكرية التى أطلق عليها اسم "الفتح المبين"، فى الرابع من أبريل، وذلك لتطهير طرابلس العاصمة من الجماعات الإرهابية والعصابات الإجرامية.
وقد جاءت هذه العملية المفاجئة عقب إعلان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، أن الملتقى الوطني الجامع سيعقد في الفترة من 14 إلى 16 من شهر أبريل المقبل، بمدينة غدامس بحضور ليبيين فقط.
فيما استنكر رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج فى البداية تحركات اللواء المتقاعد خليفة حفتر نحو العاصمة طرابلس، واصفا إياها بالطعنة "طعنة في الظهر عقب اقتراب الحل السياسي في البلاد"
وأكد المسماري، أن خطة الجيش الليبي لا تتعدى مكافحة الارهاب في العاصمة طرابلس.، اضافة الى تحرير مؤسسات الدولة من سيطرة الإرهابيين عليها تحقيق الأمن والاستقرار داخلها وتوفير المناخ السياسى اللازم لعودة الحياة السياسية مرة اخرى.
بداية المعركة
بدأت المعركة منذ أعلن الجيش الليبى التقدم على 7 محاور باتجاه طرابلس، وخوض معارك عديدة وتطهير بعض المناطق من سيطرة
الإرهابيين والقوات التابعة لحكومة الوفاق الوطنى.
فيما نجحت القوات المعادية للجيش فى المقابل فى أسر أكثر من 147 مقاتلاً واستشهاد 14 آخرين فى عملية تم استدارج قوات الجيش الوطنى إليها بفعل خديعة من قِبل أحد الضباط التابعين لقوات حكومة الوفاق.
وأغلقت حكومة فايز السراج المعترف بها دوليا كل المنافذ والمداخل المؤدية إلى طرابلس.
وقال حفتر في تسجيل صوتي أن الجيش قد بدا موجها لقواته ونشر على صفحتها على فيسبوك، "تقدموا بثقة وادخلوها بسلام، مرافق العاصمة أمانة في أعناقكم".
وسيطرت قواته التي تسمي نفسها "الجيش الوطني الليبي" على بلدة غريان التي تبعد نحو مئة كيلومتر عن العاصمة.
فيما أعلن المتحدث الرسمى عن عدم وجود أي خسائر عسكرية في الغارات التي شنتها طائرات تابعة لميليشيات فايز السراج المدعومة من قطر، مشيرا الى أن الطائرات تتبع مليشيات مصراتة ويقودها طيارون أجانب لاستهداف قوات الجيش الليبي.
وعن الميليشات القطرية التي تقاتل الجيش والشعب في طرابلس
1- الجماعة الليبية المقاتلة تحت اسم "حزب الوطن الاسلامي" بقيادة "عبدالحكيم بالحاج"
2- القاعدة تحت اسم مجلس شورى طرابلس بقيادة "اسماعيل الصلابي"
3- تنظيم داعش بقيادة "عبدالله الليبي"
4- البنيان المرصوص تتبع للاخوان
فيما أعلنت شبكة الإعلام الحربي، التابعة للقوات المسلحة الليبية، أن الجيش الوطني سيطر على مطار طرابلس الدولي بشكل كامل.
وأعلن الجيش الليبى، أن غربي البلاد منطقة
عسكرية يحظر الطيران فيها، فيما تواصل قواته عملية عسكرية واسعة تهدف إلى تحرير العاصمة طرابلس من المليشيات.
فيما تواصل قوات الجيش الليبي تقدمها داخل العاصمة الليبية طرابلس ضمن عملية عسكرية واسعة تحت اسم "طوفان الكرامة"، أطلقها الجيش، أول أمس الخميس.
وقد سيطرت قوات الجيش على عدد من المناطق غربي وجنوبي العاصمة طرابلس، من بينها الزهراء والساعدية وعين زارة، في وقت تواصل فيه القوات عمليتها العسكرية لتحرير المدينة من المليشيات.
وأضافت مصادر، أن قوات الجيش سيطرت على جسر الزهراء ومنطقة الساعدية غربي العاصمة، كما تمكنت من دخول أحياء عين زارة جنوبي المدينة.
وقد أثارت الانتصارات التي حققها الجيش الليبى فى الجنوب حالة من الانزعاج الشديد لدى السراج والقوى الداعمة له، حتى مازال يعمل على التواصل مع كافة الميليشيات الإرهابية للاستعداد للمواجهة وإفشال خطة تحرير طرابلس.
فيما تباينت ردود الافعال الدولية تجاه معركة تحرير طرابلس
مصر:- "أعربت جمهورية مصر العربية، عن بالغ القلق من الاشتباكات التي اندلعت في عددٍ من المناطق الليبية، وناشدت جميع الأطراف ضبط النفس ووقف التصعيد".
فيما أكد الإمارات وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، في بيان مشترك، نشرته وكالة "وام" الرسمية، "أنهم يشعرون بقلق بالغ بشأن القتال حول مدينة غريان الليبية.. وحثت جميع الأطراف على وقف التصعيد على الفور".
تهدئة الأوضاع
لازالت التطورات العسكرية تثير قلقا دوليا كبيرا ومخاوف من تدهور الاوضاع وسط ترقب واشتباكات متقطعة في محيط العاصمة طرابلس خلال الساعات الماضية، وذلك بالتزامن مع وصول القوات المسلحة العربية الليبية التابعة للمشير خليفة حفتر في الشرق، إلى مناطق لا تبعد سوى 27 كيلومتراً من العاصمة، وذلك بعد ساعات من إطلاق عملية "تحرير العاصمة"، ما زالت التطورات العسكريَّة في ليبيا تثير قلقاً دولياً ومخاوف من تدهور الأوضاع في البلد المنقسم.
وفي وقت من المقرر أن يلتئم فيه مجلس الأمن الدولي، يوم الجمعة، في جلسة طارئة بطلب من بريطانيا، لبحث الأوضاع الليبية، تتسارع التطورات العسكريَّة في البلاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.