أسعار العملات الأجنبية أمام الجنيه المصري 19 يوليو    النفط يرتفع بعد تدمير سفينة للبحرية الأمريكية طائرة مسيرة إيرانية    إزالة 16 حالة تعدي علي الأراض الزراعية بالمنيا    الجيش الإيراني يكذّب ترامب.. «كل طائراته عادت لقواعدها سالمة»    حملة مكبرة لضبط الحركة المرورية علي الطرق السريعة بالمنيا    شاهد.. سام سميث يطرح أحدث كليباته    ختامها مسك    "الخارجية" تحذر المواطنين من السفر إلى السعودية خلال موسم الحج بتأشيرات زيارة إلكترونية    أزمة جديدة بين برشلونة وباريس سان جيرمان بسبب نيمار    الافتاء: بهذه الطريقة تخلص من السحر    عمل المرأة عقب الإنجاب يساعدها في التغلب على فقدان الذاكرة في الشيخوخة    الأرصاد: طقس الجمعة حار رطب.. والعظمى في القاهرة 36    أجندة إخبارية ليوم الجمعة الموافق 19 يوليو 2019    إنهاء صفقة دي ليخت تقرب ريال مدريد من حلمه الكبير    مقتل وإصابة 12 شخصا في انفجار بجامعة كابول بأفغانستان    إطلالة جريئة لمنة فضالي بالمايوه (صور)    بعد 207 أيام.. "أطباء السودان" تعلن وقف الإضراب عن العمل بالمستشفيات    يزن 25 كيلو جرامًا.. فريق طبي يستأصل ورم سرطاني من سيدة بأسوان    ردا على مقتل نائب القنصل.. تركيا تطلق "أوسع" عملية جوية ضد العمال الكردستاني    «بحبه» أولى أغاني ألبوم الهضبة الجديد.. تعرف على صناعها    برد الصيف أحد من السيف.. 8 دروع واقية من نزلة البرد    نبيلة مكرم: قرار الرئيس باستحداث وزارة للهجرة أعاد الثقة للمصريين بالخارج    «جوجل» يحتفل بمرور 50 عاما على رحلة نيل أرمسترونج إلى الفضاء    صعود مؤشرات الأسهم اليابانية في الجلسة الصباحية    هذا المسلسل يتلقى عددا خياليا من ترشيحات "إيمي"!    إجلاء اضطراري لركاب "بوينج 747" بعد انبعاث دخان في قمرة القيادة بروسيا    رئيس الزمالك يرصد مكافآت خيالية حال التتويج بالدوري    تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل وفاة أرملة الراحل إبراهيم سعده    عقوبات أمريكية ضد شبكة لتخصيب اليورانيوم الإيراني    ترامب يرشح جين سكاليا لمنصب وزير العمل    أمير مرتضى يكشف تطورات جديدة في أزمة «كهربا»    استعدادا لموسم الحج.. رفع كسوة الكعبة ثلاثة أمتار    دار الإفتاء: السحر أمر عارض.. وهذه طريقة التخلص منه (فيديو)    «الإخصائي النفسي».. موظف في مهمة إنسانية    إصابة 5 في مشاجرة بالوادي الجديد    تفاصيل احتفالات "العربي الناصري" بثورة يوليو    «صحة مطروح»: غرق أرملة إبراهيم سعدة أمام «الشاليه» الخاص بها بالساحل الشمالي    دعاء في جوف الليل: اللهم غطنا برداء سترك الجميل يوم تبلى السرائر    #فتاوى_الحج.. الحكمة من مشروعية الحج وفضائله.. أستاذ شريعة يوضح    أمين الفتوى يوضح علامة قبول العبادة وكيفية التخلص من الإحساس بالرياء    حمله مكثفة لصحة البحر الأحمر على المنشآت الغذائية بسفاجا    العناية الإلهية تنقذ شخصا من الموت أثناء حضوره حفل زفاف في لغردقة (صور)    «سلفيو مصر».. كتاب جديد يوثق لتاريخ تطور الحركات والتيارات السلفية    البنك الإفريقي للتنمية يمنح تونس قرضا بقيمة 80.5 مليون دينار    رئيس صندوق التأمين الاجتماعي يكشف تفاصيل القانون الجديد    متحدث الرئاسة: الرئيس الجزائري أشاد بدور مصر في الاتحاد الأفريقي والمنطقة العربية (فيديو)    اليوم. انقطاع مياه الشرب 10 ساعات عن 5 مناطق في أسوان اليوم    الأكاديمية المهنية للمعلم تختتم فعاليات دورة صناع القرار    قبول الدفعة الأولى بنظام التعليم الموازي بطب بنين الأزهر    عزاء الفنان شوقي طنطاوي بمسجد الخلفاء الراشدين.. اليوم    المتحدث العسكري عن هجوم الشيخ زويد: محاولة يائسة لتشويه النجاحات بعد فرض السيطرة الأمنية    الكشف على 2748 مواطنًا في قافلتين طبيتين بأسوان    مهرجان جرش للثقافة والفنون بالأردن يوقد شعلته الرابعة والثلاثين    أمير مرتضى: كان يمكننا أن نلعب وديات أمام فرق ضعيفة وننتصر 9.. معسكرنا كان ممتازا    وزير البترول الأسبق: ترشيد الدعم المحرك الرئيسي لإنجاح منظومة الإصلاح الاقتصادي    ننشر تفاصيل عملية سحب قرعة تصفيات أمم أفريقيا لكرة القدم 2021    «امسك حرامي».. قنوات الإخوان تسطو على حفل افتتاح أمم أفريقيا 2019    خالد الجندي: هذه الأمور تفسد الصدقة ويجب الحذر منها.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«دمياط» الأولى على الوجه البحري في انخفاض معدلات المواليد والوفيات والبطالة
نشر في المصري اليوم يوم 20 - 01 - 2019

قال الدكتور عمرو حسن مقرر المجلس القومي للسكان إن محافظة دمياط تشهد تحسناً في بعض المؤشرات السكانية، وفقاً لدراسة المؤشرات السكانية المركبة التي يصدرها المجلس القومي للسكان، حيث إنها احتلت المركز الأول بين محافظات الوجه البحري.
وأضاف «حسن»، خلال اجتماع المجلس الإقليمي للسكان للمحافظة، الأحد، أنه انخفض معدل المواليد من 27 في الألف عام 2016 إلى 23.6 في الألف عام 2017.كما انخفض معدل الوفيات من 6.7 في الألف عام 2016 إلى 5.7 في الألف عام 2017.وانخفض معدل البطالة في الفئة العمرية من 15 سنة حتى 65 سنة من 10.9 عام 2016 إلى 9.6 عام 2017 .
وأشاد مقرر المجلس القومي للسكان، بالدعم الكامل الذي توليه وزيرة الصحة والسكان، للجهود المبذولة من أجل حل المشكلة السكانية، للارتقاء بنوعية حياة المواطن المصري من خلال خفض معدلات النمو السكاني، وتحسين خصائص المواطن المعرفية والمهاراتية والسلوكية، بالإضافة إلى إعادة رسم الخريطة السكانية في مصر من خلال إعادة توزيع السكان بتحقيق الأهداف السكانية للمشروعات القومية التي تنفذها الدولة حالياً.
ويبلغ عدد سكان محافظة دمياط مليون و541 ألف و831 نسمة طبقا لبيانات عام 2018، حيث تحتل الترتيب رقم 11 على مستوى الجمهورية، والترتيب رقم 2 على مستوى إقليم محافظات الوجه البحري.
أما المؤشرات التي تحتاج إلى تدخل سريع في المحافظة فهو مؤشر الأمية، فقد ارتفع وسط الفئة العمرية من 15 سنة فأكثر من 17.3% عام 2016 إلى 22.9% عام 2017، كما انخفض معدل مساهمة المرأة في قوة العمل من 24.1% عام 2016 إلى 22.8% عام 2017.
وأضاف «حسن» أنه وفقا للمسح الصحى السكانى لمصر لعام 2014 بلغ معدل استخدام وسائل تنظيم الأسرة بين السيدات المتزوجات وفى سن الحمل ( 65.8٪) كما بلغ معدل الإنجاب الكلي (3 ) طفل لكل سيدة متزوجة في سن الإنجاب، مشيرًا إلى أن ارتفاع الأمية بين الإناث عموماً وانخفاض المستوى التعليمي لهن، يؤدي إلى عدم تأهيلهن بصورة مناسبة للنزول إلى سوق العمل، فضلاً عن انتشار النمط الثقافي الذي يحد من دور المرأة في المجتمع، وبالتالي تصبح الحياة المنزلية وإنجاب وتربية الأطفال محل الاهتمام الأساسي لغالبية النساء، بالإضافة إلى ذلك هناك عادات وتقاليد سائدة في المجتمع لابد من مواجهتها مثل الإنجاب المبكر وإنجاب عدد كبير من الأطفال باعتبار أن ذلك يعد صمام أمان للمرأة خاصة في الريف، فهم يعتبرون أن ذلك يمكن أن يقي من خطر الطلاق أو من خطر تزوج الزوج بأخرى.
وأشار مقرر المجلس القومي للسكان إلى أن الأمية وعدم الوعي الكافي بضرورة المباعدة بين الولادات لإعطاء الأبناء الوقت الكافي للرعاية والتنشئة السليمة، مع انخفاض المستوى الاقتصادي للأسر، يظهر لنا مشكلة خطيرة وهي مشكلة عمالة الأطفال والتسرب من التعليم، فظاهرة عمالة الأطفال من أسبابها فقر الأسر التي يعمل أطفالها، أما ظاهرة التسرب من التعليم فبسبب اعتبار بعض الأسر أن التعليم غير مجد، وأن تعلم الطفل حرفة أفضل اقتصاديا للأسرة، وهذا كله إن عاد فإنما يعود إلى «الأمية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.