التهجير القسري وإخلاء رفح والشيخ زويد.. خدمات مجانية للصهاينة    البعثة الدولية لمتابعة الاستفتاء تشيد بالإجراءات التنظيمية والأجواء الأمنية وتنشر توصياتها | صور    "القومي للطفولة" يخاطب "الشباب والرياضة" لرفع الضررعن 200 طفل بأحد الأندية الكبرى في أكتوبر    حقيقة زيادة ضريبة جديدة على السجائر والتبغ..فيديو    شاهد.. خبيرة بالشأن الصيني: "السيسي ضرب الرقم القياسي في زياراته الخارجين لبكين"    الاكتتاب في سندات الخزانة الأمريكية الخمسية أعلى من المتوسط    صلاح حليمة يشرح موقف المجتمع الدولي من التطورات السياسية في السودان    حرب محتملة.. بين سيطرة إيران وقوة أمريكا العسكرية من سيحكم "هرمز"؟    زعيم كوريا الشمالية يعرب عن ثقته في إجراء حوار مفيد مع الرئيس الروسي    مركز احتجاز المهاجرين في ليبيا يفتح أبوابه لكنهم يخشون الخروج بسبب القتال    فيديو| «مانشستر زرقاء».. سيتي يحرق «الشياطين الحمر» في مسرح الأحلام    شاهد.. وولفرهامبتون يباغت آرسنال بالهدف الأول    112 سنة أهلي.. فكرة إنشاء النادي بدأت ب 5 جنيهات    مران خفيف لنادي المصري في ختام استعداداته لمباراة الغد    نوران جوهر تقصي نور الشربيني وتصعد لنصف نهائي بطولة الجونة للإسكواش    مصرع 5 أشخاص وإصابة اثنين في حادث تصادم بوادي عبادي بأسوان    ضبط نصف طن أسماك مملحة فاسدة بكفر الشيخ.. صور    إخفاء طالب بجامعة الأهرام الكندية لليوم الرابع عشر على التوالي    بوستر مسلسل دينا الشربينى يثير أزمة قبل عرضه    فلسطين تفوز بجائزة ملتقى القاهرة الدولي للإبداع الروائي العربي    فرع جديد لمكتبة الإسكندرية على نفقة حاكم الشارقة    بهاء سلطان يغنى تتر مسلسل ولد الغلابة لأحمد السقا    فيديو.. الأوقاف تكشف حقيقة منع مكبرات الصوت في صلاة التراويح    هل يجب الجهر في الصلاة الجهرية إذا كنت أصلى منفردًا.. فيديو    100 مليون صحة توضح إجراءات الكشف على اللاجئين في مصر    في أول تصريحاته.. قائد الحرس الثوري الإيراني الجديد يهدد العالم    أسامة كمال يستضيف سيد رجب في "مساء dmc".. الليلة    نيللي كريم تعلق على صورة تجمع محمد صلاح ورامي مالك    الشعب أبهر العالم بوطنيته    نص الحكم بإعدام المتهمين بقتل رئيس دير أبو مقار    مان يونايتد ضد مان سيتي.. سانى يضيف هدف السيتزنز الثانى بالدقيقة 66    السفارة الأمريكية تمازح محمد صلاح بعد تناوله البيتزا بنيويورك.. اعرف ماذا قالت؟    محمد إبراهيم يغيب عن تدريب الزمالك.. واستشفاء الأساسيين    الأزهر يُطلق رسالة جديدة من حملة "أولو الأرحام" للتوعية بخطورة التفكك الأسري    محمد صلاح يتفوق على «الخطيب» في استفتاء الماركا    ترشيح مدير «100 مليون صحة» لجائزة مانديلا    تكريم تامر عبدالمنعم بمهرجان أفضل مائة شخصية مؤثرة بالوطن العربي    شاهد.. تعليق نيللي كريم على صورة محمد صلاح مع رامي مالك    فيديو وصور..محافظ كفرالشيخ يعلن أسماء المتقدمين بطلبات تقنين أراضي أملاك الدولة الجاهزة للتعاقد    بمناسة العيد القومي للمحافظة.. افتتاح عدة مشروعات بشمال سيناء    تعرف على حالة الطقس غدا    تأجيل محاكمة مالك شركة ومحام في عرض رشوة للتغاضي عن مخالفات إلى 25 يونيو القادم    رئيس جامعة كفر الشيخ يبحث ضوابط المنح الدراسية مع وفد "فولبرايت" | صور    بالصور.. افتتاح معرض تنغيمات معاصرة بجامعة بنها    التصريح بدفن جثة سيدة قتلها شقيقها عقب تشريحها بالحوامدية    "الصحة": فحص 15 ألفا و64 وافدا خلال التشغيل التجريبي لمسح وعلاج غير المصريين    حقوقي مغربي: لا يوجد معتقل سياسي واحد في المغرب.. فيديو    المشدد 10 سنوات لموظف لاتجاره بالحشيش بالوايلي    عزل 4 ركاب بالمطار لعدم حملهم شهادات الحمى الصفراء    وزير المالية: برنامج الطروحات الحكومية يضيف 450 مليار جنيه إلى رأس مال البورصة    الكهرباء:الحمل الأقصى المتوقع اليوم 24 ألفا و700 ميجاوات    فتح المتاحف العسكرية مجانا للجماهير    نقيب عام الفلاحين: شجرة زيتون لكل مواطن بحلول عام 2022    حكم الاقتراض لأداء العمرة.. الإفتاء تجيب    محافظ الشرقية يُشيد بالمشاركة المواطنين الإيجابية في الاستفتاء على الدستور    رئيس الوزراء: منظومة «التأمين الصحي الشامل» نقلة نوعية في مستوى الخدمات    تحرير 1784 مخالفة مرورية خلال 24 ساعة    علي جمعة يوضح الفرق بين القرآن والمصحف.. فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يد الشر الإيرانية تمتد لدعم الإرهاب بأفغانستان.. جواد ظريف: لا مفر من تبني "طالبان" دورا في مستقبل "كابول".. والمتحدث باسم الرئاسة الأفغانية: طهران تدافع عن عقائد وأفكار المتطرفين
نشر في البوابة يوم 12 - 01 - 2019

تواصل حركة طالبان عملياتها الإرهابية التى تستهدف أفغانستان، وتماطل فى الجلوس على طاولة المفاوضات، بعد أن أعلن مسئولون أفغان، أن ما لا يقل عن 15 من رجال الشرطة قتلوا وأصيب 19 آخرون فى هجمات لتنظيم طالبان فى إقليمين بالبلاد.
وقال مولاى كرامة الله، العضو بمجلس إقليم تخار بشمال البلاد، إن ما لا يقل عن ثمانية من رجال الشرطة قتلوا عقب هجوم مسلحى طالبان على موقع للشرطة.
وأضاف أن نحو 14 شخصًا آخرين أصيبوا فى الهجوم الذى وقع بمنطقة خاوجا خار بالإقليم.
من ناحية أخرى، قتل سبعة رجال شرطة فى إقليم باجلان بشمال البلاد، عقب هجوم آخر لمسلحى طالبان، بحسب ما قاله عضو مجلس الإقليم ظريف ظريف.
وأضاف أن خمسة من رجال الشرطة على الأقل أصيبوا فى الهجوم الذى وقع فى ضواحى عاصمة الإقليم بول أى خمرى.
طالبان
وأعلنت حركة طالبان، أن 38 عنصرًا من الأمن الأفغانى قتلوا خلال الهجومين.
يشار إلى أن حركة طالبان كثفت من هجماتها على قوات الأمن والمنشآت الحكومية خلال الأشهر الماضية، كما كثفت القوات الأفغانية والأمريكية من عملياتها ضد القادة الميدانيين لطالبان.
ووفق تقارير إعلامية، أكد الرئيس التنفيذى لأفغانستان، أن رفض طالبان إشراك الحكومة فى محادثات السلام يعنى أن وضع حد للحرب فى البلاد سيظل «ضربا من الخيال»
وقال «عبدالله» أمام تجمع فى كابل بمناسبة الذكرى ال15 لوضع الدستور: «أى اتفاق سلام لا يحترم حقوق مواطنينا التى اكتسبت بالكثير من التضحيات هو ضرب من ضروب الخيال ولن يتحقق أبدًا، اليوم يشكل الحديث عن انسحاب القوات الأجنبية ذريعة لاستمرار الحرب واغتنام المزيد من الفرص».
وتأتى تصريحات «عبدالله» بعد إلغاء حركة طالبان جولة رابعة من المحادثات مع مسئولين أمريكيين فى قطر، بسبب خلافات بشأن إشراك مسئولين أفغان ووقف محتمل لإطلاق النار وتبادل الأسرى.
وبالرغم من عزم الرئيس الأمريكى على سحب آلاف من الجنود الأمريكيين من أفغانستان، فإن مفاوضات التسوية تتخذ زخمًا فى الأسابيع الأخيرة، ولكن موقف طالبان الأخير بدد آمالًا كبيرة علقت على هذه المفاوضات.
وتحاول الولايات المتحدة الضغط على زعماء حركة طالبان للجلوس إلى طاولة المفاوضات مع الحكومة الأفغانية، إلا أن الحركة تبدى رغبتها فى التفاوض مع واشنطن مباشرة على اعتبار أن الأخيرة هى القوة الرئيسية والفاعلة على الأرض، وترفض الحركة التعامل مع الحكومة الأفغانية وتصفها ب«الدمية».
محمد جواد ظريف
وأوضح قيادى من طالبان أن المحادثات، التى كانت ستصبح الجولة الرابعة مع المبعوث الأمريكى الخاص زلماى خليل زاد، كانت ستركز على الانسحاب الأمريكى وتبادل السجناء ورفع الحظر عن تحركات قادة طالبان.
ونقلت وكالة «رويترز» عن مصادر من طالبان قولها، إن الحركة طالبت السلطات الأمريكية بالإفراج عن 25 ألف سجين، وأنها ستفرج عن 3 آلاف، لكن مسئولين أمريكيين لم يرغبوا فى بحث الأمر.
فى سياق متصل، اتهم مساعد المتحدث باسم الرئاسة الأفغانية، شاه حسين مرتظاوى، المسئولين الإيرانيين، بالتحدث باسم حركة طالبان.
وأوضح «مرتظاوي» أن مسئولين فى وزارة الخارجية الإيرانية، يتبنون فى هذه الأيام دور الناطق باسم طالبان، مضيفًا أن إيران تدافع عن عقائد وأفكار طالبان، لأنها قلقة من إحلال الديمقراطية وضمان حرية المدنيين فى أفغانستان.
وتابع قائلًا: يوجد حاليًا فى سجون إيران أكثر من 350 صحفيًا وكاتبًا، ولا توجد حرية للإعلام، وتتعرض الأقليات الدينية والعرقية للضغوط، وإدارة طهران تخشى أن تكون الحريات المنتشرة فى أفغانستان، مثالًا للإيرانيين، ولهذا فهم يدافعون عن أفكار وعقائد طالبان.
ودعا المسئول الأفغانى المسئولين الإيرانيين إلى الاهتمام بمشاكلهم الداخلية، مضيفًا: «أليس من الأفضل للإيرانيين الإنصات لأصوات الزعماء المعارضين المعتقلين أمثال مير حسين موسوى وكروبى بدل تشجيع الفكر الطالبانى فى أفغانستان». وكان وزير الخارجية الإيرانى، محمد جواد ظريف، قد قال فى لقاء تليفزيونى، إنه لا مفر من تبنّى طالبان دورًا فى مستقبل أفغانستان، لكن يجب ألّا يكون هذا الدور مهيمنًا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.