فيديو| أنغام تنضم لانتفاضة الفنانين: «مصر هتفضل أم الدنيا معاك ياريس»    تكريم 77 طالبًا وطالبة من المتفوقين وحفظة القرآن الكريم في بني سويف    "الإحصاء": ارتفاع عدد سكان مصر 300 ألف مولود    محافظ أسوان يوجه باتخاذ الإجراءات تجاه طلبات تقنين الأراضي    هشام إبراهيم يكشف أهمية وكواليس مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية"    بتكلفة 2 مليون جنيه.. انتهاء تنفيذ مركز طبي بدمياط الجديدة    سفير مصر بدبلن يبحث مع وزير الدولة الأيرلندي تعزيز التعاون التجاري    السعودية تعلن اسم المتورط بهجوم أرامكو في مؤتمر صحفي    انتخابات إسرائيل| ما هي القائمة العربية الموحدة؟    محمد بن سلمان: الهجوم على أرامكو تصعيد خطير ضد العالم بأسره    العراق: مقتل إرهابي وتفجير 6 عبوات ناسفة جنوب الفرات ووادي حوران    مبعوث فرنسا لدول الساحل الإفريقي: لا بد من اتخاذ تدابير حاسمة لمواجهة الإرهاب    3 غارات للجيش الليبي على الطيران التركي المسيّر بطرابلس    أول تعليق ل«يورجن كلوب» بعد هزيمة ليفربول أمام نابولي    بيراميدز يتعاقد مع أفضل لاعب بالدوري النرويجي    ميتشو يعلن عن قائمة كاملة للزمالك لمواجهة الأهلي في كأس السوبر    عامل يمزق جسد صديقه بالشارع بسبب 500 جنيه    حلا شيحة تعلن مشاركتها في مهرجان الجونة للمرة الأولى    دينا تنفي اتجاهها للرقص في السعودية: ليس هناك عروض في حفلات عامة    تعرف على أول آية نزلت في أحكام المواريث وتفسيرها    دعاء في جوف الليل: اللهم نسألك من خير ما سألك منه سيدنا محمد    مفندًا قول "فرويد".. علي جمعة: النفس في الإسلام سبع درجات    وزير الأوقاف: جماعة الإخوان الإرهابية تتعمد الافتراء والكذب لتشويه الإنجازات    "كان راجع من الدرس".. تفاصيل سقوط طفل في بالوعة بالسلام    النيابة تأمر بالاستعلام عن حالة ضابط ومجندين أصيبوا في مشاجرة بعين الصيرة    إيقاف بناء عقار مخالف وغلق محلين بدون ترخيص بالإسكندرية    خبير معلومات يفجر مفاجأة مدوية عن "الفيسبوك"    محلل سياسي: هذا هو الهدف الحقيقي لجماعة الإخوان    بيراميدز يتعاقد مع أفضل لاعب بالدوري النرويجي    "كنت زهقان".. توفيق عبد الحميد يكشف سبب ابتعاده عن الفن    ليالي الصيفية| هند صبري ب"المايوه" وإليسا أمام البحر    تكريم فاروق الباز و"مصر الخير" بجائزة المستثمر العربي باليونسكو (فيديو وصور)    داليا البحيري تستعيد ذكريات الطفولة|صور    مديحة حمدي ضيفة برنامج أسرار النجوم على قناة الصحة والجمال.. الخميس    وليد أزارو يغيب عن القمة رسميا.. سوبر كورة يكشف السبب    بتروجت: لن نحضر قرعة القسم الثاني .. والأهلي كان سيلغي الدوري لو خسره    محمد الكواليني: رفضت التعليق على مباريات الزمالك في الكونفيدرالية    فالفيردي: عانينا أمام دورتموند.. ويجب أن نتحسن    بالصور.. انطلاق فعاليات برنامج إعداد 800 قيادة إدارية وتنفيذية بالدقهلية    احنا معاك يا ريس.. أحمد موسى يعرض فيديو فنانين يدعمون الرئيس السيسي.. فيديو    اسعار الدولار اليوم الأربعاء 18/9/2019.. والعملة الأمريكية تواصل الإنهيار أمام الجنيه    رئيس مصلحة الجمارك يتوجه إلى السعودية للقاء المستثمرين السعوديين    "حسابات اليوم الواحد" تسقط هاشتاج الجماعة الإرهابية المزعوم| صور    "المستقلة للانتخابات التونسية" تكشف مصير نبيل القروي حال فوزه في جولة الإعادة    زعماء الأحزاب السياسية الكندية يواصلون حملاتهم بوعود انتخابية مختلفة    مبادرة حاسبات عين شمس لنشر الوعي والمعرفة لطلاب المدارس    مدير الجامع الأزهر يترأس وفدا لمعاينة مقرات "أروقة القرآن الكريم" في الأقصر| صور    رزان مغربي بإطلالة جذابة في أحدث ظهور (صور)    شاهد.. تسريبات صور Huawei Mate 30 قبل طرحه رسميًا    حالة الطقس اليوم الأربعاء 18/9/2019 في مصر والعواصم العربية والأجنبية    "أمه أمرته بمقاطعتي في الفراش".. ربة منزل تطلب الخلع بكفر الشيخ    بالصور.. مبادرة حياة كريمة تحتضن 3 قرى بأسوان    إجراء الكشف الطبي المجاني ل3600 مواطن بأسوان    دعاء السفر للزوج .. اللهم اني استودعك زوجي ادعية تحفظ المنزل والمال    لأول مرة.. عيادة لعلاج الألم المزمن بمدن القناة في منظومة التأمين الشامل    صور.. جامعة عين شمس تتزين بالبرتقالي احتفالًا باليوم العالمي الأول لسلامة المريض    حملة للتبرع بالدم بمشاركة ضباط وأفراد ومجندى إدارات قوات الأمن بالوادى الجديد والقليوبية وبنى سويف    "الأزهر" يجيب.. حكم الدين في مقاطعة الجيران    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحمد أبو هولي يدين هدم الاحتلال الإسرائيلي 20 متجرا في مخيم شعفاط
نشر في البوابة يوم 21 - 11 - 2018

أدان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، شروع سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، بهدم 20 متجرًا في مخيم شعفاط شمال القدس المحتلة.
وقال أبو هولي، في بيان صحفي اليوم، إن بلدية الاحتلال في القدس أعلنت الحرب على مخيم شعفاط عبر شروعها بهدم 20 متجرًا في المخيم تحت مبررات غير قانونية بحجة البناء غير المرخص، تنفيذًا لمخططها العنصري الرامي إلى تغيير معالم المخيم، بما يخدم خطة رئيس بلدية الاحتلال السابق في القدس نير بركات التي تضمنت إنهاء تعريف مخيم شعفاط كمخيم للاجئين إلى جانب إنهاء عمل الوكالة في المدينة وإغلاق مؤسساتها الخدماتية.
وأضاف: أن هدم المتاجر هو استكمال لإجراءات سابقة غير معلنة تنفذها بلدية الاحتلال في مخيم شعفاط لفرض وقائع على الأرض كمدخل لإنهاء عمل الأونروا وانتزع صفة المخيم عنه، بعدما أطلقت عليه بلدة شعفاط واعتباره ضمن أحياء مدينة القدس يخضع لقوانين بلديتها، إضافة إلى إجراءاتها في تغيير مكان إقامة للاجئين في المخيم وفق هذا التغيير في بطاقات الهوية، علاوة على فرض الضرائب الباهظة على متاجر المخيم والمخالفات المرورية على السائقين لإثقال كاهلهم ودفعهم إلى ترك المخيم باتجاه الضفة الغربية، مشيرًا إلى أن مخيم شعفاط منذ الاحتلال الإسرائيلي لمدينة القدس وهو في دائرة الاستهداف الإسرائيلي الذي حوله إلى سجن كبير للاجئين محاط بالمستوطنات والجدران العازلة.
واعتبر أن ما يجري في المخيم من استهداف إسرائيلي بمثابة جريمة خطيرة مدروسة وممنهجة ضمن سياسة التطهير العرقي، التي تمارسها قوات الاحتلال في مدينة القدس وامتداد لمؤامرتها التصفوية التي تستهدف المخيم واللاجئين القاطنين فيه، والذي يقدر عددهم إلى ما يقارب 21 ألف لاجئ فلسطيني، إلى جانب ما يقارب 80 ألف لاجئ فلسطيني قاطنين في محيط المخيم، مؤكدًا أن سياسة هدم المتاجر والبيوت في المخيم لن تنال من عزيمة اللاجئين الفلسطينيين، وسيبقى اللاجئون الفلسطينيون رأس الحربة في مواجهة المخططات الإسرائيلية ومشاريعهم التصفوية، التي تستهدف القضاء على المخيمات كمدخل لتصفية حقهم في العودة إلى ديارهم التي هجروا منها عام 1948.
وحذر أبو هولي من مغبة استمرار الاستهداف الإسرائيلي لمخيم شعفاط بمدينة القدس، الذي سيدفع بالمنطقة باتجاه التصعيد.
وطالب المجتمع الدولي بمحاسبة إسرائيل السلطة القائمة بالاحتلال على جرائمها التي ترتكب بحق شعبنا الفلسطيني وتوفير الحماية الدولية له وإلزامها على الانصياع لقواعد القانون الدولي، ووقف وممارساتها العنصرية والعرقية تجاه شعبنا الفلسطيني والإقرار بحقوق شعبنا التي أقرتها الشرعية الدولية، وتمكينه من تجسيد سيادته واستقلاله وإقامة دولته على حدود عام 67 وعاصمتها القدس الشرقية، وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم طبقا للقرار 194.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.