روسيا: فترة حضانة كورونا عند الأطفال من 2 إلى 10 أيام    بالفيديو.. كلمة نارية من نائبة تونسية لسحب الثقة من رئيس البرلمان    لبنان يسجل 14 إصابة جديدة بكورونا.. وارتفاع الحالات إلى 1256    ننشر أسماء أوائل الإعدادية المهنية للصم وضعاف السمع بالدقهلية    وزيرة الصحة توجه بزيادة إنتاج الأدوية خاصة "أدوية المناعة" وضخها بالصيدليات للمواطنين    مؤشرات البورصة تواصل الارتفاع.. والأسهم تربح 3.1 مليار جنيه اليوم    "الوزراء" يقر اتفاق شراكة لتنفيذ "المساعدة الفنية من أجل تطوير تجارة الجملة بأسواق المواد الغذائية"    مطار مرسى علم يستقبل رحلة استثنائية تقل 165 من العالقين بالرياض | صور    رئيسة مدينة سفاجا تقود حملة لحصر ومنع التعديات على أراضي الدولة    تشييع جنازة رجائي الميرغني ودفنه بمقابر الأسرة ب15 مايو    النائب العام يستعرض مع المحامين العموم آلية العمل بالنيابة الفترة المقبلة    الأوقاف: الجامعة المصرية بكازاخستان تحصل على لقب الأفضل في العلوم الإسلامية    نقيب الأشراف ناعيا وزير الأوقاف الأسبق: مؤلفاته منهج للأجيال المقبلة    البابا فرنسيس: أي شكل من أشكال العنصرية غير مقبول    إعادة فتح المساجد في قطاع غزة بشكل كامل بعد إغلاقها بسبب كورونا    تقارير: ساسي متمسك بالزمالك.. ولا ينوي العودة للخليج    لجنة "أزمة كورونا": إعلان خطة استئناف النشاط الرياضي الأسبوع المقبل    تقارير: عودة الدوري المغربي نهاية يوليو    معروف يوسف يتلقى ثلاثة عروض محلية بالدوري المصري وأخرى عربية    4 قرارات لمجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي    تحرش بفتاة.. الحبس سنة لكهربائي في كفر الشيخ    الحرارة ترتفع غدا وتنخفض الجمعة.. الأرصاد: موجة تذبذب في الطقس    6 أغسطس.. الحكم في قضية طالب ثانوي قتل خال صديقه    مصدر طبي يكشف تطورات الحالة الصحية للفنانة رجاء الجداوي    مع تواصل الاحتجاجات ضد العنصرية.. "التمييز" طارد الجائزة الأمريكية الأشهر "أوسكار"    هل يجوز جدولة زكاة المال على دفعات بعد حلول الحول؟.. البحوث الإسلامية يوضح    رئيس "تضامن النواب": الدولة تدير أزمة كورونا بكفاءة ونحتاج الوعي    5 إصابات إيجابية جديدة ب"كورونا" في مطروح    للمرة الثانية.. مواطن يخصص منزلين وسيارة لعلاج مصابي كورونا بالقليوبية    محافظ أسوان: التعاقد مع الهيئة العربية للتصنيع لشراء 200 ألف كمامة كمرحلة أولى    ديو غنائي جديد يجمع بين عمر كمال وأوكا    أسعار الأسمنت مساء اليوم الأربعاء 3 يونيو 2020    ماس كهربائي وراء حريق شقة سكنية بالحوامدية    توافر جميع الأدوية والمستلزمات الطبية بالمدينة الشبابية في أسوان    إيجالو يتحدث عن طموحه مع مانشستر يونايتد    الاتحاد الآسيوي يصر على استكمال دوري الأبطال    توريد 173.6 ألف طن قمح للشون والصوامع بالقليوبية    ذبح طفلين بمنزلهما .. معاقبة عامل بالإعدام شنقًا بسوهاج    لقتله مسنة بسبب السرقة حبس عاطل 15 يوماً على ذمة التحقيقات    باريس سان جيرمان يخطط لخطف «ديست» قبل برشلونة وبايرن ميونخ    الأهلى يستغل توقف النشاط الرياضى فى إصلاح ملعب التتش    اتحاد الكرة يدرس إقامة الجمعية العمومية لمناقشة اللائحة في أغسطس    حلا شيحة ونصيحة جديدة عبر إنستجرام .. استمر فى التألق وسيشعرون بالحرق    "سعد" يلتقي بمطران أسيوط لبحث استكمال جهود تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة    اللهم اجعل مثواه الجنة.. فيفي عبده تدعو للراحل علي عبد الرحيم    عبد الدايم: أطلقنا سلسلة أفلام ذاكرة الإبداع لتعريف الأجيال الجديدة برموز الفكر والفن والأدب فى مصر    من عاب ابتلي.. أحمد العوضي يهاجم المتنمرين: آفة المجتمع    تعرف على قرارات مجلس الوزراء خلال الاجتماع رقم 94    دعاء للميت .. لا تنقطعوا عن الزيارة فالأموات يشعرون بكم    استمرار أعمال التطهير والتعقيم للمساجد بالمنيا    دعاء للمريض ابي .. 5 ادعية تخفف ألمه وتعجل شفاءه    أهالى قرية أولاد عمرو بقنا يشكون عدم إنارة الشوارع    إماراتي يعفي مستأجرًا من 400 ألف دولار    انتهاء تنفيذ 20 عمارة بمشروع الإسكان الاجتماعي بالسادات    رئيس جامعة بنها: حلم إنشاء المستشفى الجامعي الجديد يتحقق على أرض الواقع    مرور الجيزة: غلق كلي ل مطلع الدائري بالقومية لمدة 5 أيام    عالم سعودي: انتشار عدوى كورونا رفع كراهة التلثم المنهي عنه في الصلاة    الكرتي نجم الوداد يصدم الزمالك ويرفض مناقشة أى عروض عربية أو أفريقية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قاسم سليماني المدير التنفيذي للمشروع الإيراني
نشر في البوابة يوم 27 - 03 - 2015

أكدت تقارير إعلامية يمنية أن فيلق القدس الإيراني والذي يقوده الجنرال المليشاوي قاسم سليماني يقاتل الى جانب جماعة الحوثي التي ينضوي عدد كبير من عناصرها تحت فيلق القدس في سوريا وفي العراق ولبنان.. والجنرال قاسم سليماني هو المسئول الأمني الأكثر أهمية في إيران يتلقى أوامره من المرشد العام مباشرة فهو يمثل يد طهران التي تبشر بمبادئ الثورة الإيرانية في العالم العربي فهو يقاتل في العراق وسوريا واليمن ولبنان ورغم أنه قائد فيلق القدس لا يقاتل في فلسطين.. ولد قاسم سليماني في 11 مارس 1955 لعائلة من فقراء الفلاحين في قرية رابورد الجبلية قليلة السكان قرب بلدة بافت في مقاطعة كرمان الجنوبية الشرقية. ترك عائلته، بعد إتمام التعليم الابتدائي، مع ابن عمه أحمد سليماني وانتقل إلى كرمان، عاصمة المقاطعة. وقعت عائلته تحت دين شديد وحاول سليماني أن يساعدهم عبر العمل باليومية في البناء. وانضم بعدها بسنوات إلى شركة المياه في كرمان كفني بسيط . وفي كرمان تعرف سليماني على رجل الدين الشيعي سيد رضا كامياب والذي عرف بخطبه الدينية المعادية لنظام الشاه قبيل ثورة 1979 . وبعد اندلاع الثورة ونجاحها تأسس الحرس الثوري الايراني للتصدي لاي محاولة انقلابية من قبل الموالين لنظام الشاه رضا بهلوي وأنشا الحرس الثوري فروع له في كافة انحاء ايران ومنها كرما وهنا التحق سليماني متطوعا في الحرس الثوري الايراني وابدى ولاء كبيرا للمرشد ومبادئ الثورة ما فتح امامه الطريق للصعود.
وفي عام 1998 تم تعيينه قائدا لقوة فيلق القدس التابع للحرس الثوري خلفا لاحمد وحيدي وفي عام 2011 منحه المرشد الاعلى للحكومة الايرانية علي خامنئي رتبة فريق . في عام 2007 صنفت امريكا والاتحاد الاوروبي سليماني وفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني والمرتبط بخامنئي مباشرة ووضعت حظراً على سفر سليماني، ومع ذلك تغض الطرف عن وجوده في سوريا والعراق والان في اليمن.
ويعد سليماني واحدا من اهم 12 شخصية عسكرية وامنية في ايران واقربهم الى المرشد الاعلى للدولة فيوجد حالياً 12 لواء في الجيش الإيراني وهم: رئيس الحرس جعفري؛ رحيم صفوي وهو الآن مستشار عسكري كبير للمرشد الأعلى لإيران؛ رضائي وهو الآن الأمين العام لمجلس تشخيص مصلحة النظام؛ وحسن فيروز آبادي رئيس أركان الجيش ووثيق العلاقة بخامئني؛ ونائبه الأول غلام علي رشيد ذي الشعبية الشديدة داخل الجيش لإنجازاته خلال الحرب مع إيران، خصوصاً تحرير ميناء الخليج الفارسي خرمشهر؛ ومصطفي عزتي نائب رئيس أركان الجيش، ويحظى باحترام شديد وهو الرجل العسكري الوحيد الذي دعم آية الله العظمى حسين علي منتظري الأخير؛ وحسني سعدي، نائب رئيس أركان الجيش للتنسيق العسكري، والذي يعتبر جندي محايد سياسيا؛ ومحمد باقري، وهو نائب فيروز آبادي للعمليات والاستخبارات؛ وآية الله صالحي، قائد الجيش الإيراني التقليدي (غير شامل الحرس الثوري)، وهو الجنرال الحالي الوحيد الذي تلقى تدريبه العسكري قبل الثورة؛ وعلي شهبازي، وهو أول رئيس أركان للجيش الإيراني التقليدي بعد تعيين خامئني عام 1989 كمرشد أعلى، ويعمل هو وخليفته محمد سليمي الآن مستشارين عسكريين لخامنئي؛ والقائد البحري السابق علي شمخاني. بعد تنحية رضائي وشمخاني جانباً، فلم يعد لهما أدوار عسكرية (ولم يعودوا قريبين من خامئني) وكذلك الثلاثة الذين يعملون كمستشارين للمرشد الأعلى، يعد سليماني واحداً من ثمانية رجال فقط يمثلون أعلى مرتبة في الهيكل العسكري لإيراني. ويعد سليماني هو المسئو الاول عن الحفاظ على النفوذ الايراني في محور بغداد دمشق بيروت.
وقد اتهمت امريكا سليماني بلعب دور كبير في زعزعة امن واستقرار العراق الا ان رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي وخلال كلمة ألقاها في المنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس اشار بشكل خاص إلى قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني بوصفه حليفا ضد تنظيم داعش . والان يقاتل سليماني في اليمن على راس مليشياته شبه العسكرية والمصنفه ارهابية من قبل امريكا والغرب وحتى مجلس الامن الدولي ومعروف اهداف ايران من دعمها لعدم الاستقرار في اليمن ورغم ذلك نجد المجتمع الدولي يغض الطرف عن الدور الايراني الذي يسعى الى اشعال المنطقة والزج بها في اتون حرب اقليمية على اسس طائفية وكان سليمان منوط به القيام بدور محدد في اعادة رسم الخارطة السياسية للشرق الاوسط وفق الرؤية الامريكية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.