«أروع أمثلة العطاء».. صندوق تحيا مصر ينعي مُعمرة الشرقية| فيديو    الموافقة على «المنشآت السياحية» ورفض رفع الحصانة عن نائب.. حصاد جلسات «النواب»    أسعار العملات العربية في منتصف تعاملات الجمعة 28 يناير    انطلاق مباراة غزل المحلة وفاركو بكأس الرابطة    خاص- 30 لاعبًا في البعثة الرسمية للأهلي للمشاركة في مونديال الأندية    كورونا يضرب منتخب المغرب قبل مواجهة مصر في أمم إفريقيا    اليوم.. الزمالك يواجه مصر للتأمين في دوري سوبر السلة    خلال 24 ساعة.. تحرير 7998 مخالفة مرورية بينهم 2430 «رادار»    إصابة 3 أشخاص في حادث انقلاب سيارة بالطريق الصحراوي في المنيا    بسبب فستانها.. موقف محرج ل وفاء الكيلاني في حفل "JOY AWARDS" بالرياض    وزير الأوقاف خلال خطبة الجمعة: القرآن ربط بين أهمية الحياة والوطن    «صحة المنيا» تقدم الخدمات الطبية ل1633 مواطنا بقرية دير البرشا في ملوي    مدرب المكسيك رغم الفوز على جامايكا: نحتاج لانتصارات دون معاناة    مصدر أمنى عراقى: تفكيك 3 صواريخ عقب استهداف مطار بغداد الدولى    جامعة القاهرة تتصدر الجامعات المصرية في تصنيف «ويبومتركس» العالمي يناير 2022    «الأرصاد»: طقس اليوم يشهد المزيد من التحسن التدريجي في درجات الحرارة    غدا.. طلاب الإعدادية يؤدون امتحانات الترم الأول في الإسكندرية    توقف حركة الصيد بالبرلس لليوم السادس على التوالي بسبب سوء الطقس    إزالة 7 حالات تعد بمركز ملوي ضمن أعمال الموجة 19    إقبال جماهيرى على معرض الكتاب 2022 فى ثانى أيامه.. صور    الآلاف يحتشدون في ستاد الهوكي من أجل حكيم    ممثلة «إلسكو»: تشكيل لجنة من 6 دول لمراجعة الخطة العربية للتعليم    الحكومة تنفي اعتزامها الاستغناء عن آلاف الموظفين تزامنا مع تطبيق التحول الرقمي    بايدن يحذر من غزو روسي محتمل لأوكرانيا الشهر المقبل    تعديل «بروتوكول كورونا» للمرة السابعة.. وغدًا توفير «مولنوبيرافير» بمستشفيات العزل    فين الكمامة.. ضبط أكثر من 7 آلاف شخص لعدم تنفيذ الإجراءات الاحترازية    بولندا تسجل 57 ألفا و659 إصابة جديدة و263 وفاة    الرى تعلن استمرار رفع حالة الاستنفار بجميع أجهزة الوزارة المعنية    حصاد مجلس النواب خلال أسبوع | إقرار عدد من التشريعات المهمة    عرض أولى حلقات مسلسل "نقل عام".. غدًا    ضبط تشكيل عصابي بالجيزة تخصص في النصب على المواطنين    انتشار أمني بالشوارع لمتابعة الإجراءات الاحترازية    متروكة ومتهالكة.. الداخلية: رفع 51 سيارة من الشوارع    7 التزامات بقانون العمل لتوفير الحماية فى بيئة العمل بما يكفل الوقاية من المخاطر    كيف علق عاصي الحلاني على استقبال تركي آل الشيخ له في"joy awards"؟    ساعتان متوسط تأخير القطارات بين القاهرة وأسيوط اليوم الجمعه    شركة المقاولون العرب تستقبل وفد رفيع المستوى من إتحاد المنظمات الهندسية الأفريقية والعالمية    الليله.. الأهلي يواجه الاتحاد السكندري في دوي سوبر السله    «محامين طرابلس»: نطالب المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان بنجدة الاسرى الفلسطينيين    تايوان تكتشف 12 إصابة بالمتحور المتخفي وتحول ميناء رئيسيا لمنطقة حمراء    ما هي الأوقات التي يستجاب فيها الدعاء يوم الجمعة؟ الإفتاء توضح    تونس تقرر تمديد تعليق صلاة الجمعة لمدة أسبوعين طبقا لقرار مجلس الوزراء    أوقاف شمال سيناء تستعد لصلاة الجمعة برش وتطهير المساجد    طبيب يهدي جهاز يستخدم في جراحات المخ والأورام لمستشفيات أسيوط الجامعية    توقعات بانخفاض الناتج المحلي الإجمالي لألمانيا في الربع الأخير لعام 2021    الإكوادور تتعادل مع البرازيل في تصفيات كأس العالم    الخليج الإماراتية: زيارة الرئيس السيسي لأبو ظبى تؤكد ضرورة اتخاذ مواقف حازمة ضد الإرهاب    طاقم تحكيم من النيجر لإدارة مباراة القطن الكاميرونى والمصري بالكونفيدرالية    مقتل 23 من تنظيم «داعش» الإرهابي بليبيا.. و10 جنود في هجوم بباكستان    تحالف دعم الشرعية فى اليمن ينفى استهداف سجن فى صعدة ويؤكد قصف معسكر الأمن الخاص للحوثيين    «الأوقاف» تفتتح 9 مساجد جديدة.. اليوم    التنمية المحلية تبحث التعاون مع إحدى الشركات لإدارة وتشغيل وصيانة المجازر    «النقد الدولي» يستبعد أن تترك جائجة كوفيد أثاراً «كبيرة» على اقتصاد اليابان    وزيرة الهجرة: المصريين بالخارج أعلى مصدر للعملة الصعبة بالدولة    برج الأسد اليوم.. احتفظ بجميع الشكاوى    أيمن يونس: صلاح يحمل مسؤولية المنتخب على عاتقه    رامز جلال: أمنية حياتي أعمل مقلب في فنان العرب محمد عبده    النشرة الدينية| 10 أحكام للطهارة في شدة البرد.. وأزهري يوضح لماذا نهى النبي عن دفن الموتى ليلاً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أستاذة الأشعة بطب «قصر العيني» الدكتورة سحر سليم:
الفراعنة سر وصولي للعالمية
نشر في آخر ساعة يوم 31 - 05 - 2016

تميزت أستاذة الأشعة التشخيصية بكلية طب "قصر العيني" الدكتورة سحر سليم، في عملها، منذ نالت درجة الماجستير ثم الدكتوراه وتلاها الزمالة من كندا، في مجالات علم الأشعة، حيث أنجزت دراسات وأبحاثاً متقدمة في دراسة الآثار باستخدام الأشعة المقطعية علي المومياوات الملكية المصرية - التي كان ينفرد بها الكنديون - ونجحت بعد عودتها للقاهرة في فحص 22 مومياء موجودة بالمتحف المصري باستخدام الأشعة المقطعية.
وانطلقت الدكتورة سحر بنجاحاتها لتصدر العديد من المؤلفات الشخصية في دراستها، وأخري بمشاركة الدكتور زاهي حواس في مجالات فحص المومياوات الملكية ودراسة الآثار بالأشعة، ومازالت مستمرة في عملها لاكتشاف تقنيات جديدة في هذا المجال.
وإذا كان للبدايات والظروف سحر مختلف وبريق يلمع في الذاكرة، فإن لهذه البدايات دوراً في تحريك مقومات التفوق والإبداع، وهذا ما نلمسه في تجربة الدكتورة سحر التي تقول إن ظروف تفوق والدها نصر سليم مهندس الديكور في عمله، هو ما أعطاه تأشيرة السفر والإقامة في دبي ، وبعدها انتقلت معه والدتي الموجهة بالتربية والتعليم، ومن خلالهما حصدت ثمار التفوق وأصبحت شقيقتي الكبري جيهان مهندسة ديكور لامعة في دبي والأخري تعمل صحفية في مجال التحقيقات والمرأة، أما أنا فكنت من أوائل الثانوية العامة وحصلت علي منحة دراسية كاملة في الإمارات بأحقية الدراسة في أي كلية بالعالم، ورغم قبولي بكليتي الطب بفرنسا والهندسة بأمريكا، اخترت الالتحاق بكلية طب قصر العيني، ونظرا لتفوقي تم تعييني معيدة بقسم الأشعة التشخيصية وتدرجت في المناصب الأكاديمية بالكلية وحصلت علي درجتي الماجستير والدكتوراه ووصلت لدرجة أستاذ، ثم سافرت لكندا وحصلت علي درجة الزمالة الكندية في الأشعة وخصوصاً المقطعية والرنين المغناطيسي المتطورة، بالإضافة إلي الزمالة في التعليم الطبي والبحث العلمي.
تتابع: منذ وصولي إلي كندا تسلمت عملي واستكملت دراساتي في كبري المستشفيات بجامعة "ويسترن أونتاريو" المشهورة بأبحاثها في علوم الآثار باستخدام الأشعة الحديثة، حيث يقومون بعمل أشعة مقطعية لمومياء مصرية قديمة، وهنا شعرت بغيرة علي آثار بلدي من أن يتم فحصها بواسطة الأجانب، وقررت دخول مجال دراسة الآثار بالأشعة بجانب استكمال دراستي للأشعة الطبية عموماً، لكن ثمة شقين أساسيين في عملي، الأول يتعلق بدراسة الطب خاصة أنني تخصصت في دراسة الأول منها بعنوان "الحمل والأجنة بالرنين المغناطيسي" وهو للعلم تخصص يعد الأول من نوعه في العالم، والثاني عن التشوهات في المخ وعلاجها.
وتؤكد أن لها أبحاثاً عديدة متميزة في المجال الطبي بالإضافة لمؤلفات طبية عالمية، أبرزها كتاب "فحص قلب الجنين" و"فحص الحمل والجنين بواسطة الرنين المغناطيسي".
وأوضحت الدكتورة سحر أنها بعد عودتها لمصر مازالت مستمرة في تقديم جهدها وعطائها الإنساني في نقل خبراتها التعليمية والطبية لتلاميذها وزملائها بكلية الطب، مشيرة إلي أنها تشغل أيضاً منصب المديرة المختصة بالقسم العلمي التابع لجمعية الأشعة المصرية والطب النووي، وهناك تدرِّب أطباء الأشعة وطلاب الدراسات العليا والماجستير والدكتوراه.
وعن أبرز الخطوات في حياتها العملية تقول إنها منذ عودتها من كندا سارعت بالمشاركة في مشروع دراسة المومياوات الملكية المصرية بواسطة الأشعة المقطعية الذي بدأه الدكتور زاهي حواس إبان توليه المجلس الأعلي للآثار، وقامت بفحص أكثر من 22 مومياء ملكية بالمتحف المصري بجهاز الأشعة المقطعية، بخلاف إنجازها العديد من الأبحاث مع الدكتور حواس ونُشرت جميعها في مجلات طبية عالمية ولاقت استحسانا واسعاً.
وتميزت الدكتورة سحر في تقديمها لهذه الأبحاث وغيرها في مؤتمرات طبية عالمية، أهمها مؤتمر عن دراسة المومياوات في البرازيل، وكان هذا دافعا لتأليفها كتابا جديدا مع زاهي حواس بعنوان "فحص الفراعنة" تناولت فيه كل زوايا وخفايا هذا الموضوع بعالمه المثير، وقالت: "تلك هي المرة الأولي التي يتم فيها عمل مثل هذه الدراسة العلمية المهمة بأياد مصرية خالصة بعد أن كانت مقتصرة علي الأجانب".
وحصدت الدكتورة سحر جوائز عديدة، منها جائزة جامعة القاهرة التشجيعية للعلوم الطبية، وجوائز التميز من قسم الأشعة بطب قصر العيني، بخلاف جوائز ماراثون المحافل الدولية والمحلية والجمعيات العلمية العالمية، وجائزة التفوق عن إلقائها 50 بحثا بين دول أوروبا وأمريكا.
وعلي المستوي الأسري تقول إنها سعيدة في حياتها الأسرية مع زوجها الدكتور أحمد هشام أستاذ ورئيس قسم الأشعة التشخيصية بكلية طب بني سويف، وابنتها "مها" الطالبة بكلية الفنون الجميلة، إلا أنها مشغولة بمشاريعها البحثية العالمية الخاصة بدراسة الرنين المغناطيسي في ترسيب الحديد في قلوب وأكباد أطفالنا المصابين بمرض أنيميا البحر المتوسط، وتعتبر ذلك أهم محطة في مشوار عطائها الإنساني والخدمي بمصر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.