وفاة القمص أشعياء البراموسي    من بينهم سكان "الزرايب".. الجمعية الشرعية تقدم مليون و725 ألف جنيه لضحايا السيول    «المصري اليوم» تنشر المناهج المقررة في التعليم العام حتى 15 مارس    الزراعة: 10 ملايين جنيه تبرعًا من التعاونيات 10 لمكافحة فيروس كورونا    محافظ أسوان يوجه بترشيح مدرسة بكل إدارة تعليمية لتوزيع شرائح التابلت    طارق عامر: انخفاض الدولار أمام الجنيه خلال الفترة المقبلة «وارد»    البورصة تطبق نظام التصويت الإلكتروني للحد من تداعيات فيروس كورونا    كورونا| تطهير وتعقيم شوارع البحيرة أثناء تنفيذ حظر التجوال    مطار القاهرة الدولي يستقبل 475 مصريًا من العالقين في الكويت ومسقط    ترامب: المستشفيات التي لا تستخدم أجهزة التنفس يجب أن تتخلى عنها    «خاف على اقتصاد مدينته من كورونا».. سبب انتحار وزير مالية ألماني    رضيع عمره 35 يومًا.. إيران تسجل أصغر مصاب في العالم بكورونا    ميدو يوضح موقف «فتحي» من التجديد للأهلي    ريال مدريد وبرشلونة يقاتلون من أجل ضم"كاكا" الجديد    تشيلسي يستهدف الكرواتي مودريتش    أخبار الرياضة.. محمد صلاح وساديو ماني يدفعان ضريبة فيروس كورونا بهذه الطريقة.. جدل في اتحاد الكرة لهذا السبب.. وظهور جديد ل تركي آل شيخ    الأرصاد: استمرار الرياح المثيرة للأتربة والغبار على 5 مناطق.. الإثنين    النائب العام يأمر بإخلاء سبيل فتاتين لاتهامهما بمخالفة حظر التجوال    أمن القاهرة: ضبط 4 أشخاص لقيامهم بترويج شائعات عن كورونا عبر "فيسبوك"    مصرع ضابط بالأمن الوطني بسوهاج أثناء تفقد اجراءات الحظر    السيطرة على حريق اندلع بسيارة لنقل محصول القصب بأسوان    زوجة الفنان جورج سيدهم: قضيت 20 سنة فى رحلة مرضه ويد الله كانت تعمل معنا    وزير النقل ينهى مداخلته مع الإبراشى بعد عرض فيديو زحام بالمترو    رامي جمال لجمهوره: عايز منكم مليون لايك    محمد أنور يغنى "لفى بينا يا دنيا" مع هنا الزاهد.. ويعلق:" أنا عارف صوتى مقرف"    أستاذ جراحة بمدريد: كورونا انتشر كالنار فى الهشيم فى إسبانيا بسبب مخالطة المواطنين    شاهد.. دعاء شيخ الأزهر لرفع بلاء فيروس كورونا.. أفضل 73 كلمة ترددها في الكرب    خالد الجندي عن كورونا: العالم ينقصه الكثير من النظافة    مكونات سلطة المكرونة بالخضار    وزيرة الصحة: لم نسجل بؤر جديدة لفيروس كورونا.. وارتفاع حرارة الطقس يقلل الخطر    محمد صلاح وساديو ماني يدفعان ضريبة فيروس كورونا بهذه الطريقة.. تفاصيل    كوريا الجنوبية تلزم القادمين من الخارج بالحجر الصحي أسبوعين    ملك تايلاند يعزل نفسه من كورونا بفندق فخم مع 20 محظية    الزراعة: فحص 2969 عينة حيوانات وماشية مستوردة    الثقافة تحيي ذكرى العندليب وتستعرض مشوار الموجي    من إضراب السجون لصفحة مزورة.. كيف فندت الداخلية "شائعات زمن كورونا"؟    رجل أعمال مصري مقيم في الولايات المتحدة يتبرع ب100 ألف دولار لصندوق «تحيا مصر»    شيخ الأزهر: إفقاد الناس الثقة في إجراءات الدولة حرام شرعا    النائب العام يأمر بإخلاء سبيل فتاتين بكفالة 20 ألف جنيه لكل منهما اخترقتا حظر التجول    بالصور ..توزيع صناديق القمامة على عقارات حى غرب المنصورة    الحرب تشتعل بين الجنايني والغندور والشطب عقوبة التمرد    "تبرعات".. كامل الوزير يكشف كيف تدبر النقل 10 آلاف كمامة يوميًا    ريهام أيمن تُبهر متابعيها بإطلالة صيفية مختلفة    المشاهد الأولي لحادث تحطم الطائرة الفلبينية | فيديو وصور    30 أبريل..الحكم في دعوى أحمد عز بالإشراف التعليمي على توأم زينة    دبي توقف النقل البحري بسبب كورونا    جمال شيحة: الحالات المصابة بكورونا في مصر وتحتاج للعناية المركزة محدود للغاية    انطلاق مسابقة «مطرب وشاعر» جامعة حلوان «أون لاين»    تير شتيجن: مسؤولية لاعبي كرة القدم في مواجهة كورونا أمر كبير    تكليف استشاري مكافحة العدوى بالحجر الصحي مديرا لمستشفى إسنا    أفعال لا أقوال.. هؤلاء الأبراج يعبرون عن مشاعرهم بالاهتمام والتقدير    كيفية الصلاة على ضحايا كورونا ودفنوا خارج البلاد؟.. تعرف على ع البحوث الإسلامية    "الصحة" تكشف سبب زيادة العزل المنزلي ل 28 يومًا للعائدين من العمرة والخارج    «أسبي جاس» تطرح اسطوانات اكسجين طبى للمواطنين بالصيدليات خلال إسبوعين    ضبط 4 متهمين بالنصب على مواطنين بزعم مساعدتهم للحصول على إعانات من الدولة    الحضري: أنا محسوب على الأهلي.. ورحلت بسبب جوزيه "العبقري"    السعودية تضبط أكثر من مليون كمامة مخزنة وتعيد ضخها بالصيدليات    هل هناك فضل لقراءة سورة يس عند الميت قبل دفنه وبعد دفنه ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.







تنظم اليوم الخميس 4 أكتوبر 2012 مجموعة من الحركات النسائية ، والأحزاب السياسية عن وقفة احتجاجية سلمية أمام قصر الإتحادية .

تبدأ الوقفة من أمام الباب الرئيسى لنادى هليوبوليس وسيتم تكوين سلسلة بشرية بمشاركة منظمات المجتمع المدنى بإمتداد خط الترام وحتى تقاطع الميرغنى مع صلاح سالم.

الوقفة ترجع بنا الذاكرة لما تعرضت له الفنانة بسمة بشارع طلعت حرب من تحرش ،حيث أكدت أن شخصين تحرشا بها خلال إحدي المظاهرات وأنها شاهدت أحد الشباب المتحرشين وتمنت لو حررت محضرا له بقسم الشرطة ، وأن تلك الحوادث يجب ألا تمنع أحدا من النزول للشارع والتعبير عن رأيه.

ظاهرة التحرش التي انتشرت ،في المجتمع المصري مؤخراً لم تفرق بين النجوم والجمهور العادي ، خاصة بعد وقوع أكثر من 300 حالة تحرش خلال أيام عيد الفطر ، وتحرير الكثير من المحاضر الرسمية فى أقسام الشرطة .

ووصل الأمر إلى أن صحيفة أمريكية نشرت أن مصر تأتي في المرتبة الثانية بعد أفغانستان ، وأنها واحدة من أسوأ دول العالم في نسبة التحرش بالنساء في الشوارع والاماكن العامة.

وحذرت الولايات المتحدة وبريطانيا النساء المسافرات إلى مصر من إمكانية تعرضهن لاعتداءات جنسية ونظرات غير مرغوب فيها.

وتشير دراسة أعدها المركز المصري لحقوق المرأة عن التحرش الجنسي تحت عنوان "غيوم في سماء مصر"، إلي زيادة تعرض المحجبات للتحرش، وكشفت عن أن 64.1% من المصريات، يتعرضن للتحرش بصفة يومية.
في حين أشارت 33.9% من أفلراد العينة إلى أنهن تعرضن للتحرش أكثر من مرة وليس بصفة دائما، بينما أكدت 10.9% على أنهن يتعرضن للتحرش بصفة أسبوعية، وفي المقابل تتعرض 3.9% للتحرش بصفة شهرية .

المسيرة تهدف لتقديم وثيقة مجمعة لرئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسى ، تتضمن كافة مطالب النساء التى يجب تضمينها فى الدستور ، بالإضافة إلى تقديم مشروع قانون إلى مؤسسة الرئاسة لتجريم ظاهرة التحرش الجنسى التى تفاقمت فى الشارع المصرى مؤخرا ، والتى تنم عن ظاهرة مجتمعية خطيرة يجب مواجهتها بكل حسم.


وأرجعت نهاد أبو القمصان مديرة المركز المصري لحقوق المرأة أن ظاهرة التحرش الجنسي فى مصر الى سوء الحالة الاقتصادية وانتشار معدلات البطالة بين الشباب وقلة الوعي الديني فضلاً عما تبثه وسائل الإعلام من بعض المواد الإباحية وسوء التنشئة الأسرية للمتحرش وعدم وجود قانون واضح وفعال يجرم التحرش فى المجتمع المصرى .
وبررت الناشطة النسائية منى عزت عضو بمؤسسة المرأة، عدم الإبلاغ عن المتحرش أن المرأة تخاف عندما تذهب الى قسم الشرطة توصف ببهض الاتهامات جراء ذلك ، وقالت إن الظاهرة تتصاعد يوما بعد يوم وأن هناك غياب تام لدور الدولة ، وطالبت بوجود شرطة مدربة على مجابهة هذا النوع .
وأشارت المستشاره الإجتماعية والتربوية سمر عبده إن حدوث الإعتداء الجنسى لبنت فى سن أصغر يكون له آثار أعلى ويغير من مشارعهم ويغير من شخصياتهم ، يمكن أن تصل إلى التمزق فى الذاكرة .
أما المحامية هدى نصرالله وعضو بالمبادرة المصرية فى الحقوق الشخصية فقالت قانون العقوبات الحالى من عام 1937 والظروف الاجتماعية تغيرت ، والقانون يعالج الجرائم الجنسية على أنها لحماية للأخلاق ، ونحن نرغب أن يكون لحماية الجسد ، والقرار الجديد الذى أقره المجلس العسكرى لم تكفى وأنها تعديلات جزئية فقط ، ونهج تشديد العقوبات ليس الرادع الوحيد ولكن طرق العلاج .
قضية التحرش الجنسي .. لن تنتهي بمظاهرة او مبادرة او حتى ثورة .. قضية التحرش ستنتهي عندما نضع أيدينا علي المشكلة الحقيقية ، العيب لا يقع علي ملابس و فتنة الفتاة أو المرأة ، البداية ستكون بالمصارحة والاعتراف بالمشكلة ، ثم الحوار والمشاركة فى تقديم وتفعيل تلك الحلول من الدولة ومواطنى هذا المجتمع .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.