عقوبات مشددة تنتظر مديري المواقع الإلكترونية حال إخفاء الأدلة الرقمية    تنسيق الجامعات 2022.. أماكن معامل تسجيل الرغبات بكليات عين شمس    لجهوده في مختلف المجالات.. محافظ بني سويف يلبي دعوة نادي القضاة ويتسلم درع تكريمه    هل نص قانون الخدمة المدنية علي إجازة سنوبة بأجر كامل للموظف؟    في إطار تحويلها لمدينة صديقة للبيئة .. 132 منشأة فندقية بشرم الشيخ تحصل على شهادة تطبيق الممارسات الخضراء    «متحدث الحكومة»: إضافة أكثر من 900 ألف أسرة لبرنامج تكافل وكرامة    400 مليون جنيه .. اعرف قصة أغلى سيارة إنتاجية فى العالم    برلماني: نسعى لإستغلال أزمة الطاقة العالمية لصالح زيادة صادراتنا بالغاز والكهرباء    عيار 21 يسجل 1056 جنيها.. أسعار الذهب في مصر اليوم الأربعاء 9-8-2022    «إف.بي.آي» يصادر هاتف عضو بالكونجرس مقرب من ترامب    زيلينسكي: الحرب يجب أن تنتهي بتحرير شبه جزيرة القرم    موسكو تعلم الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر باحتجاز أوكرانيا 67 بحارًا روسيًا    الكويت تؤكد ضرورة إخلاء الشرق الأوسط من الأسلحة النووية لتحقيق الأمن والاستقرار    موسكو: يجب على جوتيريش أن يعمل من أجل أن تتم زيارة وكالة الطاقة الذرية إلى محطة زابوروجيا    فنجان القهوة ب 2 مليون.. فنزويلا أغنى دول العالم بالبترول رغم فقر المواطن    رضا عبدالعال: موسيماني "خلص" على فريق الأهلي    عبد الفتاح: استقالتي ليست خوفا من بيان الأهلي.. وسأساعد التحكيم المصري من الخارج    مدافع منتخب الشباب: رحلت عن الأهلي لأسباب فنية.. وهذه حقيقة عروض الرحيل    مصدر من كاف يكشف ل في الجول الموعد الجديد لمد القيد الإفريقي    فيوتشر يضم نجم مصر المقاصة    الجزيرة الإماراتي يكشف تفاصيل عقد أشرف بن شرقي    مدرب بيراميدز يكشف حقيقة رحيل إكرامي وفتحي    طارق شوقى: «الطالب المتقدم لتظلمات الثانوية العامة 2022 يمكنه تصحيح ورقته بنفسه»    مصدر أمنى ينفى وفاة مواطن داخل قسم شرطة ثان الرمل بالإسكندرية نتيجة تعرضه للتعذيب    طقس الأربعاء.. حار رطب نهارا معتدل ليلا بالفيوم    كاظم الساهر في الأوبرا.. حضور خاص للمايسترو رضا رجب    مواليد 11 أغسطس .. اكتشف ما يخبئه لك اليوم من مفاجآت    ربنا يرحمك ويغفر لكِ.. أمير كرارة ينعى الفنانة رجاء حسين    نشرة الفن.. محمد رمضان يسخر من الفنانة سميرة عبد العزيز.. وتطورات الحالة الصحية للفنان فاروق فلوكس    حظك اليوم .. الأربعاء 10 أغسطس 2022    كيفية صلاة الوتر وعدد ركعاتها وآخر وقت لها.. اعرف الضوابط وأحكامها كاملة    سناكس خفيف.. طريقة عمل كرات البطاطس    حلم يراودهم.. أهالي مرسى مطروح يطالبون بإنشاء كلية طب بالجامعة    لازم تجيبه.. البلح الأصفر يحميك من أمراض خطيرة تعرف عليها    للمرة الثانية فى يومين.. ضبط دجال جديد يمارس أعمال السحر فى قرية أصفون بالأقصر    تعطل خدمات تويتر لآلاف المستخدمين في أنحاء العالم    أخبار × 24 ساعة.. التعليم: تظلمات الثانوية العامة على النتيجة حتى 18 أغسطس    محافظ جنوب سيناء يعقد اجتماعا للمنفذين للمشروعات بشرم الشيخ    فيتوريا يختار زيزو كأفضل لاعب في مصر    فيديو.. الإسكان: مشروع مثلث ماسبيرو يرد على المشككين في وفاء الحكومة بوعدها    نائب رئيس مجلس السيادة السوداني يشيد بجهود الجنود المرابطين على الثغور    رئيس جامعة بنها: الجامعات الأهلية ذكية تنتمى للجيل الرابع    فيديو.. إسعاد يونس في برومو حلقة توتي : محمد صلاح حبيبى وابنى    عمرو الوردانى: لا يجوز أن يتزوج الرجل المرأة ليربيها    الأكثر تسجيلا للأهداف فى الجولة الأولى من الدوري الإسباني    محافظة الجيزة: إزالة 12 كشكا وفاترينة مخالفة بامبابة والكيت كات ورفع 350 حالة إشغال    تويتر يعود للعمل.. ورسالة "أسف" من الشركة    طالبة دمياط السادسة على الجمهورية فى التعليم الفنى: استعد لتحديد الخطوة القادمة من مستقبلى    الصحة: إجمالي خدمات الأسنان فى جميع وحدات الوزارة 5 ملايين    وورشة عمل عن السكتات الدماغية بمستشفى كفر الدوار العام    انطلاق المرحلة الأولى لتنسيق القبول بالجامعات غدًا    القوات المسلحة تتعاون مع جامعة الزقازيق لدعم المنظومة التعليمية    خالد الجندي: الرجل قديما كان يتزوج من جارية إذا لم يمتلك المال    تنسيق الجامعات.. التعليم العالي تكشف عدد طلبات اختبارات القدرات    أمين الفتوى: الارتباط الشرطي ب«الله» يفسد الحياة    أسامة الأزهري يلتقي بعدد من الإعلاميين وصحفيِّي الملف الديني    احذري من هذا الذكر أثناء الحيض والجنابة    أحمد كريمة: صلاة القصر رخصة من الله| فيديو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



القرار| سيناء تجني ثمار 30 يونيو.. 700 مليار جنيه استثمارات في 8 سنوات
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 29 - 06 - 2022

بعد ثورة 30 يونيو كان لشمال سيناء النصيب الأكبر من عنف الجماعة الإرهابية، اختار الإرهابيون سيناء لتكون مقراً لهم ونقطة ارتكاز لعملياتهم لسببين.
الأول جغرافياً حيث التضاريس الوعرة التى تجعل مطاردتهم مهمة شبه مستحيلة وتسهل لهم طريقة الاختباء، ولكونها متاخمة حدودياً مع قطاع غزة، وبينهما أنفاق متعددة تشكل مهربا ومنفذا لهم...
أما السبب الثانى فهو وجود عدد كبير من عناصر الجماعات التكفيرية الذين فروا وتجمعوا بها بعد الانفلات الأمنى الذى أعقب ثورة 25 يناير 2011.
هؤلاء تمكنوا من تشكيل بؤر إرهابية تمركزت فى 3 مناطق هى جنوب الشيخ زويد، والعريش، وشمال وجنوب رفح، وهى مناطق قريبة من الشريط الحدودى مع غزة ليتمكنوا من استخدام الأنفاق فى تهريب الأفراد والسلاح إلى سيناء، فى البداية استهدفت الجماعة المنشآت العامة مثل خط أنابيب الغاز أو شركات البترول، وذلك للضغط على الدولة المصرية وابتزازها بتحقيق وهم «عودة الرئيس المعزول»، وقد أعلنها صراحة القيادى الإخوانى محمد البلتاجى وهو على منصة اعتصام رابعة العدوية بأن «الأحداث التى تقع فى سيناء ستتوقف فى اللحظة التى يعود فيها محمد مرسي»، وهو التهديد الذى رفضته الدولة المصرية والشعب الثائر على حكم الإخوان، وبدأت سلسلة من التفجيرات والأحداث الإرهابية.
بعد ثورة يونيو شن رجال إنفاذ القانون من القوات المسلحة والشرطة المدنية حملات موسعة لتطهير سيناء من البؤر الإرهابية، مثل عمليات «حق الشهيد1»، التى بدأت 8 سبتمبر 2015، واستمرت على أربع مراحل وانتهت عام 2017.
وكان من نتائجها القضاء على القدرات العسكرية لتنظيم «داعش» واقتحام أوكار الجماعات الإرهابية فى سيناء، ثم بدأت «العملية الشاملة» عام 2018 للقضاء على التنظيم نفسه وحققت الدولة نجاحا كبيرا فى هذا الملف، وتزامنت عمليات التطهير المصرية مع عمليات واسعة للتنمية وكان الإصرار على تزامن التعمير مع الحرب على الإرهاب حتى تحقق الدولة هدفها.
مصر أصبح لديها خبرة طويلة فى مكافحة الإرهاب وقدمت رؤيتها للعالم، ونجحت إلى حد كبير فى تقليص خطورة التنظيمات الإرهابية إلى الحد الأدنى والدليل على ذلك هو انخفاض عدد العمليات الإرهابية التى تمت خلال العامين الماضيين أقل بكثير من عدد بداية حملة التطهير، فعلى سبيل المثال شهد العام 2016 عدد 598 عملية مختلفة القوة، هذا العدد تقلص عام 2017 إلى 328 عملية، ومع بدء العملية الشاملة لمواجهة الإرهاب فى سيناء تقلص هذا العدد إلى حد كبير وأصبحت فى 2022 لا تتجاوز عملية أو اثنتين على أكثر تقدير لكن الطريق للنجاح بعد ثورة 30 يونيو لم يكن مفروشا بالورود بل بالدماء والتضحيات الكبرى.
هذا النجاح الأمنى دفعت مصر ثمنه غاليا من أرواح الشهداء والمصريين ولأول مرة يتحدث الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال حفل إفطار الأسرة المصرية فى أبريل الماضى عن عدد الشهداء الذين سقطوا خلال المواجهات الأمنية مع الإرهابيين بين عامى 2013 و2022 وأشار إلى أن عدد الشهداء بلغوا 3277 شهيدا، إضافة إلى 12 ألفا و280 مصابا، موضحا أن المصاب هنا هو الذى أصيب إصابة تعقيه عن العودة مرة أخرى».
تجاوز حجم الاستثمارات، التى تم تنفيذها خلال السنوات الماضية والتى لا تزال الدولة تنفذها فى شبه جزيرة سيناء وإقليم قناة السويس 700 مليار جنيه لتنفيذ 350 مشروعاً فى 8 سنوات ليؤكد رؤية الدولة فى الإسراع بعمليات التنمية فى هذه البقعة الغالية. وشهدت سيناء تخطيط وإطلاق وتنفيذ العديد من المشروعات التنموية على كل القطاعات منذ إطلاق مشروع تنمية سيناء لتتواصل على أرض سيناء إنجازات الدولة وكان آخرها افتتاح عدد من المشروعات القومية لتنمية شبه جزيرة سيناء، أبرزها نفق الشهيد أحمد حمدى 2 وأنفاق الإسماعيلية بالإضافة إلى استبدال المعديات القديمة بكبارى متحركة وكان ذلك بمثابة شرايين حياة جديدة ربطت بين الدلتا وشبه جزيرة سيناء، ليسهل انتقال المواطنين من وإلى غرب القناة فى دقائق بدلاً من ساعات طويلة من الانتظار وكذلك نقل البضائع ومستلزمات التنمية مما ضاعف فرص الاستثمار والعمل بسيناء كما شملت التنمية فى سيناء العديد من المشروعات الكبرى منها.
محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر إنجاز جديد يضاف إلى إنجازات الدولة المصرية خلال فترة تولى الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، منذ ما يقرب من 8 سنوات، وفى هذه المرة يُسجل الرقم بموسوعة الأرقام القياسية العالمية «جينيس» كونه المشروع الأضخم بالعالم فى هذا المجال ألا وهو محطة معالجة مياه بحر البقر والتى افتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسى والتى تعد واحدة من أكبر محطات معالجة المياه على مستوى المنطقة، بتكلفة حوالى 20 مليار جنيه وبطاقة إنتاجية 5.6 مليون متر مكعب فى اليوم من المياه المعالجة ثلاثياً سيتم نقلها إلى أراضى شمال سيناء لتسهم فى استصلاح 400 ألف فدان باستخدام مياه ترعة السلام بمنطقة شمال سيناء وخلق مجتمع زراعى صناعى تنموى جديد ومتكامل، وتقوية وتدعيم سياسة مصر بزيادة الإنتاج الزراعى، وخلق مجتمعات عمرانية جديدة.
إقرأ أيضاً|الفقيه د. خفاجي يستعرض 6 مراحل خطيرة لتاريخ الجماعة الإرهابية منذ 1928


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.