طلاب مدرسة بالمنوفية يصطفون لوداع جثمان معلمتهم: «كانت أُمًا للجميع» (صور)    وزير الشباب يفتتح الموسم الثقافي في جامعة حلوان    أحمد موسى يعرض لحظة تأدية أبو العينين ل اليمين الدستورية بمجلس النواب    محمد بن راشد يصدر قانونا بشأن مركز دبى للسلع المتعددة    سؤال بريء ل”لصوص العسكر”.. أين تذهب قروض ومنح الكهرباء؟    ولي العهد السعودي يوجه بتطوير طرق العاصمة    الصحة العالمية تكشف عدد المصابين بفيروس كورونا في العالم    بيرني ساندرز: ثروة 400 أمريكي تساوي حجم الاقتصاد البريطاني    حوار| السير مجدى يعقوب: نجحت لإيماني برسالة الطبيب    "الإصلاح يتطلب إجراءات عنيفة".. المستكاوي منتقدًا عقوبات مباراة السوبر    محافظ أسوان يقرر غلق وإزالة شوادر بيع اللحوم البلدي العشوائية    أمطار رعدية تضرب الإسكندرية.. والمحافظة تعلن الطوارئ    حتى نهاية الأسبوع.. تعرف على طقس الإمارات    برودة وأمطار غزيرة.. الأرصاد تحذر من طقس الغد    محامي الطيار الموقوف يهاجم محمد رمضان: لم يُقدر حجم الأضرار المادية الجسيمة بموكلي    مهرجان "الفجيرة" للفنون يكرم الشاعر فاروق جويدة    كريم عبدالعزيز "أصلع" على بوستر فيلمه الجديد    الزميلة رحاب جمعه تفوز بجوائز الصحافة المصرية بفرع "الصحافة الاستقصائية"    حواس: الغردقة أول متحف أثري بالبحر الأحمر يبرز جمال حضارتنا    فيديو.. عبدالرحمن أحمد يقترب من المليون مشاهدة ب"بنده عليكِ"    نهاية مأساوية لفتاة وعشيقها.. أجبرا الزوج على توقيع إيصالات أمانة وتسببا في وفاته    تعرف على نتيجة مسابقة أوائل الطلاب للمعاهد الأزهرية بالأقصر    عبد الله السعيد عن وقف كهربا وعاشور: لعيبة بتعمل لقطات فاكرة إنها هتكسب بيها الجماهير (فيديو)    نقابة الصحفيين تعلن عن 600 شقة لأعضائها (تفاصيل)    تسكين 500 أسرة من أهالي حكر السكاكيني في الأسمرات خلال 8 أسابيع | فيديو    سرايا القدس تعلن مسئوليتها عن قصف المستوطنات الإسرائيلية    إشبيلية يخطف المركز الثالث فى الدوري الإسباني بثلاثية ضد خيتافي.. فيديو    يتداوله الكثيرون للتهنئة بشهر رجب.. الإفتاء: هذا الحديث لم يقله النبي    لتجنب المشكلات .. نصائح أمين الفتوى لأهل الزوجين    لبنان يعلن نتائج فحوصات أجريت ل27 شخصا يشتبه بإصابتهم ب«كورونا»    بمشاركة 15 مطورا.. "إيجي موف" تنظم 4 معارض عقارية بالمحافظات خلال 2020    الأعلى للجامعات: لا صحة لتقديم موعد امتحانات الفصل الدراسي الثاني    عضو بمجلس السيادة السوداني يشيد بدور الشرطة في حفظ الأمن    وزير البترول يتفقد مشروع المصرية للتكرير    محافظ دمياط ترأس إجتماع اللجنة العليا للتسعير    تجديد حبس قاتل زوجته بالدقهلية 15 يومًا    النشرة الحقوقية| حبس 21 مواطنًا بالشرقية والقليوبية واستمرار جرائم الإخفاء    حكم دفن النساء مع الرجال في قبر واحد.. الأزهر يجيب    بالفيديو| الجندي يعلق على اندلاع حرائق بسبب الجن.. والسحر في الملاعب    عاجل.. سيف عيسى يتأهل لأولمبياد طوكيو ويرفع عدد المتأهلين من التايكوندو لثلاثة    "السياحة والآثار" تستضيف وفدًا إعلاميًا بريطانيًا (صور)    حمدى سليمان يهنئ الكويت بعيدها الوطنى    «قوى عاملة النواب» توافق على تعديلات بالخدمة المدنية    الدوري الإنجليزي .. إيفرتون يفرض التعادل على آرسنال 2-2 بالشوط الأول    إحالة أوراق المتهم باغتصاب طفلة وانجابها منه سفاحا بالمحلة لمفتى الجمهورية    صبحي: مراكز الشباب لن يكون لها صوت انتخابي في عمومية الاتحادات الرياضية    غدا.. البرلمان يقرّ قانون حماية البيانات الشخصية مع استثناء البنك المركزي    يسرا تواصل تصوير "دهب عيرة" استعدادا لموسم رمضان 2020    سنة الوقوف تحت المطر.. التعرض للأمطار من السنن المهجورة    التعريف بمرض كورونا وطرق الوقاية منه ندوة بالتأمين الصحى ببنى سويف    «كبسولات مغلقة».. تطوير غرف العمليات بمستشفى الأورام الجامعي في أسيوط    بالصور.. جامعة القاهرة تسلم الدكتورة غادة عبدالرحيم شهادة المدرب المحترف    وفاة عمرو فهمي السكرتير العام السابق للكاف    العشري يتحدث عن عودة المصري لمساره وأزمة الإصابات    وكيل صحة الغربية يتفقد مستشفى محلة مرحوم    وفاة سادس حالة مصابة بفيروس "كورونا" في كوريا الجنوبية    بسبب كورونا.. الدوري الإيطالي مهدد بالإلغاء    بسبب «كورونا».. «وان بلس» تجهز إطلاقا غريبا لهاتفها الجديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صور| خريجي الأزهر بمطروح يطلقون حملة «ضد المغالاة في المهور» التي دعا لها الإمام الأكبر
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 21 - 01 - 2020

أكد أعضاء منظمة خريجي الأزهر بمحافظة مطروح خلال الحملة التوعوية التي دعا اليها فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر رئيس منظمة خريجى الأزهر، ضد المغالاة في المهور،أن تلك المغالاة التي يشهدها المجتمع سبب رئيس في ارتفاع نسبة العنوسة في الدولة .
وربط أعضاء المنظمة بين «كثير من مظاهر الفساد الإجتماعي وغلاء المهور، حيث يغرق الشباب الذين لايستطيعون توفير المهر المرتفع في دوامة الديون والقروض أو الإتجاه الي الرزيلة ».
واكد رئيس فرع المنظمة بمحافظة مطروح الشيخ محمد مزروعه خلال بيان صحفي أن الدين الإسلامي لم يشترط في الراغب في الزواج إلا القدرة على تكاليف الأسرة الجديدة حتى تعيش في كرامة وعزة، أي أنه لم يشترط الغنى أو الثراء العريض، وقد أوجب الإسلام المهر لمصلحة المرأة نفسها وصونًا لكرامتها وعزة نفسها، فلا يصح أن يكون عائقًا عن الزواج أو مرهقًا للزوج، وقد قال عليه الصلاة والسلام عن المهر لشخص أراد الزواج: «التمس ولو خاتما من حديد»، فإذا كان خاتم الحديد يصلح مهرًا للزوجة فالمغالاة في المهر ليست من سنة الإسلام؛ لأن المهر الفادح عائق للزواج ومناف للغرض الأصلي من الزواج وهو عفة الفتى والفتاة والمحافظة على الطهر للفرد والمجتمع.
وقال الشيخ كارم عفيفي عضو منظمة خريجي الأزهر بمطروح ومدير توجيه منطقة وعظ مطروح أن الإسلام وإن لم يضع حدًّا أعلى للمهر فإن السنة المطهرة دعت إلى تيسير الزواج والحض عليه عند الاستطاعة بكل وسيلة ممكنة، وكان الصدر الأول من صحابة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يتزوجون ومهر الزوجة أن يعلمها آيات من القرآن الكريم، يقول عليه الصلاة والسلام لرجل أراد الزواج: «تزوجها على ما معك من القرآن»، فتعليم بعض آيات القرآن كان هو المهر؛ فمن الواجب عدم المغالاة في المهر، وأن ييسر الأب لبناته الزواج بكل السبل إذا وجد الزوج الصالح؛ حتى نحافظ على شبابنا وفتياتنا من الانحراف، وقد قدم لنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- النصيحة الشريفة بقوله: «إذا جاءكم من ترضون دينه وأمانته فزوجوه، إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير»، إن هذه النصيحة من جوامع كلمه -صلى الله عليه وسلم-، ومن الواجب أن تكون شعار كل أب في موضوع الزواج، ويجب العمل والتمسك بها للتغلب على هذه المشكلة الاجتماعية وغلاء المهور.
ونبه الشيخ عبد الرحمن سرحان واعظ عام بمدينة العلمين وعضو المنظمة خلال أمسية دينية في مسجد " الرحمن" إلى أن الشاب الذي يعجز عن تحمل نفقات الزواج، قد ينحرف اخلاقيا، أو يسير في طريق الرذيلة، ما يعني تدميره»، لافتا إلى أن الإسلام يعتبر الفتاة الأيسر مهراً أكثر بركة.
وتابع الشيخ سرحان أن بعض الشباب يضطرون للجوء للإقتراض لسداد المهر، وتكاليف الزواج، وهو أمر له مساوئ عدة، إذ أن نسبة كبيرة من هذه القروض ربوية، وتصيب من يلجأ إليها بالهم والغم حتى يتم سدادها، وقد ينتهي الأمر بالسجن وقد يتسبب غلاء المهور، في إنتشار الفساد الإجتماعي، إذ أن الشاب احياناً يلجأ إلى الرشوة أو الحصول على المال بطرق غير مشروعه ليوفر المهر».
وأضاف الشيخ ناصر محمد عبد الجواد عضو المنظمة وواعظ عام بمدينة السلوم خلال لقاءه بشباب مركز مدينة السلوم أن غلاء المهور أصبح أحد أقوى أسباب العنوسة في الدولة، وفي العالم العربي، وأوضح أن العنوسة تفاقمت حتى كادت أن تسبب خللا اجتماعياً خطيرا، مشيراً إلى أن الأب الذي يغالي في مهر ابنته، يعتبره الشرع شخصا آثما، لأنه سلك طريق المتعالين والمتفاخرن، وتسبب في معاناة آخرين، داعياً الآباء إلى «اتقاء الله في بناتهم، لأن من شروط المغفرة تربية البنات بالصورة الحسنة، والصبر على المشقة والتعب النفسي في التربية حتى تزويجهن، وجعلهن مطيعات لأزواجهن».
ويكمل الشيخ هشام أبو سعده عضو منظمة خريجي الأزهر بمطروح خلال لقائه بعدد من رواد المقاهي بوسط مدينة مرسي مطروح إلي أن أهم ما في الزواج، والذي يجب أن يسعى إليه ولي أمر الفتاة هو الدين والخلق قبل كل شيء، فماذا يفيد الفتاة إذا تزوجت، ودُفع لها مهر كبير، وكان زوجها لا خلق له، ولا دين؟». ويلفت إلى أن «الاسلام أمر بالمسارعة بتزويج البنات، وجاء في ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم:«ثلاث لا يؤخرن: الصلاة إذا حضرت، والدَين إذ حل، والأيّم إذا حضر كفؤها»، فإذا حضر الرجل الصالح فلا ينبغي لوالد البنت أن يقف في وجهها أو وجه الشاب فيرهقه بالطلبات والشروط والمهر الغالي».
وطالب أعضاء خريجي الأزهر بمطروح من كل صاحب لسان وقلم، او كل من يملك قرارا أن يحارب ظاهرة غلاء المهور التي هي من ظواهر الجاهلية».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.