أحمد موسى يشيد بدور الأزهر في تخفيف عبء الطقس على الطلاب    إزالة تعديات على أراضٍ تابعة لهيئة الأوقاف شرق الإسكندرية    شاروبيم : 155 ألف طن قمح تم توريدها لصوامع وشون الدقهلية    ممثل الاتصالات للنواب:زيادة موازنة الوزارة هذا العام لتنفيذ خطة التحول إلى مجتمع رقمى.    الحكومة الصينية تدخل على خط أزمة "هواوي"    سوريا.. لماذا لجأت روسيا إلى احتلال سهل الغاب في حماة؟    الشناوي ينقذ الأهلي من لدغة محمد صادق    تركي آل الشيخ: قريبًا إعلان مسابقة الهجرة    إصابة 4 أفراد في انفجار أسطوانة غاز داخل منزل بكرداسة    حملة أمنية مكبرة بالإسماعيلية لضبط الهاربين ومراقبة الأسواق    قصر ثقافة الاسماعيلية يواصل ليالى رمضان    بالفيديو.. مي عز الدين تقع في حب أمير المصري في "البرنسيسة بيسة"    مش شرط تكون حافظ ... تركي آل الشيخ يدعو أصحاب الأصوات العذبة لمسابقة القرآن بمجموع جوائز 12 مليون ريال    تراجع أسعار النفط اليوم    صور.. محافظ الدقهلية يتفقد "سماد طلخا".. ويؤكد: المصنع ثروة قومية    حملات لتشجيع المواطنين لتحويل السيارات للغاز    مكتبة مصر العامة تحتفى بالكاتبة العمانية جوخة الحارثي    صورة.. ياسمين صبري وسارة نخلة في كواليس مسلسل "حكايتي"    وزير الدفاع: مستمرون في التصدي لأي محاولات تستهدف المساس بأمن مصر    خالد الجندي: الشائعات وسيلة المنافقين لهدم المجتمعات.. فيديو    «الجو نار».. وانخفاض تدريجي للحرارة من الغد    الرئيس التونسى يبحث مع رئيس حكومة الوفاق الليبى مستجدات الأوضاع على الساحة الليبية    بسبب السرعة الزائدة.. تصادم 5 سيارات بمحلة أبو على في الغربية    سقوط ديلر الهيروين في قبضة الشرطة بكفر الزيات    المجلس العسكري في السودان يلغي تجميد التنظيمات المهنية    خلافات في الائتلاف الحاكم تعرقل استمرار الحكومة الإيطالية    عريقات: من يريد السلام عليه البدء بإنهاء الاحتلال    «المحافظين» ينظم حفل إفطاره السنوي بملتقى قرطام الثقافي    مضاعفات السرطان تطارد "إليسا" وتدهور حالتها    انتحار عاملة منزلية آسيوية شنقا بأحد المنازل بمنطقة الحجيات بالبحرين    مورينيو يوضح موقفه من تدريب يوفنتوس    دعاء الحر.. الأرض تلتهب والمصريون يلجأون لرب السماء    أمير الكويت يبحث مع رئيس الوزراء العراقى أطر دفع مجالات التعاون المشترك    حلا شيحة تتصدر تويتر بعد حلقة رامز في الشلال    عنف وتدخين وخيانة في زي الشمس وحدوتة مرة..تقرير قومي المرأة عن دراما رمضان    الجهاز الطبي يعلن موعد عودة سعد سمير لتدريبات الأهلي.. وتطورات إصابة «نيدفيد»    إسراء أبو الفتوح تكتب: سقطة أمريكية جائرة    700 جنيه تدفع عاملا لقتل ربة منزل بعين شمس والنيابة تأمر بحبسه    بحضور القمري.. حفل إفطار جماعي بجامعة كفر الشيخ.. صور    وزيرة الصحة: «مصر كانت وستظل تمد يد العون لكافة الدول التي تحتاج للمساعدة في كل المجالات»    ساري: أتمنى استمرار هازارد.. وأشعر بالأسى لغياب مخيتاريان عن آرسنال    محافظ أسيوط : سرادقات للكشف عن فيرس سي أمام المساجد خلال شهر رمضان    الجزائري غربال يدير المباراة الافتتاحية لمونديال الشباب    «حاول الهروب من الحر فابتلعهُ النيل».. مصرع طالب غرقًا في المنيا (تفاصيل)    محافظ جنوب سيناء يتفقد معرض مستقبل وطن للملابس الجاهزة بالسوق التجارية.. صور    افتتاح صيدلية للبيع الحر بمستشفي سوهاج الجامعي    المسيحيين والمسلمين نسيج واحد.. محافظ القاهرة يستقبل وفد الطائفة الانجيلية للتهنئة بعيد الفطر    شغب في إندونيسيا بسبب الانتخابات.. والمتظاهرون يلقون المولوتوف على الشرطة.. فيديو    اللهو الخفى.. محمد رمضان يكشف عن أغنيته الجديدة.. فيديو    الإفتاء: يجوز شرعا تبرد الصائم بالمياه اتقاء للحر    دراسة تربط بين توقف التنفس المؤقت أثناء النوم عند النساء وتشخيص السرطان    رئيس الأرصاد: درجة حرارة الخميس 45.. وأي قياسات أخرى غير دقيقة    محمد أبو الغار يتأهل لربع نهائي بطولة بريطانيا المفتوحة للاسكواش    كل ما تريد معرفته عن تعديل قانون هيئات القطاع العام وشركاته    أيام رمضان في التاريخ (17).. غزوة بدر    تيتو جارسيا: نتقبل الانتقادات حول القائمة .. وهذه رسالتي للجماهير    "الإسلام دعوة عالمية".. كتاب العقاد الذى صدر برمضان بعد وفاته فى "اقلب الصفحة"    مدبولى يتابع تنفيذ تعليمات الرئيس للمجلس القومى للمرأة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إلهان عمر وترامب.. الحرب على من يملك «حق الكلام»

في انتخابات التجديد النصفي للكونجرس نوفمبر من العام الماضي أصبحت الفتاة النحيفة ذات ال37 عامًا إلهان عمر أول امرأة مسلمة ترتدي الحجاب تفوز في الانتخابات، حدث احتفى به أغلب العرب والديمقراطيين إلا أن معاناة النائبة مع الرئيس ترامب لم تتوقف.
اقرأ أيضًا: «مسلمة لاجئة وترتدي الحجاب».. إلهان عمر تصنع التاريخ بالكونجرس
هجوم كبير على مدار الأيام الماضية، وكثيرا من الشد والجذب بين الرئيس دونالد ترامب والنائبة المسلمة بسبب حديثها عن المسلمين والإسلاموفوبيا في أمريكا عقب هجمات 11 سبتمبر، والتي دفعت لحد مطالبة ترامب باستبعادها.
بداية القصة
مقطع فيديو قصير لإلهان عمر وهي تتحدث في مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية الشهر الماضي كان السبب وراء اشتعال غضب ترامب على توتير وبداية الهجوم عليها.
وقالت عمر خلال مقطع الفيديو للكلمة التي ألقتها أمام أعضاء الجمعية التي تأسست عقب هجمات 11 سبتمبر، «بعض الأشخاص قاموا بعمل ما في 11 سبتمبر .. وبعدها كل واحد منا – في إشارة للمسلمين- بدأ في فقدان جزء من حريته الشخصية».
وجاء الرد سريعا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر نشر مقطع فيديو قصير لحديث النائبة المسلمة، وأرفق الفيديو بصور من ومقاطع من هجمات 11 سبتمبر علق عليه قائلا «لن ننسى».

WE WILL NEVER FORGET! pic.twitter.com/VxrGFRFeJM
— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) April 12, 2019

وخرجت سارة ساندرز ، السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض هي الاخرى لتدافع عن تغريدة الرئيس وتهاجم النائبة المسلمة بعدما قالت «إن تصريحاتها مخزية، ولا تليق بأعضاء الكونجرس.. ومن حق الرئيس أن ينادي بإخراجها».
ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل دخلت صحيفة نيويورك بوست الأمريكية على خط الهجوم، وخصصت الصفحة الأولى لأحد أعدادها لوضع اقتباس من حديث إلهان عمر أمام مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية على خلفية لبرجي مركز التجارة العالمي وهما ينهاران.
تهديدات لحياتها
لم يتوقف مسلسل التحريض على النائبة المسلمة عند هذا الحد بل كشفت عن أنها بدأت في تلقي عدد من التهديدات التي تتعلق بحياتها منذ التغريدة الخاصة بالرئيس الأمريكي، وذلك بحسب صحيفة الجارديان.
وقالت عمر «منذ تغريدة الرئيس مساء الجمعة الماضية، واجهت زيادة في التهديدات المباشرة على حياتي - العديد منهم كانوا يشيرون مباشرة إلى فيديو الرئيس أو يردون عليه».
وأضافت «الخطاب العنيف وكل أشكال خطاب الكراهية ليس لها مكان في مجتمعنا.. كلنا أمريكيون.. وتعريض أروحنا للخطر يجب أن يتوقف».
وتابعت عبر حسابها بموقع تويتر «لم أترشح للكونجرس كي أصمت.. سأواصل القتال بلا هوادة من أجل تكافؤ الفرص في سعينا لتحقيق السعادة لجميع الأميركيين».

I did not run for Congress to be silent. I did not run for Congress to sit on the sidelines. I ran because I believed it was time to restore moral clarity and courage to Congress. To fight and to defend our democracy.
— Ilhan Omar (@IlhanMN) April 13, 2019

No one person – no matter how corrupt, inept, or vicious – can threaten my unwavering love for America. I stand undeterred to continue fighting for equal opportunity in our pursuit of happiness for all Americans.
— Ilhan Omar (@IlhanMN) April 13, 2019
عاصفة تأييد
عاصفة شديدة من التأييد تلقتها النائبة المسلمة من جانب عدد كبير من النواب الديمقراطيين للوقف معها أمام هجوم دونالد ترامب عليها، بل وانضم لهم أيضا 10 من المرشحين السابقين لرئاسة أمريكا الذي أعلنوا دعمهم لها.
بداية التضامن مع إلهان عمر كانت بالطبع من النائبة المسلمة الأخرى بالكونجرس رشيدة طاليب التي طالبت النواب الديمقراطيين بدعم النائية المسلمة.
وكتب طاليب عبر حسابها بموقع تويتر قائلة « هذا يكفي.. لم يعد هناك صمت.. نيويورك بوست وترامب يأخذان كلمات إلهان خارج السياق للتحريض على العنف تجاهها.. لا يمكننا الوقوف وتجاهل هذا الأمر».

Enough is enough. No more silence, with NY Post and now Trump taking Ilhan's words out of context to incite violence toward her, it's time for more Dems to speak up. Clearly the GOP is fine with this shameful stunt, but we cannot stand by.
— Rashida Tlaib (@RashidaTlaib) ١٢ أبريل ٢٠١٩
ووصف السناتور بيرني ساندرز – المرشح السابق لرئاسة أمريكا في 2016- الهجمات التي تعرضت لها إلهان عمر على عمر بأنها مثيرة للاشمئزاز والخطيرة في نفس الوقت.
وشدد ساندرز على أن النائبة المُسلمة لن تتراجع أو تصمت أمام عنصرية ترامب وكراهيته، مضيفا «وكذلك لن نفعل نحن».

Ilhan Omar is a leader with strength and courage. She won't back down to Trump's racism and hate, and neither will we. The disgusting and dangerous attacks against her must end.
— Bernie Sanders (@BernieSanders) ١٣ أبريل ٢٠١٩
السناتور إليزابيث وارين هي الأخرى دافعت عن إلهان عمر قائلة «الرئيس يحرض على العنف ضد عضوة بالكونجرس ومجموعة كاملة من الأمريكيين على أساس دينهم. هذا مخز.. وأي زعيم منتخب يرفض إدانته يتقاسم المسؤولية عنه».
وقال ندرو غيلوم ، عمدة تلاهاسي السابق «من الواضح أن إلهان عمر أصبحت هدفًا سهلاً للبيت الأبيض، ولهذه الإدارة، لكني 'لكنني أعتقد أن هجوم الرئيس يتجاوز عضو الكونجرس».
وتابع «إنها امرأة ملونة – في إشارة إلى لون بشرتها- وتصادف أنها مسلمة، ويهدف الرئيس من هذه الحملة إثارة الأميركيين ضد الأمريكيين».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.