استياء بين طلاب أولي ثانوي بالشرقية لفشلهم في أداء امتحان اللغة العربية    عبد العال يكلف اللجان بإعداد مقترح تشريعي في شأنه مواجهة الزيادة السكانية    بوابة الأهرام فجرت القضية.. إعلاميون يرحبون بوقف برنامج "قطعوا الرجالة"    الأعلى للإعلام يحقق مع مسئولي قنوات بانوراما.. أعرف القصة    تصل البرلمان الإسبوع المقبل.. وزير المالية: موازنة 2019-2020 تتضمن نتائج الإًصلاح الإقتصادي    محافظ القليوبية يشارك في الاحتفال باليوم العالمي للمياه    أول رد من"السياحة"على إلغاء رسوم تكرار العمرة    انخفاض الليرة التركية خلال تعاملات اليوم الأحد    محافظ كفرالشيخ يناقش شكوى مواطن بشأن وقف الدعم التمويني    وزير النقل: المتابعات الميدانية أفضل من العمل بالمكاتب.. توجيهات لورش السكة الحديد لصيانة الجرارات وعمل الإصلاحات.. نسعى لاستغلال خبرات المحالين للمعاش.. جولات ميدانية بمحطات المترو قريبا    عبدالعال يعلن رفض البرلمان إعلان الجولان إسرائيلية    مقاتلون سوريون يزيلون المتفجرات بالباغوز بعد هزيمة داعش    صحيفة بريطانية: جوف وليدنجتون أقوى مرشحين لخلافة تريزا ماي    مرشحة الحزب الديمقراطي تسب ترامب في خطاب من أمام برجه بنيويورك    زلزال بقوة 6.3 درجة يضرب إندونيسيا    كاف يحدد موعد مباراتي الزمالك وحسنية أغادير بالكونفدرالية الإفريقية    وزارة الرياضة توحد جهود رفع الأثقال لتحقيق الإنجازات بطوكيو    عاصفة ترابية بالأقصر وإلغاء رحلات «البالون الطائر»    سقوط مواطن استولى على 200 ألف جنيه بقطور    ضبط طن أرز ونصف طن زيت طعام منتهى الصلاحية بحملات تموينية بالأقصر    لمرورها بأزمة نفسية.. انتحار ربة منزل قفزًا من أعلى عقار ببولاق    تأجيل محاكمة 43 متهماً ب «حادث الواحات» لجلسة 7 أبريل    شاهد.. جراءة دينا بعد أدائها مناسك العمرة    27 مارس.. آخر حلقات الجزء الثاني من مسلسل «أبو العروسة»    تامر حسني يحيي حفلًا غنائيًا للأكاديمية البحرية    وزارة الآثار تشارك في معرض الإسكندرية الدولي للكتاب    «الإسكندرية للكتاب» ينطلق بمشاركة 50 دار نشر مصرية وعربية غدًا    الفرنسيون يأكلون شوكولاتة توت عنخ آمون احتفاء بمعرض كنوز الفرعون.. صور    ورشة لتعليم تشكيل المعادن بقصر الشاطبي    بعد تحطيم وحدة القسطرة.. الصحة: العمل مستمر في معهد القلب    وزيرة الصحة: فحصنا 44.2 مليون مواطن ب"100مليون صحة "    محافظ الإسماعيلية يغلق 29 مزرعة لرفضهم سحب عينات إنفلونزا الطيور    كروس يكشف أسباب انهيار ريال مدريد هذا الموسم    علي عبدالعال يوجه الشكر للرئيس السيسي بسبب قرارات أصحاب المعاشات    عرفانا بدور الأسرة المصرية فى الحفاظ على المجتمع .. القوات المسلحة تحتفل بتكريم الأم المثالية والأب المثالى    شاهد..لحظات الرعب والفزع من داخل السفينة النرويجية بعد توقف محركاتها    الرقابة النيوزيلندية تحظر نشر بيان إرهابي هجوم المسجدين    وزير التنمية المحلية: تحليل عشوائى لكل الموظفين وفصل من يثبت تعاطيه مخدرات    أولها "اللوم" وأقصاها "الشطب".. عقوبات نقابة المهن الموسيقية للمخالفين    مفتي الجمهورية: رعاية الرئيس لحفظة القرآن الكريم تدل على ريادة مصرية    وكيلة تعليم كفر الشيخ تتفقد عددا من لجان امتحانات "التابلت" للصف الأول الثانوي | صور    تأجيل محاكمة محافظ المنوفية الأسبق بتهمة الكسب الغير مشروع ل 21 إبريل    وزير التجارة والصناعة: تطوير منظومة المواصفات القياسية الدولية    الأهلي: لم نتلق إخطارا بنقل القمة من برج العرب    الإمام الأكبر خلال استقبال رئيس الوزراء العراقي: الأزهر الشريف يفتح أبوابه لكل العراقيين بمختلف مكوناتهم    وزيرة الصحة:إطلاق حملة جديدة تحت شعار "لقد حان الوقت للقضاء على الدرن"    الأهلى يعقد مؤتمرا صحفيا للإعلان عن إقامة معرض سبورتكس الدولي للأدوات والمنتجات الرياضية    الأرصاد: غدا أمطار على معظم الأنحاء.. والعظمى بالقاهرة 20    بث مباشر مباراة بولندا ولاتفيا اليوم الأحد 24-3-2019    بدء التصويت في أول انتخابات تشريعية بتايلاند منذ عام 2014    متحدث البرلمان لأهالي الإسماعيلية: المشاركة في الاستفتاء على الدستور واجب وطني    لاسارتي يعقد جلسة مع إكرامي للاطمئنان علي برنامجه التأهيلي    بالصور .. محافظ أسيوط يزور طفلين بالمستشفى الجامعى أصيبا بصعق كهربائى من سلك ضغط عالى    مصري كفيف ل صدى البلد: أنافس 27 أفريقيا في مسابقة القرآن الكريم العالمية    راموس: لويس إنريكي لديه فلسفة لعب رائعة    فيديو.. عضو هيئة كبار العلماء: حارق المصحف في الدنمارك زنديق    خير الكلام    بعد إعلان أمريكا القضاء نهائياً علي داعش في سوريا:    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شيخ الأزهر: الهجرة النبوية تعلمنا أن النتائج العظيمة لاتكون إلا بالصبر
في حديثه على الفضائية المصرية..
نشر في بوابة أخبار اليوم يوم 21 - 09 - 2018

قال الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إن الهجرة النبوية مليئة بالدروس والعبر، التي يمكن أن تستخرج من خلال النظر إليها من زوايا مختلفة.
وأوضح أن المدينة في وقت الهجرة كانت تشهد صراعًا بين الأوس والخزرج بالتزامن مع ظهور الإسلام، حتى كان «يوم بعاث»، وهي معركة فاصلة قتل فيها كثير من سادة الأوس والخزرج وكانت سنة 5 من البعثة النبوية، فأصبح الأنصار يتمنون أن يأتي إليهم من ينهي الصراع الدائر بينهم، وكانت هذه تهيئة عجيبة من الله للمدينة لاستقبال الإسلام كحلٍّ، وهذا يسَّر للنبي -صلى الله عليه وسلم وأصحابه الهجرة إلى المدينة، وهذا إعجاز، فلولا هذا الصراع ربما كان من الصعب أن يستمع حجاج المدينة إلى النبي صلى الله عليه وسلم.

وأضاف شيخ الأزهر، في حديثه الجمعة ٢١ سبتمبر على الفضائية المصرية، أن المعجز فعلا الذي نتوقف أمامه هو أن تكون الهجرة في حد ذاتها بداية لنشأة دين جديد يسود المنطقة في 8 سنين، وهذه ظاهرة لا يعرف التاريخ لها مثيلًا، فمن الفترة المكية التي لم يكن للمسلمين فيها أي شكل من أشكال المقاومة، واضطرار المسلمين إلى الهجرة بسبب الظلم، بعد أن تركوا أموالهم وأولادهم، إلى الإذن بالقتال في السنة الثانية من الهجرة.

واستكمل حديثه: « ولم تمر 8 سنوات حتى عاد النبي صلى الله عليه وسلم إلى مكة على رأس جيش، وهي فترة قصيرة جدًا في عمر الدول، وعندما دخل مكة رغم أنه كان منتصرًا إلا أنه دخلها مطأطئ الرأس تواضعًا لله وشكرًا له»، ويردد تهليله المعروف: «لا إله إلا الله وحده صدق وعده ونصر عبده وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده».

وأضاف الإمام الأكبر أن ما حدث من نصر في هذه الفترة لا يمكن قياسه بالمقاييس البشرية، فبعد أن خرج الإسلام مضطرا من مكة عاد إليها منتصرًا فاتحًا، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لمن كانوا قادة وزعماء، ما تظنون أني فاعل بكم، فيقولون: أخ كريم وابن أخ كريم، فيقول صلى الله عليه وسلم: «اذهبوا فأنتم الطلقاء»، ولكي يعلن التوحيد أمر بلالًا أن يصعد على ظهر الكعبة ويؤذن، ليعلن بذلك شهادة الوفاة لأديانهم وعقائدهم، وحطم النبي صلى الله عليه وسلم 300 صنم حول الكعبة.

وأكد أن الإسلام هو الدين الوحيد الذي تمكن خلال 8 سنوات فقط من إقامة دولة بهذا الانتشار، عمل خلالها على وضع التشريعات الأسرية والاجتماعية، ومعاهدات السلام والحرب والبيع والشراء، فكانت دولة مكتملة ومنظمة سواء بالنصوص القرآنية والنبوية، أو التفسيرات التي كان يوضحها سلوك النبي عليه الصلاة والسلام.

وأنهى حديثه، بأن ما نستخلصه هو أن النتائج العظيمة لا تأتي إلا بالصبر والمعاناة، فالنبي صلى الله عليه وسلم صبر على الجوع والإيذاء والاضطهاد، وقدم لنا نموذجًا عمليًّا قابلًا للتطبيق في إطار الأسباب والمسببات الحسية، حيث كان يقوم بحسابات دقيقة لكل شيء ثم يعتمد على الله أولًا وأخيرًا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.