انطلاق مسابقة مطرب وشاعر من جامعة حلوان أونلاين    جامعة بني سويف تنفي إلغاء الترم الثاني    وزير التعليم يعتمد جداول امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي «مايو 2020»    صحة الغربية توقع بروتوكولا مع الهلال الأحمر لمواجهة كورونا l صور    عبر الفيديو كونفرانس.. وزير البترول يعتمد نتائج أعمال «إيبروم» ل 2019    هل تمنع الحكومة تداول الدواجن الحية خلال الفترة الحالية بسبب كورونا؟    بث مباشر| شوارع القاهرة قبل دقائق من ميعاد حظر التجوال في يومه الخامس    تعرف على أسعار تقاوي محاصيل الموسم الصيفي بوزارة الزراعة    مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة يجري مشاورات حول صياغة خطة استجابة دولية لمواجهة تداعيات جائحة الكورونا    إسرائيل تعلن عن قرار جديد بشأن فيروس كورونا    756 وفاة جديدة ب«كورونا» في إيطاليا    كورونا.. واحترافية إدارة الأزمة    طبيب أمريكي: 200 ألف وفاة متوقعة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة    معلول يطير إلى تونس للاطمئنان علي أسرته    ريال مدريد يراقب "كاكا الجديد" لضمه في الانتقالات الصيفية    أسامة جلال يتجاهل إنبي.. ويواصل البحث عن عروض خارجية    بالأرقام .. ننشر أبرز جهود قطاع أمن المنافذ بوزارة الداخلية خلال 24 ساعة    "التعليم": صرف مكافأة امتحانات النقل للمعلمين في هذا الموعد    4 أبريل.. استئناف محاكمة المتهمين في قضية "فض رابعة"    "رفضت مبالغ مالية لظهوره مريضا".. معلومات عن ليندا مكرم زوجة جورج سيدهم    شفاء 3 حالات جديدة من فيروس كورونا بالكويت    تطهير 254 قرية داخل الإسكندرية لمواجهة انتشار كورونا (صور)    السيسي يوجه بزيادة بدل المهن الطبية بنسبة 75% عن القيمة الحالية    بالصور.. حملة تطهير وتعقيم لمدارس القاهرة الجديدة    «البحوث الإسلامية» يطلق حملة توعوية إلكترونية بعنوان «النظافة من الإيمان»    بالصورة.. أحمد صفوت يواصل تصوير "سنين وعدت"    أفعال لا أقوال.. هؤلاء الأبراج يعبرون عن مشاعرهم بالاهتمام والتقدير    كيفية الصلاة على ضحايا كورونا ودفنوا خارج البلاد؟.. تعرف على ع البحوث الإسلامية    هل يجوز تركيب مبرد مياه فى جامعة حكومية من أموال الزكاة؟.. أمين الفتوى يرد    وزيرة الهجرة: نعمل على إعادة 37 مصريًا عالقًا في تونس    خاص| "النقل" تكشف حقيقة استثناء ركاب قطارات الصعيد من الحظر    12 قطارا إضافيا و4 دقائق فرقا.. قرارات عاجلة لمواجهة تكدس المترو    "الصحة" تكشف سبب زيادة العزل المنزلي ل 28 يومًا للعائدين من العمرة والخارج    توفيرًا للمال العام.. جامعة تبدأ تصنيع كمامات للأطباء والعاملين    تضامن الوادي الجديد تخصص خطين ساخنين وتعلق التعامل بالطلبات الورقية    وزيرة الهجرة: نسجل بيانات المصريين العالقين في أمريكا لإعادتهم    ارتفاع وفيات كورونا في النرويج إلى 22 وتسجيل 257 إصابة جديدة    سوبر كورة يكشف سر استقالة جمال الغندور عن رئاسة لجنة الحكام    مهاجم نابولي يواجه كورونا بهذه الطريقة    «أسبي جاس» تطرح اسطوانات اكسجين طبى للمواطنين بالصيدليات خلال إسبوعين    الطب البيطري يطهر ويعقم 340 منشأة لمواجهة فيرس كورونا بالبحيرة    بالفيديو | بشرى سارة من وزير الاتصالات بشأن زيادة سرعة الإنترنت في مصر    الأرصاد: غدا طقس معتدل نهارا مائل للبرودة ليلا    محافظة القاهرة: بدء إزالة المنطقة العشوائية بأعلى نفق الزعفران وحملات لإزالة الإشغالات بالشوارع والميادين    ضبط 4 متهمين بالنصب على مواطنين بزعم مساعدتهم للحصول على إعانات من الدولة    مكتبة الإسكندرية تتيح مائتي ألف كتاب على الأنترنت.. وتحذر من السطو الإلكتروني    المحمدي يتحدث عن شخصيات صنعت الفارق في مشواره الاحترافي    البابا يطمئن المصريين في أزمة كورونا: الله محب للبشر    الأربعاء.. بداية عرض أولى حلقات «سنين وعدت» على dmc    هجوم فيروس كورونا.. أول إصابة في بوليوود    تركي آل الشيخ ينفي تدخلة في أزمة تجديد عقد الجوكر أحمد فتحي    شيما الحاج تشعل مواقع التواصل بفيديو جديد    إصابة 15 شخصًا بينهم 8 أطفال في حادث سير ب«صحراوي المنيا»    الحضري: أنا محسوب على الأهلي.. ورحلت بسبب جوزيه "العبقري"    السعودية تضبط أكثر من مليون كمامة مخزنة وتعيد ضخها بالصيدليات    هل يجوز نقل الميت من البلد الذى مات فيه ليدفن فى بلد آخر    هل هناك فضل لقراءة سورة يس عند الميت قبل دفنه وبعد دفنه ؟    هل الميت يسمع الكلام أثناء تشييع الجنازة ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بريد الأهرام اشراف: احمد البرى
الجينوميات الدوائية
نشر في الأهرام اليومي يوم 25 - 10 - 2010

اشتركت في فعاليات المؤتمر السنوي لاتحاد الصيدلة الفيدرالي العالمي الذي عقد في مدينة لشبونة بالبرتغال‏, وطرحت فيه موضوعات عديدة عن الجديد في الصيدلة والصناعات الصيدلية‏,‏ ومن أهمها بحوث تتعلق بتخصص دوائي جديد وهو جينوميات دوائية وهو‏-‏ طبقا لمنظمة الصحة العالمية‏-‏ تخصص يعني بدراسة دور التركيب الجيني‏(‏ الخريطة الجينية‏)‏ لفرد ما في تغيير فاعلية الدواء وحدوث اعراضه الجانبية‏,‏ وبمعرفة تفاصيل الخريطة الجينية للمريض‏,‏ يمكن تحديد الدواء المناسب والجرعة المناسبة منه‏,‏ بحيث يحقق استعماله العلاج الأمثل للمرض دون حدوث اعراض جانبية قد تمثل خطرا علي صحة المريض‏,‏ وأحيانا علي حياته‏,‏ كما تعرقل العلاج الدوائي‏.‏ وكانت البداية الحقيقية لتخصص الجينوميات الدوائية في السنوات الأولي من النصف الثاني للقرن العشرين‏,‏ حيث تبين أن بعض الأدوية قد يسبب في عدد قليل من المرضي دون غيرهم اعراضا جانبية تصل الي حد الخطر‏,‏ بينما لاتؤثر أدوية اخري في بعض المرضي‏.‏
ولقد كانت هذه الملاحظات مواكبة لبداية ثورة الجينات التي أدت الي اكتشاف الجينوم البشري‏,‏ وكان للدواء نصيب من هذا الاكتشاف‏,‏ حيث بينت البحوث ان افرادا يحملون جينات متغيرة‏(‏ غير طبيعية‏)‏ قد يترتب علي وجودها نقص او زيادة في فعالية دواء ما‏,‏ وقد يحمل بعض المرضي جينات متغيرة تسبب حدوث اعراض جانبية اثر تناول نوعيات من الأدوية‏,‏ وهناك أمثلة كثيرة لأدوية تنقص او تزداد فعاليتها بسبب التغير الجيني‏,‏ منها دواء الكودايين الذي يستخدم لتسكين الآلام‏,‏ ومن المعروف ان الكودايين يتحول في جسم المريض الي المورفين الذي يسكن الألم‏,‏ ولوحظ ان بعض المرضي يتناولون الكودايين بجرعاته العادية دون ان يسبب تخفيف الألم‏,‏ وذلك بسبب وجود تغير جيني يؤدي الي بطء تحول الكودايين الي مورفين‏,‏ وبالتالي انخفاض نسبة الأخير في الدم‏.‏ وعلي العكس فان الكودايين قد يتحول في بعض المرضي تحولا سريعا يترتب عليه ارتفاع نسبة المورفين في الدم‏,‏ فاذا كان من بين هؤلاء المرضي ام تتناول الكودايين وهي ترضع طفلها فان نسبة عالية من المورفين تنتقل من دم الأم الي اللبن وهذا يسبب متاعب صحية للرضيع‏,‏ كما يؤدي الي ادمانه للمورفين‏,‏ ويتمثل خطر الادمان في اعراض الانسحاب التي تهدد حياته‏.‏ وهناك أمثلة عديدة للأدوية التي تسبب اعراضا جانبية خطيرة بسبب التغير الجيني‏,‏ مثل ادوية الملاريا والسلفا والأسبرين التي تسبب تكسير خلايا الدم الحمراء وانيميا في بعض المرضي‏,‏ وأدوية تسبب حدوث نزيف في عدد من المرضي‏,‏ وهي الأدوية المضادة للجلطة‏,‏ وهناك أدوية تسبب اعراض الحساسية في عدد قليل من المرضي بسبب التغير الجيني‏.‏ ومن المأمول انه بمعرفة الخريطة الجينية‏(‏ الجينوم‏)‏ لمريض ما يمكن تحديد نوع الدواءوجرعته المناسبة له بحيث يحدث الدواء مفعولا قويا مع قلة أو انعدام أعراضه الجانبية‏,‏ ومن ناحية أخري فإنه من المتوقع أن تفيد بحوث الجينوميات الدوائية في اكتشاف أدوية جديدة علي درجة عالية من الكفاءة ضد المرض ولاتسبب الاعراض الجانبية التي تحدث مع الأدوية المستخدمة الآن‏.‏
وانطلاقا من أهمية هذه البحوث في فتح آفاق جديدة في مجال العلاج الدوائي من حيث ضمان الفاعلية المطلوبة‏,‏ وتقليل خطر الدواء اناشد المسئولين في كليات الصيدلة والطب ومراكز البحوث ايفاد خريجين متميزين علميا وبحثيا الي دول سبقتنا في بحوث هذا التخصص‏,‏ وادراج تخصص الجينوميات الدوائية والبرامج التي تخدم هذا التخصص مثل العلاج الجيني وتطبيقات الجينوم البشري في الكشف عن الأمراض والوقاية منها‏,‏ وتكنولوجيا المعلومات وادوية التكنولوجيا الحيوية التي سوف تفتح آفافا جديدة في مجال علاج الامراض والوقاية منها‏..‏ وادراج كل هذه البرامج ضمن مقررات طلاب مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا‏.‏
د‏.‏ عز الدين الدنشاري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.