فيديو| ياسر رزق: «المصالحة مع الإخوان مستحيلة.. الشعب لن يسمح»    فيديو.. الرئاسة تكشف تفاصيل لقاء السيسي مع مجلس محافظي المصارف المركزية    ما هي تقنية العلاج عن بعد التي أعلنت المصرية للاتصالات المشاركة فيها؟    تعليق عمرو أديب على استهداف "أرامكو" السعودية    بوتين تعليقًا على هجمات «أرامكو»: ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين    ولي العهد السعودي: تهديدات إيران ليست موجهة ضد السعودية فقط.. بل ضد المنطقة والعالم    الصفاقسي التونسي يفسخ التعاقد مع نيبوشا بعد الفشل فى الكونفدرالية    حسام البدري يعود للصورة بقوة لقيادة المنتخب الوطني    رسميا.. غياب نيمار ومبابي وكافاني عن سان جيرمان أمام ريال مدريد    بالفيديو.. إحباط تهريب 6 ملايين شمروخ ألعاب نارية داخل البلاد    ضبط أدوية بشرية منتهية الصلاحية بصيدليتين في دمنهور    صور| محافظ قنا يُقدم واجب العزاء لأسر «شهداء لقمة العيش» في أبوتشت    اتحاد كتاب مصر ينعي الناقد المسرحي أحمد سخسوخ    توقيع اتفاقية تعاون لتنظيم قوافل بيطرية في كفر الشيخ    مرزوق الغانم: الكويت تنظر إلى مصر على أنها قلب العالم العربي    أستون فيلا ضد وست هام.. التعادل السلبى ينهى الشوط الأول    766 فصلًا جديدًا لتخفيض كثافة الطلاب بالفصول الدراسية بالإسكندرية    ما هي تقنية ال True View لمشاهدة الأهداف؟.. معلومات مدهشة لا تعرفها    وكيل الأزهر يستقبل وزير الشئون الإسلامية بموريتانيا    اليوم..هيثم شاكر في ضيافة "صاحبة السعادة"    فتاة تسخر من إخفاء كريم فهمى لوجه ابنتيه.. والفنان يرد عليها    بعد الإفتاء بعدم أحقية الزوجة في معرفة راتب زوجها.. كاتبة: الزوج بيحس أن زوجته هتسمسر عليه    انتخابات تونس| نافست الرجال بقوة.. عبير موسى «امرأة لم ترض بالبقاء على الهامش»    عميد علوم القاهرة يتفقد تجهيزات الكلية لاستقبال أوراق الطلاب الجدد    بالصور .. رفع 20 طن قمامة ومخلفات صلبة في حملة للنظافة بأخميم    محافظ جنوب سيناء يبحث مشروعات الخطة الاستثمارية واستعدادات ملتقى التسامح الديني بكاترين    المصرية سارة غنيم تؤدي قسم الحكام في بطولة العالم للجمباز    الليلة.. ياسر ريان ضيف برنامج "الماتش"    عن عمر يناهز49 عامًا.. وفاة النجم الأمريكي برايان ترك بسرطان المخ    "لمبة الخطيب" تكشف الغطاء عن "المقاول المهرج": "محور المشير معمول عشاني"    سعيد الماروق ينتهى من مونتاج فيلم الفلوس    مؤسسة هيكل للصحافة العربية تستعد للحفل الختامي لإعلان جوائزها 23 سبتمبر الجاري    خطط للتوسع فى البنية الأساسية وشبكة نقل المنتجات البترولية    محافظ بني سويف يتابع منظومة العمل ب 12 إدارة مركزية شرق النيل    لمواجهة التزييف ..«عمال الإسكندرية»: دورات في التربية الإعلامية    ملثمون يقتحمون ويسرقون منزل نجم برشلونة صامويل أومتيتي    الإدارة العامة لمباحث رعاية الأحداث بقطاع الأمن :ضبط عصابة لبيع الاعضاء البشرية    أخبار الأهلي : أحمد حمودي ينضم الى صفوف بيراميدز رسميا فى صفقة انتقال حر    أردوغان: يمكن لنحو ثلاثة ملايين لاجئ سورى العودة إلى "منطقة آمنة" إذا تم توسيعها    الإفتاء توضح 6 فضائل ل صلاة التسابيح    كيفية صلاة الجنازة وحكم الصلاة على الميت بعد العصر    تعرفي على 4 مخاطر يسببها نقص فيتامين "د" في الجسم    تجديد حبس متهم في قضية "خلية الأمل" 15 يومًا    "الوطن حياة واستقرار".. واعظات الأوقاف يتحدثن عن دور المرأة في المجتمع    رسميا.. عبدالعزيز بن تركي رئيسا للاتحاد العربي لكرة القدم (الصور)    شاهد.. غواص يلتقط فيديو مذهل ومفصل لأناكوندا عملاق فى نهر بالبرازيل    تعرف على حالة الطقس غدا    ” الصحة” و” الإنتاج الحربي” و “الإتصالات” يناقشون ميكنة التأمين الصحي    الاستعانة بالله    لحظة أداء النائب العام ورئيس مجلس الدولة اليمين الدستورية أمام السيسي (فيديو)    ما حكم التوكيل في إخراج زكاة المال؟ الإفتاء تجيب    حملة أمنية مكبرة في مركزين بالمنيا    "أبو غزالة": الجامعة العربية تعمل على تعزيز جهود الحكومات لضمان حياة أفضل للمواطن العربي    "الشهاوي": تدريب "jcet" دليل على خبرة مصر في مكافحة الإرهاب    الوادي الجديد تستقبل قافلة طبية متكاملة مجانية    ياسر رزق: مُرحب بالصحفيين القطريين في جائزة دبي للصحافة    رئيس جامعة أسيوط يؤكد على أهمية مساهمة الشركات الوطنية في صناعة المستلزمات الطبية    غدا.. الصحة العالمية تحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المرضى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإمارات تطالب بتأمين الملاحة الدولية وإمدادات الطاقة.. وتنتقد أخطاء الاتفاق النووى

* إيران تهدد بإنهاء التزاماتها النووية.. وقمة «دوشنبه» ترفض العقوبات الأحادية.. ومدمرة أمريكية فى خليج عٌمان



ألمح عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولى الإماراتى إلى وقوف دولة، لم يسمها، وراء الهجوم الذى استهدف 4 سفن تجارية فى خليج عمان الشهر الماضي، مؤكدا أن الإمارات لم تقرر بعد وجود أدلة كافية ضد دولة بعينها.
وأضاف آل نهيان: «نحن فى منطقة صعبة، لكن بها الكثير من الموارد الضرورية للعالم، سواء كان غازا أو نفطا، ونريد أن تكون تدفقات هذه الموارد آمنة وطبيعية من أجل استقرار الاقتصاد العالمي».
وخلال مؤتمر صحفى عقده مع وزيرة خارجية بلغاريا إيكاترينا زاهاريفا، فى إطار الزيارة الرسمية التى يقوم بها إلى صوفيا، وأوضح الوزير الإماراتى أن «الأدلة التى جمعناها نحن وزملاؤنا من دول أخرى تشير بوضوح إلى أنها عملية تفجير من خارج السفينة تحت مستوى المياه».وأكد أن «التقنية التى تم استخدامها والتوقيت والمعلومات التى جمعت قبل العملية واختيار الأهداف كان دقيقا، بحيث لا يتم غرق أو تسريب نفط من هذه السفن».وطالب بن زايد المجتمع الدولى بالتعاون من أجل تأمين الملاحة الدولية وتأمين وصول الطاقة.
وأضاف:علينا أن نعمل سويا لنزع هذا الاحتقان وكنا نأمل أن تنجح مساعى رئيس الوزراء اليابانى وأن تستمر المحاولات. وزير خارجية ألمانيا كان متواجد قبل بضعة أيام فى المنطقة ونأمل أن نرى إطارا أوسع للتعاون مع إيران ونعتقد أن اتفاق «الخمسة زائد واحد» كان فيه خطآن، الخطأ الأول عدم مشاركة دول المنطقة فى هذا الحوار وحماية هذا الاتفاق والخطأ الثانى عدم احتوائه لمواضيع مثل الصواريخ الباليستية والتدخل فى الشئون الداخلية للدول الأخري.
ومن جانبه، وصف أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتى للشئون الخارجية الاعتداء على ناقلتى نفط فى خليج عمان بالتطور المقلق والتصعيد الخطر، قائلا إن الأمر يستدعى تحرك المجتمع الدولى لضمان صون الأمن والاستقرار الإقليميين. وأكد قرقاش أن الحكمة ضرورية والمسئولية جماعية للحيلولة دون المزيد من التوتر فى المنطقة.
وفى إطار استمرار التصعيد الأمريكى ضد إيران، أعلنت القيادة المركزية الأمريكية، فى بيان، أنها أرسلت مدمرة صواريخ إلى خليج عمان على ضوء الهجمات على ناقلتى نفط فى خليج عمان.
وأشار البيان إلى أن الحرب مع إيران ليست فى مصلحة الولايات المتحدة الاستراتيجية.
جاء ذلك بعد ساعات من كشف مسئولين أمريكييين، فى تصريحات لشبكة «سي. إن. إن» الإخبارية الأمريكية، عن أن زورقا إيرانيا استهدف طائرة أمريكية بدون طيار قبيل هجوم خليج عمان على ناقلتى النفط.
وفى الوقت ذاته، أعلنت الدول المشاركة فى قمة «التعاون وبناء الثقة فى آسيا» المنعقدة أمس فى عاصمة طاجيكستان دوشنبه معارضتها لأى عقوبات أحادية الجانب ولتطبيق القوانين الوطنية خارج حدودها.
وجاء فى البيان الختامى لقمة دوشنبه: «مع الأخذ بعين الاعتبار ميثاق الأمم المتحدة والقواعد المعترف بها ومبادئ القانون الدولي، نرفض أى ضغوط سياسية واقتصادية غير شرعية على أى دولة من الدول المشاركة فى القمة، وخاصة الدول التى تعانى شعوبها من العواقب السلبية للإجراءات القسرية أحادية الجانب فى المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية».
وتوعدت الدول المشاركة فى القمة بمنع استخدام أراضيها من قبل أى حركات وهيئات انفصالية. هذا وأكد البيان الختامى للقمة دعم الدول المشاركة فيها لخطة العمل المشتركة الشاملة الخاصة بالاتفاق النووى مع إيران، التى أكدت فعاليتها وليس لها أى بديل، مرحبا بالتنفيذ الكامل لإيران لكل التزاماتها فى المجال النووي.
ومن جانبه، قال الرئيس الإيرانى حسن روحاني، خلال قمة دوشنبه، إن بلاده ستواصل تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووى فى ظل غياب «مؤشرات إيجابية» من الأطراف الموقعة الأخري، وذلك فى إشارة إلى مهلة الستين يوما التى وضعتها طهران أمام القوى العالمية للانسحاب من الاتفاق النووى التاريخى الذى تم التوصل إليه فى مايو 2015. ولم يدل الرئيس الإيرانى بتفاصيل عن الإجراءات التى ستتخذها بلاده كما لم يفصح عن المؤشرات الإيجابية التى تريد أن تراها.
ويعكف فريق متخصص على فحص ناقلة البترول النرويجية «فرونت ألتير» لتقييم حجم الأضرار التى لحقت بها.
لقطات من تسجيل الفيديو الذى بثته القيادة الامريكية لزوارق ايرانية فى خليج عمان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.