رئيسة الوكالة الفيدرالية الروسية: مصر اكثر البلاد السياحية طلبا عند الروس    استمرار احتلال الجولان والأراضي الفلسطينية يمثل عائقا امام تحقيق السلام العادل في المنطقة    الدوري الإنجليزي.. مانشستر سيتي يواصل مطاردة تشيلسي.. وليستر يتعادل    صالح جمعة: كنت أحترم اللاعبين الكبار في الأهلي.. والإصابة غيرتني    عبدالعاطي: تحدثت مع رامي صبري بعد "ركلة بانينكا".. وأحترم وجهة نظر كيروش في عدم ضم الثلاثي    صالح جمعة يؤكد: أخويا قعد مع مسئولي الأهلي.. وجدد للزمالك    هبة رشوان توفيق لنجل شقيقتها: "مش عارف تيجي البيت وتصالح جدك"    الصحة: لا إصابات شديدة ووفيات بمتحور «أوميكرون».. وهذا أمر مبشر | فيديو    صالح جمعة: شعرت بالإهانة فتشاجرت مع فايلر    تحويلات مرورية لإستكمال أعمال ربط كوبرى محور عين الصيرة بالطريق الدائرى    حجز صاحب مصنع ملابس بدون ترخيص بالمطرية    جامعة أسيوط تكشف تفاصيل جديدة بعد تعدى طالبة بسلاح على أساتذها    برج الجدي اليوم.. لا تتحدث عن حياتك الشخصية    «هنعلمه مش أكثر».. المستشار القانوني ل«الموسيقيين» يتحدث عن أزمة عمر كمال    لبنان تعلن حظر تجول ليلى لغير المحصنين ضد كورونا وإجبارية التطعيم للموظفين    بنك القاهرة: 435 مليون جنيه معاملات المحفظة الذكية خلال 9 أشهر    إصابة 7 أشخاص بمشاجرتين في القليوبية    حبس مقاول هارب من غرامات ب 11 مليون جنيه ب«مصر القديمة»    أمطار ورياح مثيرة للرمال.. الأرصاد تكشف تفاصيل الطقس خلال 6 أيام    ضبط عاطل لاتهامه بالنصب والسمسرة بوحدة مرور بنها    الطيران الإثيوبي يقصف المحولات الكهربائية لسد «تيكيزي» | فيديو    كيف أثرت الطرق الجديدة على أسعار الشقق في 5 مناطق بالقاهرة الكبرى؟    طلعت يوسف يفجر مفاجأة: لم أستقل من تدريب الإسماعيلي    بالصور ..بلقيس تقدم حفلا غنائياً بالإمارات ضمن إحتفالات الدولة بعيدها الوطني الخمسين    أصالة تحيى حفلا غنائيا بمشاركة فؤاد عبد الواحد ضمن ليالى أوايسس بالرياض    "هتف الشعب ونادى".. الإمارات تحتفل ب50 عامًا على تأسيس الاتحاد (فيديو)    النشرة الدينية| مبروك عطية يعلق على أزمة رشوان توفيق مع ابنته.. وحكم مطالبة الرجل زوجته بخلع النقاب    حسام موافي: الشعراوي لم يقل لي أفضل العبادات جبر الخواطر | فيديو    في ذكرى وفاتها.. أبرز المعلومات عن الكاتبة بنت الشاطئ وسيرتها الفكرية يستعرضها الأزهر للفتوى    عمرو الورداني يوضح عواقب الاطلاع على عورات الناس وأسرارهم.. أخطرها: "هيهون عليك سرك"    مواقيت الصلاة اليوم الخميس 2 ديسمبر    938 إصابة جديدة.. الصحة تعلن بيان كورونا ليوم الأربعاء    أسامة الأزهري: المصريون القدماء وحدوا الله وآمنوا بالبعث والدار الأخرة    وكيل «تضامن البحيرة»: 9 مكاتب لتأهيل ذوى الإعاقة لسوق العمل | فيديو    بسبب انهيار الليرة.. أردوغان يقبل استقالة وزير المالية التركي ويعين خلفا له    مايكل أوين: محمد صلاح ظاهرة والأهداف الأربعة من لمسات رائعة    الجزائر تشترط "جواز التلقيح" لدخول أراضيها ومغادرتها عبر البحر    الأزهري: هناك فرق كبير بين النبش عن القبور والكشف الأثري | فيديو    هسس!!    المصرى: بعض أعضاء بعثة الفريق تعرضوا للضرب فى نيجيريا بسبب رفض إذاعة المباراة    وسط انتشار «اوميكرون» .. ارتفاع إصابات كورونا 4 مرات خلال يومين في جنوب إفريقيا    حسام موافي: «تلت الشعب المصري مصاب بارتفاع ضغط الدم» | فيديو    السيطرة على حريق هائل شب بمنزل فى الخانكة    العالم المُوازى    محمود فتح الله: الصعود سيكون من نصيب مصر والجزائر.. ولبنان منتخب جيد    رابعة ابتدائي.. كيف واجه أولياء لأمور صعوبات المذاكرة قبل امتحان ديسمبر؟    «بوينج» تعلن عن تدشين مركز للعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات في مصر    سفير كوريا الجنوبية يدعو للتعاون «الفضائى» مع مصر    ضبط السوق وجودة الخدمات.. فوائد رفع الحد الأدنى لأسعار الإقامة في الفنادق    فواتير الكهرباء.. تعرف على الشهور الأعلى والأقل استهلاكًا وتحصيلًا    الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط يزور معهد الدراسات القبطية    وزارة الصحة السعودية ترفع الجاهزية الكاملة لاستقبال المعتمرين    "محلية البرلمان": المشروعات الصغيرة والمتوسطة مكملة للمشروعات الكبرى    سلمان خان وأيوش شارما يشاركان أهان شيتي وتارا بعرض فيلم «Tadap»    أول طائرة مصرية بدون طيار    طهران تسمح لوكالة الطاقة الذرية تكثيف عملياتها الرقابية في منشأة فوردو    بعد 16 سنة من التقاضي.. المحكمة تأمر بترقية موظف لمدير إدارة    «عمليات التنمية المحلية» تتابع منع غير الملقحين دخول مبنى حي عين شمس (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تعرف على حكم الشريعة الإسلامية في كذبة أبريل
نشر في أهل مصر يوم 01 - 04 - 2017

قال الدكتور على جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن قضية الكذب فى أول إبريل، بدعة منكرة، والأفضل أن يحتفل فى أول إبريل بيوم اليتيم وليس بيوم الكذب.
وأضاف جمعة، فى فتوى له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى" فيس بوك" أن الكذب من الكبائر، ومن الأمور التى نهى عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم نهيا تاما، سواء أكان كذبا مفردا، أو كمنهج، لأن هناك من المناهج ما هو كاذب، وما هو يعتمد عليه الكذب فى ذاته.
وأوضح جمعة أن الرسول الكريم قال: "لا يزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب صديقا، ولا يزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب، حتى يكتب عند الله كذابا.. ويقال: الصدق منجاة ولو اعتقد فيه هلاكك، والكذب مهلكة ولو اعتقدت أن فيه نجاتك.
وأشار جمعة إلى أن هناك قصة طريفة عن الشيخ على الخواص، وكان من الأتقياء، ويعيش فى القرن العاشر الهجرى، وهو أستاذ الشيخ الشعرانى، وكان الشيخ على الخواص يعمل صانعا للحصير من الخوص، فجاءه شخص كان قد هرب من أناس يجرون وراءه يريدون قتله، فوصل عند الشيخ على الخواص، فقال له: خبئنى عندك، فقال له: اختبئ فى هذه الحصيرة.. فلفه فى الحصيرة وأوقفه، وجاء الناس فقالوا: هل جاء هنا شخص قد مر عليك؟ فقال: نعم. قالوا: وأين ذهب؟ قال: فى هذه الحصيرة. فظنوا يسخر منهم، وانصرفوا، وعندما خرج الرجل قال له: كدت أن تهلكنى وأن تسلمنى لهم، فقال: يل بنى صدقى نجاك، فلو إننى قلت لهم لم أره، وهم يرونك قد جئت من هذه الناحية سوف يفتشون المحل ويجدونك.. فأنا قد قلت الصدق، وأنا أعتقد فى الله أنه سينجينا كما قال رسول صلى الله عليه وسلم.
وتابع أما حكاية الكذبة البيضاء فهى مترجمة من اللغة الأجنبية، وكانوا يعنون بها أولا: كذب الأطفال، فالكذبة البيضاء بمعنى الكذبة التى يمارس فيها الطفل خياله.. يمارس ذلك ممارسة لتناقض الواقع عند الطفل في خياله فتصدر مثل هذه المخالفات للواقع فيتقمص شخصية الآخرين وهو يرد على التليفون مثلا، فكأنه يلعب ويلهو ويمارس شيئا من الخيال.. هو خيال لا يقصد به شيئا.. كذلك سموه بالكذب الأبيض.. وأجروا دراسات علي الكذب.. حتى وصلوا إلى اختراع جهاز كشف الكذب سنة 1920 م، وهذا الجهاز يحقق 85% نتائج وليس 100% ولذلك انتقلوا بعد ذلك إلي حركات الوجه، والتعبيرات أيضا خاصة بعد تقدم الفيديو وغيره.. ووجدوا أن الوجه له 7 آلاف حركة، نستطيع من خلالها أن نكشف الكذب، ونكتشف أن هذا الشخص يقول كذبا الآن أو لا، وتقدموا في هذا المعني جدا في الدراسات التي استقلت بعلم Sinceline حول الكذب والحقيقة أنه ينبغي علينا أن نتبرأ من الكذب، وألا يكون منهجنا لحياتنا فهو محرم في كل الديانات خاصة الإسلام.. وقد يصل الأمر في الكذب إلى مرحلة كبيرة وهي الكذب علي رسول الله صلى الله عليه وسلم " من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار".. لأنه يخل بالتشريع، الكذب فيه افتراء على الله، لأن الله خلق واقعة معينة، وأنا بالكذب أقول لا، هناك واقعة أخرى، ولم يخلقها الله، كأنى افتريت على الله، ومن هنا كان الكذب محرما فى كل الديانات. بكل ألوانه وكل ألوان الطيف.
يذكر أن كذبة أبريل أو كذبة نيسان أو يوم كذبة إبريل هو مناسبة تقليدية فى عدد من الدول توافق الأول من شهر أبريل من كل عام ويشتهر بعمل خدع فى الآخرين، يوم كذبة إبريل لا يُعد يومًا وطنيًا أو مُعترف به قانونيًا كاحتفال رسمي. لكنه يوم اعتاد الناس فيه على الاحتفال وإطلاق النكات وخداع بعضهم البعض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.