سامح شكري: "ثقتنا في الكونغو لاستئناف مفاوضات سد النهضة وفق بيان مجلس الأمن"    بنظام التحويل.. بدء الدراسة رسميًا في كلية الطب بجامعة الأقصر    "هل تعود سوريا لمقعدها في الجامعة العربية؟".. سامح شكري يجيب    فيرنانديز: لا أحد يشعر بالإحباط أكثر مني.. اعتدت تحمل المسئولية    شبورة ورياح.. الأرصاد تعلن الظواهر الجوية المتوقعة الأحد (بيان بدرجات الحرارة)    لمعلمي المدارس الفنية.. بدء التقديم للحصول على بكالوريوس تعليم صناعي (تعرف على الأوراق المطلوبة)    بفستان أسود.. إلهام شاهين بإطلالة ساحرة في مهرجان الإسكندرية    قائد ليفربول عن محمد صلاح: لا يصدق منذ قدومه إلى الريدز    الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة في أفغانستان    الشيوعيون يتظاهرون للتنديد ب"تزوير واسع النطاق" لنتائج الانتخابات الروسية    توفير المستلزمات المدرسية.. الداخلية تطلق المرحلة ال19 من "كلنا واحد"    شوط أول سلبي بين ريال مدريد وفياريال في «الليجا الإسبانية»    دمياط تستكمل حملاتها لإزالة التعديات على أملاك الدولة    بدون حق في التثبيت.. "التعليم" تكشف آلية التطوع للتدريس في المدارس    إصابة 3 أشخاص بحالات تسمم في منطقة حلوان    جريمة في القطار.. أطلق الرصاص على شقيقه ثم قفز من النافذة    تسمم أم و3 أطفال بعد تناول وجبة غذائية فاسدة في بني سويف    السيطرة على حريقين في عقارين بالمرج والوراق    أذربيجان: تطعيم أكثر من 8 ملايين شخص ضد فيروس كورونا    خريطة انتشار قوافل «حياة كريمة» الطبية في 7 محافظات.. تقدم الخدمة مجانا    «الصحة»: قد يتم دمج لقاحي كورونا والإنفلونزا معا    ماذا قالت «الإدارية العليا» عن حظر استخدام المساجد في أي أغراض سياسية؟    بعد تصريحاته المثيرة.. هذا أبرز ما قاله أحمد السعدني : «كانوا بيدلعونى وأنا صغير بسعدون وسوسى»    اعترافات فتاة بطعن خطيبها السابق بمعاونة أخيها: أفقدني عذريتي    دفاع سما المصري يكشف تفاصيل براءتها من سبّ مرتضى منصور: سجدت لله شكرًا    «تنمية المشروعات» يضخ 52.3 مليار جنيه للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر    «التعليم» تتابع التزام المدارس الخاصة والدولية بالمصروفات    تشكيل سان جيرمان - مبابي ونيمار يقودان الهجوم في غياب ميسي    وزيرالرياضة يستمع لمقترحات طلاب الجامعات المتدربين بنادي النادي بالعاصمة الإدارية    الرعاية الصحية تعلن نجاح استئصال ورم بالحبل الشوكي لمريضة بمستشفى السلام بورسعيد    زي النهاردة.. الأهلي يودع أفريقيا مبكرا للمرة الثانية على التوالي    البرلمان يستعد للفصل الثانى التشريعى    رسميًا.. منع حسين السمري وجبريل والنمر من خوض انتخابات الزمالك    اعرف في 10 خطوات.. كيف تضيف المواليد الجدد على بطاقات التموين؟    تطوير شخصيات مناهج الصف الرابع الابتدائي لترسيخ المواطنة    كوريا الجنوبية تبدأ تطعيم الحوامل والأطفال ضد كورونا أكتوبر المقبل    أول تعليق من هبة مجدي بعد وضعها مولودها الثاني    ياسمينا العلواني تنفي ارتداء الحجاب: "الآوان لسه مجاش"    مصابين نفسيين في عهد الرسول.. الجندي: سيدنا يعقوب كان مريض نفسي    بالفيديو| داعية يوضح حكم الطلاق عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو بلغة الإشارة    حزب الائتلاف الوطني التونسي وحركة تونس المستقبل يعلنان دعمهما لقرارات "قيس سعيد"    وزير النفط السوداني يأمل في إنهاء إغلاق الشرق لتفادي خسائر بالغة    7 مرشحين تقدموا بأوراقهم لانتخابات نادى الشرقية فى اليوم الأول    خبيرة أبراج: مواليد 25 سبتمبر شخصية بصيرة وغير تقليدية    إزالة 6 حالات تعدي بالصداقة الجديدة وغلق 5 ورش حرفية و7 مخابز ومنشات طبية بأسوان    تطوير حديقة السلام ب3.5 مليون جنيه في الوادي الجديد    ملوك العسكرية المصرية القديمة بصالات العرض في متحف شرم الشيخ    جوارديولا: فزنا على أبطال أوروبا وتوخيل مدرب استثنائي    «التخطيط»: نستهدف التمكين الاقتصادي للمرأة    توافد المواطنين على أتوبيسات مبادرة «معاً نطمئن.. سجل الآن» بأسوان    الغرف التجارية: إنشاء أكثر من 230 مشروعا زراعيا خلال ال6 سنوات الماضية    نوال العدل تستعد لعرض "كهف رام" في المهرجان القومي للمسرح المصري    الحكومة تنفى نقص المستلزمات الوقائية بالمستشفيات الحكومية    الموت يفجع الفنانة شيري عادل    بالأسماء.. سعفان: تحويل 3.9 مليون جنيه مستحقات للعمالة المغادرة من الأردن    وفاة خالة الفنانة شيري عادل    خطر الجدال على المجتمع    وزير الأوقاف: الاسلام قد نهى عن قتل النفس عمدًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مصر وتونس علاقات تاريخية وتوحد فى الرؤى إزاء القضايا الجوهرية بالمنطقة.. الرئيس التونسى فى ضيافة المحروسة تعزيزا للعلاقات الثنائية.. ورئاسة تونس: الزيارة تأتى دعمًا لمسار التعاون المتميز بين الدولتين
نشر في اليوم السابع يوم 09 - 04 - 2021

علاقات دبلوماسية مترسخة امتداد لعلاقات تاريخية متجذرة تلك التي تجمع بين مصر وتونس، فطالما اتفقت الدولتان في الرؤى للعديد من القضايا الإقليمية البارزة، وفى إطار تعزيز تلك العلاقات يزور الرئيس التونسى قيس سعيد مصر الجمعة وتمتد زيارته لثلاثة أيام بدعوة من الرئيس عبد الفتّاح السيسي، وفق ما أعلنت رئاسة الجمهورية التونسية.

ووفق البيان، فإن هذه الزيارة تأتى في إطار ربط جسور التواصل وترسيخ سنة التشاور والتنسيق بين قيادتي البلدين، فضلا عن إرساء رؤى وتصوارت جديدة تعزز مسار التعاون المتميز القائم بين تونس ومصر بما يُلبّي التطلعات المشروعة للشعبين الشقيقين في الاستقرار والنماء.

علاقات دبلوماسية راسخة
وفى إطار العلاقات الدبلوماسية الراسخة بين مصر وتونس زار وزير الشئون الخارجية والتونسيين بالخارج بالجمهورية التونسية، عثمان الجرندى مصر مارس الماضى ، وأكد الجرندى وقتذاك إن مصر وتونس بإمكانهما العمل سويا بتنسيق كامل فى عدد من المحافل الإقليمية والدولية، مضيفا: "الأمن القومى التونسى مرتبط بأمن مصر والعلاقات المشتركة تدعونا لتعزيز التعاون بين البلدين".

وعقد خلال زيارته جلسة مباحثات مع وزير الخارجية سامح شكرى، حيث بحث الجانبان خلال اللقاء سبل تدعيم أوجه التعاون بين مصر وتونس بخلاف الملفات الإقليمية والدولية ومن بينها الأوضاع فى ليبيا.

وزيرا خارجية مصر وتونس

وأكد وزير الخارجية التونسى أن هناك العديد من مجالات التعاون بين مصر وتونس ونحتاج لتكثيف التشاور فى عدد كبير من القضايا، مشيرا إلى تطلع بلاده للارتقاء بالعلاقات الثنائية بين البلدين، مؤكدا وجود تنسيق بين قيادتى البلدين فى عدد من القضايا المشتركة.
سبق الزيارة مشاورات هاتفية أجراا سامح شكرى مع عثمان الجرندي ، وتم بحث سُبل تعزيز العلاقات الثنائية وتفعيل أُطر التعاون القائمة بين الدولتين .
وأكد الوزيران ضرورة مواصلة الجهود العربية التي تستهدف التوصل لتسوية عادلة ودائمة للقضية الفلسطينية، واتفقا على تكثيف الجهود أيضًا من أجل إنهاء الأزمة الليبية بما يحقق تطلعات الشعب الليبي. وأكدا أيضًا على أهمية إستمرار التشاور والتنسيق بين الجانبيّن المصري والتونسي حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المُشترك. هذا، وإنتهز الوزير شكري هذه المناسبة لتهنئة الوزير الجرندي على رئاسة تونس الناجحة لمجلس الأمن خلال شهر يناير الماضي.

دعم التعاون في المحافل الدولية
وفي إطار تدعيم العمل العربي المشترك، سبق وأن بحثت مصر وتونس تعزيز التنسيق داخل المحافل الدولية والإقليمية، خلال لقاء جمع وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، عثمان الجرندي، والسفير المصري لدى تونس، إيهاب عبد الحميد.
وتطرق اللقاء للمستجدات التي تمر بها المنطقة العربية، وما تطرحه من تحديات، وتم التأكيد في هذا السياق على أهمية تعزيز التنسيق والتشاور بين البلدين بشأن مختلف القضايا العربية والملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، والمساهمة في التوصل إلى تسويتها في ضوء عضوية تونس في مجلس الأمن الدولي، وباعتبارها صوت العرب داخل هذا الجهاز الأممي.
ومن جانبه أشاد الوزير التونسي، بحسب بيان للخارجية التونسية، بالمستوى المتميز للعلاقات التونسية - المصرية، مؤكداً ضرورة المضي قدماً نحو مزيد تطويرها وتنويع مجالات التعاون الثنائي، بما يرتقي إلى مستوى الإمكانيات والفرص المتاحة بالبلدين الشقيقين.
وشدد الوزير التونسي على أهمية الإعداد المحكم للاستحقاقات الثنائية المقبلة، لا سيما انعقاد اللجنة المشتركة التونسية - المصرية أواخر هذا العام، والعمل معا من أجل تفعيل المبادرات والتوصيات الهادفة إلى تطوير العلاقات الثنائية في عدة مجالات.
من جانبه، أبرز السفير المصري «حرص بلاده على مزيد تعزيز العلاقات التونسية - المصرية، وتوثيق أواصر الأخوة والتعاون التي تربط البلدين»، مؤكداً «أهمية استثمار الإمكانيات المتوفرة في البلدين بما من شأنه أن يعزز التعاون الثنائي بين تونس ومصر».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.