تصريحات مرفوضة..    أمطار وثلوج.. أحمد موسي يعرض مدينة جديدة تحولت إلى جزء من نهر النيل.. فيديو    "السلع التموينية" تتعاقد على شراء 77 ألف طن زيت خام    منها تخصيص قطعة أرض لإنشاء مدرسة.. تعرف على قرارات "تنفيذي الإسكندرية"    ترشيد استهلاك المياه ندوة لتوعية طلاب الزرقا بدمياط    موفد أمريكي: أكثر من مئة اسير من مقاتلي داعش فروا في سوريا    جعجع: الخزي والعار لمن حاول إقحام الجيش في قمع المتظاهرين اللبنانيين    الرئيس الاسرائيلي يكلف غانتس تشكيل حكومة احتلال    الشرطة البريطانية تضبط شاحنة جديدة على متنها 9 مهاجرين أحياء    رئيس إسرائيل يسلم جانتس كتاب التفويض لتشكيل حكومة موحدة    الخطيب يكشف تفاصيل زيارة أشرف صبحي: تفهمنا أسباب تأجيل القمة بعد توضيح الكواليس.. رحبنا باقتراح الوزير لحل أزمة «عدم خوض مبارايات قبل لقاء الزمالك».. و10 مطالب ل«بيبو» قبل استكمال الدوري    عبدالحفيظ: إصابة محمد محمود ليست في نفس موضع الإصابة السابقة    التشكيل الرسمي لموقعة إنتر ميلان وبوروسيا دورتموند بدوري الأبطال    تشكيل #ليلة_الأبطال - MSG في هجوم برشلونة ضد سلافيا براج    ضبط 13 قضية بث فضائي بدون ترخيص خلال 24 ساعة    في عيد ميلاده.. 10 معلومات لا تعرفها عن عمدة الدراما صلاح السعدني    جميلة عوض تُشعل إنستجرام..ومنى زكي: بحبك    فيديو| نجيب ساويرس ونجوم الفن يحتفلون بنجاح "حبيبى يا ليل" مع "أبو"    بنها: عميد طب بنها يتفقد المستشفى الجامعى تزامنا مع سقوط الأمطار    محافظ السويس يقود شعلة احتفالات العيد القومي ال 46    تعرف على أخر تطورات حادث إصابة 10 أشخاص إثر تصادم سيارتين ميكروباص بالصف    تحريف المصحف.. تعرف على السبب المباشر وراء إطلاق إذاعة القرآن الكريم    بعد 5 سنوات من الحادث.. محاكمة 14 متهمًا في الهجوم على شارلي إبدو في هذا الموعد    رئيس جامعة حلوان عن تعيين المعيدين بعقود مؤقتة: نلتزم بما يصدره المجلس والوزارة    إيهاب جلال يعلن قائمة المصري لمواجهة سيشل بالكونفيدرالية    محافظ جنوب سيناء يتفقد المدرسة الفندقية في دهب    ميجان ماركل وعناق حار غير رسمي    سكاى نيوز: المصارف فى لبنان تغلق أبوابها الخميس بسبب الاحتجاجات    تحليل فيديو اعتداء شقيقة زينة على أحمد عز.. أول ظهور ل التوءم | والفنان لا يعرف أسرة زوجته    فيديو| إيمي ودنيا سمير غانم تغنيان "عايم في بحر الغدر"    بالY Series| فيفو تكشف عن أول هواتفها الذكية في مصر    وكيل الأزهر: مضاعفة المنح الدراسية للأفارقة    وزيرا “التعليم العالى” و “الاتصالات” يبحثان سبل تحويل الجامعات المصرية إلى جامعات ذكية    39 ألف زائر لمعرضي ويتيكس و"دبي للطاقة الشمسية"    مغترب متزوج وقع في جريمة الزنا فماذا يفعل.. أمين الفتوى يجيب    معاقبة طالبين بالسجن 3 سنوات بتهمة خطف وهتك عرض زميلهما بالمنيا    قافلة طبية مجانية بوادي جعدة في رأس سدر الجمعة والسبت المقبلين    يسيتش يُعلن تشكيل الإسماعيلي لمواجهة الجزيرة الإماراتي    مطلقة ولديها 3 أطفال ومعها ذهب للزينة.. هل عليه زكاة    البرق والرعد.. كيف نتعامل مع آيات الله الكونية؟    شيرين رضا عن أزمة الأمطار: "غرقنا في شبر مية ويجب محاسبة المحليات"    ميناء دمياط يستقبل 14 سفينة للحاويات والبضائع العامة    الأوقاف : شطحات اللسان من أخطر الأمور على العبد    أوراوا يضرب موعدًا مع الهلال في نهائي أبطال آسيا    ضبط مخزن أدوية وتشميع 9 صيدليات وتحرير 41 محضر في حملة بأسيوط    الطيران المدني: إلغاء غرامات تأخير الرحلات الجوية مستمر حتى انتظام الحركة    غياب بوجبا ودي خيا عن مانشستر يونايتد في الدوري الأوروبي    حقوق امرأة توفي زوجها قبل الدخول بها.. تعرف عليها    المستشار حمادة الصاوي يخلى سبيل عدد من النساء والشيوخ والأطفال من المتهمين في تظاهرات 20 سبتمبر    رئيس البرلمان الأوروبي يدعم تأجيل «بريكست»    أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم    الصين: سرعة قياسية جديدة لأول قطار سكة حديد ذاتي القيادة في العالم    شاهد.. أحمد السعدني لوالده في عيد ميلاده: كل سنة وانت طيب يا عمدة    مبيعات عربية وأجنبية تهبط بمؤشر البورصة بالمستهل    السيجارة الإلكترونية وراء إقلاع 50 ألف بريطاني عن التدخين في عام واحد    مصر والأردن ينفذان التدريب العسكري المشترك "العقبة 5"    دراسة: «الخلايا الدبقية الصغيرة» تعيد تنظيم الروابط العصبية أثناء النوم    باحثون يطورون آلية جديدة للتنبؤ ب«تسمم الحمل» مبكرًا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"اليوم السابع" بالقائمة القصيرة لجائزة الصحافة الذكية وتنافس فى 3 فروع أخرى بجائزة الصحافة العربية بدبى
نشر في اليوم السابع يوم 06 - 03 - 2019

كشف نادى دبى للصحافة، ممثلا فى الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية، عن أسماء 36 مرشحا لنيل الجائزة فى دورتها الثامنة عشرة، من مختلف أنحاء الوطن العربى وخارجه، إضافة إلى المؤسسات الصحفية المرشحة للفوز ضمن فئة الصحافة الذكية، وجاءت "اليوم السابع" ضمن المرشحين الثلاثة لفرع الصحافة الذكية، كما جاء الزملاء، محمد الدسوقى رشدى مرشحا للفوز بجائزة دبى عن فئة الصحافة السياسية ومحمد سالمان لفئة الصحافة العربية للشباب،و إيمان حنا عن فئة الصحافة الإنسانية.
وسيتم تكريم الفائزين يوم 28 مارس الجاري ضمن الحفل السنوي الكبير الذي يقام ضمن أعمال الدورة الثامنة عشرة لمنتدى الإعلام العربي بحضور قيادات العمل الإعلامي في المنطقة بما في ذلك المؤسسات الصحافية العربية والعالمية والإعلاميين العرب العاملين في مناطق مختلفة من العالم، ضمن أكبر تجمع سنوي للصحافة والإعلام العربي.
وأعرب جاسم الشمسي نائب مدير الجائزة، عن تقديره للجهود الكبيرة التي بذلها مجلس إدارة الجائزة ولجانها المتخصصة على صعيد تطوير الجائزة، مشيراً إلى أن المكانة التي أصبحت تتمتع بها على مستوى العالم العربي هي نتاج عمل جاد للتطوير المستمر، شارك فيه لفيف من رموز الصحافة وأعلامها في المنطقة، في حين تمكنت مجالس الإدارة المتعاقبة على مدى 18 عاماً من بلورة كل الأفكار والمقترحات التي كفلت تطويرها ومواكبتها للمستجدات التي تحدث في مجال الصحافة والنشر على المستويين العربي والدولي.
ولفت الشمسى إلى الجهد المحمود الذي بذلته لجان التحكيم خلال الفترة الماضية لضمان اختيار أفضل الأعمال على أساس من النزاهة والحيادية الكاملة، مؤكداً أن دور لجان التحكيم والفرز يعد الركيزة الأولى في نجاح الجائزة وعماد تميزها ووصولها إلى هذه المكانة الخاصة كأهم محفل للاحتفاء بالتميز الإبداعي في عالم الصحافة العربية.
وأضاف نائب مدير الجائزة، إن الاحتفاء بالمرشحين لنيل الجائزة يجسد توجهات الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية ممثلة بنادي دبي للصحافة لإلهام الصحافيين المبدعين على تقديم أفضل ما لديهم من أفكار ورؤى ضمن سياق صحافي رفيع المستوى، مؤكداً نجاح الجائزة على مدار عقد ونصف العقد من الزمان في كسب ثقة واحترام أهل المهنة في ضوء التزام الجائزة ومنذ انطلاقها بنسق واضح من المعايير الأساسية والقيم التي تضع في مقدمتها النزاهة والشفافية لتحافظ عل مكانتها كأهم محفل للاحتفاء بالتميز في عالم الصحافة العربية مشيرا إلى أن الدخول في قائمة المرشحين لنيل الجائزة هو في الحقيقة نجاح في قطع شوط طويل على درب التميز والريادة.
وضمت القائمة التي أعلنت عنها الأمانة العامة للجائزة، المرشحين الثلاثة الأوائل عن كل فئة من فئات الجائزة، ومنها المؤسسات المرشحة عن فئة الصحافة الذكية وهي صحيفة اليوم السابع من جمهورية مصر العربية، وصحيفة البيان الإماراتية، وصحيفة الخليج الإماراتية.
وجاءت أسماء المرشحين في فئة الصحافة العربية للشباب كما يلى: محمد سالمان من صحيفة اليوم السابع، محمد مهدي من موقع مصراوي الالكتروني، وأحمد العميد، من صحيفة الوطن المصرية، وكريم شفيق من صحيفة حفريات الالكترونية المصرية، والمهدي السجاري من صحيفة المساء المغربية، وكمال الوسطاني، من صحيفة العالم الأمازيغي المغربية.
وعن فئة الصحافة الإنسانية، ضمت الترشيحات موضوعاً بعنوان موضوع نشر تحت عنوان "اليوم السابع في أرض الخوف اليمن" ترشحت به الصحافية ايمان حنا من صحيفة اليوم السابع ، وعمل تحت عنوان"طريق الجحيم" للصحفى محمد كريم بوخصاص من صحيفة الأيام المغربية، وموضوع آخر نشر تحت عنوان "لزاماً علينا الرحيل.. آخر أيام مثلث ماسبيرو والمكس" ترشح به كل من أحمد الليثي و مها صلاح الدين من موقع مصراوي الالكتروني.
وشملت الترشيحات في فئة الصحافة الاستقصائية عملاً بعنوان "فساد مشاريع الأبنية المدرسية في العراق" ترشح به أسعد الزلزلي، من صحيفة العالم الجديد العراقية، وعملاً بعنوان "البودرايت فضلات البشر التي تقتلهم" ترشح به شعبان بلال، صحيفة الصباح المصرية، وعملاً حمل عنوان "ري وتسميد أراض زراعية في خزاعة بمياه الصرف الصحي" ترشح به فادي الحسني، من شبكة نوى الإخبارية الفلسطينية.
أما في فئة الحوار الصحفى، شملت الترشيحات على حوار صحافي نشر تحت عنوان "العلبة السوداء لإدريس البصري يكشف ملفات ختمت ب السري للغاية" أجراه رضوان مبشور، من صحيفة الأيام المغربية، وحوار آخر نشر تحت عنوان "حلول مبتكرة لمواجهة تحديات استيطان الكوكب الأحمر" تقدمت به يمامة بدوان من صحيفة الخليج الإماراتية، وحوار ثالث نشر تحت عنوان "تملكني الشغف منذ يفاعتي المبكرة في كل الضروب المعرفية" ترشح به حمد الدريهم، من صحيفة الجزيرة السعودية.
وعن فئة الصحافة السياسية، شملت الترشيحات موضوع نشر تحت عنوان " مسلسل سقوط مشايخ السلفية والاخوان والدعاة الجدد من فوق المنابر" ترشح به محمد الدسوقي رشدي، صحيفة اليوم السابع ، وموضوع بعنوان "السياسية الخارجية الإيرانية بين المرتكز والمتغير" ترشح به الكاتب سلطان النعيمي، من صحيفة البيان الإماراتية، وموضوع "القدس لنا وفلسطين للحياة" ترشحت به صحيفة الخليج الإماراتية.
وعن فئة الصحافة الاقتصادية، شملت الترشيحات موضوعاً بعنوان "الاستثمار الزراعي في الخارج أفضل السبل لتحقيق الامن الغذائي" ترشح به سيد حجار من صحيفة الاتحاد الإماراتية، وموضوع بنوك الامارات تتطلع للمستقبل" ترشح به حسام عبد النبي، من صحيفة الاتحاد الإماراتية، وموضع نشر تحت عنوان "الومنيوم الامارات جودة تخترق الحمائية" ترشح به الصحافي عبدالحي محمد من صحيفة البيان الإماراتية.
وفي فئة الصحافة الرياضية فقد شملت الترشيحات موضوعاً تقدم به كل من الصحافيين محمد الحتو و سيد مصطفى تحت عنوان "السياحة الرياضية العربية.. ثروة مهدرة وفرص واعدة"، ونشر في صحيفة الإمارات اليوم، وعمل آخر تحت عنوان "قطر والكرة الوجه القبيح للعبة جميلة" ترشح به الصحافي معتز الشامي، من صحيفة الاتحاد الإماراتية، وعمل نشر تحت عنوان "يد تبني ويد تدمر" ترشح به الصحافي عمران محمد، من صحيفة الاتحاد الإماراتية.
وعن فئة الصحافة الثقافية شملت الترشيحات موضوعاً نشر تحت عنوان "الصورة التي اشعلت الحرب وأنهتها" ترحت به الصحفية سهير حلمي، من صحيفة الاهرام المصرية، وعمل آخر تحت عنوان "لوفر أبوظبي.. آية معمارية ومتصل إنساني" ترشح به حسين بوكبر من مجلة العربي الكويتية، وعمل صحافي آخر نشر تحت عنوان "محمود درويش في مصر.. أنا ابن النيل وهذا الاسم يكفيني" تقدم به سيد محمود من مجلة الاهرام العربي.
وعن فئة أفضل صورة صحفية ترشحت أعمال المصور صابر نور الدين من الوكالة الأوربية للصور الصحفية، وأعمال المصور إبراهيم أبو مصطفى من وكالة رويترز للأنباء، واعمال المصور محمد جادالله سالم، من وكالة رويترز للأنباء.
أما فئة الرسم الكاريكاتيري، ترشح للجائزة أعمال الرسام الكاريكاتيري عبد الناصر الجعفري من صحيفة القدس الفلسطينية، وأعمال الرسام نواف محمد الملا من صحيفة البلاد البحرينية، وأعمال الرسام ياسر الأحمد من صحيفة مكة السعودية.
يُذكر أن جائزة الصحافة العربية كرمت على مدار تاريخها وخلال 17 عاماً ما يزيد على 260 مبدعاً في عالم الصحافة ضمن الفئات المختلفة للجائزة والتي غطت مختلف التخصصات الصحافية وواكبت تطورات المهنة خلال عقد ونصف العقد من الزمان، بما فيه التكريم الخاص الذي تمنحه الجائزة لبعض الشخصيات المؤثرة في المشهد الصحافي العربي، محافظة على موقعها كأهم وأبرز منصات الاحتفاء بالمبدعين في رواق صاحبة الجلالة، وأكثرها تأثيراً في ناحية التحفيز على الارتقاء بمستوى الإبداع الصحافي في شتى صوره وأشكاله.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.