بعد اجتماع 7 ساعات .. التشكيل الكامل ل مجلس نقابة الصحفيين    "الأوروجواى" تكتسح الإكوادور برباعية نظيفة فى كوبا أمريكا    شاهد بالفيديو نشاط مكثف للرئيس واستقبال وزير خارجية الإمارات    الاحتلال الإسرائيلي يوزع إخطارات هدم وإخلاء أراض في العيسوية لإقامة حديقة تلمودية    بريطانيا: شبه متأكدين من تورط طهران في «هجوم الناقلات»    اليونان تعلن اقتراب فرض عقوبات على تركيا    watch it فى بيان: توقيع اتفاقية مع مدينة الإنتاج الإعلامى لعرض كافة الأعمال الإنتاجية.. والشركة تؤكد: الهدف تعظيم الفائدة للمنتجين وحماية المحتوى.. وعدم السماح بمزيد من الإهدار.. وترحب بتعاون الجميع    محمد الشرنوبي يحيي أمسية غنائية بدار الأوبرا ضمن فعاليات المهرجان الصيفي.. الأربعاء    بالأرقام .. تعرف على عدد المخالفات المرورية التى تم ضبطها خلال 24 ساعة    يوفر 8000 فرصة عمل .. ملتقى توظيف لجمعية مصر النيل بالجيزة    بالفيديو - جئنا لنفوز باللقب.. أوروجواي ترسل تهديدا لمنتخبات كوبا أمريكا برباعية في الإكوادور    بالفيديو.. ريهام سعيد: دينا الشربيني بقت ملهمتي    قطاع الأمن العام يضبط 205 قطعة سلاح نارى و213 قطعة سلاح أبيض خلال    «التعبئة والإحصاء» يعلن عن انطلاق الاستراتيجية الوطنية لتطوير الإحصاءات    زلزال بقوة 5.4 درجة يضرب جزر كرمادك بجنوبى المحيط الهادئ    منى فاروق وشيما الحاج تغادران قسم أول مدينة نصر بعد قرار إخلاء سبيلهما    19 يونيو.. اتحاد كتاب مصر يناقش كتاب «تجديد الخطاب الثقافي»    مندوب مصر بالاتحاد الإفريقي يستقبل كبير مستشاري برنامج الأمم المتحدة للإيدز    العامة للاستثمار: 74% زيادة فى حجم الاستثمارات اليابانية لمصر    مصرع وإصابة 3 أشخاص في حادث انقلاب دراجة بخارية بالدقهلية    مدرب غينيا: قدمنا لمصر هدية.. وصلاح في القمة    هاني رمزي: كأس الأمم الأفريقية لن يخرج من مصر    ليكيب تُفجرها: سان جيرمان يستعد لبيع نيمار هذا الصيف.. بشرط    صناعة الحبوب: توريد 128 ألف طن أرز أبيض ل«السلع التموينية» الأسبوع الجارى    الأناضول تدافع عن نفسها بعد فضيحة انتخابات اسطنبول..ومغردون: مؤسسة أردوغانية    الرئيس يوجه بتفعيل آليات صندوق تكريم الشهداء والمصابين    من بين 552 لاعباً ب "كان 2019":    الأزمات تهدد عرش المغرب للظفر ب أمم أفريقيا    «أجيرى» يدرس زيمبابوى بالفيديو ويحذر اللاعبين من «السماسرة»    في قاعدة محمد نجيب العسكرية..    بالنسبة لهم انطلقت البطولة مع وصول أول وفد.. استعدادات المتطوعين ب"كأس الأمم" فى "شباب وبس"    بصدق    ضمير وطن    نتيجة أولى ثانوي 2019 .. الوزارة للطلاب : اطمئنوا.. سنرسل لكم نتائجكم قريبًا    رصد عمليات غسل أموال بقيمة 55 مليون جنيه من الاتجار فى المخدرات    انقلاب سيارة محملة بأسمنت سائل واشتعالها على طريق سوهاج    الإسكان    رئيس البورصة:    مصر تتوصل لتسوية مع إسرائيل بشأن الغاز الطبيعي ب500 مليون دولار    التراس: العربية للتصنيع أنتجت سبعة قطارات مكيفة للخط الثالث للمترو    عودة طيران أذربيجان .. ينعش السياحة في مصر    غداً ولأول مرة    خواطر فنية    يالا نخرج    فوضى الترميم تشوه ميادين وتماثيل «عروس المتوسط»    خاطرة دعوية    مشروعات جديدة لمياه الشرب والصرف الصحى بالبحيرة وسوهاج    الصحة    مشروع تخرج ل 8 طالبات بإعلام "مصر الدولية"    مشاكسات    بعد إحرازهم أهداف مصر في غينيا .. مروان محسن وأحمد علي وعمر جابر يتصدرون تويتر    عودة الكهرباء بنسبة 88% في أوروجواي بعد انقطاعها عن كامل البلاد    الحد الأدنى 225 درجة.. محافظ كفر الشيخ يعتمد تنسيق القبول بالثانوي العام    فيديو.. أحمد كريمة يطالب بإقامة دعوى قضائية ضد قناة العربي بسبب سب الصحابة    خالد الجندي: الخلاف في جمع الستة البيض والقضاء مشكلة لمن يرفض التدين    المرأة الحائض.. هل يجوز لها زيارة القبور؟    وزيرة الصحة تتفقد التشغيل التجريبى لوحدة صحة عمر بن الخطاب ببورسعيد    دار الأفتاء تنتهى الجدل .."الرحمة الموزعة على روح الميت حلال ولا حرام"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إسرائيل تستعد ل"الحرب الفاصلة".. جيش الاحتلال يتأهب للقتال شمالا وجنوبا.. تدريبات مكثفة على إخلاء عشرات المستوطنات وإجلاء 78 ألف إسرائيلى.. والسيناريو الأسوء إمطار تل أبيب بآلاف الصواريخ
نشر في اليوم السابع يوم 20 - 11 - 2016

تحصين وتنظيم الأنظمة الدفاعية الإسرائيلية لعرقلة أى غزو برى للحدود الشمالية
الجيش الإسرائيلى يطور طرق عمل سلاح الجو لمواجهة تطوير حزب الله لقدراته
إسرائيل تحفر أنفاق بالشمال لإعاقة وحدات حزب الله وحماية مقرات القيادة من نيران القناصة والصواريخ
تدريب قوات عسكرية وفرق التأهب المدنى للدفاع عن المستوطنات
فى ظل الأوضاع المتوترة بالمنطقة باتت إسرائيل فى انتظار "الحرب الفاصلة" التى قد تطولها أجلا أم عاجلا، ورسمت عدة سيناريوهات لمواجهة جولات قتالية عنيفة شمالا وجنوبا أصبحت على وشك الإنفجار، حيث أعدت قيادة الجيش الإسرائيلى خطط مستقبلية لمواجهة تلك السيناريوهات.
ونشرت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، تقرير القيادة العامة للجيش الإسرائيلى الذى جاء تحت عنوان "الحرب فى جبهة الشمال والجنوب وكيفية استعداد الجيش الإسرائيلى وإجلاء 78 ألف نسمة وقت المعركة"، مشيرة إلى أن أسوء السيناريوهات المطروحة هى عملية غزو برى للأراضى الإسرائيلية، وإطار مدن وسط إسرائيل بآلاف الصواريخ من طراز "بركان" التى بحوزة حزب الله اللبنانى.
استعدادات جيش الاحتلال للمعركة الفاصلة
وبحسب التقرير الذى رفع عنه السرية فإن جيش الاحتلال الإسرائيلى يواصل استعداداته لجولة قتالية عنيفة قادمة، ورفع من مستوى هذه الاستعدادات بما يتلاءم مع إدراكه لتطور القدرات العسكرية لحزب الله، وإنه بجانب الاستعدادات العسكرية، فإن الجيش الإسرائيلى قد وضع خططا عدة تحسبا من الجولة القتالية القادمة، تشتمل على إخلاء عشرات المستوطنات الحدودية فى الشمال، إلى جانب خطط أخرى لإخلاء بلدات حدودية فى الجنوب على الحدود مع مصر تحسبا من اندلاع القتال على جبهتين.
وقال المحلل العسكرى الكبير بالصحيفة العبرية عاموس هارئيل، الذى قام بنشر التقرير، إن الجيش الإسرائيلى يغير تدريجيا، فى السنوات الأخيرة، من توجهه لحزب الله، وذلك نتيجة إدراكه للتطورات التى حصلت فى قدرات حزب الله، والتقدم فى خططه العملياتية.
وحسب تقرير قيادة الجيش الإسرائيلى، فإن الجيش اعتقد بداية أن تهديدات الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، ب"غزو الجليل" – الأراضى الواقعة شمال فلسطين المحتلة - فى الحرب القادمة ليست عبثية، وأنه يخطط لهجمات خاطفة قرب الحدود، على أمل أن يتمكن من السيطرة على بلدة أو قاعدة عسكرية لفترة زمنية قصيرة.
الغزو البرى لإسرائيل
وبحسب تحليلات الخبراء العسكريين والمحللين بالجيش الإسرائيلى فإن "حزب الله" غير معنى بالحرب حاليا بسبب انشغاله بالقتال فى سوريا وخوفا من التسبب بأضرار للبنان فى الجولة القتالية، لكنه لن يكتف بالدفاع فى المرة القادمة، وإلى جانب إطلاق الصواريخ المكثف باتجاه الجبهة الداخلية، ومدن الوسط والشمال فمن الممكن أن يشن هجوما مسبقا أو هجوما مضادا على طول الحدود والقيام بغزو برى.
وأضاف خبراء الجيش الإسرائيلى، إنه برغم من أنه لا يزال حزب الله بعيدا عن إمكانية غزو الجليل، إلا أنه يطمح إلى تعزيز قدراته فى تنفيذ هجوم متزامن على عدة قواعد عسكرية وبلدات قرب الحدود.
مخاوف من وحدات الكوماندوز لحزب الله
ولا يستبعد الجيش الإسرائيلى أن يقوم حزب الله بتفعيل و"حدات الكوماندوز"، وإطلاق نيران كثيفة باتجاه المستوطنات الحدودية، إلى جانب إطلاق آلاف الصواريخ "الكاتيوشا" والراجمات قصيرة المدى، ومن بينها صواريخ "بركان"، التى تسلح بها الحزب مؤخرا، وهى ذات رؤوس متفجرة ثقيلة تصل إلى نصف طن ويصل مداها إلى لعشرات الكيلو مترات، كما أنها قادرة على إيقاع أضرار شديدة، بهدف تحقيق إنجاز نفسى قد يجد الجيش الإسرائيلى صعوبة فى إزالته.
وأوضح تقرير الجيش الإسرائيلى، أن الهجمات المفاجئة قد تعيق تحرك قوات الجيش على طول الحدود، وقد تؤخر استكمال تجنيد وحدات الاحتياط وتقدمها باتجاه الجبهة الشمالية.
وفى السياق نفسه، لم يستبعد المحلل الإسرائيلى بالصحيفة العبرية، أن يكون حزب الله قد استفاد من تجربة حركة "حماس" فى قطاع غزة عام 2014 فى التركيز على إطلاق قذائف الهاون الثقيلة على البلدات الحدودية لإيقاع خسائر بعد أن وجدت صعوبة فى إيقاع خسائر بواسطة الهجمات الصاروخية على مركز إسرائيل.
تحليل نوايا حزب الله
وأشار تقرير القيادة العامة للجيش الإسرائيلى إلى أن تحليل نوايا حزب الله قد ألزم الجيش باستعدادات جديدة، ويجرى تركيز الجهود الأساسية، منذ عام 2006، على تحسين القدرات الهجومية، وجرى تطوير نوعية وجودة الاستخبارات العسكرية بشأن الانتشار العسكرى لحزب الله، وتطوير طرق عمل مشتركة مع سلاح الجو بما يتلاءم مع ذلك.
تحصين وتنظيم الأنظمة الدفاعية
وكشف التقرير أن القائد العسكرى للمنطقة العسكرية الشمالية فى الجيش الإسرائيلى، الجنرال أفيف كوخافى، يقود عملية تحصين وتطوير الأنظمة الدفاعية على طول الحدود الشمالية، بهدف عرقلة تسلل عناصر حزب الله.
وفى هذا الإطار تم حفر أنفاق تعيق تقدم وحدات حزب الله بشكل مفاجئ، وجرى تحصين بلدات ومستوطنات كبيرة ومقرات قيادية من نيران القناصة والصواريخ المضادة للدبابات، وتدريب قوات عسكرية وفرق التأهب المدنى للدفاع عن المستوطنات.
ولفت التقرير أيضا إلى وضع خطة لإخلاء المستوطنين من مستوطنات تقع على خط المواجهة، حيث أن كوخافى وقائد الجبهة الداخلية، يوآل ستريك، وضعا خطة عمل شاملة، يتم تفعيلها فور اندلاع الحرب فى الشمال أو فى حال توفر إنذار استخبارى مسبق.
الجيش الإسرائيلى

إخلاء المستوطنات
وتتصل الخطة ببلدات تقع على مسافة تصل إلى 4 كيلومترات من الحدود مع لبنان، وهو المدى المساوى لمدى صواريخ "بركان"، يصل عددها إلى نحو 50 بلدة، يستوطن فيها نحو 78 ألف شخص، بينها 22 بلدة تقع على بعد لا يزيد عن كيلو متر واحد عن الحدود، يستوطنها نحو 24 ألف شخص.
وأوضحت "هاآرتس" أن نشر الخطة يهدف إلى تحضير السكان لتطبيقها وتنسيق عملية الإخلاء لتبدو كعملية منظمة وليست هروبا عشوائيا.
ونقل الصحيفة العبرية عن ضابط كبير فى الجيش الإسرائيلى قوله: "إن إخلاء السكان يسحب البساط من تحت حزب الله فى حال دخول وحداته إلى هذه البلدات لكونها خالية من السكان".
إجلاء المستوطنين
وأشارت تقديرات قيادة الشمال العسكرية إلى أنه لن يكون هناك حاجة لإخلاء جميع السكان، حيث يتوقع أن يغادر المنطقة نحو 40% من تلقاء أنفسهم.
وقال العميد بالجيش الإسرائيلى، يانيف كرياف، إن نحو ربع السكان فى البلدات الواقعة قرب الجدار الحدودى هم من ذوى مناصب تلزمهم بالبقاء، مثل الاحتياط والطواقم الطبية وعمال مصانع حيوية وذوى مناصب فى بلداتهم.
ويتضح أنه يجرى العمل على وضع خطة إخلاء مماثلة لبلدات فى الجنوب، فى محيط قطاع غزة، قريبة من خطوط المواجهات، حيث تأتى هذه الخطة فى إطار استعدادات الجيش لسيناريو اندلاع القتال على جبهتين.
جانب من تقرير هاآرتس


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.