ورشة البحرين «السلام من أجل الازدهار» تختتم أعمالها في المنامة    تذكرتي: غلق بيع تذاكر مباريات الأدوار الإقصائية لأمم إفريقيا 9 يوليو    الذهب يتراجع 6 جنيهات ليسجل هذا الرقم    صور| «محلية النواب» تتفقد مشروع ميناء الصيد الجديد برشيد    ألمانيا تعرب عن قلقها بشأن استمرار إيران في تطوير برنامجها الصاروخي    مسؤول سوداني: الحفاظ على الأمن يتطلب تعطيل الانترنت ل«فترة معقولة»    الحريري: الحكومة تعمل على إيجاد الحلول للخروج بلبنان من الأزمة الاقتصادية    فيديو| أيمن كامل: مشاركة مصر ب«قمة العشرين» لها أهمية شديدة    أمم إفريقيا 2019| روهر: خبرة «النسور الخضراء» حضرت أمام غينيا    علاء نبيل ل«الشروق»: استبعاد وردة؟ قرار غبي لا يزال في سن المراهقة    نجوم الكرة في جنازة والد أحمد حسام ميدو «صور»    حبس عاطل لترويج الهيروين بالشروق    نيجيريا أول المتأهلين لدور ال 16 في امم افريقيا 2019    ترامب يدرس فرض رسوم إضافية كبيرة على السلع الصينية إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بين البلدين    «محلية النواب» تتفقد مشروع الثروة الحيوانية بكفر الدوار    الإمام الأكبر للأئمة الوافدين: الأزهر يعول عليكم في تبليغ رسالة الإسلام إلى البشرية جمعاء    «المالية» تعلن إنهاء النزاع الضريبي مع «جلوبال تيليكوم»    مساعدات وقوافل طبية تجاوزت 435 ألف جنيه بقرية شونى بطنطا    إنتر ميلان يقترب من التعاقد مع لوكاكو في صفقة تبادلية    "البيئة فرع البحر الأحمر" تنظم يوما بيئيا بمدينة القصير    نقابة الصحفيين تنعي شهداء مصر وتؤكد دعمها الكامل للقوات المسلحة والشرطة في الحرب على الإرهاب    فيديو.. الأرصاد تحذر المواطنين من طقس غدًا    مصرع صياد غرقا بمصرف البوصيلي في البحيرة    شاهد.. ياسمين صبري على متن دراجة نارية في إيطاليا    تكريم دنيا سمير غانم أفضل ممثلة كوميدية في الأهرام    بعد 9 سنوات على رحيله .. حبيبة مايكل جاكسون تعترف بجريمتها .. شاهد ماذا قالت    أجرها عظيم.. عبادة حرص الصحابة على أدائها في الحر.. تعرف عليها    بومبيو يعد الهند بإمدادات كافية من النفط بعد التوقف عن شراء الخام الإيرانى    رئيس مدينة زويل للعلوم : نقبل الطلاب المتميزين من مختلف محافظات الجمهورية    مراقبة الأغذية بصحة بنى سويف توصى بإغلاق 8 منشآت تعمل بدون ترخيص    «التعليم العالي»: بدوي شحاتة قائمًا بعمل رئيس جامعة الأقصر    "التعليم" تطلق أول مدرسة متخصصة في تكنولوجيا المعلومات    غرفة عمليات المعلمين تتابع حالة معلم أصيب بمغص كلوي في بني سويف    الآثار: الانتهاء من مختلف الأعمال في متحفي كفر الشيخ وطنطا القومي قريبا تمهيدا لافتتاحهما    ضبط 8 أطنان «عدس» منتهي الصلاحية في الإسكندرية    افتتاح المؤتمر الدولي الثاني لطب الأسنان بالفيوم    محافظ الشرقية يفتتح وحدة الغسيل الكلوي بقرية «شبرا النخلة»    رئيس جامعة طنطا: تعيين محمد عبد الفتاح مديراً للعلاقات العامة    «محلية النواب» تزور مشروع الإنتاج الحيواني بالبحيرة على مساحة 650 فدان    شاهد.. شريف إكرامي يعلق على استبعاد عمرو وردة من المنتخب    الكنيسة الكاثوليكية تدين حادث العريش الإرهابي    إيرادات "كازابلانكا" تصل ل58 مليونا.. و"الممر" في المرتبة الثانية    "الثقافة" تعيد تشغيل قصر ثقافة السينما بجاردن سيتي بعد تطويره    «صحة أسوان»: خطة لمواجهة أمراض الصيف    حلمي وهاني رمزي ومصطفى قمر.. فنانون صنع محمد النجار نجوميتهم    أرامكو السعودية توقع 14 اتفاقية مع شركات كورية جنوبية بقيمة 9مليارات دولار    أسعار الحديد اليوم الأربعاء في الأسواق المحلية    صورة .. تريزيجية في التشكيل المثالي للجولة الأولى لأمم افريقيا    مجلة جامعة القاهرة للأبحاث المتقدمة تحصد المركز الخامس عالمياً    «المستشفيات الجامعية»: تنهى 47 ألف تدخل جرحى ب"دقوائم الانتظار"    خطة الخواجة!    وزيرا العدل والتخطيط يفتتحان أعمال تطوير محكمة شمال القاهرة (صور)    كائن دقيق يعيش في جسم الإنسان..قتله يؤدي إلى ضرر كبير    مستشار المفتي يكشف عن أفعال يجب القيام بها قبل الذهاب للحج    بعد الاتحاد العربي.. تركي آل الشيخ يستقيل من الرئاسة الشرفية ل ناديين سعوديين    لو نسيت الركوع في الصلاة.. فتوى الأزهر توضح حكم الشرع بشأنه    حصاد الجولة بإفريقيا - 27 هدفا وظهور أول في أبرز الأرقام    اتحاد المؤسسات الإسلامية بالبرازيل يترجم كتب الأوقاف للبرتغالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مواضيع ذات صلة


ننفرد بنشر صور أخطر عناصر تنظيم أنصار بيت المقدس.. عفيفى الرجل الثانى والعقل المدبر لجميع عمليات التنظيم.. وإسلام منفذ اغتيال اللواء محمد السعيد.. وهانى عامر مبرمج كمبيوتر ومؤسس خلية كتائب الفرقان
نشر في اليوم السابع يوم 21 - 10 - 2014

- هارون أخطر العناصر شارك فى تفجير مديرية أمن القاهرة، وحاول تفجير وزارة الدفاع وفشل فى محاولتين لاغتيال "مبروك" ونجح فى الثالثة
ينفرد "اليوم السابع" بنشر صور أخطر 8 عناصر من أعضاء تنظيم جماعة أنصار بيت المقدس والمحالين الى محكمة الجنايات فى واقعة اتهامهم بتنفيذ أكثر من 57 عملية إرهابية من بينها محاولة اغتيال اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، واغتيال الرائد محمد مبروك مسئول ملف جماعة الإخوان الإرهابية بقطاع الأمن الوطنى وتنفيذ تفجيرات مديريات أمن القاهرة، والدقهلية وجنوب سيناء وأحداث كنسية العذراء بالوراق ومحاولة تفجير مدينة الإنتاج الإعلامى، وبينهم 7 صادر لهم حكم من المحكمة العسكرية بالإعدام لإدانهم بتنفيذ عمليات إرهابية استهدفت 6 قوات الجيش فى حادث "مسطرد"، وتنين من أن هناك عددا كبيرا من عناصر التنظيم من حملة المؤهلات العليا وطلاب وتجار، كما تبين من خلال صور المتهين أنهم فى تتراوح أعمارهم ما بين 19 عاما إلى 35 وممارسة المتهمين لحياتهم الطبيعية قبل الانضمام إلى التنظيم ومن طبقة اجتماعية متوسطة وراقية.
الرجل الثانى فى تنظيم أنصار بيت المقدس محام، وتحول إلى أخطر عناصر تنظيم جماعة أنصار بيت المقدس محمد على عفيفى بدوى ناصف اسمه الحركى "محسن، أسامة"، "محبوس" 33 سنة حاصل على ليسانس الحقوق ومالك مطعم مأكولات بشارع السنية ترعة الجبل حلمية الزيتون محافظة القاهرة، وآخر بشارع شجرة الدر شارع مصطفى كامل قلين المحطة محافظة كفر الشيخ، سبق اعتقاله فى 2011 وبعد خروجه اتفق مع المتهم بكرى هارون على السفر للجهاد فى سوريا، وبعد فشلهما فى السفر اتفقا على التواصل مع العناصر التكفيرية بسيناء، وتولى قيادةً الجماعةِ أسسّت بمعاونة الثالث محمد بكرى هارون، وقاموا بإنشاء وتأسيس وإدارة خلايا الجماعة خارج نطاق سيناء ومدن القناة وإصدار التكليفات لأعضائها، العقل المدبر لجميع عمليات التنظيم الإرهابى وتفجيرات مديريات أمن القاهرة والدقهلية واغتيال الرائد محمد مبروك مسئول ملف جماعة الإخوان الإرهابية بقطاع الأمن الوطنى ومحاولة اغتيال اللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، والمشرف على تنفيذ جميع العمليات، وشارك فى بعض العمليات التى نفذها أعضاء التنظيم بنفسه ومنها اغتيال الرائد محمد مبروك بعد محاولتين فاشلتين قام بهم المتهم الثالث محمد بكرى هارون، وقام بعقد اجتماع مع منفذى عملية الاغتيال واضعًا مخططًا حدد به دور كل.
الرجل الثالث فى التنظيم محمد بكرى محمد هارون عبدالعزيز اسمه الحركى "طارق زياد" "محبوس" 31 سنة تاجر ملابس مقيم بشارع الدكتور محمد عوض مكرم عبيد مدينة نصر محافظة القاهرة، أخطر أعضاء التنظيم وشارك فى معظم العمليات، التى تم تنفيذها، حاول اغتيال محمد مبروك مرتتين متتاليتين قبل نجاحه فى المرة الثالثة بمعاونة المتهم الثانى محمد على عفيفى وشارك فى تنفيذ تفجير مديرية أمن القاهرة وسرقة سيارتين بالإكراه، وخطط لاستهداف مدينة الإنتاج الإعلامى، وتوجه لتفجير مبنى وزارة الدفاع وفشل بسبب يقظة خفير المقابر، سبق اعتقاله فى 2011 وفور خروجه حاول السفر للمشاركة فى القتال الدائر بسوريا، وفى أعقاب فشل سفره تواصل مع المتهم الثامن السابق تعرفه عليه إبَّان اعتقالهما وانضم لجماعة أنصار بيت المقدس.
تلقى تدريبات أمنية وعسكرية بسيناء لمدة أسبوعين خلال شهر مارس عام 2012، دَرَس خلالها علم رفع المنشآت وهندسة المتفجرات وفك وتركيب الأسلحة النارية الكلاشنكوف، البيكا، المسدس وأعقب ذلك استخدامٌ عملى لتلك الأسلحة، وتفجيرٌ عبوة متفجرة، كما أشرف قبل تلقيه تلك الدورة على سفر وإعداد مجموعتَيْن من أعضاء الجماعة لحضور تلك الدورة أولاها فى بداية عام 2012 وضمت المتهمين الثانى بعد المائة والثالث بعد المائة تلتها الثانية وضمت المتهم الثامن بعد المائة.
هانى مصطفى أمين عامر محمود المتهم الخامس فى أمر إحالة نيابة أمن الدولة واسمه الحركى "بلال" المكنى "أبو بلال"، "محبوس" 31 سنة مبرمج كمبيوتر مقيم 10 عقار 31 المرحلة السابعة بنك محافظة الإسماعيلية، وتولى إنشاء وتأسيس وإدارة خلية كتائب الفرقان المنبثقة عنها وإصدار التكليفات لأعضائها، وتدريب أعضاء الجماعة وإعدادهم بدنيًا، العقل المدبر لتنفيذ مخطط صنع غواصة لضرب قناة السويس وتولى إدارة جميع الخلايا العنقودية المتفرعة منها بكافة أنحاء الجمهورية، والتى تعتنق أفكارًا تكفيرية تقوم على تكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه بدعوى عدم تطبيقه الشريعة الإسلامية، وتتولى تنفيذ أعمال عدائية ضد أفراد القوات المسلحة والشرطة والقضاء والإعلاميين والاعتداء على منشآتهم والمنشآت العامة واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم وممتلكاتهم، وشارك فى عدد من العمليات العدائية، التى نفذها التنظيم ضد أفراد الشرطة والقوات المسلحة والمسيحيين، وكان على علم بوقائع أخرى تم ارتكابها بمعرفة أعضائها وأطلق قذيفتيْن صوب محطة الأقمار الصناعية بالمعادى، محدثًا تلفيات بطبق بها، مستخدمًا قاذفًا نقله بسيارة وقام بمعاونة متهمين آخرين بسرقة سيارتين مملوكتين لمسيحيين كرهًا عن مستقليها فى غضون شهر نوفمبر 2013 لتفخيخهما واستخدامهما فى التفجير، اعترف بمحاولة تفجير مدرعتين بمنطقة رابعة العدوية الأولى بنطاق طيبة مول والثانية بالقرب من مسجد رابعة العدوية وقام برصدهما، وتم تفخيخ سيارتين بأنابيب بوتاجاز خُلِط غازها بغاز الأكسجين وجُهزت لتفجيرها عن بعد عن طريق الهاتف المحمول، وقاد هاتين السيارتين عضوان وتركاها جوارَ المدرعتين لتفجيرهما عن بعد باستخدام هاتف محمول، وتصوير تلك العملية ولم تنفجر العبوة المفجرة لعيب فيها، وحاول تنفيذ تلك العملية مرتين متتاليتين وبذات الطريقة ولم تنفجر العبوة لعيب فى تصنيعها، وأعد خطة استهداف مدينة الإنتاج الإعلامى ومقر قطاع الأمن الوطنى بمدينة السادس من أكتوبر بصواريخ كاتيوشا، إلا أن حريقًا بالمزرعة أتلف الصواريخ حال دون تنفيذ ذلك.
حسام حسنى عبد اللطيف على المتهم رقم 25 فى أمر إحالة نيابة أمن الدولة اسمه الحركى "سعد" السن 35 محاسب مقيم بشارع الرياح القنطرة غرب محافظة الإسماعيلية، أحد أعضاء خلية عرب شركس التابعة لتنظيم جامعة أنصار بيت المقدس منفذة عملية مسطرد وقتل 6 جنود وأحد المتهمين فى قتل ضابطين بسلاح المهندسين أثناء قيامهما بتفكيك إحدى القنابل أثناء القبض على أعضاء التنظيم.
إسلام سيد أحمد إبراهيم المتهم رقم 30 فى أمر إحالة نيابة أمن الدولة اسمه الحركى "فارس" محبوس" السن 25 حاصل على بكالوريوس سياحة وفنادق مقيم الرشاح الكابلات المطرية محافظة القاهرة، أحد مسئولى تصنيع المفرقعات والمواد شديدة الانفجار التى يتم استخدامها فى تنفيذ عمليات التنظيم، وأحد منفذى تفجيرات مديرية أمن القاهرة، ومنفذ عملية اغتيال اللواء محمد السعيد سعد الدين مدير المكتب الفنى لوزير الداخلية مستخدما سلاحًا ناريا ودراجة بخارية بمعاونة المتهم الرابع عشر 14. محمد سعد عبد التواب، الذى قاد الدراجة.
عبد الرحمن سيد رزق أبو سريع المتهم رقم 40 فى أمر إحالة نيابة أمن الدولة شهرته "كيمو"، الحركى "كريم""محبوس" 19 سنة طالب مقيم 9 حارة سليم الديب شارع أحمد إسماعيل عين شمس محافظة القاهرة، أحد أعضاء خلية الرصد وتأمين الطرق أمام منفذى العمليات الإرهابية وتنفيذ عمليات السرقة لتمويل التنظيم.
خالد فرج محمد محمد على المتهم رقم 52 فى أمر الإحالة واسمه الحركى "خليل" "محبوس" 27 سنة حاصل على بكالوريوس تجارة مقيم 54 شارع فيصل برج الياسمين الهرم محافظة الجيزة، أحد منفذى عملية تفجير مديرية أمن القاهرة ومؤمن طريق منفذى عملية تفجير المديرية وأحد منفذى عملية رصد مديرية الأمن قبل تنفيذ العملية، وأحد مفذى عملية اقتحام وسرقة مكتب بريد العزب بالمطرية الإكراه من أجل سرقة المبالغ المالية لتقديم الدعم المادى للتنظيم وشراء الأسلحة لتنفيذ أغراض التنظيم.
أحمد أبو سريع محمد حسنين المتهم رقم 53 فى أمر الإحالة واسمه الحركى "مصطفى" "محبوس" 28 سنة حاصل على ليسانس حقوق مقيم 6 شارع أبو الفتوح عبد الله عين شمس محافظة القاهرة، أحد المتهمين بإمداد التنظيم بمعونات مادية ومالية والأسلحة وذخائر ومفرقعات وأحد أعضاء خلية الرصد التابعة للتنظيم، والتى تقوم برصد مكان تنفيذ العمليات الإرهابية، التى يقوم التنظيم بتنفيذها.
محمد على عفيف الرجل الثانى فى تنظيم أنصار بيت المقدس والعقل المدبر لجميع عمليات التنظيم
محمد بكرى هارون أخطر عناصر التنظيم وأشدهم خطورة شارك فى تفجير مديرية أمن القاهرة
هانى مصطفى أمين عامر محمود مبرمج كمبيوتر مؤسس خلية كتائب الفرقان
حسام حسنى عبد اللطيف أحد منفذى حادث مسطرد وشارك فى قتل ضابطين من سلاح المهندسين
إسلام سيد أحمد إبراهيم بكالوريوس سياحة وفنادق مسئول تصنيع المفرقعات والمواد شديدة الانفجار وأحد مفذى تفجيرات مديرية أمن القاهرة
عبد الرحمن سيد رزق أبو سريع أحد أعضاء خلية الرصد وتأمين الطرق
خالد فرج محمد محمد على أحد منفذى عملية تفجير مديرية أمن القاهرة وأحد مفذى عملية اقتحام وسرقة مكتب بريد العزب بالمطرية الإكراه
أحمد أبو سريع محمد حسنين أحد المتهمين بإمداد التنظيم بمعونات مادية ومالية والأسلحة وذخائر ومفرقع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.