أمين الشيوخ: إرسال تقرير اللائحة للأعضاء الليلة.. والمناقشة بجلسة الغد    بدء فعاليات الأسبوع الثقافي الأول بجامعة جنوب الوادي    تطبيق إلكترونى لاستكمال المنهج.. وتخفيض المصروفات    تراجع مفاجئ في أسعار الذهب اليوم    رئيس وزراء الهند يزور منشآت لتطوير اللقاحات مع تزايد حالات كورونا    وزيرة التضامن: النهوض بالمجتمع لا يمكن أن يتم دون شراكة وثيقة مع الجمعيات الأهلية    رئيس مصلحة الضرائب : إحالة الشركات غير الملتزمة بالفاتورة الإلكترونية للنيابة    «الاتصالات» توقع مذكرة تفاهم مع جامعة أوتاوا الكندية لتقديم برنامج ماجستير مهنى فى الذكاء الاصطناعى    محافظ أسوان: مشروع بنبان أكبر تجمع لمحطات الطاقة الشمسية في العالم    35 مليون جنيه تكلفة «معدات النظافة» لمنع تراكمات القمامة    بدء تمهيد طريق مصرف الحبيل بالزينية شمالي الأقصر    عمل إرهابي.. وزير الخارجية السوري يدين اغتيال العالم الإيراني فخري زاده    تايلاند: إصابات كورونا تصل إلى 3966 حالة    كوريا الشمالية تعتزم تغيير أسلوبها مع الولايات المتحدة    العاهل الأردني يؤكد على إقامة دولة فلسطينية مستقلة    عربية التصنيع تستقبل وزير دفاع العراق ومباحثا لتلبية إحتياجات المشروعات التنموية والدفاعية بالعراق    السيسى لسلفاكير: الأمن القومى فى الجنوب امتداد للأمن القومى المصرى    «مدججة بالسلاح».. صور تكشف فضيحة السفينة التركية في مصراتة الليبية    عمومية اتحاد الدراجات النارية تصدق على الميزانيات وخطة النشاط    إنتر ميلان يهزم ساسولو بثلاثية في الدوري الإيطالي    إصابة شخصين إثر حادث تصادم بالطريق الزراعى بالبحيرة    الأرصاد تعلن استقرار الأحوال الجوية غدا وانعدام فرص سقوط الأمطار    حبس متهمين بالتحريض ضد الدولة على مواقع التواصل    فلاح يمزق جسد ابن شقيقته بالدقهلية بسبب خلافات بينهما    إليسا تحتفل بعيد ميلاد عاصي الحلاني ال 50: ربنا يديك راحة البال    أحمد السعدني برفقة أحمد فهمي: "أجواء ما قبل المباراة"    خالد الجندى: مفاتيح الرزق فى تعامل الرجل مع المرأة    عالم أزهري يكشف وعد الشيطان وعداوته ل«بني آدم»    رئيس جامعة سوهاج يتابع الاستعدادت لافتتاح قسم جراحة القلب والصدر    «السكة الحديد» تكشف عن تعديلات في مواعيد وجهات 4 قطارات    «الصحة» توجه 10 نصائح للحد من «كورونا» بين طلبة المدارس    برايتون يخطف التعادل من ليفربول في الوقت القاتل    محمد نصار تاجر مخدرات في مسلسل «تقاطع طرق»    الليلة.. ريهام عبدالغفور تكشف عن أجرأ دور قدمته وما تتمنى تقديمه في «واحد من الناس» | صور    بالصور .. ندوة " تحديات المرأة المصرية فى عالم متغير "    7 عيادات متنقلة تفحص 965 مريضاً بعزبة محسن بالإسكندرية مجاناً (صور)    حكم ترديد الأذكار أثناء الحيض والجنابة    رحلتها مع الغناء.. رجلان أوقفا موهبة شادية على قدميها    التجديد ل«هاني النابلسي» مديراً للفرقة القومية للفنون الشعبية    المقاصة يوقع عقد رعاية مع برايفيت سبورت لمدة 3 سنوات    هل الفواكه والخضروات المعلبة تحرق الدهون؟    دفن جثة طالب ضحية حريق شقة ببولاق الدكرور    لاوتارو وسانشيز يقودان إنتر ميلان أمام ساسولو    بالصور.. دورة للتعامل الرشيد مع الفضاء الإلكتروني في الوادي الجديد    في ذكرى وفاة دلوعة السينما.. أبرز أغاني شادية الوطنية    ليلى عز العرب تنضم إلى قائمة أبطال مسلسل "الاختيار 2"    المشدد 10 سنوات للمتهمين بقتل شاب والشروع في قتل أخيه بالشرقية    ضبط عاطل لاحتياله على المواطنين والادعاء بعمله موظفا بالشهر العقاري في الإسكندرية    الأرجنتين تفتح تحقيقًا حول احتمالية وجود إهمال طبى فى وفاة مارادونا    المفتي: من حق الدولة هدم أي مسجد بشرط    بالورود وعلم مصر.. أهالى بنها يشيعون جثمان نائب ببرلمان 2020 بعد وفاته ب كورونا    تعرف على أهم مجالات التعاون بين مصر وجنوب السودان    مفتى الجمهورية المصرى يتفق مع بيان السعودية بشأن تحريم الإنضمام لجماعة الإخوان المسلمين    مواجهة شرسة بين الهلال والنصر لإقتناص كأس الملك    الصحة العالمية: نحتاج لتحصين 60% إلى 70% من السكان لوقف انتشار كورونا    ريال مدريد يعلن عن حجم إصابة نجم الفريق    مفهوم التعزية فى الإسلام    مدافع الأهلي ينتقد مدير منتخب مصر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ممثلو 48 محكمة دستورية يشيدون باحترام مصر للقوانين
نشر في فيتو يوم 19 - 10 - 2019

استعرض ممثلو المحاكم الدستورية والعليا من 48 دولة تجاربهم الوطنية في دور القضاء الدستوري في الحقوق والحريات في الدساتير خلال العصر الحديث، مؤكدين أن دور ذلك القضاء يستهدف الرقابة على التشريعات التي تصدر لتكون متوافقة مع الدستور ومبادئه، وكذلك الاتفاقيات والمواثيق الدولية.
وأشاد المشاركون بتجربة القضاء الدستوري المصري في يوبيله الذهبي مؤكدين أن العديد من الدول تتطلع إلى تلك التجربة بكثير من الحرص بغرض تبادل الخبرات والتعاون لما تم إنجازه على مدى العقود الخمسة الماضية من عمر المحكمة الدستورية العليا.
جاء ذلك اليوم خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر المقام على هامش الاحتفال باليوبيل الذهبي في ذكرى مرور خمسين عامًا على إنشاء القضاء الدستوري في مصر، وذلك تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، بمشاركة 48 وفدًا يمثلون المحاكم الدستورية والعليا الأفريقية والأوروبية.
وتناول المشاركون تجاربهم الوطنية على اختلاف عمر القضاء الدستوري في كل دولة، حيث أكدت دولتا كازخستان وطاجكستان أن حداثة عمر دساتيرهم الحديثة التي تعود إلى حقبة التسعينات من القرن ال21 استلزمت إجراء العديد من الاصلاحات على الدستور لضمان مسيرة الديمقراطية وحقوق وحريات المواطنين.
وأجمع المشاركون على أن القضاء الدستوري يستهدف بالأساس الحد من أية إجراءات أو تشريعات تنال من حقوق وحريات المواطنين، أو لا تتواءم مع الدستور الوطني أو المواثيق الدولية، مشيرين إلى أن بعض المواثيق الدولية يختلف تفسيرها وضوابط تطبيقها في كل دولة وفق المفهوم والثقافة الشعبية.
ولفت ممثلو المحاكم العليا والدستورية إلى دور القضاء الدستوري في الرقابة على تنفيذ الأحكام والتوازن بين السلطات والتعاون بينها، حتى لا تغول سلطة على أخرى، والرقابة على التشريعات، فضلًا عن إضفاء الطابع الدستوري على كافة القرارات التي تتخذ في الدولة.
وناقش المشاركون التحديات التي باتت تواجه إشكاليات تتعلق بحقوق الإنسان والحريات، في مقابل التغيرات والأحداث، وطرحت ممثلة المحكمة العليا الإسبانية إشكالية تتعلق بين تطبيق تلك الحقوق ومعايير الأمن القومي كأحد الإشكاليات التي تجسدت بشكل واضح عقب هجمات الحادي عشر من سبتمبر في الولايات المتحدة واستهدفت برجي التجارة العالميين.
كما أكد ممثل المحكمة العليا العراقية أن المحكمة قضت برفض نتائج استفتاء أقيم بدعوى حق تقرير المصير، وذلك استنادا إلى حماية الدستور والعقد الاجتماعي في مواجهة دعاوى التقسيم، وتفتيت الدول إلى دويلات صغيرة.
وتناول ممثل المحكمة العليا في كازخستان ضمانات الحق في استخدام الإنترنت وإجراءات استخدامها، واختلاف تفسير ذلك المبدأ حسب كل دولة والمبادئ الأخلاقية لكل شعب، ما يجد الإشكالية بين القانون الدولي والوطني، وانخفاض ثقة المواطنين في المؤسسات الحكومية.
واستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم رؤساء المحاكم الدستورية والعليا المشاركين في الاحتفالية الدولية للعيد الذهبي للقضاء الدستوري المصري، وذلك بحضور المستشار سعيد مرعي عمرو، رئيس المحكمة الدستورية العليا، والمستشار الدكتور عادل عمر شريف، نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا.
وأكد السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس استهل اللقاء بتوجيه التهنئة إلى المحكمة الدستورية العليا المصرية بمناسبة الاحتفال باليوبيل الذهبي للقضاء الدستوري المصري، مؤكدًا فخره وجميع المصريين بالمحكمة الدستورية العليا، وما تتمتع به من خبرة وتقاليد قضائية راسخة أسست منذ عقود طويلة، نجحت خلالها في التغلب على العديد من التحديات التي واجهتها على مدار السنوات الماضية لإعلاء مبادئ العدالة، إلى جانب ما تمثله من حصن لحماية الحقوق والحريات.
كما رحب الرئيس بالحضور من رؤساء وممثلي المحاكم الدستورية والعليا من مختلف الدول، مشيرًا إلى حرصه شخصيًا على الالتقاء بهم في إطار جهود تعزيز علاقات التعاون القضائي المشترك، فضلًا عن أهمية الدور المحوري الذي تقوم به المحاكم الدستورية العليا في تفعيل الحماية القضائية للمواطنين، وذلك في إطار سيادة الشرعية الدستورية، وبما يحقق التوازن بين حقوق وحريات المواطنين من ناحية، ومباشرة السلطات العامة لوظائفها من ناحية أخرى.
وأوضح المتحدث الرسمي أن رئيس المحكمة الدستورية العليا ثمّن حرص الرئيس على ترسيخ وتعزيز الوعي الشعبي بأهمية الدور الذي تضطلع به المحاكم الدستورية في حماية مقدرات الدول وإرساء دعائم الديمقراطية ودفع التنمية، لا سيما في ظل المكانة المتميزة التي تحتلها المحكمة في وجدان المصريين، بالإضافة إلى نجاحها في إثراء المفاهيم القانونية والدستورية في ضمير المجتمع المصري.
وذكر المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد حوارًا مفتوحًا بين الرئيس ورؤساء وممثلي المحاكم الدستورية والعليا حول عدد من الموضوعات، خاصةً فيما يتعلق بدور هذه المؤسسات في الحفاظ على سيادة الدول، كما أعرب المشاركون عن تطلعهم للاستفادة من التجربة المصرية التي تعد نموذجًا لاحترام دولة القانون واستقلالية القضاء.
وقد أكد الرئيس خلال اللقاء أهمية الوعي الشعبي لتعزيز دور القانون والمؤسسات القضائية بغرض تمكين الدول من التصدي بفعالية للتحديات التي تهدد كيانها، وأخطرها الإرهاب والفكر المتطرف، فضلًا عن صون أمنها واستقرارها، وهو الأمر الذي يستوجب من المؤسسات القضائية أن تسهم في الاضطلاع بتلك المهمة من واقع مسئوليتها، جنبًا إلى جنب مع سائر مؤسسات الدولة، وذلك بهدف ترسيخ أركان الدولة والحفاظ على حقوقها ومكتسباتها وسيادتها وحماية العقد الاجتماعي بينها وبين المواطنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.