صحيفة كويتية تبرز تأكيد الرئيس السيسى أهمية التعاون بين الدول الإفريقية لتحقيق الاستقرار والتنمية    ننشر أسعار الذهب اليوم الإثنين 22 يوليو في بداية التعاملات    حركة القطارات| 45 دقيقة تأخير بين قليوب والزقازيق والمنصورة.. الاثنين 22 يوليو    جيش الاحتلال يطالب سكان غزة بإخلاء المناطق الشرقية من مدينة خان يونس    نشرة ال«توك شو» من المصري اليوم.. ما هو فيروس «الحليمي» والمشاكل الجنسية الناتجة عنه؟.. و«الكهرباء» تكشف أسباب انقطاع التيار بعد وقف تخفيف الأحمال    أسعار اللحوم والأسماك اليوم الاثنين 22 يوليو    خفض أسعار الفائدة الأولية في الصين    ارتفاع سعر طن الحديد والأسمنت بسوق مواد البناء اليوم الإثنين 22 يوليو 2024    لماذا تأخر صدور قانون المسؤولية الطبية.. البرلمان يوضح    جمهوريون يطالبون بايدن بالتنحي عن الرئاسة بعد انسحابه من سباق الانتخابات    انسحاب بايدن.. رقعة شطرنج جديدة للشرق الأوسط    5 ساعات رعب.. ننشر أول صور لحريق معرض سجاد بالمعادي    رامي رضوان ينعى أحمد فرحات: كان ألذ طفل وصاحب الروح المشرقة    زلزال بقوة 4.8 درجة يضرب شمال شرقي طوكيو    محامي رمضان صبحي: نبحث المطالبة بتعويض مالي من المسئولين عن أزمة اللاعب    موعد مباراة إنتر ميلان الودية أمام بيرغوليتزي اليوم الإثنين والقناة الناقلة    قرار جمهوري بإنشاء جامعة ساكسوني مصر للعلوم التطبيقية    عاجل.. الزمالك يحسم مصير عودة بن شرقي    من فيلم «قلب 6/9»..سعد لمجرد يعلن موعد طرح أحدث أعماله الغنائية    تعرف على جدول مواعيد حفل كاظم عبر شاشات التلفزيون    متعرفيش خربتي كام بيت؟.. مخرج يهاجم حنان ترك بعد قرار إعتزالها    «لا علاج ولا لقاح له».. فيروس يقتل طفلا هنديا وتحديد 60 شخصا مخالطا    مسابقات لاكتشاف الموهوبين وورش للأطفال في قصور الثقافة بأسوان| صور    أضرار كبيرة لسيارته.. الونش يتعرض لحادث سير    إسماعيل فرغلي يبكي على الهواء بسبب زوجته.. ما القصة؟ (فيديو)    موعد ومكان جنازة الفنان أحمد فرحات (تفاصيل )    خلال حملة على محطات الوقود.. التموين تتحفظ على 2 طن زيت سيارات مجهول المصدر    قيادة حملة جو بايدن تعلن دعمها لكامالا هاريس    بلينكين: بايدن استعاد قيادة الولايات المتحدة وحقق إنجازات تاريخية كرئيس    النيابة العامة تأمر بتوقيع الكشف الطبي على «سيدة».. اتهمت مذيعة الأهلي بالتعدي عليها    تخريج دفعة من الحاصلين على الدبلوم المهني لاعتماد المنشآت الصحية بالبحيرة    الدكتور جمال شعبان: أول قلب وجع في التاريخ كان مصريا    نجم الأهلي ينتظر عرض قطري للرحيل هذا الصيف    مرازيق: لعبنا مباراة من طرف واحد أمام الزمالك.. ولجنة المسابقات سببت أزمة كبيرة للداخلية    الصفاقسي التونسي: يحق لنا شراء كريستو نهائيًا مقابل مليون دولار    خبير: التضخم أهم مشكلة تواجه الحكومة الجديدة    الاستعلام عن بطاقة الخدمات المتكاملة بالاسم.. الخطوات والشروط للتسجيل عبر الرابط الرسمي    خريجي الجامعة بالقاهرة يرون قصص نجاحهم في سوق العمل الدولي.. صور    زينة ل محمد رمضان: أنت تجسيد لمعنى الرجل الحقيقي    مشهورة تنصح النساء المتزوجات ب"التولة".. وعالم أزهري: حرام    صحة الغربية تقرر إغلاق مستشفى تسببت في دخول سيدة في غيبوبة    وزير الشؤون النيابية يقدم واجب العزاء في وفاة الدكتور محمد علي محجوب (صور)    منتخب الطائرة يصل باريس للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية    انطلاق مبادرة "أبطال 2030" لدعم تنشئة الأطفال في دمياط.. اعرف التفاصيل    فريدة الشوباشى: القيادة السياسية تقدر دور المرأة فى المجتمع    نائب رئيس مجلس الاتحاد الروسي: ارتفاع فرص نجاح ترامب بعد قرار بايدن بالانسحاب    اقترضت أنا وزوجي مبلغاً وننوى ردّه بالضعف هل علينا إثم؟.. رد حاسم من أمين الفتوى    آل كلينتون يعلنون تأييد كامالا هاريس بالانتخابات الأمريكية    التعليم تنفي شائعات إلغاء الإدارات التعليمية والاعتماد على المديريات    مصرع سيدة صدمها قطار أثناء عبورها شريط السكة الحديد ببنها    رئيس مجلس الدولة يستقبل نقيب المحامين    هل تعاني من حساسية اللاكتوز؟ إليك الأعراض والأسباب    أصول البنك التجاري الدولي تتجاوز تريليون جنيه بنهاية يونيو 2024    تفاصيل مصرع شخص ونجله إثر سقوط سيارتهما فى ترعة شبين القناطر بالقليوبية (فيديو)    تسريبات حول هاتف iPhone SE    هل تجوز صلاة المرأة بالبنطلون؟.. الإفتاء توضح الرأي الشرعي (فيديو)    هل قدم المرأة فى الصلاة عورة؟.. أمينة الفتوى تحسم الجدل    الإفتاء توضح فضل المحافظة على أذكار الصباح والمساء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



شاهد.. مطالب الممرضات المصريات بتحسين أوضاعهم
نشر في الشروق الجديد يوم 23 - 07 - 2010

تشهد كل يوم مستشفيات مصر تحركات احتجاجية للممرضات دفاعا عن حقهن في مستوى معيشة مادي ومعنوي أفضل، واعتراضا على سلب حقوقهم القانونية وعدم اهتمام وزارة الصحة بتحقيق العدالة الاجتماعية في القطاع الطبي. فالتحركات التي شارك فيها الآلاف من أطقم التمريض والفنيين والعاملين بالمستشفيات امتدت في الآونة الأخيرة من الإسكندرية إلى أسوان تحت شعار "لا أرى، لا أسمع، لا أتكلم".
لذلك نظمت لجنة الحريات بنقابة الصحفيين مؤتمرا لإعلان نتائج تقرير بعنوان: "رغم تصاعد كفاحهن.. الممرضات بين السخرة والنظرة الدونية"، شارك في إعداده المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وجمعية التنمية الصحية والبيئية، ومؤسسة أولاد الأرض، ومؤسسة المرأة الجديدة، حضر المؤتمر عدد كبير من الممرضات أعضاء النقابة التمريض ولجنة الدفاع عن الحق في الصحة، بالإضافة إلى ممثلي المراكز الحقوقية. واعتذر عن عدم الحضور فتحي البنا نقيب التمريض.
وعرض المؤتمر تقريرا حول أوضاع الممرضات، وأشار إلى أن الأجور التي تحصل عليها الممرضات تتراوح ما بين 180 جنيه شهريًا، في مستشفيات القطاع العام و250 جنيها في مستشفيات القطاع، كما تتقاضى الممرضات مرتبات زهيدة لا تتجاوز 180 جنيه، وبدل عدوى 15 جنيهًا شهريًا فقط، وبدل طبيعة عمل 6 جنيهات. وتعمل ممرضات المستشفيات الخاصة تحت ظروف عمل أشبه بالعمالة المؤقتة، فالغالبية العظمى تعمل بعقود محددة المدة أو بدون عقود على الإطلاق، وهو ما يسمح "للإدارة باعتصارهن إلى أقصى حد" بحسب التقرير.
وترى لجنة الدفاع عن الحق في الصحة، أن حاتم الجبلي، وزير الصحة، يقلص دور القطاع الخدمي لصالح القطاع الخاص الربحي، ويتوسع في فرض الرسوم وإجراءات الخصخصة من الداخل، متمثلاً في غلق 70 مستشفى حميات من أصل 102 لضعف نسبة أشغالها، وقام بتحويل 397 مستشفى تكامل إلى عيادات صحة أسرة؛ مما استتبعه تقليل نسبة العمالة إلى 13%، سواء من الأطباء أو من الممرضين، وهو ما أدى إلى تدهور حال العاملين في القطاع الطبي بشكل كبير وإهدار إمكانيات الوزارة.
وبسبب الظروف التعسفية التي تعيشها الممرضات كل يوم، طالبت الممرضات بزيادة المرتبات وبدل العدوى وتحسين حالتهم المعيشية، كما طالبوا بأن يكون سن المعاش أقل من 65 عامًا، حيث تقول سامية أحمد جابر، نقيبة التمريض بالإسكندرية: "نطالب بزيادة بدل العدوى: الدبلوم 15 جنيها، والبكالوريوس 30 جنيها، ونطالب بأن تكون البدلات مع الحوافز جزءًا من الراتب؛ لأن راتب الممرضة ضعيف جدا، كما نطالب بزيادة بدل طبيعة العمل؛ لأن بدل طبيعة العمل الذي نتقاضاه 6 جنيهات"، وتضيف: "نطالب أيضا بتحسين صورة الممرضة في وسائل الإعلام، وأيضا الأطباء يتهمون الممرضات بالسرقات أو عدم النظافة، وإذا حدث حادث لمريض تُتَّهمُ الممرضة بكونها المتسببة في الحادث".
وأشارت إلى أن ضعف رواتب الممرضات في القطاع العام "أدى إلى تسرب الممرضات من المستشفيات الحكومية إلى المستشفيات الخاصة؛ لأن راتب المستشفيات الخاصة يبدأ من 1500 جنيه. ونطالب -أيضا- بخفض سن المعاش من 65 إلى 55 عاما"، وأكدت سامية "أن وضع الممرضة المصرية ينال من التقدير في الدول العربية أكثر من مصر".
وترى سارة إبراهيم- ممرضه بمستشفى شبين الكوم التعليمي- "أن أي قرار يقره وزير الصحة يتم استبعاد الممرضات منه". وتساءلت: "لماذا لم نخضع لكل القرارات الوزارية الخاصة بالامتيازات المالية؟ فكل العاملين في القطاع الطبي يتقاضون 75% من الحوافز بعد صدور قرار وزاري بذلك، ونحن ما زلنا نتقاضى 25% من الوزارة برغم تعديل اللائحة".
وتقول أم الرزق محمد، الممرضة بمستشفى شبين الكوم التعليمي: "حرام المعاش يكون على سن 65. أنا عندي 43 وغير قادرة على العمل، وعندي ربو وتضخم في الكبد، وذلك بسبب عملي، وليس لدي مستشفى خاصة بالنقابة للعلاج".
وترى أمل مصيلحي، ممرضة بمستشفى طنطا، "أن الممرضات -خريجات كلية التمريض- يقمن بإعمال إدارية، ويرأسن خريجي دبلومات التمريض، ولا يقدمن للمهنة أي جديد. كما أنه ليس هناك أي دورات تدريبية أو تأهيلية للممرضات، فما فائدة التخرج من الكليات؟!".
وعن دور النقابة تقول سيدة السيد فايق، عضو الجنة الثقافية بنقابة التمريض: "النقابة لا تسعى إلى توفير المكافآت، ولا تسعى إلى توفير حقوقنا، فأوضاع الممرضين غائبة عن اهتمامات النقابة؛ حتى أن كثيرا من أعضاء النقابة لا يعرفون قانون النقابة". وطالبت "بسحب كل الثقة من كل النقابات الفرعية التي لا تؤدي دورها".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.