وزارة التعليم العالي تنهي إجراءات استقبال التنسيق للطلاب إلكترونيا    توقعات بزيادة مخصصات الخطة القومية للموارد المائية إلى 100 مليار دولار    موسكو: استهداف كييف لمحطة زابوروجيه يهدد الأمن النووي لأوروبا    الأرصاد الجوية تكشف حالة طقس اليوم    مصر توفر التمويل اللازم لملء المخازن بالسلع الاستراتيجية    الرئيس الأمريكي يُوَجِّه الشكر للرئيس السيسي على دوره في وقف إطلاق النار في غزة    إقرار خطة جو بايدن للمناخ والصحة    وزارة الاستثمار السعودية تعلن توقيع 49 صفقة بقيمة 925 مليون دولار في الربع الثاني من العام 2022م    أحدث تطورات الوضع الوبائي ل"كورونا" بمصر    "التعليم" تفتح تحقيقا في مخالفات امتحانات الثانوية العامة بمدارس الصعيد    رئيس الوزراء يبحث الاستعداد لإطلاق المبادرة الرئاسية للتشجير "100 مليون شجرة"    مباحثات جزائرية حول آفاق الدفع بتنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي    وزير السياحة والآثار يواصل اجتماعاته لمتابعة مستجدات الأعمال بالمتحف المصري الكبير    تدمير 45 ألف طن من الذخيرة بمنطقة ميكولاييف الأوكرانية    السفير الفلسطيني بالقاهرة: مصر دائمًا الأقدر على القيام بدور تجاه القضية الفلسطينية    مرتضى منصور عائشة طه حسن الطالبة الأولى على الثانوية فى الإسكندرية وشيكابالا يمنحها قميص الزمالك    محافظ جنوب سيناء يتفقد أعمال تطوير منطقة السوق القديم وساحة مسجد الصحابة بشرم الشيخ    152‪ألف طالب ثانوية يستعدون لامتحانات الدور الثاني    جدو: «بصمات سواريش بدأت تظهر.. ومفيش فريق هيقدر يوقف الأهلي الموسم الجديد»    مرتضى منصور: إبراهيم نور الدين «حكم ملاكي» للأهلي    ميدو يكشف العامل المشترك بين الخطيب ومرتضى منصور    حزب الشعب الجمهوري يشيد بالجهود المصرية في وقف إطلاق النار بغزة    تنسيق الجامعات 2022| لتعديل الرغبات.. نصائح لطلاب الثانوية العامة    الاتحاد السكندري يعلن رحيل عماد النحاس    ضبط28 ألف عبوة مكملات غذائية مجهولة المصدر بالبحيرة    العثور على جثمان طفل 8 سنوات بجوار ترعة نجع العرب بمدينة الزينية    محمود جابر: روي فيتوريا متابع جيد لمنتخب الشباب        هلا رشدي: محمد منير سمع صوتي وعجبه إني غنيت بطريقتي وهغني معاه ديو    هاني رمزي يكشف تفاصيل فيلمه القادم «شقاوة أون لاين»    ما حكم من شرع في صيام عاشوراء ثم أفطر؟.. الأزهر يجيب    صالح جمعة يعود لقائمة سيراميكا أمام إنبى    اليوم.. «صحة المنيا» تنظم قافلة طبية لأهالي قرية بمغاغة    «السياحة والآثار» تنظم دورة تدريبية بعنوان الأساليب الحديثة للموارد البشرية    محافظ الغربية يزور أوائل الثانوية العامة في منازلهم ويقدم لهم التهنئة    «حورية بنت نادية تمرض ويقف جوازها ورزقها».. حورية فرغلي تزعم تعرضها ل«السحر»    «طلبت متحطش على الأفيش».. حورية فرغلي تكشف سر خلافها مع درة في «مصور قتيل»    السيطرة على حريق بعقار خال ٍمن السكان شرقي الإسكندرية    تنسيق الجامعات التكنولوجية 2022.. قواعد وشروط الالتحاق    جامعة زويل تفتتح كلية علوم الحوسبة والذكاء الاصطناعي هذا العام    البحوث الزراعية: أطلقنا حملة لتحصين الماشية ضد الحمى القلاعية    أستاذ تمويل: العالم يمر بأزمة اقتصادية مركبة    عبد الفضيل: أسامة جلال المدافع الأبرز في الدوري خارج القطبين    100 مليار دولار لتحسين المنظومة المائية (فيديو)    عايدة فهمى ضيفة "تليفزيون اليوم السابع" مع جمال عبد الناصر    منى زكى بإطلالة كلاسيكية فى أحدث ظهور لها    انفراد | «استئناف الاقتصادية» توقف حبس مرتضى منصور لكبر سنه    رفع 90 طن مخلفات من قرى شرق الباجور بالمنوفية    حماس تشكر القيادة المصرية لجهودها بوقف إطلاق النار في غزة (فيديو)    طريقة عمل دونتس بالكاسترد    «صحة المنوفية»: تشكيل لجان معايشة بمستشفى منوف العام لمتابعة سير العمل    صحة المنوفية: الكشف على 1250 مواطنا بالقافلة الطبية في قرية السلام    هل يجوز صوم يوم عاشوراء منفردًا؟ «الإفتاء» تجيب    خالد الجندي: «إحنا في زمن الخبرات لا الشهادات»    قبول دفعة جديدة من الأطباء البشريين الحاصلين على درجة الماجستير والدكتوراه    الأوقاف: يوم عاشوراء هدية من الله ومليء بالتأييد والنصر الإلهي    كل ماتريد معرفته عن برنامج الأسواق والمنشأت المالية بكلية التجارة جامعة حلوان    أمين الفتوى يحذر من العلاج بالقرآن بديلاً عن التداوي: أمر كارثي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نواب عن دعوة الرئيس للحوار: هناك اتجاه قوى للإصلاح السياسى

«القومى لحقوق الإنسان»: تفعيل لجنة العفو الرئاسى يبشر بمزيد من الإفراجات.. ومستعدون للعمل مع إدارة المؤتمر الوطنى للشباب
محمد عبدالعزيز: مشاركة المعارضة بمختلف تياراتها ب«إفطار الأسرة المصرية» إشارة مهمة فى التحول الديمقراطى
فريدى البياضى: «المصرى الديمقراطى» يتجاوب مع دعوة الحوار والعمل المشترك من أجل مصر أفضل
رحب أعضاء فى مجلس النواب، والمجلس القومى لحقوق الإنسان، بدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسى؛ إلى عقد حوار سياسى شامل ليتناسب مع توجهات الدولة فى الإعلاء من قيمة الحوار المجتمعى وإشراك كافة مكونات المجتمع فى عملية بناء مجتمع جديد يقوم على أسس العدالة والمساواة والحرية والممارسة الديمقراطية السليمة.
قال وكيل لجنة حقوق الإنسان فى مجلس النواب وعضو لجنة العفو الرئاسى محمد عبدالعزيز، إن هناك اتجاها قويا نحو الإصلاح السياسى والحوار من أجل بناء الجمهورية الجديدة، مضيفا أن وجود رموز وطنية من المعارضة المصرية بمختلف تياراتها بحفل إفطار الأسرة المصرية يعتبر رسالة إيجابية وإشارة مهمة فى التحول الديمقراطى وفى الحوار المتواصل الذى يجب أن يكون بين كافة القوى السياسية والطيف السياسى المصرى.
وأضاف عبدالعزيز فى تصريحات ل «الشروق»، أن أى حوار سياسى فى اتجاه بناء تحول ديمقراطى أمر مطلوب ومحمود، وسيكون من منطلقات الحوار السياسى بحث أولويات العمل الوطنى والسياسى فى المرحلة المقبلة، بالإضافة إلى خريطة واضحة للإصلاح السياسى، وكذلك الآليات المتعلقة بتفعيل الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التى أطلقها الرئيس منذ شهور.
وأضاف نحن بحاجة إلى قفزات واسعة أيضًا فى مجال الإصلاح السياسى وفى مجال الحوار السياسى، وفى مجال تفعيل الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، بما يسير بالتوازى مع ملف التنمية الذى يسير بقفزات واسعة أيضًا.
وأكد عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن عمرو السنباطى، أن قرارات الرئيس السيسى تضع ملف الحماية الاجتماعية نصب أعين الدولة، بتكليف أجهزة ومؤسسات الدولة بالاستمرار فى دعم مبادرة التحالف الوطنى للعمل الأهلى والتنموى التى نفذتها خلال الشهرين الماضيين، مشددا على أن الفرق كبير بين المعارضة الوطنية التى تبنى وتسعى لتحقيق المصلحة العليا للدولة، والمعارضة التى تهدم وتتبع أسلوب النقد من أجل النقد لا من أجل البناء.
وقال مستشار رئيس حزب المصريين الأحرار لشئون الشباب إسلام الغزولى، إن حضور وتمثيل كافة أطياف المجتمع المصرى على مائدة إفطار الأسرة المصرية يؤكد أن الدولة تتسع للجميع، مضيفا أن إعادة تفعيل عمل لجنة العفو الرئاسى وتوسيع قاعدة عملها خطوة إيجابية فى دعم جهود الدولة للحماية الاجتماعية.
وتوقع عضو مجلس النواب عن الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى فريدى البياضى، أن تترجم قرارات الرئيس خلال حفل إفطار الأسرة المصرية، إلى خطوات هامة ستنعكس إيجابيًا على المجال السياسى، مؤكدا أن حزبه يتجاوب مع الدعوة الجادة للحوار والتفاهم والعمل المشترك؛ من أجل مصر أفضل.
وقال البياضى: «أتمنى الإفراج فورًا عن كل المحبوسين فى قضايا رأى طالما لم يتورطوا فى حمل سلاح أو ارتكاب جرائم إرهابية»، مؤكدا أن الخلاف فى الرأى يؤدى إلى رأى أفضل ويبقى الوطن هو القضية، ومصر وطن للجميع ويحتاج للجميع.
وأكد عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين محمد سالم، أن قرارات الرئيس بشأن لجنة العفو وتوسيع عملها، وبدء حوار سياسى واسع؛ لا تقل فى الأهمية عن محفزات الاستثمار والصناعة والقطاع الزراعى، مشيرا إلى أن التنوع السياسى كان واضحًا بشدة، وكان هناك نوع من التفاعل الأكبر مع تيارات المعارضة المختلفة.
من جهته، رحب المجلس القومى لحقوق الإنسان، بإعادة تفعيل لجنة العفو الرئاسى، معتبرا أنه يبشر بمزيد من الإفراجات.
وقال المجلس إن إعادة تفعيل لجنة العفو الرئاسى، وتوسيع نطاق عملها وإعادة تشكيلها بما يضمن وجود ممثلين لتيارات مختلفة؛ يؤكد أن هناك نية حقيقة لتبنى خطوات جادة على طريق غلق ملف يتسبب فى حالة من التشويش والالتباس فى صورة مصر الخارجية فضلا عن تأثيراته السلبية على فرص الحوار السياسى بين مختلف مكونات المجتمع المصرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.