البابا تواضروس يترأس قداسي اللقان وعيد الرسل في وادي النطرون (صور)    محافظ أسيوط يتفقد أعمال إنشاء مدارس جديدة في قريتي درنكة والزاوية (صور)    مرتضى منصور يتقدم ببلاغ ضد «أبو سنيدة» والخطيب وممدوح عباس وآخرين    المقاصة يواجه الجيش وبيراميدز وديا استعدادا للدوري    آيشواريا راى وابنتها يخضعان للحجر الصحى بالمنزل بعد إصابتهما بفيروس كورونا    تعافي 43 حالة كورونا داخل مستشفيات الغربية    جلسة طارئة لحزب حماة الوطن.. ويقرر الانسحاب من قائمة الائتلاف لخوض انتخابات "الشيوخ"    جولات ميدانية لمحافظ بورسعيد على مشروعات الإسكان والأسواق الحضارية    أوقاف الفيوم والبحيرة تصلان 500 صك أضحية ومكافأة للعاملين بهما    الصحة السعودية: تسجيل 2779 إصابة جديدة بفيروس كورونا    رئيس البرلمان الليبى يصل إيطاليا لمناقشة دفع العملية السياسية    خلال ثاني أيام التقديم .. محكمة كفرالشيخ تستقبل طلبي ترشح للشيوخ    الشوط الأول.. توتنهام يتعادل إيجابيا 1 - 1 مع أرسنال ..فيديو    فابينيو: لا نفكر في شيء سوى الفوز    رئيس المعاهد الأزهرية: 18 حالة غش في امتحان "كيمياء الثانوية"    ضبط 217 مخالفة تموينية متنوعة خلال أسبوع بقنا    التنمية المحلية: فتح الجراجات فورا.. وسنتابع تنفيذ تكليفات الرئيس مع المحافظات    مصرع عامل وإصابة آخر في حادث سير بجهينة    تأجيل محاكمة 12 متهما في "أحداث مجلس الوزراء" ل9 اغسطس    رئيس جامعة الأزهر: خطة لمنع تكدس الطلاب العام المقبل    لوك جديد.. حازم إيهاب يخطف الأنظار في أحدث ظهور.. شاهد    برفقة خالد الصاوي ..أحمد الفيشاوي يعرض كواليس فيلم "30 مارس"    مؤلف "ساعة شيطان": رفضنا ظهور دينا مراجيح كبائعة مناديل في الفيلم    بالفيديو| خالد الجندي: الصلاة على النبي تكشف الهم والغم    «عطية» لشباب المحامين: الأمل معقود عليكم لإعادة هيبة المحاماة    صحة الغربية: تعافى 43 مصابا كورونا داخل مستشفيات العزل    تعافي وخروج 171 حالة كورونا من مستشفى فرشوط بقنا منذ مايو الماضي    عميد "ألسن عين شمس" تنبه على حضور الطلاب قبل ميعاد الامتحان لإجراء الفحوصات    السيسي: دفعنا 50 مليارًا لتحسين الحياة بالقاهرة.. والدولة لن تتهاون في عدم تنفيذ اشتراطات البناء    إصابة زوجة ابن أميتاب باتشان وابنته بكورونا    تصل إلى ألف دولار.. مطار القاهرة: غرامة على الشركات غير الملتزمة بتعليمات الوقاية من "كورونا"    ما حكم رد الهدايا لخطيب أساء لمخطوبته وسمعة أهلها؟.. تعرف على رد أمين الفتوى    تهديدات بالهجوم على سرت والجفرة.. تركيا تنقل 1400 إرهابي تونسي إلى ليبيا    القبض على عاطل يتاجر فى المواد المخدرة بشرم الشيخ    رئيس وزراء اليمن يزور مصر الأحد المقبل بدعوة من مصطفى مدبولى    تعرف على أماكن الكشف عن ضعف السمع لحديث الولادة في مدن جنوب سيناء| صور    نصف مليون ناخب يشاركون في تمهيدية المجلس التشريعي في هونج كونج «ردا على القمع»    اليوم.. بدء خدمة التحويل من صاحب عمل لآخر بالكويت    بناء على رغبته.. تأجيل حفل الفنان محمد منير بالأوبرا    جولة مفاجئة لرئيس جامعة المنيا لتفقد الإجراءات الاحترازية علي بوابات الهندسة    أخبار الأهلي : رسميا.. رينيه فايلر يطلب الإستغناء عن لاعب الأهلي    يلا كورة ينشر شهادة توثيق الأهلي لعلامة" نادي القرن" ورخصة التجديد حتى 2028    «الرقابة المالية»: قانون الإيداع يتيح ل«المركزي» تأسيس شركة تسوي سندات الحكومة    شباب الشرقية يعلن عن مسابقة أون لاين لحفظ القرآن الكريم والأحاديث النبوية    هجوم عنصرى على زاها نجم كريستال بالاس من مشجعى أستون فيلا.. صور    فرنسا تفرض اختبارات كورونا فى المطارات للقادمين من الدول المصنفة "حمراء"    توقعات بانكماش الاقتصاد الكوري الجنوبي بنسبة 2.3%    طولان يوافق على إعارة أحمد يوسف للملعب التونسى بعد التوأمة مع إنبى    أزمة جديدة في اتحاد جدة السعودي    مصدر قانوني باتحاد الكرة: شرط واحد يجعلنا طرفاً في أزمة "فيديو" مرتضى    عن التحرش والمتحرشين    تكريم الرئيس للفريق العصار .. تكريم لرموز الوطنية    انتشال جثمان غريق جديد في حادث شاطئ النخيل بالإسكندرية    «صحة الإسكندرية»: لا قوائم انتظار لكورونا.. وتطبيق نموذج العجمي ب10 مستشفيات    هيفاء وهبي مطلوبة على جوجل بعد تعرضها لعملية نصب في مصر    الأورمان تهدي مستشفى الحسينية المركزي ماكينة غسيل كلوي جديدة    الأرصاد: طقس حار وشبورة بالقاهرة غدا.. والعظمى بالعاصمة 35 درجة    ما هي الأطعمة المباحة في الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قضايا مواجهة الأخبار المزيفة والمهق وفيديو «راب» تطغى على انتخابات مالاوي
نشر في الشروق الجديد يوم 19 - 05 - 2019

تتصدر موضوعات الأخبار المزيفة، وجرائم قتل المصابين بالمهق، وسيدة أولى محتملة عاشقة لموسيقى الراب في مالاوي، ضمن موضوعات أخرى، قائمة القضايا المثارة على الساحة قبل الانتخابات العامة(رئاسية وبرلمانية ومحلية) المقررة يوم الثلاثاء المقبل، في هذه الدولةالحبيسة بجنوب شرق أفريقيا.
وقامت حكومة مالاوي بتوزيع حوالي 1600 من أجهزة الإنذار للأمن الشخصي على مواطنيها المهق وذلك في محاولة لوقف الهجمات الدموية التي يتعرضون لها و الناجمة عن اعتقاد خرافي بأن أجزاء أجسامهم يمكن أن تجلب الثراء.
ويعد الفساد واحدا من القضايا المهمة فى حملات المرشحين في الانتخابات، في هذه الدولة الأفريقية الصغيرة، التي تعد واحدة من أكثر الدول فقرا في العالم.
يتنافس في الانتخابات على منصب الرئيس مرشحان رئيسيان هما الرئيس الحالي بيتر موثاريكا من الحزب التقدمي الديمقراطي الحاكم، والقس السابق لازاروس تشاكويرا من حزب مؤتمر مالاوي المعارض.
ويوجد في مالاوي نحو 8ر6 ملايين ناخب مسجل في جداول الانتخابات.
ومن المتوقع أن يحصل واحد من سبعة مرشحين يتنافسون على أعلى منصب في البلاد، منافس ثالث، هو ساولوس تشيليما نائب موثاريكا،الذي استقال من الحزب الحاكم، على أصوات الشباب بدعم من حزبه حركة التحول المتحد، ومن الممكن أن يحقق مفاجأة.
يقول المعلق السياسي هومفرى مفولا لوكالة الأنباء الألمانية(د. ب.أ):"لا يوجد هناك مرشح أوفر حظا بشكل واضح في الانتخابات، ومن الممكن فوز أى من المرشحين الإثنين البارزين، موثاريكا أو تشاكويرا. وحتى من الممكن فوز تشيليما ".
وكان الرئيس الأسبق لمالاوى ، جويس باندا يعتزم خوض الانتخابات، ولكنه انسحب، وآثر دعم تشاكويرا .
وشابت فترة حكم باندا بين عامي 2012 و 2014 فضيحة فساد، حملت اسم"كاش جيت" وشملت الاستيلاء بطريقة غير قانونية على مبلغ 32 مليون دولار من أموال الدولة، ونفى باندا تورطه فى هذه الفضيحة.
وقد وعد موثاريكا بتشكيل حكومة محدودة الحقائب، وتحسين البنية التحتية، ولكن فترة حكمه الأولى شهدت إخفاقات فى الحد من الفساد، فضلا عن موجة من عمليات القتل استهدفت المصابين بمرض المهق، احتلت العناوين الرئيسية في وسائل الإعلام الدولية.
يعتقد بعض أبناء مالاوي، مثل آخرين في المنطقة، بأن هذه الفئة من المصابين بالمهق تتسم بمواصفات سحرية، حيث تستخدم أجزاء أجسادهم في أعمال"السحر". وأدى هذا الاعتقاد إلى شيوع عمليات القتل وخطف الأشخاص المصابين بالمهق، بما في ذلك كثير من الأطفال.
وحول هذا الموضوع، قالت منظمة العفو الدولية الأسبوع الماضى:" في الوقت الذي يتأهب فيه الناخبون في مالاوي للتوجه إلى مراكز الإقتراع، حان الوقت كى تنهي الدولة سنوات من الإفلات من العقاب فى جرائم القتل، وتشويه أجساد المصابين بالمهق، والأعمال المروعة التى لا تزال قائمة بدون حل، بسبب إخفاق العدالة الجنائية، والتحقيقات الجنائية القاصرة".
وارتفع عدد الجرائم بحق المصابين بالمهق في مالاوي إلى أكثر من 163 حالة، من بينها 22 جريمة قتل منذ نوفمبر عام 2014، وفقا لأرقام رسمية استندت إليها منظمة العفو الدولية.
وتعد قضية انتشار الأخبار المزيفة واحدة من القضايا التي واجهتها العديد من الديمقراطيات في السنوات الأخيرة، وهي أيضا من القضايا الأخرى المثارة خلال انتخابات مالاوي.
ويتم مشاركة نتائج استطلاعات الرأي المزيفة على موقع فيسبوك، إلى جانب التقارير الصحفية المزورة بشأن عدد المرشحين لخوض الانتخابات البرلمانية.
إن نشر مثل هذه المواد، دفع لجنة الانتخابات في مالاوي إلى إصدار بيان تناشد فيه" كل الأشخاص المتورطين في وضع أو تبادل وثائق أو معلومات مزورة، التخلي عن هذا الأسلوب غير اللائق".
واضطر القس المسيحي النيجيري تى بى جوشوا، الذي يحظى بعدد كبير من المتابعين على مستوى القارة الأفريقية الشهر الماضي، إلى نفي تقارير إعلامية تحدثت عن نبوءته بشأن فوز تشيليما.
قال مكتب جوشوا في بيان نشرته صحيفة نياسا تايمز:"إن الرجل الصالح لا يكشف عن نبوءة بخصوص أشخاص بعينهم في انتخابات مالاوي، ولذلك، فإن أى رسائل متداولة على وسائل التواصل الاجتماعي لا تخرج من( كنيسة كل الأمم)".
ورغم أن أحدث ألأخبار كان زائفا، فإن للقس تاريخ فيما يتعلق بالخوض في عالم السياسة بمالاوي، ففى عام 2016 أثار غضب الرئيس موثاريكا، من خلال إصدار نبوءة فسرها الكثيرون على أنها تعنى وفاة هذا الزعيم الذي تجاوز السبعين من عمره.
في الوقت نفسه، دافعت مارى، زوجة تشيليما، عن زوجها، بل ونشرت مقطع فيديو "راب" دعما لحملته.
وأدت ماري، وهي تتشح برداء أسود أنيق، وتضع على رأسها قبعة، بالألوان التي تميز حزب حركة التحول المتحد، الذي يقوده زوجها، بعض الرقصات وأنشدت أغنية باللغة الإنجليزية، تضمنت عبارة"مالاوي أولا".
وتعتمد مالاوي،المستعمرة البريطانية السابقة، بصورة كبيرة على مساعدات المانحين، ويقول صندوق النقد الدولي إن 70% من سكان مالاوي تقريبا يعيش الواحد منهم على أقل من دولارين يوميا.
وتعرضت مالاوي مؤخرا لموجة من الفيضانات الناجمة عن إعصار"إيداي" الذي ضرب جيرانها، موزمبيق وزيمبابوي، ما أسفر عن مقتل عشرات الأشخاص وتشريد آلاف آخرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.