مصر تعرب عن صدمتها وقلقها من تصريحات رئيس الوزارء الأثيوبي بشأن سد النهضة    بسبب التقلبات الجوية.. الصحة: رفع درجة الاستعداد للقصوى بالمستشفيات    برلمانية: العمالة غير المنتظمة من أهم أولوياتنا بالمجلس    السيسي: مصر من أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا    أمين عام أوبك: الحوار مع الصين ضرورة للنهوض بصناعة النفط العالمية    نموذج مُحاكاة لتسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية بسوهاج    تراجع سعر الدولار في عدد من البنوك اليوم الثلاثاء    وزير الدفاع الأمريكي يتعهد بالدفاع عن أمن السعودية    دورى ابطال اوروبا.. ملخص مباراة أتلتيكو مدريد ضد ليفركوزن    رغم الفوز.. ترودو لن يتمكن من تشكيل الحكومة بصورة مستقلة    الحكومة اليمنية: تعطيل الحوثيين لاتفاق ستوكهولم يؤكد عدم جديتهم في الجنوح للسلام    «المقاصة» راحة 4 أيام.. وميدو يكشف سر التحول أمام دجلة    سيرجيو راموس يتخطى رقم روبرتو كارلوس    الطرابيلي ينهي اجراءات استقبال بعثة المصري بسيشل    جمارك مطار القاهرة تضبط محاولة تهريب كمية من المنشطات والمكملات الغذائية    كثافات مرورية أعلى دائري البراجيل إثر حادث تصادم    مصرع طفلة غرقا بمركز زفتى والتحفظ على الجثة لدفنها    19 نوفمبر.. الحكم على 6 متهمين في قضية "الاتجار بالبشر"    بعد دفاعه عن حمو بيكا .. تأجيل حفلة تامر عاشور    كليب " باشا اعتمد " ل" أبو الأنوار" يحقق نصف مليون مشاهدة على يوتيوب    زكاة الزروع والثمار .. أحكامها ونصابها ومقدارها    ختام أعمال القافلة الطبية بقرية أبودنقاش بالفيوم    لليوم الثالث على التوالى..استمرار ورشة "تسريع الاستجابة المحلية للقضية السكانية"    "اللهم استغفرك من ذنب يحبس الرزق..اللهم صبيًا نافعًا" تعرف على دعاء المطر    الأوقاف تطلق اسم الشيخ الراحل عبد الباسط عبد الصمد على المسابقة العالمية للقرآن    بسبب التزويغ.. إحالة 260 من الأطباء والعاملين بمستشفى بالبحيرة للتحقيق    الهلال ضد السد.. الزعيم يتأهل لنهائى دورى أبطال آسيا بعد إقصاء بطل قطر    موجة جديدة.. للربيع العربى    رفع جلسة البرلمان.. والعودة للانعقاد 3 نوفمبر    30 مليار درهم حجم الاستثمارات الإماراتية المباشرة في مصر    فيديو.. خالد الجندى: الأنثى أكثر كرامة عند الله من الرجل    "الشؤون التربوية" يدعو لتوفير دعم دولي لاستمرار عمل "الأونروا" في قطاع غزة وتأهيل المدارس والمؤسسات التعليمية    على مسئولية مديرية الصحة .. سوهاج خالية من الإلتهاب السحائي    صور| نفق «الثورة» يكشف فشل المحليات بمصر الجديدة    سيد رجب ينشر البوستر الرسمي ل"حبيب"    مقتل عنصر إجرامي عقب تبادل إطلاق النيران مع القوات بالإسماعيلية    ياسر رضوان يرهن بقاءه فى بيلا بصرف المستحقات المتأخرة    رئيس جامعة القناة يفتتح قسمي العناية ووحدة الحقن المجهري    هالة زايد تستعرض إنجازات «الصحة» أمام البرلمان    "نقل البرلمان" تناقش نتائج زيارتها إلى مطروح    بمشاركة 600 محام.. افتتاح الدورة الثالثة لمعهد المحاماة بالإسكندرية    تأجيل محاكمة 215 إخوانيا في كتائب حلوان الإرهابية إلى 17 نوفمبر    عبد الدايم : مصر الحديثة تسطر واقع جديد محوره الثقافة وبناء الانسان    الإسماعيلى بزيه الأساسي أمام الجزيرة الإماراتي غدا    بالصور.....رئيس رياضة النواب يشارك باجتماع الجمعية العمومية للكشافة البحرية    «أفريقية النواب» تُشيد بإدارة «الخارجية» ل«سد النهضة»    فريق مسرح مصر يسافر إلى الرياض    «مدبولي» يعرض توجيهات الرئيس بإتاحة مستشفيات حكومية للجامعات الخاصة    هل يجوز اختلاء زوجة شابة مع زوج أمها المتوفاة في منزل واحد.. فيديو    ننشر اعترافات المتهمين باستغلال قضية «شهيد الشهامة» في إثارة الفوضى    الأبراج| اعرف مستقبلك العملي مع المهنة المناسبة لمواليد برجك    على أنغام الفرق الشعبية.. مئات الزائرين يحتفلون بتعامد الشمس على معبد أبو سمبل    آلام في الظهر تجبر رئيس الفلبين على قطع زيارته لليابان    أمير عزمي: طارق حامد في يده أن يكون من أساطير الزمالك    أول صورة ل "مكي" مع والده الراحل    وزارة الشباب تطلق النسخة الرابعة من «الحلم المصري» لذوي الهمم    بالصور.. جامعة القاهرة تجدد طوارئ القصر العيني    بجوائز قيمة.. القوات المسلحة تنظم مسابقة ثقافية بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأديب و الناقد. د. أنور غني الموسوي يمدُّ جسورَ التجديد
نشر في شموس يوم 13 - 04 - 2017

… يفرشُ دروبَ القصائد بدلالاتٍ فكرية نقدية أبداعية.
* حاورته: خلود منذر
نبيُّ الكلمات يكشفُ لنا عالم القصيدة و زوايا الأحاسيس الراكدة بين السطور.
واكب الحراك الثقافي الشعري الناتج عن التطور الطبيعي للشعوب و بعيدا عن التقليدية الجامدة في عين النَّقد البناء، يفتح أبوابا أدبية جديدة أمام القارئ كي يغسل غبار سنوات العزلة و الانغلاق الثقافي.
حين يكتب يٌشعل أصابع الشِعر بحبر الشمس و شلالات الخيال، يوقظ أذُن القارئ بلغة تستفز المشاعر دون سابق إصرار. فلسفة متوهجة في الفكر النقدي و بصيرة الأديب.
عندما يسكبُ حبر الكلام، كفٌّ من نور ترسم الرؤية الفكرية النقدية بأثواب شاعرية لا يمكن للمتلقي
أن يتجاهلها دون ملامسة أعماق الروح.
* كيف تعرفُ القُرّاء عن نفسك؟.
ج\ أنا طبيب و طالب علوم دينية و كاتب و اعلم ان وجود الانسان في هذه الحياة لأجل خدمة الناس.
* حضرتك من مؤسسي ( مؤسسة تجديد الأدبية) المختصة بالنص النثري الأفقي و الذي بدا يأخذ مكانة جديدة بين صفوف الأدب. كيف تعرفه للقارئ؟ ما هي خصوصيته؟
ج\ السرد التعبيري هو كتابة ادبية تقع بين الشعر و السرد ، وهي قريبة من الشعر السردي.
ان السردية التعبيرية تعني بلوغ الشعر الكامل في قلب النثر الكامل ، البساطة و الوضوح المشتملة على ما هو غير محدود من الدلالة و الايحاء . السردية التعبيرية هي الأدب الذي يمسّ القلب بأبعد نقطة و يوقظ الاحساس بالجمال بأوسع شكل .
التقسيم المعهود للكتابة الشعرية الى ما يكتب بالوزن و ما يكتب بغير الوزن ما عاد كافيا امام الزخم الهائل و الكثيف للشاعرية المعاصرة ، و توسع الفهم للغة الابداعية و تغير المعارف العامة باللغة و طبيعة استعمالها . و بعد الفهم العميق لتقنيات قصيدة النثر و الشكل الذي هي عليه في الاعمال الساعية نحو الشعر الكامل في النثر الكامل ، صار لزاما الالتفات الى ان الايقاع و الشعرية بالنثر اما ان تكون بصورة ( شعر سردي ) يعتمد تقنيات السرد التعبيري بشكل النثر اليومي ، او ان يكون بشكل ( الشعر الصوري ) يعتمد تقنيات الصورة الشعرية و التوزيع اللفظي الايقاعي بالتشطير و نحوه . و لأجل هذه الحقيقة أي وجود شعر سردي و شعر صوري كان لزاما على النقد تقديم نظرية متكاملة تستطيع مجاراة هذا التطور وهذا الفهم و الواقع الجديد للشعر.
* متى تأسست تجديد؟ ما أهدافها من هم روادها؟.
ج\ مجموعة السرد التعبيري تأسست في حزيران عام 2015 و كان الاعلان من مجموعة من الشعراء و كونا مجلة و مجموعة في الفيسبوك فيها الان اكثر من ثلاثين شاعرا و شاعرة و كلهم رواد لأن هذا الشكل الكتابي لا زال جديدا.
للمؤسسة هدف واحد فقط هو دعم قصيدة النثر السردية الأفقية و ترسيخها كتابة و تنظيرا .
فالمؤسسة تسلك كحركة ادبية و كمدرسة فكرية .
* ما هي الكتب التي طبعت بهذا اللون؟.
ج\ لقد اصدرت مؤسسة تجديد ما يقارب عشرة كتب.
هل تقدم للقارئ نموذجا للقصيدة النثرية الأفقية؟.
ج\ لدينا كتاب معروفون و مبدعون ويمكن مراجعة مجلة تجديد للاطلاع على النصوص في هذا العنوان
http://tjdeedblog.blogspot.com/p/blog-page.html
* هل القصيدة السردية التعبيرية شعرا حديثاً و يمكن ان تتفوق على الشعر العمودي؟.
ج\ السرد التعبيري لا يجادل وسط قضية الموزون و النثري و انما يجادل وسط قصيدة النثر فهو قضية كتابة قصيدة النثر. فكما ان الشعر يتجلى فان النثر يتجلى ايضا. الشعر يتجلى في السرد التعبيري بالغنائية و النثر يتجلى بالكتابة الخالية من كل تفنن بصري او شكلي حيث البناء المتماسك و المنطقي بالجمل و الفقرات.
الشعر حينما يكتب بشكل نثر فانه بالنهاية سيكون شعرا ، و المميز بين النثر و الشعر ليس الوزن كما يعتقد ، و لا الصورة الشعرية و المجاز العالي كما اثبته الشعر السردي ، انما المميز بينهما ان الشعر السردي يشتمل على السردية التعبيرية ، اي السرد لا يقصد الحكاية و التوصيل ، السرد الممانع للسرد ، بينما السرد النثري اما قصصي حكائي يقصد الحكاية او توصيلي بشكل خطاب و رسالة. بمعنى اخر ان الفرق بين الشعر و القص و اللذين يشتملان على السرد ، ان السرد في القصة حكائي قصصي يقصد الحكاية و الوصف ،بينما السرد في الشعر تعبيري هو سرد لا بقصد السرد هو السرد الذي يمانع و يقاوم السرد ،انه السرد بقصد الايحاء و الرمز لا بقصد الحكاية و الوصف.
* ما رأيك بالجدل القائل بأن الشاعر إن لم يكتب الشعر المقفى على بحور الخليل) فليس بشاعرا؟
و ما رأيك بالشعر التقليدي؟.
ج\ هذه مقولة باطلة و لا اساس لها. كل ادب هو شيء جميل و محط احترام.
* تقيمك للنص المبدع؟.
ج\ النص الابداعي لا بد ان يتكامل في ثلاثة جوانب؛ الرسالية و الفنية و الجمالية.
في عوالم النص. الكتابة ، الفكر و اللغة ، و الخيال و الابداع ، و الشعور و المتعة . هذه العوالم الاربعة الحاضرة دوما في الكتابة الابداعية هي التي تضرب في عمق النفس و تجعل الكتابة الادبية مميزة ، و بمقدار تجلي عناصر و اشياء تلك العوالم و تلك الابعاد يتحدد وقع القراءة و مقدارها التعبيري.
ان عملية الابداع الجوهرية هي الاشراق الابداعي بالاطلاع و اقتناص و رؤية و تمييز العامل التعبيري الفني . و مهمة المؤلف النصية الاهم هي الكشف عن العامل التعبيري العميق و اظهاره و ابرازه بمعادل تعبيري نصي .
* هل الرمزية و الغموض في الشعر يخطف أنتباه القارئ؟. و هل الرمزية من ضروريات الجمال الشعري؟.
ج\ الرمزية المفرطة غير صحيحة و اهم رسالة للسرد التعبيري هو تقديم رمزية قريبة عذبة.
( بَرْد)
هذا البرد الحبيب، هو أحدى الصفحات القاسية التي كثيراً ما أقابلها بكلّ ودّ. إنّه لا يتحدّث معي مطلقاً، هو فقط يأسر قلبي و يذهب عميقاً في أحلامي. يا لأحلامي الباردة.
أجل إنّه هذا البرد الذي تملّكني. أنظر الى مفاصلي، إنها تئنّ كنخيل قريتي و سواقيها المرتجفة. كلّ ما أفهمه منه أنّه يقطّع بشرتي بسكين خفيّة و يكسّرها كما يكسّر وجه بركة قد جمّدها في أحدى الصباحات الشاحبة.
هكذا هو، قاس و لذيذ، و من دون مقدّمات يصنع منّي طائراً متجمّداً لا يخشى الأماكن العالية. إنّه يعلّمني الحياة؛ تلك الأنثى التي لا تبتسم.
هذا البرد الحبيب يصفع وجهي بعنف، لذلك ترى وجنتيّ محمرّتين عند كلّ صباح.
* ما الفرق بين القصيدة النثرية الشعرية الحديثة و الشعر الحر؟.
ج\ اطلاق الشعر الحر على الشعر الموزون غير المقفى غير صحيح ،لان الشعر الحر يشمل شعر التفعلية و القصيدة النثرية الحرة وهي ليست قصيدة نثرالتي تكتب كأي نص نثري عادي.
من شروط قصيدة النثر ان تكتب بالجمل النثرية الواضحة اي التي يتواصل فيها البناء من دون سكتات
او فراغات او تشطيرات وهذا هو البناء الجملي المتواصل.
قصيدة النثر كيف تحقق الشعر و النثر انها نثر على مستوى القراءة و الفهم و الكتابة و شعر على مستوى التحليل و الدلالة.
* لحضرتك دراسات نقدية كثير و من بين هذه الدراسات كانت حول النص الفسيفسائية. و القصيدة البوليوفينة. وهناك القصيدة الكونكريتية هل يمكن ان نعرف القُرّاء على هذه الأنواع من النصوص؟.
ج\ هذا امر يطول شرحه ، و باختصار الفيسفسائية ان تكون العبارة مرايا لفكرة واحدة.
ان طرح الفكرة ذاتها بتراكيب لفظية مختلفة يمكن من القول اننا نظرنا للشيء الواحد من زوايا متعددة و من هذه الحيثية يمكن وصف النص بانه متعدد الزوايا ، الا انه لو نظرنا الى التراكيب فيما بينها فانا سنراها تركيبة فسيفسائية يكون كل تركيب بشكل مرآة لذاك يمكن وصف هذه اللغة بلغة المرايا و وصف النص بالنص الفسيفسائي و الشيء الجديد فعلا في النص الفسيفسائي اضافة الى الاستعمال المختلف و غير المعهود للغة هو تحقق انظمة جديدة لوحدة القصيدة العضوية ، يتمثل بأنظمة متعددة اهمها التناسق و التناغم الذي تحققه المرآتية و الفسيفسائية ، و الثاني العمق التعبيري الذي يوحد مكونات النص اللفظية ليس فقط في الموضوع و انما في الغايات الرؤيوية و الفكرية و المعنوية ، اضافة الى وحدة اسلوبية تفرضها الفسيفسائية على النص.
البوليفونية (polyphonic ) مصطلح ابتكره باختين في الادب ، اساسا لمعالجة العمل الروائي استقاه من فن الموسيقى ، و اساسها تعدد الاصوات المتجلية في النص . عند التعمّق نجد ان للبوليفونية بعدين في النص ، بعد رؤيوي و بعد اسلوبي ، البعد الرؤيوي يدعو الى تحرير النص من رؤية المؤلف و سلطته فتتعدد الرؤى و الافكار و الايدولوجيات و تطرح بشكل حر و حيادي ، اما البعد الاسلوبي فيتمثل بتعدد اساليب التعبير و الشخوص بل حتى الاجناس الادبية في النص الواحد .
رغم ان ميخائيل باختين أكد أن البوليفونية هي من خصائص الرواية و أن الشعر عمل فردي لا يقبل تعدد الاصوات و الرؤى (باختين 1981) ، فان هذا القول يكون صحيحا الى حد ما في الشعر ( الصوري ) التصويري المعتمد على الصورة الشعرية و المجاز في التعبير و المفتقر الى السرد و الحدثية النصية.
و ربما تكون نظرة باختين عن الشعر قد نتجت عن اعلائه و اعطائه امتيازا للرواية على حساب الشعر في فكرته البروسياكس (prosaics ) فانها ادبيا تعنى ما يقابل الشعر من ادب و اعلاء الرواية عليه
(مرسن و امرسن 1990) .
اما الكونكريتية فهي كتابة القصيدة بشكل بصري تعبيري ثابت.
* هل الأدب بجميع صنوفه يقدم نهضة إصلاحية اجتماعية؟.
ج\ الادب مهم جدا في حركة المجتمع و يمكن ان يحقق شيئا مهما.
ما عادت في ظل هذا التغير الكبير الحاصل في وعي الانسانية و الاتجاه نحو التشبث بالانتماء و الاعتداد بالهوية في قبال رياح العولمة الثقافية ، ما عادت فكرة الفن الرومانسي و البوح الذاتي امرا يجلب الحماس ، بل ما نراه من اتجاه نحو تمثل الواقع و الامة هو الذي يسلب مراكز الاولوية في الثقافة و الادب المعاصر . هكذا تغير في فهم الفن و الجمال لا يعني انه ينطلق من فهم تعبوي للعمل الابداعي ، بل يمثل وعيا عميقا بحقيقة الابداع عموما و الكتابة خصوصا ، فأخذت الرسالية و القضية و الموقف تحتل مكانة متميزة في الكتابات المعاصرة.
* هل النقد الأدبي يساهم بأرتقاء أسلوب الكاتب؟ وما أهمية النقد للقارئ و للشاعر؟.
ج\ نظرية ادبية التي تتعامل مع الابداع كظاهرة هي فعلا ما يطور الادب و الشاعر لان طرحها صادق و موضوعي. لطالما علمنا انّ الشعر اعتراض ، و انّه فكر و ليس مجرد فنّ و كلمات، لذلك قيل عن النقد انه اعتراض في اعتراض . وهذا يشير الى ان عملية النقد ليست فقط قراءة فذّة و لا تفسيراً لجماليات الابداع و لا عيناً عارفة و مميزة . انّ النقد كما الشعر رؤية و ابداع ، لذلك ليس مهما كثيرا ان تسبر غور العمل الابداعي بقدر ان تحقّق القراءة النقدية رؤية متميزة و واضحة تجاه الأدب .هذا الجانب الاشراقي في الناقد يتجلّى بوضوح عند النقاد الشعراء ، لان كتابة الشعر تعني في جوهرها بوح و رؤية ، وكشف شفيف لعوالم الروح و كسر رفيع لحجب الصمت فيكون مصدرهما واحد .
* هل المشهد الثقافي العربي أسيرٌ للسياسات الحاضرة؟.
ج\ في الوقت الحاضر لا يوجد قيود. ان الرسالية الوطنية الادبية يمكن ان تتنوع بتنوع الاجناس
الادبية و اصناف اللغات الفنية ،
* ما هي رسالتك التى تسعى لتحقيقها من خلال النقد و الشعر؟.
ج\ غايتي كتابة ادب واضح و عذب يحافظ على اعلى درجات الفنية.
ان الشعر كان و لا يزال صوت اعتراض و طلب للخلاص ، انه تمجيد للحرية السامية و الوجود الافضل ، ما عاد الفن عموما و الادب خصوصا مكان ترفيه و تعبير وجداني بسيط ، انما هو في كل جهاته رؤية و موقف ونداء ، انه نداء صادق و خالد ، و حينما يمتزج هذا الصوت بحلم الامة و يتمثل تطلعاتها فانه يكون رسالة شفيفة الى العالم و الاجيال و من المهم التأكيد ان الرسالية تتطلب بوحا ، بمعنى أخر تتطلب توصيلا ، و لا يعني ذلك ان يكون التعبير بتراكيب لغوية مباشرة بحجة البوح و التوصيل ، و انما يمكن ذلك بالتعبير الفني العالي ، وهذا سر اللغة القوية التي تبوح بالكثير مع الفنية الادبية العالية ، البوح التوصيلي كما يمكن بالتعبيرية العالية ، يمكن ايضا بالرمز و الايحاء بل ان من تجليات اللغة البوح الايحائي ، كما ان الخيال ميدان خصب للبوح الرسالي.
* لمن تقرأ من الشعراء و الكتاب؟.
ج\ أقرأ الشعر الامريكي المعاصر،و السرد التعبيري.
* رسالتك التي تريد إصالها للعالم من خلال الشعر؟.
ج\ اهم ما اريد ايصاله هو رفع الحواجز الوهمية التي بين البشر.
* الشعر و الشاعر و الدين هذه العلاقة كيف تصفها ؟
ج\ كثير من علماء الدين هم ادباء و شعراء و كل هذه المجالات تشترك في انها عطاء انساني و معرفي.
د. أنور في حوزته، اربعون كتابا باللغة العربية في علوم الدين و الحديث و الشريعة والشعر و الأدب .
أن أحاوره يعني ان افتح الأبواب للقارئ كي يتعرف على إنجازاته الأدبية النقدية و دواوين الشعر و مؤلفاته الكثيرة، بالإضافة الى مقالات شملت نقدا لكثير من الأدباء الشعراء و هذا يحتاج الى حوارات متعددة كي ننهل من بئر علومه لكن كان الهدف (من هذا الحوار) مركزا لتسليط الضوء على مؤسسة تجديد للقصيدة السردية التعبيرية و جوانب اخرى حول تتعلق بالنقد و الشعر الحديث.
د. أنور عضو في رابطة الكتاب الدولية. لديه عددة نصوص ترجمت الى اللغة الانكليزية.
الشكر و التقدير لك لأنك منحتني شرف الحوار معك و ما أدليته علينا من فائدة_ كقُرّاء_ و ككتاب فأنت موسوعة فكرية، ثقافية، و إنسانية يفخر بها العراق خاصة و العالم العربي عامة.
مؤلفات الكتب الدينية
1- صحيح الاسناد ج1 ( علم الحديث)
2- صحيح الاسناد ج2 ( علم الحديث)
3- معرفة الحديث ( علم الحديث )
4- مسألة الكر من الماء ( علم الفقه)
5- مختصر دلالات ايات الاحكام ( علم الفقه)
6- قطب العقيدة ج1 ( علم العقائد)
7- قطب العقيدة ج2 ( علم العقائد)
8- درجات الطرق ( علم الحديث )
9- خلاصة مقدمة الاستنباط ( علم الاصول )
10- جوهرة الاصول ( علم الاصول)
11- جامع الاقوال ؛ كتاب الاجتهاد و التقليد ( علم الفقه)
12- تلخيص التهذيب ( علم الاصول )
13- تلخيص الاصول ( علم الاصول )
14- المحكم في المعاني القرانية ( علم العقائد)
15-القوي للانظار ج1 ( علم الحديث )
16-الخلاصة في القواعد الفقهية ( علم الاصول )
17-الالفية ( علم الحديث)
18-الاسلام دين الفطرة ( علم العقائد)
19-الاسانيد الواضحة ( علم الحديث)
200- المشكاة في بيان درجات الرواة ( علم الرجال)
الكتب الأدبية
1-ملحمة جلجامش (ترجمة)
2-لغات 1 ( شعر )
3-لغات 2 ( شعر )
4-لغات 3 ( شعر )
5-كريم عبد الله و السرد التعبيري ( نظرية أدب)
6-كتاب قصيدة النثر ج1 ( نظرية أدب)
7-كتاب قصيدة النثر ج2 ( نظرية أدب)
8-قصائد نثر مختارة ( شعر )
9-قصائد نثر مترجمة ( ترجمة)
10-فريدغانم و النص الحر ( نظرية أدب)
11-ترجمات أدبية ( ترجمة)
12-القصيدة الجديدة ( نظرية أدب)
13-التعبير الأدبي ج1 ( نظرية أدب)
14-التعبير الأدبي ج2 ( نظرية أدب)
15-التعبير الأدبي ج3 ( نظرية أدب)
16-التجريدية في الكتابة ( نظرية أدب)
17-قصائد كونكريتية ( شعر )
18- سيرة ذاتية ( أدب)
19- سرديات: مجموعة قصائد نثر مختارة لشعراء تجديد
20- عادل قاسم و قصيدة النثر السردية
ترامب- ( مازال قيد الطباعة) قصائد تصف السياسية الأمريكة في العراق و العالم العربي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.